02-29-2016 01:12 AM


بكلاريوس التخدير المُـــفترَى عليه (2)
بقلم /غازي قسم الله محمد إبراهيم
[email protected]
نواصل الحديث عن ما بدا عن الظلم الذي يتعرض له خريجي بكلاريوس التخدير في السودان .ايضا مرة اخرى مع تصريحات هؤلاء الاخصائيين . حقيقه لا ادري هل يقصدون التقليل من قدرنا ام هي تصريحات من اجل التصريح !!!!
ام اظن وليس كل الظن اثم انهم يجهلون . فتارة يكون الوصف مساعدين ومرة ممرضي تخدير _ مع كامل احترامي للممرضين فهم ايضا من الفرسان النبلاء_ ويتحدثون عن تقليل الاخطاء التي تصاحب عملية التخدير _ طبعا نحن الذين نخطئ وليس هم _ وكان الخطأ حصر في فئة معينه
لم اسمع تصريحا واحدا من هؤلاء الاخصائيين عن انهم ادخلوا تقنيات جديدة للتخدير في السودان او اخترعو نوعا جديدا من التخدير فقط توفيق اوضاع ونحن ونحن ونعوذ بالله من كلمة نحن !!!!!كانهم في يبذلون دمائهم وليسو كذالك .
ليس هناك مكان في العالم يمنح خريج بكلاريوس درجة تقني واكثر من ذالك ليس له تدرج واضح او اعتبار من وزارة الصحة . هل كان افتتاح البكلاريوس غلطة !!! ام ماذا ام هو صراع بين اشخاص لا نعلم عنه شيئا .جامعة الجزيرة كانت اول جامعة تفتتح برنامج البكلاريوس في السودان ضمن كلية العلوم الطبية التطبيقية ويوجد مقرر محترم جدا تم تحديثه مؤخرا _من الدفعة 36_لمواكبة التطورات العلمية واساتذة اكفاء كذالك .
وبه جرعات عالية جدا نعم ومكثفة من العلوم الاساسية والتخدير . على مدى اربع سنوات وثملنية فصول دراسية يمنح الخريج درجة البكلاريوس_Anesthesia and Icu_انا اذكر كل هذه المعلومات حتى ترى مقدار الغبن الذي نحن فيه
وتاتيك وزارة الصحة بكل بساطة وتطلق عليك اسما صراحة لا ادري من اين اتو بة والمصاءب لا تاتي فرادي ويخرج علينا كل يومين احد اخصائي التخدير باسم جديد ربما تخصصوا في المسميات ةليس التخدير
كلام عجيب والله !!! ومستفز كل الاستفزاز لماذا كل هذا التبخيس والاستهتار . اليست مسؤلية !! الحق واجب والظلم ظلمات يوم القيامة .
ما تقوم به وزارة الصحة من مماطلة في تغيير هذه المسميات مع هياكلها البائسة لا اجد له سببا وايضا ما يقوم به بعض الاخوة الاعداء _على نسق عادل امام _ ليس مقبولا وليس مهنيا باي شكل من الاشكال . اذا كنت لا تدري فاصمت احسن
ما تعرض ويتعرض له خريجي البكلاريوس في هذا السودان شئ مزعج جدا على الاقل اعطونا حقوقنا الادبية والمعنوية
فنحن لسنا كالاخوة الاعداء!!
وسياتي وقت يندمون فيه وقت لا ينفع الندم وسنكتب حتى يجف القلم
ونوووووواصل
اختصاصي ثاني تخدير


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 4779

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1421694 [أنثيسيلوجست]
5.00/5 (2 صوت)

02-29-2016 10:34 AM
المعروف أن تخصص التخدير هو أحد التخصصات الطبية التي يتأهل لها الأطباء بعد دراسة الطب والحصول على بكالاوريوس الطب والجراحة وهو النظام الذي كان سائداً لدينا وما زال يعمل به في كل العالم وهو ينطبق أيضاً على علم الأمراض أو ما يعرف بالتحاليل الطبية. أما المؤهلات الجديدة من بكالاريوس تخدير وبكالاريوس مختبرات طبيه فالهدف منها هو تأهيل كوادر طبية فنية مساعدة على مستوى عال من التأهيل وذلك للعمل تحت إشراف أخصائيي التخدير وأخصائيي علم الأمراض ممن نالوا إجازة في الطب والجراحة قبل التخصص. إما أن يعمل دارس التخدير أو علم الأمراض بصفة مستقلة عن طبيب التخدير أو التحاليل الطبية فهو مما ليس له أساس في العرف الطبي حتي في بريطانيا التي أدخلت التعليم الطبي في السودان. فهولاء الإخوة من كوادر التخدير والتحاليل الطبية لم ينالو إجازة في الطب حتى يكون تعاملهم مباشراً مع المرضى دون الرجوع إلى أخصائيي التخدير والمختبرات الذين نالوا إجازات لممارسة مهنة الطب والجراحة قبل التعامل المباشر مع المرضى وليس في ذلك أي تقليل لتلك الكوادر المساعدة بل هو دعم لدورها الفني المساعد حسب الأعراف والممارسات الطبية السائدة.


#1421663 [القعقاع الفي القاع]
5.00/5 (2 صوت)

02-29-2016 09:42 AM
"هل كان بكلاريوس التخدير غلطة"
للأسف نعم مثله مثل بكالاريوس الهندسة النووية التي طفحت مشكلته قبل أيام
يا بني أخصائي التخدير طبيب مثل باقي الأطباء زايد عليه كم سنة تدريب و تخصص و ليس تنويم و إفاقة قبل و بعد عملية جراحية . معليش ما ذنبكم و لكن الذنب كل الذنب هو ذنب العمل البرنامج و و شال قروشكم و قروش أهلكم المساكين و سرق أحلى سنوات عمركم عشان يغشكم بالشهادة دي. لو كان الطريق للتخدير كتخصص دقيق بمثل هذه السهولة لسمعت بكلية طب العيون و كلية طب الأنف و الأذن و الحنجرة و كلية طب العظام. طبعاً ما بعيد على الكيزان المحتالين يعملوا كليات زي دي لمزيد من من نهب قروش الأهالي العاوزين يعلموا أولادهم. و العيب كل العيب في جامعة الجزيرة العريقة السمحت لنفسها المشاركة في هذا الإحتيال الكيزاني و لا حول ولا قوة إلا بالله و الله يعينكم يا أبنائي في حياتكم


غازي قسم الله محمد إبراهيم
مساحة اعلانية
تقييم
4.18/10 (23 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة