08-25-2010 11:44 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
كان يا مكان ...في حديقة الحيوان (2) ليلة من تلاطيش الدنيا
(نص مسرحي للقراءة فقط)

نفس الاجتماع الأول

( في أثناء الاجتماع الصامت لحيوانات الحديقة بشأن الاتفاق علي رفع شكوي للمسئولين لمنع بيعها، رأت الحيوانات أن كل الشواهد تؤكد أنها قد أصبحت ارثا ومعلما في تاريخ البلاد اذ أسست في قلب العاصمة منذ العام 1925، وصارت من أكبر حدئق القارة ومتنفس وقبلة للترويح وملتقي رحلات القاطنين والوافدين علي العاصمة، وبنفس وتيرة النقاش الحر \"الصامت\" ذكرت السلحفاة الحضور من خلال محاضرة بليغة أن هذه الحديقة قد خرجت من الحيوانات أجيالا وزارها من البشر أجيالا... كبارا وصغارا. ولا يعقل،مهما كانت الأسباب، أن تختفي بقرار أحمق كهذا دون الرجوع اليها \"أي الحيوانات\" فهي تري أنها صاحبة حق ورأي، لذلك... لم يكن هناك من حل الا مواصلة النضال وانتزاع الحقوق المنتزعة...
علي حين غرة ، وفي خضم النقاش الحاد يسمع صوت دقات متتابعة ، ثم ثلاث دقات عنيفة متتالية ، لآ نعرف أهو ايذانا بمواصلة العرض حسب الطقوس المسرحية التقليدية، أم هو شئ آخر!!. المصابيح الصناعية تضاء بدرجات خافتة، بين ألأصفر والأبيض الفلورسنتي، فتندمج مع العتمة مشكلة ظلالا علي الباحة الأمامية للحديقة فتبدو أقفاص الحيوانات في شكل هلالي . بينما نري الحيوانات تقبع في أقفاصها مرعوبة وكانها تري أشباحا.)
قرد1 (مستفسرا) الولع النور ده منو؟
قرد2 : الدق الدق الحار ده منو؟
الحمار الوحشي: (للاخرين) أمكن الحارس
الأسد : ( يرتعد من الخوف) اظهر وبان عليك الأمان... أنسي واللا جني والا ... حيوان
زينا؟
(يسمع صوت جهوري لانسان في الخلفية )
الصوت : بالله .... دايرين تسوا انقلاب واللا شنو.؟... عاملين فيها ضباط أحرار وثورجية
ونقابيين وشغالين اجتماعات واحتاجاجات ودايرين تشتكو الحكومة... ولمنو؟...
للحكومة..!!... مش كفانا \" العواليق\" اللي بره( يصمت قليلا)... سد خشمك أنت
وهو وهي... التجمع ممنوع .
النمر : ( يقرأ) ياشيخ ... ما علموكم :.... ولا تجسسوا؟!
الصوت : ( معقبا) ولا تجسسوا..؟ الكلام ده خاتينا يا يظريف... وكان ما عارف... نحن \"
استثناءعديل كدي.. عندنا تفويض وشيك \" علي بياض\".... موقع من ابليس ذاتو
نخش في جيب أي زول ، ونحك آضانوه بالمسمار....وننتف ليهو\" \"....ونفقع
ليهو\" \" ونكهرب \"قضيماتو\".... كان لخبت معانا... وما مشي علي هوانا... ياللا
ياحيوان منك له كل واحد يلزم قفصه ويعدي الليلة علي خير.
البطة : ( للصوت) أجي.... يا جنابو..... يا ود أمك ....صحيح الحديقة دايرين يبيعوها؟
الصوت : ( ببرود) نعم...يالبطة يالسمحة... الحديقة دي مبيوعة...مبيوعة ... واللي ما
عاجبو يطق راسو في قفصو. (بنهم) دي عمولتها براها أربعة مليون دولار...
عارفين يعني شنو أربعة مليون دولار؟.
القرنتية: ( للصوت) وحضرتك لاعب علي القروش والا ... لاعب ع الرموش؟.
الصوت: ( بوقاحة) أكيد...لاعب علي القروش .. ياقرنتية أنتي يا \" مبغبغة\" .... الرموش
دي ما قصقصناها زمان وفقأنا عين الوطن ... وخليناها عمصانة وسجمانة ما
شايفة حتي قداما ... مش أخير نسوقا كدي...\"عميانة\" ؟.
الديك الحبشي : ( للصوت) عندنا مقالة ,....
الصوت : ( بحنق) مقالة شنو ياربش يالمامة الغابات .
الطاؤوس : ( متابعا).... عندنا حقوق
الصوت :(بصوت أكثر حنقا) ... حقوق شنو ياعواليق... ما ماكلين وشاربين وعايشين...
تاني دايرين شنو ... ونحن انضفناكم وعلمناكم؟...حقوق في عينك منك له....
حيوانات السجم والرماد... علي الطلاق كان ما فرتكتم السيرك ده لاقلبها ليكم \"
بيوت أشباح\".
النمر : ( للصوت) لكين .!!... ما قلتم انكم دايرين \" تنقذوا\" الوطن .... مش سعادتك
برضو \" انقاذ\"... ما نحنا برضو جزء م الوطن؟!.
الصوت : ( يغني بفخر) جهادي ورسالي سابق... وانقاذي علي السكين ....ودحين سمسار
ومقاول هدم وانقاض ...ووزير تحت التمرين .... كومشن وبلاوي زرقا ... يهو
ده شغل التمكين.
الحمار الوحشي : انقاذ يعني....تشلع.... والوطن يعني.... تخلع.... يازول طير كده وانت ما
عارف انو الفضل كلو لله.
الوعل : ( معلقا) الكلام ده ما بيسويه الا زولا راسو فاضية.
كل الحيوانات : (معا باستغراب) راسو فاضية....؟!! وين الحكومة.... وين النظام ... وين
القانون.؟؟.
الصوت : ( متحديا)... أنا الحكومة..... أنا النظام .... أنا القانون
وطنكم ده بقي حكر وغنيمة مباحة للتنظيم.
كل الحيوانات : (معا باستغراب)... غنيمة مباحة للتنظيم؟!!
الأسد : ( يزأر بغضب) .... والله لقد جئت بافك عظيم
الصوت: (يصيح) أبشروا ياقوم ....... أنتم تعيشون ملحمة المجتمع الرسالي
كل الحيوانات : ( بصوت واحد) يا ويلنا.... ياوليلنا ......مجتمعنا بقي كلو ضلالي
(الأسد يزأر بصوت أعلي ثم تتبعه الحيوانات بصرخات احتجاج )
النسناس : ( للصوت) كان ماشايف النتيجة..... عليه العوض... طشينا والحمد لله .
الصوت :( يلين في الحديث ) اسمعوا يا حيوانات .... أمكن تفهموا أحسن من غيركم... ما
في حاجة اسمها وطن.... الوطن ده مصالح ... وناس البلد دي... الجهلة فيهم أفهم
من المتعلمين...أقلها ما بنسو العشرة.... ما بنسو الأهل.... ما بنسو المبادئ...
مابنسو الشرف....جعجعة وفصاحة من زمن الاستقلال وشبكيننا...نظريات
ومعسكرات وعاملين فيها \" جيفارا\" و\"علي عبد اللطيف\" وضاربين لخمة
ساكت...والمشكلة.... تلقاهم مع أي حكومة .... حكومة وصاية.... حكومة قلع.....
حكومة انقلاب ... ويهو ده تاريخنا..... يبقي الحل شنو؟ ( يواصل دون أن ينتظر
الرد)..... الحل يا جميل انو... ننقذ الناس دي من نفسها....قمنا خشينا \" بالاسلام\"
من بوابة \"العروبة\"و....... هوبا..... “خمينا\" الشيلة كلها. آهه ...رجالة والا ما
رجالة؟.... شطارة والا ما شطارة.... فلاحة والا ما فلاحة ... واللي ما عاجبو... يجي
يقلعنا.
الوعل : ( لباقي الحيوانات) يا اخوانا .... خلونا نحنا في مشاكلنا ..... عندنا قوانينا برانا....
كان دايرين قانون الغاب .... نفعلو..... كان دايرين قوانين الحضارة ... نفعلا....
الناس ديل عندهم أم الكتاب ..... كان طشو.....بطريقتهم... ما بضلونا معاهم.... ما
نحنا قاعدين نسبح ربنا وماشين تمام... والحساب يوم الحساب.
الأسد : ( لباقي الحيوانات ) ناس الحكومة ديل راكبين راسهم وقاعدين يشلعو في البلد حتة
حتة ، وما شغالين بزولا تب... ولا حتي الحيوان ....نسوي ليهم شنو يعني؟.
الظبي : ( لباقي الحيوانات ) نشتكيهم لجمعية الرفق بالحيوان.
الثعلب : ( لباقي الحيوانات ) يا اخونا.... ما معقول نتخلي عن الناس ديل..... ديل لينا
معاهم قصص وحكايات.... وعمر وذكريات.... معقول نفتش علي مصلحتنا ونخليهم
كده ضايعين ساكت؟
الفيل: ( لباقي الحيوانات ) أخونا الثعلب عندو حق .... ما ممكن نتخلي عن الناس ديل بعد
العشرة الطويلة دي.
الأسد : ( لباقي الحيوانات ) والحل... نقيف معاهم والا ما نقيف ؟
كل الحيوانات : ( بصوت واحد) نقيف.
الأسد : ( لباقي الحيوانات ) باعتباري ملك الغابة ... قررنا مواصلة النضال... ومواصلة
الاجتماع).
الذئب : ( معقبا ) حقو بعد الاجتماع ... وعشان الأمور تكون واضحة ...نعمل مؤتمر صحفي
... ندعي ليهو كل الصحافة ووكالات الانباء المحلية والعالمية.
الأسد : ( يثمن علي كلام الذئب) ........ موافقون؟
كل الحيوانات : ( بصوت واحد )....... موافقون
( مجموعة الحيوانات تدخل مرة أخري في اجتماع صامت بينما تبدأ الاضاءة في الخفوت تدريجيا حتي يطبق الظلام علي المكان ).
نواصل 3
الدمازين في: 2010/08/26م.

محمد عبد المجيد أمين(عمر براق)
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1614

خدمات المحتوى


محمد عبد المجيد أمين
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة