02-25-2012 02:31 PM

السيد الرئيس

التحية والتقدير

سبق وان خاطبتك اكثر من مرة ولا ادري اذا كانت هذه الخطابات تصلك ام لا !!! ولكن حسب علمى المتواضع ان معظم الرسائل تصلك !! ولكن يبدو ان رسائلنا صوتها خافت !! ليس للغة او لمنطق ولكن احتمال لانها صادرة من خلال صحيفة الكترونية ولا ادري مستشاريك يطلعونك على مثل هذه الصحافة ام لا !! بالرغم حتى الورقية اصبحنا نحن وليس انتم بقاماتكم العالية اصبحنا نضطلع على الالكترونية ولا نابه بالورقية !!
السيد الرئيس الوقت يضيع من بين ايدينا وتخشى على الوطن !! انا لا اطلب المستحيل !! لكن اقرأ عبر الافق اشياء احسب انها سوف تخلق دخان اسود واكثر دكانة !! وهذا كله لعدم سماعكم للنصح !! نحن لسنا فى وضع المعارض لحكمكم ولكن نحن فى صف الوطن الواحد !! الوضع مازوم للغاية !! لا اتحدث عن الوضع الاقتصادي !! فالاقتصاد مازوم منذ ان ترك صابر بنك السودان ولو لم يكن مأزوما ما ترك صابر بنك السودان !! وصابر ترك بنك السودان لكى يحفظ ماء وجهه !! بعد ان احس ان الآبار فى طريقها للاغلاق والوضع فى طريقه للتازم !! لم يصبر ويتحمل المسئولية حتى النهائية !! وأخشى ان يكون هذا ديدن كل من حولك !!
السيد الرئيس ارجوك انظر حولك !! الموقف متازم !! وكل سوف يهرب من السفينة اذا احس انها ماثلة للغرق !! ما زلنا فى بر الأمان ولو نسبيا !! ارجوك ان تصغى لما نقول !! لسنا اصحاب مصلحة سياسية او مالية او إعلامية !! فقط نحن اصحاب مصلحة وطنية !! نريد ان نلقى وتلقى الله فى اي وقت وان لا نورث أولادنا وأجيالها حروبا او تمزقا هنا وهناك !! نحن نريد سلاما !! نحن لا نريد حربا !! هذا ليس خوفا او خشية من الحرب !! ولكن لنحارب من !! مازال جنوب كردفان ومواطنيه هم اهل لنا !! مازال جنوب النيل الازرق وطن لنا واهله أهلنا !! مازالت جبال النوبة وطن لنا !! واهله اهل لنا ! فبالله عليك لماذا الحرب !! من هو العدو الذي نتحدث عنه !! حتى دولة جنوب السودان طال الزمن او قصر فهى لا محالة راجعة الى حضن الوطن !! والدليل على ذلك المانيا الغربية وألمانيا الشرقية !! فبعد فرقة وشتات وحرب !!وبعد ما كان بينهما من عداوة وخلافات سياسة فكانت إرادة الشعوب اقوي من الإرادة السياسية وجمعت البلدين بعد الانفصال واصبحوا دولة واحدة بعد ذلك !! شعب الجنوب ليس عدو لنا !! طال الزمن او قصر سوف يرجع السودان ليصبح بلدا واحد !! ولكن نامل منكم الإصغاء لصوت العقل والنصيحة المجردة !! نحن لا نريد ان نرائيك ونقول كما قال والى الجزيرة ( ان اردت ان نعبر معك الفيافي وصحراء العتمور لعبرناها معك ) الشعب وانت لا تريد من يعبر معك صحراء العتمور الشعب كان يتوخى ان يسمع من السيد الوالي بان يبشرك بانه قام بنظافة جميع جداوال الري لمشروع الجزيرة بدلا من ان يشكو المزارعين من قلة الري !! كنا نامل ان يقول عادت زراعة القطن الى ما كانت عليه !ورجع مشروع الجزيرة سيرته الاولى !! ولكن هيهات ! السيد الرئيس !!!! الشعب لا حاجة له لخطب سياسية حماسية !! الشعب ليس فى حاجة اخري لوعود وتعهدات !! فيكفيه ما نال منها طيلة هذه الفترة التى حكمتم فيها هذا الوطن !!
الشعب فى حاجة الى سلام !! الشعب فى حاجة الى ان يضخ بترول دولة الجنوب عبر هذه الأنابيب !! ليستفيد من ما تم استثماره فى هذه الأنابيب !! كم بالله كلفت هذه الأنابيب !! حتى نتركها إطلالا لنتفرج عليها هكذا !! الشعب يريد ان يكون سعر الصرف 3 جنيهات على اسوا تقدير وليس 5 جنيهات ونيف !!! الشعب يريدك ان تذهب الى دولة الجنوب وتباغتهم ولا تصغى الى مايسمى بهذه الوساطة !! راجع التاريخ !! من هو امبيكي ؟ من هو رئيس وزراء كينيا ؟؟ من هو ملس زناوي !!؟؟
مرة اخرى من واعز وطنى نطلب منك الذهاب لدولة الجنوب وفى معيتك السيد الصادق والسيد محمد عثمان الميرغنى والسيد د . حسن الترابى !! حتى ولو هم معارضون لحكمك لكن تأكد لأسوأ الفروض هم احسن حالا من الثلاث الذين ذكرتهم اعلاه !! بداية ونهاية المشكلة مشكلة وطنهم !! حتى ولو فى نيتهم قلب نظام حكمك فى الوقت الراهن او فى المستقبل !! هم ضد نظام حكمك ان اردت ان تسميهم ولكن لا احسب انهم ضد سلام وامن واستقرار ووحدة السودان !! وزي ما قلت حينما استلمت السلطة عام 89 قلت انذاك بانكم استلمتم السودان جنازة بحر !! وهم الان لا يريدوا ان يستلموها كما أستلمتها انت !! فمن مصلحتهم حل الإشكالات بيننا وبين دولة الجنوب الان !! اكرر الان !!
ورشحت الاخبار ان ما يسمى بالقوة الثورية نظمت نفسها وشكلت مجلسها الثوري !! فذهابك الى دولة الجنوب لضرب عصفورين بحجر واحد !! نحل مشكلتنا مع دولة الجنوب !! ونتصالح مع ما يسمى بهذه الجبهة الثورية الذي اتحد فيها جبريل مع عرمان مع عقار مع منى مع مع مع مع -------- !!! لا نريد حربا !!! لسنا اعداء لبعضنا البعض ! كلنا مسلمون !! كلنا موحدون !!كلنا سودانيون !!! فلماذا الحرب ولماذا العداء !!!
لا تضربوا بحديثنا عرض الحائط !! ولا تتركوا الزمن يضيع من بين أيدى وحدة وسلام الوطن !!! لا تفرطوا فى اقتصادنا !!لا تفرطوا فى وحدتنا اكثر من ذلك !! لا تفرطوا فى سلامنا !! لا تفرطوا فى استقرارنا !!! لا تفرطوا فى امننا ولكن عبر صوت العقل وليس عبر السلاح !! عبر المفاوضات المباشرة !! وليس عبر الأرضيات والمناصب !!! عبر ان هذا الوطن ملك للجميع ويسع الجميع والجميع فيه سواسية !! ابن دارفور يمكن ان يكون وزير خارجية !! ابن دارفور يمكن ان يكون وزير دفاع !! ابن جبال النوبة يمكن ان يكون وزير مالية !! وهلم جرة !!! يجب ان نتصالح من منطلق ان السودان هو منبعنا وهو أساسنا وهو ملك للجميع !!!
اللهم أني قد بلغت فاشهد !!! اللهم أني قد بلغت فاشهد !!! والله من وراء القصد والسودان !!! *

جمال رمضان
[email protected]

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1216

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#302265 [أحمد عبد الباري]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2012 10:44 AM
كان حرياً بك أن توجه هذه الرسالة إلى بطانة السوء وحاشية السلطان من هاشي الذباب من وجه الرئيس، لأن الرئيس لا يعلم ولا وقت له لأن يعلم ليس فقط بهذا المقال بل حتى بوجود صحيفة تسمى الراكوبة. من الغريب أن يكون مستوى إدراك أي مواطن سوداني بالمخاطر المحدقة في الأفق أكبر من إدراك أي مستشار محيط بالرئيس يتقاضى رواتب وحوافز تساوى رواتب ألف عامل يومية، وراتب مائة مدير مدرسة مثلا!!!
قلنا مراراً كمواطنين جالسين على مصاطب الجمر، أننا لا نريد سلاماً وانفصالاً يجلب لنا حرباً مرة أخرى. وقلنا مراراً وتكراراً أننا يجب أن لا نفكر بأثر رجعي، أن نرفض ما هو متاح الآن، ثم نأتي بعد شهر نطلب المتاح الذي رفضناه بالأمس ولكن هذه المرة بوساطة أفريقية بل وحتى أممية. لقد قالها السيد/ أفورقي ذات مرة، من أن أمبيكي المذكور لا يزيد المشكلات إلا تعقيداً، والدليل على ذلك أن دولة جنوب أفريقياً كانت تخطط سراً لانفصال الجنوب، بل كانت تدرب الكوادر الوسيطة والكبرى لتولى الوظائف الإدارية والتنفيذية في دولة الانفصال المستقبلية.
تخيل معي، لو أن حكومتنا السنية طبقت رؤية الإمام الصادق المهدي القاضية بإقامة شراكة اقتصادية كاملة مع الجنوب، فيومها كنا سوف نصدر لهم الكثير من الكوادر المتعطلة التي لا تجد عملاً في المجالات الطبية والهندسية والإدارية وغيرها.
هناك كلمة أخيرة أخي رمضان لم تذكرها، وهي أن دولة شمال السودان لها كل الحق في أن تطلب أزيد من التعرفة المتعارف عليها عالمياً لنقل النفط عبر حدود الدول الأخرى. لها الحق في ذلك، لأنها هي التي استخرجت النفط، ولأنها هي التي مدت أنابيبه حتى ولو أدعت جنوب السودان ملكية نصف هذه الأنابيب فلحكومة الشمال النصف الكامل غير المنقوص. أشياء كثيرة أخرى كان الجانب الجنوبي إدراكها وهي تصب في مصلحة حكومة الشمال.
كما كان حرياً بك أيضاً أن توجه رسالة قوية لفرقة طبول العنصرية و صقور الحرب من أمثال باقان وعرمان، فهؤلاء يعملون ضمن إستراتيجية (دق الشلوفة) وهي تكتيك قاصر يقوم على فرضية مساندة أمريكا وإسرائيل لهم في حربهم ضد الشمال، وهم يفترضون خطأ أنهم سوف يكسبون أي حرب قادمة مع الشمال بدخول هذين ا لحليفين، غافلين في الوقت نفسه أن أغلبية الأنظمة في الدول التي عمها الربيع العربي هي في المنطقة هي أنظمة إسلامية أو متعاطفة مع الجماعات الإسلامية لحد ما، وأن الإستراتيجية الأمريكية القادمة تتمحور في إقامة علاقات تفاهم مع الأنظمة الإسلامية لاحتوائها من الداخل بدل سياسة المواجهة والحرب التي ثبت فشلها في أفغانستان وغيرها من الدول.
الحركة الثورية المسماة (كاودا) حركة عنصرية، لا تجد أي دعم من قطاع الشمال حتى من المعارضين لنظام الإنقاذ، وأنا أحد هؤلاء.


#302171 [حافظ بارا]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2012 08:45 AM
الاسباب التى ادت وعجلت بذهاب الجنوب هى الان قائمة وبصورة مخيفة لان في جبال النوبة والانقنا ودارفور ..الهوة الان أصبحت متسعة جداً وهى القائمة على أساس عنصرى ونقاء عرقى حتى أصبحت هى الثقافة السائدة لمعظم أبناء السودان


#301505 [ود الشيخ]
1.94/5 (6 صوت)

02-25-2012 04:30 PM
{هذا ... أو الطوفان...}


جمال رمضان
مساحة اعلانية
تقييم
2.00/10 (10 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة