إحتمال فيها منطق
09-01-2010 11:22 AM

ساخر سبيل

إحتمال فيها منطق

الفاتح يوسف جبرا

بعض المواقف تبدو غير منطقية بالمرة بل تنافى المنطق تماماُ لكن عند إخضاعها للدراسة المتأنية يمكن أن نجد لها تبريراً (منطقياً) ولعل هذه القصة الحقيقية التى حدثت لأحد عملاء شركة السيارات العالمية المعروفة (جنرال موتورز) توضح ذاك حيث تلقى قسم (خدمة العملاء) بالشركة رسالة من أحد العملاء تقول :
(هذه هي المرة الثانية التى أكتب فيها إليكم ، وأنا لا ألومكم لعدم الرد ولكن الواقع هو ان لدينا تقليدا في أسرتنا وهو تناول الآيس كريم للتحلية بعد العشاء كل ليلة. لكن نوع الآيس كريم يختلف كل ليلة حيث يحدث تصويت بين أفراد الأسرة يومياً على نوع الآيس كريم الذى سنتناوله هذه الليلة وهنا مكمن المشكلة ...
فقد قمت مؤخرا بشراء سيارة (بونتياك) جديدة من شركتكم ومنذ ذلك الحين أصبحت رحلاتي اليومية إلى السوبر ماركت لشراء الآيس كريم تمثل مشكلة ، فقد لاحظت أننى عندما أشترى آيس كريم (فانيليا) وأعود للسيارة فإن المحرك لا يعمل معى والسيارة لا تدور .. أما إذا أشتريت أى نوع أيس كريم آخر تدور السيارة بصورة عا دية جداً وصدقونى فأنا جاد فيما اقول)
إنتهت رسالة العميل وعندما قرأ رئيس قسم السيارات (البونتياك) بالشركة هذه الرسالة أرسل أحد مهندسى الصيانة لمنزل صاحب لسيارة حيث قام الأخير لإثبات صدق روايته (بيان بالعمل) بأصطحاب المهندس بالسيارة لمحل الآيسكريم وقام بشراء ايس كريم (فانيليا) وعندما عادا للسيارة لم يدر محركها .
تعجب مهندس الصيانة وقرر تكرار هذه التجربة ثلاث ليال وفى كل ليلة كان يختار نوع آيس كريم مختلفاً وبالفعل كانت السيارة تدور بصور ة عادية بعد شراء أى نوع من الآيس كريم إلا نوع (الفانيليا) .
تعجب مهندس الصيانة من ذلك ورفض تصديق مايراه لأنه منافى للمنطق بأى حال من الأحوال .. وبدأ فى تكرار الرحلة للسوبر ماركت يومياً مع تسجيل ملاحظات دقيقة للمسافة التى يقطعها يومياً والزمن الذى يقطعه والشوارع التى يمر منها وكمية الوقود بالسيارة والسرعة التى تسير بها وكل معلومة تتعلق بالرحلة إلى السوبر ماركت .
وبعد تحليل البيانات التى جمعها وجد أن شراء أيس كريم (الفانيليا) يستغرق وقتاً اقل من شراء أى نوع آخر من الآيس كريم وذلك لآن قسم بيع أيس كريم (الفانيليا) فى السوبر ماركت يقع فى مقدمة السوبر ماركت كما توجد كميات كبيرة منه لآن (الفانيليا) هى النوع الشعبى والمفضل للزبائن .. أما باقى أنواع الآيس كريم الأخرى فتقع فى الجهة الخلفية من السوبر ماركت وبالتالى تستغرق وقتاً أطول فى شرائها ..
وأخيراً توصل مهندس الصيانة من حل المشكلة وهى أن السيارة لا تدور مرة أخرى بعد إيقاف محركها لفترة قصيرة وهو مايحدث عند شراء أيس كريم (الفانيليا) إذ أن المحرك يحتاج لوقت حتى يبرد لكى يستطيع أن يدور مرة أخرى ، لكنه يعمل فوراً عند شراء أيس كريم بأى نكهة أخرى نسبة للوقت الإضافى الذى تستغرقه عملية الشراء مما يعطى فرصة لتبريد المحرك . (يعنى المسألة ما ليها أى علاقة بنوع ونكهة الآيسكريم) إنما الموضوع متعلق بالمدة التى يستريح فيها المحرك !!
قصة المواقف غير المنطقية هذه ذكرتنى بتلك الطرفة الشائعة والمتداولة التى تقول بأن إحدى النساء قد طلبت من أحد النجارين بالحى أن يصنع لها دولاب للملابس وبعد أن تم صنعه وأحضرته للمنزل لاحظت شيئاً غريبا وهو أن أحدى ضلفتى الدولاب (الما فيها رفوف) تفتح (براااها كده) كلما توقف (البص) فى المحطة التى أمام منزلهم ، بعد أن تكرر ذلك لمرات عديده ذهبت السيدة للنجار وأخبرته بالمشكلة فأخذ النجار عدته وذهب معها للمنزل وبالفعل ما أن توقف البص حتى فتحت ضلفة الدولاب ، فكر النجار ملياً ثم خاطب السيدة:
- عندك بطارية أشوف بيها؟
- تشوف بيها شنو؟
- ما أنا لازم أدخل جوه الدولاب عشان لمن البص يجى أشوف الضلفة دى بتفتح كيف؟ و(القفل) علاقتو بالبص شنو؟
وبالفعل أحضرت له البطارية ودخل صاحبنا وقفل عليه الدولاب منتظراً مجئ البص ولما طال مجئ البص والدنيا (سخنت عليهو جوه) فقد تحلل صاحبنا من بعض ملابسه ولم يتبق منها إلا القليل ولسوء حظه فبدلاً من مجئ البص فقد حضر زوج السيدة فجأة للمنزل لأنه نسى شيئاً بالدولاب الذى ما أن قام بفتحه حتى تفاجأ بالنجار (الذى تفاجأ به أيضاً) .. وما كان من النجار إلا أن ناوله الشاكوش قائلاً :
- بس شيل الشاكوش ده وكسر بيهو راسى لأنى لو قلت ليك أنا منتظر البص ما ح تصدقنى !!
كسرة :
عزيزى القارئ : إذا دق (جرس الباب) كلما قمت بفتح (الثلاجة) دى حاجه ما منطقية .. لكن بس ما تستعجل .. فكر شوية برضو إحتمال القصة يكون فيها منطق !!

الرأي العام





تعليقات 11 | إهداء 3 | زيارات 3068

خدمات المحتوى


التعليقات
#21132 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2010 05:13 AM
جبراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا


#20785 [ود العوض]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2010 01:38 PM
أنا ذاتي كل كلما أفتح الحلة بتاعت الملاح بجو الجيران خاشين يكون من شنو ده؟


#20690 [safaragafa]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2010 09:42 AM
لو ولدك طلبوا منو رطل سكر لافطار صائم وهو لنفسو ما شرب الشاي ما تستغرب يمكن يكون فيها منطق...........


#20666 [كتكوت]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2010 07:41 AM
جبورة

القصة قصة فهم وطولة بااااااااااااااااااااال ولا ماكدا !!

قال ايس كريم طيب لو بقت دردمة الكنة حتصلب عديييييييييل كده هههههههههه

يديك العافية


#20609 [adeel]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 10:35 PM
شكرا\" جبرا
إذ ا كنت مزنوق ليك فى قروش ومشيت لي واحد صاحبك
تستلف منو ...إقوليك لو جيتنى قبل دقائق كان لقيتها..ههههههه!!!!


#20592 [كوستى]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 08:42 PM
بس المنطق مافى الزمن ده


#20525 [safaragafa]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 03:30 PM
لو أذن الآذان وتذوقت الحلومر ولقيتو مر بس ماتستعجل يمكن يكون فيها منطق ههههها سرقدورية.


#20494 [محمدعبدالمجيد-الرياض]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 02:00 PM
أضحك الله سنك يا أستاذ....


#20468 [طارق الطاهر]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 01:09 PM
شكرا ود جبرا
شكرا لأنك تعهدت بأن ترسم ابتسامة على شفاهنا التي كلما ابتسمت حط عليها الذباب
في بلاد يعيش الناس في رمضان في بورتسودان داخل تلاجات الموز ولو سألتهم وقالوا ليك منتظرين الأذان برضه ما منطقية


#20464 [احمد السيد]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 01:04 PM
و الله عجيبة يا الفاتح جبرا أضحكتنا بارك الله فيك و غفر لي و لك و للنجار و الزوج


#20424 [عبدالمنعم ]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2010 11:57 AM



شكرا ياابو الظرفاء جبرة ،، ربنا يجبر خاطرك الغالي ويسامحك لو خطيت ،، اسأل فسادنا الفيى بلادنا عن ظروفنا لو حكيت ،،، اسأل دموعنا عن ماسينا .. وبكيت ...


ردود على عبدالمنعم
Sudan [kogela] 09-01-2010 12:20 PM
حكاية جرس الباب وفتحت الثلاجة احتمال انو الجيران مكرهنكم بي شحدة الثلج ولا مو هيك


الفاتح يوسف جبرا
الفاتح يوسف جبرا

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة