في



المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
أثر الخطاب العنصري و إسقاطاته في روح التعايش السلمي في السودان !
أثر الخطاب العنصري و إسقاطاته في روح التعايش السلمي في السودان !
05-27-2012 07:45 AM


أثر الخطاب العنصري و إسقاطاته في روح التعايش السلمي في السودان !

ايليا أرومي كوكو
[email protected]

كنت تمنيت لو ان وزير الداخلية ترجل واقفاً في البرلمان السوداني فور انتهاء وزير الخارجية من خطابه الذي تحدث فيه عن اثر سريان لغة الخطاب الرسمي علي وزاته و العمل الدبلوماسي في الخارج . فما اثر سريان مثل هذا الخطاب العنصري علي الداخل السوداني يا سيادة وزير الداخلية . ما مدي انعكاسات هذه الخطابات الرسمية العنصرية الفاضحة علي مكونات الشعب السودان . هذا الشعب السوداني الذي فضل بات يسود في شارعه العام روح الاستعلاء و التمييز العنصري الديني و القبلي و الجهوي و تسيطر عليه افتعال المشاحنا و العداوت بمرجعيات تتقمص روح لغة الخطاب الرسمي الموجه .

كلمه وزير الخارجية أمام البرلمان إسقاطات الخطاب العنصري في افريقيا
وفي كلمته أمام البرلمان، أكد وزير الخارجية أن التصريحات التي تحمل إسقاطات عنصرية، التي أطلق بعضها علناً الرئيس السوداني عمر البشير في خطابات حماسية، “تفهم بطريقة خاطئة دولياً وإقليمياً وتسري في أفريقيا سريان النار في الهشيم، وتمثل حرجاً دبلوماسياً بالغاً للسياسة الخارجية السودانية”. وطالب بضبط تصريحات المسؤولين فيما يتعلق بالعمل الخارجي، مبيناً أن ثمة تصريحات تحيي من جديد ادعاءات جنوب السودان العنصرية التي سوق لها قبل الانفصال. وأكد أن التصريحات اليومية التي تقال هنا تفهم خارج إطارها مثل “الناس دي ما بتجي إلا بالعصا”، لافتاً إلى أنها تكرس لدى الأفارقة بيت الشعر العربي القائل: “لا تشتري العبد إلا والعصا
معه”، دون أن يكمل شطر البيت الآخر (إن العبيد لأنجاس مناكيد)”. وأضاف “مثل هذا يسري في أفريقيا سريان النار في الهشيم،

هل بوسعي القول بأن لغة الخطاب الرسمي العنصري يسري بين فئات الشعب السوداني في الداخل سريان شعلة ثقاب عود الكبريت في انوبة غاز مفتوح . ليت وزير الداخلية هو الاخر يطالب بضط الخطاب الموجه الي الداخل من بعض المسؤلين . فالعنف اللفظي و الشتائم اضحت في لغة المسؤلين عادياً .
الجنوب الجديد و الحنوبيين الجدد
بحكم الجغرافية صارت و لاية جنوب كرفان جنوباً لدولة السودان بعد انفصال دولة جنوب السودان . و بحكم الجعرافية ابضاً صار النوبة سكاناً في دولة شمال السودان و بالاحري صار النوبة جنوبين جدد في دولة السودان . و السودان منذ القديم يحمل في داخلة عقدة الجنوبي من الشمالي و نظرة الشمالي للجنوبي . و يبقي ان العقدة و النظرة بين الشمالي و الجنوبي متلازمات ابدية لم تنتهي و سوف تزول لن حتي بالطلاق و الانفصال ..
ها هي عدوي لعنة الجنوب و ان شئت عدوي لعنة الشمال ( الحرب ) تنتقل الي الجنوب الجديد فاسحة المجال لميدان حرب جديدة وقودها الجنوبيين الجدد . لعنة الحرب بين الجنوب و الشمال التي لم تحل بالطلاق و الانفصال تنتقل الي ساحتها الجديدة في جبال النوبة و تأتي علي سكانها دون رحمة حرب تغيب فيه المعايير و تستثني فيها اداب و اخلاق الحروب .
اخص بالقول هنا دولة السودان في حربها ضد شعبها في جبال النوبة متسائلاً كيف تعادي دولة او حكومة و سلطة او نظام جزء من شعبها و تشن عليه حرب ضروس تمتد لنحو عام كامل . انا هنا اميز و اشير الي ما يحدث للنوبة في هذه الحرب . فما يدور من حرب بين الجيوش ( الجيش السوداني و جيش حركة تحرير السودان قطاع الشمال ) شأن اخر و ما يحدث لشعب النوبة الاعزل هو ما اعني .
استخدام سلاح الغذاء و الطعام و الدواء ضد شعب النوبة
لم تفرق الحكومة السودانية ابداً بين جيش حركة تحرير السودان ( قطاع الشمال ) و شعب جبال النوبة من المواطنين العاديين من الاطفال و النساء و العجزة من كبار السن . و الاغرب هو ان لا تستثني الحكومة السودانية في حريها مع قطاع الشمال أي فئة من شعب جبال النوبة حتي اؤلئك الموالين لها من المواطنين الذين يدينون بالولاء الاعمي للمؤتمر الوطني .
و الا فكيف ترفض الحكومة السودانية و لنحو عام كامل بالسماح بدخول منظمات الانسانية لانقاذ الاطفال من الامراض الوبائية و تمنع عنهم الامصال و الادوية الضرورية لحياة للطفولة . و لماذا تمنع فتح الممرات الأمنة لنقل الطعام لأغاثة و انقاذ حياة من تتدعي بأنهم جزء من شعبها و مواطنيها . كيف ترفض كل النداءات الانسانية التي تنادي بأن خطر الموت جوعاً و بالامراض يهدد حياة البشر في جبال النوبة . كيف تمعن الحكومة في قتل النوبة كسلة واحدة كل ما فيه فاسد مستحق الابادة !
استخدام سلاح الطيران ( انتينوف) ضد شعب النوبة العزل

أن استخدام طيران الانتينوف في حرب جنوب كردفان بالقصف العشوائي اول يتضرر منه هم المواطنين الابرياء العزل في جبال النوبة . فافردا الجيش الشعبي لتحرير السودان ( قطاع الشمال ) يعرفون حماية انفسهم من القصف . المواطن العادي لا يميز و يستطيع حماية نفسه . الانتينوف تقصف بدون تمييز في حرب نوعي يروح ضحيته المواطن العادي من الاطفال و النساء .. و يأتي هذا كما لو ان السلطة السودانية تريد كنس الارض في جبال النوبة من مواطنيها النوبة و ابدالهم بأخرين .
إسقاطات الخطاب السوداني العنصري علي النوبة
صار المواطن السوداني من النوبة و بتأثير من الخطاب العنصري الرسمي مواجه بنظرة استعلائية من باقي طيف الشعب السوداني . اذ ارتفعت وتيرة العنف اللفظي الموجه ضد الافراد من النوبة في الجد و الهزل مما يقود الي كثير من التشنجات و المشاحنات بين المواطنين . فالنوبة اليوم مواجهين بأسئلة استفزازية من قبيل السؤال الذي يوجه الي الجنوبيين ( انتو لسه قاعدين هنا ما مشيتوا بلدكم ؟ و انتو ديرين تمشوا بلدكم متين ؟
فمثل هذه الاسئلة في اغلب الاحيان تنتهي بعراك و مشاجرة و قد تجر و تنهي عند مغفر الشرطة . و للعنف اللفظي اثره السالب في نفس الانسان علي المدي القريب و البعيد كبير، فكيف تتخيل الاثر النفسي لأنسان يناديه اخر بيا عبد او يا حشره ؟
فمتي يترجل وزير الدخلية واقفاً تحت قبة البرلمان مطالباً بضبط الخطاب الداخلي .
فجل مردودات االانفعالات في الخطابات العنصرية تأتي الي اقسام الشرطة التي نأمل ان تكون عين ساهرة علي حياة كل المواطنين السودانيين بلا عنصرية او تمييز !





تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1812

خدمات المحتوى


التعليقات
#377904 [ابو ايمن]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2012 06:52 AM
العنصرية عند المتمردين وجماعة المقبور خليل واللى هم بفتكروا حتى الوقوف كحارس مرمى فى المنتخب عنصرية!!!بالله ديل مش مفروض ياكلوا برسيم؟


#376687 [ابوبسملة الجعلى]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2012 07:51 PM
فلنتفق جميعا ولنسقط هذه الحكومة الساقطة وبعدها سنتفق لامحالة وشنشكها ونوزعها من جديد طالما هدفنا انسجام وعيشة بسلام فلن تواجهنا اى عقبة بعد هذه الحكومة اللعينة فلا يجب ان نتشتت جهودنا هنا وهناك وهذا ما يطيل عمر الكلاب , دعونا جميعا نكون معا معارضة ضدالنظام فى الشمال والشرق ودارفور والنوبة وكردفان كلنا معارضة واحدة وبامكاننا ان نسقطها فى اسبوع واحد اذا بدأناالامر والزمن سرقنا ساعدنا يارب والهمنا الصواب


#376672 [ibrahim]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2012 07:11 PM
أخي الأستاذ إيليا ، شكراً لكتاباتك المميزة والموزونة دائما ، التى تخاطب العقل والميزان ، واسمح لي أن اقول لك كلمة جرت مجرى المثل ، وذلك لعلمي بأن الكلمة تخالف عقيدتك ، فالكلمة هي : (كأنك تأذن في ملطا) . وأقول أيضا ، لقد أسمعت لو ناديت حيّاً ولكن لا حياة لمن تنادي . العنصرية موجودة في الجميع ، حتى الأبيض حينما تقول له يا أبيض وإنت اسود ، قد يتهمك بالعنصرية ، فلو ناقشنا الموضوع على مستوى العقيدة لأخرجتنا عن الملة.
لا نلوم الشاعر الطموح، المتنبيّ ، وهو القائل لكافوري : أنت شمس والملوك كواكب ، ولكن لما كان الكافوري أكثر منه ذكاءاً وكشف قصدة ، فكان لا تشتري العبد إلا والعصا معه .. إلخ . فالحكومة السودانية تستقوى بالدول الأفريقية في معركتها مع الجنائية الدولية ، وتسبهم في الداخل ، والمشكل هو متى تعي الدول الأفريقية لعبة حكومة الخرطوم القذرة . وعلى سود السودان أن يدافعوا عن أنفسهم حتى يتغيير الحال ، فهذا قدرهم ، لقد صعُب لبعض الصحابة رؤية بلال فوق الكعبة ،ولكنهم قبلوا بالواقع ، لعل الله يخرج من أصلاب أبناء التضامن النيلي من يكون في إيمان عبدالرحمن بن عوف فيناسب بلالا.


#376557 [موسى عبد العزيز]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2012 04:19 PM
الأخ عبد الواحد ، إن تحالف ابناء النوبة وقتالهم مع الجنوبيين كان وما زال هو الخطأ الإستراتيجي ، لأنه لا يستقيم ان تقاتل مع دولة اجنبية ضد دولة انت جزء منها ، سوف لن اذهب الى وصف مثل هذا الشيء بالعمالة والإرتزاق والخيانة ولكن يمكنك ان تسميها انت التسمية اللائقة بها ، إن سلفاكير منذ اليوم له اجندته الخاصة وعند التحدث مع المؤتمر الوطني يمكنه ان يبيعكم في سوق الله اكبر وذلك في حالة ضمانه تسوية معقولة مع عمر البشير حول تصدير نفط الجنوب وعندها سوف لن يستفيد كوكو شيئا من سلفاكير وسيأكل اهلنا في الجبال نيما ، الأمر ليس كذلك بل إن كافة القوميات السودانية الأخرى سوف تنظر لأهلنا النوبة نظرة خيانة وغدر ، المشكلة في معظم حاملي السلاح سواء كانوا في دارفور او جبال النوبة يتزعهما ناس عنصريون لا يختلفون عن الطيب مصطفى وعمر البشير ، إن ابناء النوبة والفور والزغاوة والعرب والحلب والدناقلة والمحس والشوايقة كلهم سودانيين ومن يحاول ان يزرع الفتنة هم اللذين سيدفعون الثمن ، وللعلم اذا المسألة بقت مسألة رجالة وسلاح لا تنسي ان كل قبيلة في السودان تفتخر بقيم الرجالة والبسالة وممكن الناس دي كلها تشيل سلاح في وجه بعضها وفي النهاية الخسران هو الإنسان السوداني البسيط كوكو و دينق محمد احمد وابكر وادروب والعوض ،،،إن مصلحة اهلنا في جبال النوبة ليست مع سلفاكير ولكن مع السواد الأعظم من السودانيين الصابرين القابضين على جمر القضية أما حديث العنصرية كله فهو حديث هراء كما يقول الخواجات pure Shit


#376392 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2012 01:10 PM
نحن تربينا مع النوبه وتربوا معنا والله العظيم لايفصلنا إلا الشارع الباب مقابل الباب وابناؤهم إلى اليوم اصدقائنا ودرسوا معنا في مدرسه واحده ...
ارجوا ان لايعمم كاتب المقال على كل الشماليين او العرب فنحن بريئون من قولهم ...
فنحن ضد هذه العنصريه وضد هؤلاء السفله وابدا ماشعرنا يوما اننا غير اخوان ...
وكما هم مهمشين فنحن مهمشين في الجزيره وكذلك مستفزين في اي مصلحه حكوميه تراجعها ... ومعامله افضل منها معاملة السعوديين للاجانب رغم غلظتها وفظاظتها ....


#376250 [قرفان خالص..]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2012 10:50 AM
عنصرية شنو ياوهم نحن السودانيين كلنا عبيد اولاد ستين هرمة!!!


#376169 [موسى عبد العزيز]
5.00/5 (2 صوت)

05-27-2012 09:40 AM
والله يا شيخنا السودانيين كلهم عايشيين بكل بساطة سواء كانوا شماليين او نوبة او عرب جزيرة او حلب او دناقلة او نوبة او فور او زغاوة ، كلهم ناس بسطاء ولكن اللعنة على السياسيين ، هم من يقومون بإزكاء هذه الفتن من اجل مصالحهم الخاصة ، عبد العزيز الحلو ومالك عقار الم يكونا جزءا من هذه السلطة التي اتوا اليها بعد اتفاقية نيفاشا ، بعد انفصال الجنوب ، لماذا لم توافق الحركة الشعبية في الجنوب على حل مشاكل هذه المناطق التي قاتل مواطنوها معهم حتى وصلوا لنيفاشا ، لماذا لم تقوم قيادات تلك المناطق في الحركة الشعبية بالضغط على الجنوبيين بمساعدتهم ، ولكن يا شيخنا سلفاكير لم يقم في يوم من الأيام حتى بزيارة جبال النوبة ولا سنار ولا الدمازين فقد كان متقوقعا في جوبا وهو يريد الإنفصال ، للأسف قامت الحركة الشعبية بإستغلال ابناء النوبة للوصول للإنفصال وتركتهم تحت رحمة الكيزان والبشير وبعد ذلك تحت رحمة قوات المؤتمر الوطني ، ليس ذلك فحسب فسلفاكير ما زال يستغل النوبة ضد البشير وذلك للضغط على الحكومة السودانية كمخلب قط ، وعندما يأتي الجد يقولوا نحن ما عندنا دخل بالنوبة ولا بالحركة الشعبية ، هذه هي الحقيقة المرة والتي يجب ان يفهمها ابناء النوبة فهم غير مرغوبين جنوبيا فالجنوبيين يرون فيهم مقاتلون يمكن استغلالهم ضد الشمال ، إن ابناء جبال النوبة مثل الحلو يجب ان يراعوا مصالح اهاليهم في الجبال ، لا اقول لهم استسلموا لحكومة عمر البشير ولكن هنالك اساليب غير اساليب القتال لتحقيق مطالب الشعوب.


ردود على موسى عبد العزيز
United States [عبد الواحد] 05-27-2012 11:40 AM
ليست ثمة مشكلة في تحالف الجنوبيين مع النوبة فقد كانت تقتضي المصالح ذلك ولا استغلال هنا ولا اي شئ من الترهات فقد فشل المركز في التعامل مع ابناء النوبة وهم في جانبه حيث كانوا عماد الجيش السوداني ولكن ما هي المكافاة التي منحت لهم ؟؟ تقتيل اهلهم باستخدام المليشيات حيث وقتها كان مقاتلوا النوبة في الجيش السوداني يقاتلون في احراش الجنوب مع الحكومة ..ذلك خطأ تاريخي حدث وينبغي تصحيحه اما محاولة الالتفاف حول المشكلة ولايقاع بين النوبة والجنوبيين فهذا لا يجدي ..
ولكن يبقى السؤال الاهم :
مالذي حقيقة عناه البشير بكلامه عن العصا والعبيد ؟؟
والغريب في الامر ان المشير يقول انه لا يرغب في ادخال مجلس الامن وانما الاتحاد الافريقي في حواره مع الجنوب ثم يطعن الافارقة في صميم كرامتهم كبشر .. والله هذا من اعجب الامور .. سترك يا رب فان كل الداء له علاج الا الحماقة فانها اعيت صاحبها ..


#376099 [Saleh]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2012 08:41 AM
هو اذا كان رئيسهم و خاله يتلفظون بالالفاظ نابية فما بالك بالمواطن البسيط


ردود على Saleh
United States [موسى عبد العزيز] 05-27-2012 11:53 AM
يا أبو الشباب الرئيس البشير ذاهب هو وخاله الى مزبلة التاريخ ، ولكن الشعب السوداني سيظل موجود وكذلك سيظل الوطن السودان الكبير موجود رغم حقد الحاقدين وتربص المتربصين ، إن البشير لا يعبر عن الشماليين ولا يعبر عن كافة اطياف الشعب السوداني ولا خاله الشاذ ، وكذلك عبد العزيز الحلو وعقار وياسر عرمان لا يمثلان ابناء النوبة والنيل الأزرق ودارفور ، إن الشعب السوداني هو الذي يجب ان ينتصر في النهاية إن الصراع الدائر بين المؤتمر الوطني هو صراع على السلطة وليس ضد التهميش ولا بطيخ ،،،سؤال بسيط ، عندما كان هؤلاء في السلطة مع الإنقاذ الم يكن هنالك تهميش لماذا كانوا صامتين


ايليا أرومي كوكو
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة