04-18-2012 01:17 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
تحالف مزارعي الجزيرة والمناقل
البقاء - أو الفناء
يا جماهير مزارعي الجزيرة والمناقل:
ظللنا نتابع ملف فساد شركة الأقطان على صفحات جريدة التيار من تلاعب في أسعار الفواتير وتأسيس عشرات الشركات للأبناء والزوجات وتحويل الصفقات إلى النافذين والتنفيذيين والمحاسيب هذا بالإضافة لسجلها الحافل في قضايا السماد والمبيدات والتقاوي والتلاعب بأسعار الخيش ،لإذلال وإفقار إنسان الجزيرة والمناقل علماً بان أسهم مزارعي الجزيرة والمناقل تصل إلى 40% من جملة أسهمها وقد أكدنا مراراً أن أرباح هذه الشركة يمكن أن تمول مشروع الجزيرة والمناقل وكل المشاريع المساهمة فيها لعشرات السنين ، أنها ليست قضية فساد عادية إنها قضية تمس الأمن الوطني ولا نقول من أين أتى هؤلاء ؟ لأننا نعلم تماماً من هم هؤلاء.
يا جماهير مزارعي الجزيرة والمناقل :-
نعم أنها قضية فساد ولكنها قضيتا في المقام الأول أننا أصحاب هذه الشركة والشركات التي قامت على أكتافها نحن من يملك هذه الأسهم. أن شركة الأقطان ظلت تعمل لتحقيق حلم الرأسمالية المحلية والعالمية منذ أجازة قانون 2005م فقد كانت السبب الأساسي لخروج مشروع الجزيرة والمناقل من سوق القطن عندما ربطت التمويل مقابل الأرض في عقدها المذل عن طريق البنك الزراعي موسم (2006م – 2007م ) مما جعل المزارعين يرفعون شعار تمويل كامل أو إضراب شامل حتى وصلت المساحة المزروعة إلى (17) ألف فدان موسم (2010م – 2011م) ليصل العائد إلى(23) مليون دولار بنسبة (1.8% ) من جملة العائدات الغير بترولية علماً بأن متوسط المساحة السنوية التي كانت تزرع قبل قانون 2005 م (350 ألف فدان,
يا جماهير مزارعي الجزيرة والمناقل:-
أصبح بقاؤنا بالمشروع يحتاج إلى مزيد من تضحيات فقد تم توزيع المشروع إلى شركات يديرها المحاسيب والنافذين وقد بدأت فعلياً نشاطها هذا الموسم الذي يعتبر الأسواء منذ قيام المشروع أنه موسم العطش، فقد تحول المشروع إلى الري بالطلمبات فقد معظم المزارعين محاصيل العروة الشتوية ناهيك عن العروة الصيفية التي فقد فيها مزارعي القسم الشمالي والشمالي غربي أكثر من (150) ألف فدان حيث لم تصل الإمداد المائي إلى 40% بالإضافة إلى قطع الموية من الترع منذ بداية مارس في معظم ترع الجزيرة كما شهد هذا الموسم زيادة غير مسبوقة في ارتفاع تكلفة الإنتاج فقد وصلت الزيادة في الحرث إلى أكثر من 50% والمبيدات إلى أكثر من 100% وضريبة الذرة إلى 45% والفول إلى 75% والبغوليات 50% هذا بالإضافة للتقاوي الفاسدة والمبيدات والتأخير في توفير مدخلات الإنتاج من أسمدة ورش ومبيدات من قبل شركة الأقطان التي نهبت وخرّبت ودمّرت مشروع الجزيرة والمناقل والاقتصاد الوطني.كل ذلك بمساعدة مجلس الإدارة واتحاد المزارعين الذين مارس كل أشكال الفساد، ويتحملان المسئولية كاملة عن بيع ممتلكات المزارعين بداءً من قوز كبرو ومصنع نسيج الملكية والحاصدات والصيدلية والدكاكين والمخازن والعمارات والممتلكات في مدني والحصاحيصا وبورسودان والخرطوم ولندن والأسهم وأرباحها في البنوك ( بنك المزارع ) والشركات والعائد من قطع الغابات التي تجاوزت آلاف الأفدنة ففي القسم الشمالي فقط (1.350) فدان قطع منها (800)فدان.بيعت بأكثر من 3 مليار، أما أصول المشروع من قناطر ومنازل ومكاتب وسكك حديد ومخازن وهندسة زراعية ومحالج واتصالات وعربات فأننا نحفظ بسجلها كاملاً مسمار مسمار صامولة صامولة ، إن هذه الجريمة لا يمكن قفلها أو إغلاقها أو طمسها بإجازة قانون تنظيم أصحاب الإنتاج الزراعي والحيواني لسنة 2010م أو حل مجلس إدارة المشروع إن تعين المتعافي و قيادات الاتحاد المنحل لإدارة المشروع حتمناً لا يمكن ان يعيد للمشروع سيرته الأولي بل سيكتب شهادة فناء المشروع أنها جريمة في حق كل سوداني أنها جريمة في حق هذا الوطن فإن التاريخ لن يرحم كل من ساهم في تخريب أحد عجائب الدنيا ألا وهو مشروع الجزيرة والمناقل إننا نهيب بأبنائنا وبناتنا في الداخل والخارج وكل القوي السياسية ومنظمات المجتمع المدني بالعمل معنا من أجل :
إلغاء قانون 2005 م .
*محاسبة كل الذين ساهموا في تدمير المشروع.
*إعادة أصول المشروع المنهوبة.
*إجراء انتخابات اتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل قبل بداية الموسم,
*إعادة تأهيل المشروع
تحالف مزارعي الجزيرة والمناقل
الحصاحيصا 17/4/2012م

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1189

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#337484 [factman]
0.00/5 (0 صوت)

04-18-2012 03:32 PM
لا يمكن ان يتفرج اهل السودان واهل الجزيرة بالاخص علي هذا التلاعب وهذه المهازل التي لم تجلب لهم الا الذلة والفقر بل والافقار المتعمد اصحوا يااهل الجزيرة فما ضاع حق وراءه قوة ورجال وقوة الحق هي الابقي لان الله هو الحق الحكم العدل القاهر .
عليكم جميعا ان تسندوا ظهر تحالف مزارعي الجزيرة والمناقل وان تطيحوا بالاتحاد المنتهية صلاحيته وان تنظروا لمصالح الوطن اولا ومصالحكم انتم فقط وكفاكم بيع الشعارات الجوفاء .


#337480 [ابوالمنذر]
0.00/5 (0 صوت)

04-18-2012 03:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
نقول لكم أن الله معكم ... سوف ترجع كل الحقوق المسلوبه سواء فى المشروع الجزيرة اوغيره
هذه الايام الحكومة فى امتحان ... من العزيز القدير. ... الذي يمهل ولا يهمل ... فسياسة
التكمين... والصالح العام ...والفساد ... المستشري ... فى الدولة... ووضع الدين مطيه
للنهب والتمكين... ولكن بالدعاء عليهم.. ان الله يخسف بهم الارض

الان الدولة تنادي ... ابنئها... للجهاد... وتحرير هجليج... وغيرها .. من الحروب التي
ادخلت .. البلاد والعباد وشردت ... مواطينيها... لااحد سوف يذهب ... فى اعتقادي.. لانو
معروف فى النهايه... النتيجة,,, لقد شبعو هم ومن علي شاكلتهم من خيرات البلد بالافساد وشراء الذمم
.. ونحن نموت فطايس... فى سبيل بقائهم فى السلطة ... واني لا احسس ان نهاية هذا النظم
قد اتت فعلا...فالشعب الان تبحث عنه الحكومة.. ليقف معها .... ولكن اغلب الشعب .. فقير
ومظلم... ومهمش... ومسلوب الحقوق ... ماعد .. القلة المستفيدة... من بقاء الحكومة...
مثال
اذا كانت قبيلة المسيرة ... فى هجليج رفضت.. حمل الدفاع عن ارضها والسبب معروف
مابالنا نحن ... فى الشمال ... اغلبنا ... فى نزاع .. مع الحكومة ... فى ظلمها
لنا .. وانتزاعها ... لاريضينا .. ايعقل ... ان اقف معها ... مستحيل ..
لهذا يابناء الجزيرة... قفوا صفا واحدة ... اماانتم والمشروع... واما الشهادة


#337451 [ولد دار جعل ,,إبن المبادئ ,,]
0.00/5 (0 صوت)

04-18-2012 03:09 PM
الطلب الاول هو أن تلغوا تعيين هذا الغول الذى لايشبع المتعافى ,, فهذا يجب أن يكون المطلب رقم واحد
هذا المجرم الذى كنز أموال السحت من أموال جماهير الشعب السودان فى ولاية الخرطوم وفى كل المناصب والولايات التى عمل بها ,, ظنا منه ان هذا الامر شطارة وفلاحة .. وانة هو شخصية ناجحة ,, بل بالعكس هو شخصية حرامية لصوصية مجرمة غبية ,, لأن الشعب السودانى حتما سوف يأتى يوم ويصادر منك كل الذى كنزتة ويرمى بك يا متعافن الى مزبلة التاريخ ,,, وسف يدفع الثمن أخوانك الذين سجلت الشركات بأسمائهم وانت ترأس مجلس إدارة هذة الشركات بالطبع أنت لست بكيشة يا كيشة أهو أنحنا عارفينهم كلهم ,, وأولادك سوف يدفعوا هذا الثمن,,, ولدك يا عفن يا متعافن بيقرأ فى إكسفورد بأموال الشعب السودانى ,,, برضو راصدنه ,,, وليك يوم ,, ونسأل الله العلى القدير الجكم العدل أن يأخذ حق الشعب السودانى منك وأن يجعلك عبرة للخلق فى معاقبة الظالمين يا ظالم ,, آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمين ,,


مساحة اعلانية
تقييم
8.94/10 (11 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة