02-15-2012 10:35 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

قل لمن نام وهو يطلب مجدا *** فاتك المجد يا حليف الوسائد)

عثمان أحمد البلوله ملاح
[email protected]

قل لمن نام وهو يطلب مجدا *** فاتك المجد يا حليف الوسائد
إلى حضر السيد والي ولاية النيل الأبيض (يوسف الشنبلي)رسالة في غاية الأهمية بعد أن فشلت كل محاولات الجمعيات الثقافية والروابط الطلابية من أبناء ولاية(بحر أبيض)في الوصول إلى مكتبك ها هو الإحباط واليأس قد إمتلاك مشاعرهم وجعلهم (يحبسون أحقادهم)لأبد من أن تتدارك الموقف قبل أن يتأزم وأن تضع إلى تلك النشاطات الاهتمام الأمثل حتى تتمكن من بناء قاعد من الشباب كما فعل معتمد محيلة كوستي (أبوعبيدة العراقي)الذي جعل الجميع يقف في خندق وأحد من أجل إعادة وهذا دليل على تمسكهم به من أجل إكمال النهضة التي بدأت منذ قدومه إلى معتمديه عندما تسربت معلومات تفيد بنقله إلى محلية ربك لا تضع في ذهنك أن حكومة المؤتمر الوطني هي التي تأتي (بالولاء)لا وألف إذا أرد الشعب السوداني يوماً أن يزيل هذه الحكومة سيهوي بها إلى قارعة الطريقة.
السيد الوالي أنت تعرف جيداً ما هو دور الشباب في الفترة المُقبلة يتوجب عليك الوقوف في صفهم ومناصرتهم في قضاياهم ليس شباب بحر أبيض كسابقهم أنماء هم تسلحوا بسلاح العلم والمعرفة حتى أصبح همهم الأول والأساسي حل قضايا أهل.
سيدي الوالي أن الجمعيات والروابط لها دورة فعال في بناء النسيج الإجتماعي ونزع (القبلية والجهوية) ورفد المجتمعات الصغيرة (الطلابية) بأروع تحضنه الولاية من ثقافات متعددة وتراثٍ, لقد ظلت تساهم في بناء وربط وتطوير روح التآخي بين أبناء الولاية بجامعات المختلفة والتواصل بين مجتمعاتنا، بما تقدمه من برامج ثقافية وأكاديمية وإجتماعية ورياضية.
رسالتنا إليك(سيدي الوالي) أن تضع هذه الروافد الثقافية والإجتماعية في منضدة الإهتمام الدعم تنشر أفكارها العلمية وغيرها من أهداف لقد ظلنا نوجه رسائلنا إلى والي بحر أبيض الذي يطلب المجد ونائم علي الوسائد يريد أن يبني هرم من شخصية بدون أن يعمل من أجل ذلك وينطبق علية هذا القول(قل لمن نام وهو يطلب مجدا *** فاتك المجد يا حليف الوسائد)
بقلم:عثمان أحمد البلوله ملاح
جامعة أمدرمان الإسلامية- كلية الإعلام - قسم الصحافة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2720

خدمات المحتوى


عثمان أحمد البلوله
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة