المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
بحث ازهري: تحليل قراني واضح الحجاب ليس من الدين
بحث ازهري: تحليل قراني واضح الحجاب ليس من الدين
06-11-2012 07:28 AM



بحث ازهري: تحليل قراني واضح الحجاب ليس من الدين

سامية عبد الكريم
[email protected]

أعلن الأزهر صراحة ان الحجاب ليس من الدين فى شىء ، وجاء إعلان الأزهر بموافقته على هذا الرأى بمنحه درجة الدكتورة للشيخ مصطفى محمد راشد في الشريعة والقانون بتقدير عام امتياز،فى رسالة قال الشيخ مصطفى فيها ان الحجاب ليس فريضة اسلامية..

وان تفسير الايات بمعزل عن ظروفها التاريخية، واسباب نزولها قد ادى إلى فهم مغلوط شاع وانتشر بشكل كبير حول ما يسمى بـ«الحجاب الاسلامي!»، والمراد به غطاء الرأس الذي لم يذكر لفظه في القرآن الكريم على الاطلاق كما نقلت صحيفة الآن.

الا ان البعض قد اختزل مقاصد الشريعة الاسلامية وصحيح التفسير ورفض إعمال العقل في نقله وتفسيره، وأورد النصوص في غير موضعها وفسرها على هواه، مبتعدا عن المنهج الصحيح في التفسير والاستدلال الذي يفسر الآيات وفقا لظروفها التاريخية وتبعا لأسباب نزولها، إما لرغبتهم وقصدهم ان يكون التفسير هكذا، واما لحسن نيتهم لأن قدراتهم التحليلية تتوقف إمكانات فهمها عند هذا الحد لعوار عقلي أو آفة نفسية.

باتت مسألة «الحجاب!» تفرض نفسها على العقل الاسلامي وغير الاسلامي، وامست مقياسا وتحديدا لمقصد ومعنى وطبيعة الدين الاسلامي في نظر غير المسلمين مما حدا ببعض الدول غير الاسلامية الى اعتبار «الحجاب!» شعارا سياسيا يؤدي إلى التفرقة بين المواطنين والتمييز بينهم، وقد حدثت مصادمات، وفصل من الجامعات والوظائف بسبب تمسك المسلمة بفهم خاطئ لما يسمى «الحجاب!»، وتحميل للاسلام بما لم يأت به من دعوى انه فريضة اسلامية.

جاءت ادلة من يرون فرضية «الحجاب!» متخبطة وغير مرتبطة، مرة بمعنى الحجاب، وتارة بمعنى الخمار، واخرى بمعنى الجلابيب، وهو ما يوضح ابتعادهم عن المعنى الصحيح الذي يقصدونه وهو غطاء الرأس، وانهم يريدون انزال الحكم بأي شكل لهوى عندهم، وقد ورد ذكر «الحجاب!» في الآية رقم (53) من سورة الاحزاب، والمقصود به الحائط أو الساتر، وهو متعلق بأمهات المؤمنين الطاهرات المطهرات ووجوب وضع ساتر بينهن وبين الرجال من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، اما الاستدلال بآية الخمار التي وردت في سورة النور في الآية رقم (31) فهو أيضا استدلال باطل لأن المقصود بها وجوب ستر النحر وهو اعلى الصدر وستر العنق ايضا، وعلة نزول تلك الآية الكريمة، تصحيح وتعديل وضع خاطئ كان سائدا وقائما وقت نزولها وهو كشف صدر المرأة وهي صورة يرفضها الاسلام ومن ثم قصدت الاية تغطية الصدر وليس غطاء الرأس كما يسميه الناس الآن «الحجاب!».

اما الاستدلال بآية الجلابيب التي وردت في سورة الاحزاب في الآية رقم (59)، فإن سبب نزول الآية ان عادة النساء وقت التنزيل كانت كشف وجوههن مثل الإماء أو الجواري، فكان بعض الفجار يسترقون النظر إلى النساء فنزلت تلك الآية لتضع فارقا وتمييزا بين الحرائر والإماء الجواري حتى لا تتأذى الحرة المؤمنة العفيفة.

واخيرا استدلال البعض بحديث أسمت ابي بكر رضي الله عنهما عندما دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمرها بأن لا تكشف الا عن وجهها وكفيها، كدليل على فرضية «الحجاب!» أي غطاء الرأس، فهو استدلال لا يعتد به لأن هذا الحديث من احاديث الآحاد، وليس من الاحاديث المتواترة أو المتصلة السند، لكنه حديث آحاد لم يتصل سنده بالعدول الضابط .





تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 4347

خدمات المحتوى


التعليقات
#392293 [كرم السيد كريم]
2.00/5 (3 صوت)

06-14-2012 07:33 AM
عباد الله :
ليس كل ما يقال يجب أن تصدقه ، وأخبر جميع العالم الإسلامي أن الأزهر لا ولن يمنح دكتوراه في يوم من الأيام مثل التي يدّعيها مصطفى راشد ، وأن الأزهر بريء من رسالته المزعومة ، والأدلة على كذبه كثيرة منها :
1- أن الأزهر لا يمنح ما يسمى بالدكتوراه في الشريعة والقانون وإنما يمنح الدكتوراه في الفقه أو الفقه المقارن أو أصول الفقه أو السياسة الشرعية هذا بالنسبة لشعبة الشريعة الإسلامية ، أما بالنسبة لشعبة القانون فيمنح درجة الدكتوراه في القانون العام والقانون الخاص .
2- أن صورة الشهادة الموجودة على بعض مواقع الانترنت فيها تعديل بالقلم فجاء المدعي عند درجة العالية وجعلها العالمية وأضاف الدكتوراه جوارها ليكون حاصلاً على الدكتوراه
3- درجة الدكتوراه في كليات الشريعة لا تمنح بتقدير امتياز وإنما تمنح بتقدير مرتبة الشرف الأولى ومرتبة الشرف الثانية وبتقدير منح ، ولا يوجد في لائحة كلية الشريعة والقانون تقدير امتياز لدرجة الدكتوراه.
4- وخلاصة الموضوع : هذا الشخص حصل على الليسانس في الشريعة والقانون فعلاً وقام بتزوير شهادة الليسانس لتكون شهادة للدكتوراه وادعى أنه حاصل على الدكتوراه من كلية الشريعة والقانون بدمنهور وهذا ليس بصحيح وكلية الشريعة والقانون بدمنهور بريئة من مثل هذه الرسائل وهذه الادعاءات وتلك الأباطيل الكاذبة .
والله على ما أقول شهيد .
رئيس قسم الدراسات العليا بكلية الشريعة والقانون بدمنهور


#390244 [كرم السيد كريم]
2.00/5 (3 صوت)

06-12-2012 06:39 AM
مصطفى محمد راشد لم يحصل على الدكتوراه من كلية الشريعة والقانون بدمنهور ولا توجد رسالة دكتوراه في إحدى كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر تحمل هذا العنوان
والأهم أن المدعو مصطفى محمد راشد حصل على ليسانس الشريعة والقانون وقام بتزوير شهادة الليسانس وجعلها درجة العالمية الدكتوراه والتزوير واضح في صورة الشهادة المتداولة على شبكة الإنترنت
توقيع
كرم السيد كريم إسماعيل
رئيس قسم الدراسات العليا بكلية الشريعة والقانون بدمنهور جامعة الأزهر


#390197 [ابراهيم1£2]
1.00/5 (2 صوت)

06-12-2012 02:34 AM
الأخت سامية ، لك الشكر ، اما. العنوان لهذا الموضوع لم توفقى فيه ،. لان الازهر برئ من هذة التهمة ، والشيخ مصطفى محمد راشد ، شخصية فيها جدل ، إذ ان هذا الموضوع نشر عام 2010
ورد عليه فى حينه ، إذ لا يوجد دكتور فى الازهر بهذا الاسم ،، فى الدمنهلية ، او غيرها ،. وشخصية بهذا الاسم لها تسجيلات فى اليوتيوب على انه تنصر بعد ان كان مسلم ، وأستاذ فى الازهر ،، وهناك مقالات تنسب اليه ، مثل جواز زواج المسلمة للنصرانى،،. مثله مثل الترابى فى هذا الموضوع ، وله مقالات ، فى صحة صيام من استمنى بيد شاب صغير نصار أنى او مسلم فى نهار رمضان ،،. وأشياء مثل ذلك كثيرة واليكم هذا الرابط (link) أدناه ؛؛. إذ فيه تسجيل هذا الشخص وكيف انه اعتنق المسيحية ، وتشكيكه ، فى القران وسبه للمسلمين ،،. ارجو ان نتتبه ،.

وهذا للتنيه ، حتى لا نقع فى الفخ المنصوب !!


http://www.youtube.com/watch?v=VQYgWjHGl_M&feature=youtube_gdata_player

تنصير الدكتور مصطفى راشد رئيس قسم الشريعة في الازهر يتحول للمسيجية جزء2


#390089 [Noura]
1.00/5 (2 صوت)

06-11-2012 08:39 PM
السلام عليكم.. نشكرك اخت سامية هذا الطرح الجميل

وأحب أن أضيف بعضا من أبحاثي التنويرية

هذه التعريفات لازمة لفهم نصوص القرآن المتعلقة بهذا الموضوع:-


***********ظَهَرَ************
ظَهَرَ أي عَلَا، ظهر من الشيء أي بدا منه قسرا، وظهر على الشيء يكون له الغلبة والسلطة عليه.
"هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَىٰ وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ{33}" التوبة9
يعليه على الدين كله.
"فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا{97}" الكهف18
أي يعتلوه.
"وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ .. {31}" النور24
إلا ما بدا منها قسرا أو بغير قصد ولا تعمد، مثل قوامها وتقسيمات جسدها العامة ونبرة صوتها وتقاسيم وجهها ولونها واهتزازها وتمايلها في مشيتها، وتصرفاتها في التعامل العام.
"لَقَدِ ابْتَغَوُا الْفِتْنَةَ مِنْ قَبْلُ وَقَلَّبُوا لَكَ الْأُمُورَ حَتَّىٰ جَاءَ الْحَقُّ وَظَهَرَ أَمْرُ اللهِ وَهُمْ كَارِهُونَ{48}" التوبة9
أي علا أمر الله تعالى وسيطر وأصبح له الغلبة.
"كَيْفَ وَإِنْ يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ لَا يَرْقُبُوا فِيكُمْ إِلًّا وَلَا ذِمَّةً ۚ يُرْضُونَكُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ وَتَأْبَىٰ قُلُوبُهُمْ وَأَكْثَرُهُمْ فَاسِقُونَ{8}" التوبة9
"إِنَّهُمْ إِنْ يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ يَرْجُمُوكُمْ أَوْ يُعِيدُوكُمْ فِي مِلَّتِهِمْ وَلَنْ تُفْلِحُوا إِذًا أَبَدًا{20}" الكهف18
إن يظهروا عليكم أي إن يصبح لهم السلطة عليكم، لا يرقبوا فيكم قرابة عصب أو نسب ولا تعاليم شرعية، أو يرجموكم أو يعيدوكم في ملتهم.
"عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَىٰ غَيْبِهِ أَحَدًا{26} إِلَّا مَنِ ارْتَضَىٰ مِنْ رَسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا{27}" الجن72
لا يظهر على غيبه أحدا أي لا يُطْلِعُ عليه أحدا.

*****************الزينة******************
الزينة هي الحب والجاذبية ومقابلها الكُرْهُ والنُّفُورُ والقبحُ، والزينة هي كل ما يجذب الأنفس سواء أكانت كائنات أو معاني، ومنها زينة يستمتع بها الإنسان وضررها قليل، وزينة ضررها كبير، ويتم جذب [النفس] من أحد طريقين، من الطريق المعقول مثل جمال السماء، ومن الطريق غير المعقول مثل اتباع زخرف القول وهو من تزيين الشيطان لسوء العمل، ويشبه جذب ذكور الفراشات بالمصائد برائحة الأنثى لتَلقَى حتفها.
"زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ۗ ذَٰلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَاللهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ{14}" آل عمران3
"وَاعْلَمُوا أَنَّ فِيكُمْ رَسُولَ اللهِ ۚ لَوْ يُطِيعُكُمْ فِي كَثِيرٍ مِنَ الْأَمْرِ لَعَنِتُّمْ وَلَٰكِنَّ اللهَ حَبَّبَ إِلَيْكُمُ الْإِيمَانَ وَزَيَّنَهُ فِي قُلُوبِكُمْ وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ ۚ أُولَٰئِكَ هُمُ الرَّاشِدُونَ{7}" الحجرات49
"يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ{31} قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللهِ الَّتِي أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ ۚ قُلْ هِيَ لِلَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا خَالِصَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۗ كَذَٰلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ{32}" الأعراف7
"إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا{7}" الكهف18
"أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا ۖ فَإِنَّ اللهَ يُضِلُّ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ ۖ فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ ۚ إِنَّ اللهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ{8}" فاطر35


****************السَّوْءَة*************
السوءة هي حالة استثنائية لجمال الكائنات شكليا وفطريا إذ الأصل فيها أنها جميلة وتصرفاتها جميلة، حيث تتحول الأشكال والأحوال إلى أشياء تسيء لمن حولها بنفور أو للبيئة [بفساد]، كالجثث الميتة التي تسيء لمن حولها برائحة منفرة أو بنشر أمراض إذا لم تُوارى في التراب أو في مقبرة، وكذلك تتحول الأخلاق الحميدة الجميلة إلى أخلاق فاسدة قبيحة، والتقوى تقي الإنسان من سوءاته أو سوءِ أخلاقِه وما يترتب على ذلك من [فساد] العلاقات والمشاكل، والبعدُ عن التقوى تجعل الإنسان يقع في مصب الفتن التي توقع به في بحورٍ من العداء، ويضيع وقته وجهده في محاولات إصلاح وعلاج ما فسد.
"فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطَانُ لِيُبْدِيَ لَهُمَا مَا وُورِيَ عَنْهُمَا مِنْ سَوْآتِهِمَا وَقَالَ مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا عَنْ هَٰذِهِ الشَّجَرَةِ إِلَّا أَنْ تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ{20} وَقَاسَمَهُمَا إِنِّي لَكُمَا لَمِنَ النَّاصِحِينَ{21} فَدَلَّاهُمَا بِغُرُورٍ ۚ فَلَمَّا ذَاقَا الشَّجَرَةَ بَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ ۖ وَنَادَاهُمَا رَبُّهُمَا أَلَمْ أَنْهَكُمَا عَنْ تِلْكُمَا الشَّجَرَةِ وَأَقُلْ لَكُمَا إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمَا عَدُوٌّ مُبِينٌ{22}" الأعراف7
"يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا ۖ وَلِبَاسُ التَّقْوَىٰ ذَٰلِكَ خَيْرٌ ۚ ذَٰلِكَ مِنْ آيَاتِ اللهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ{26} يَا بَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا ۗ إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ ۗ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ{27}" الأعراف7
"فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ قَالَ يَا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلَىٰ شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لَا يَبْلَىٰ{120} فَأَكَلَا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ ۚ وَعَصَىٰ آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَىٰ{121}" طه20
"فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ{30} فَبَعَثَ اللهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ ۚ قَالَ يَا وَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَٰذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِي ۖ فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ{31}" المائدة5


*****************العورة******************
العورة هي الحالة التي يظهر عليها الفرد أو الشيء بمظهر قبيح ومنفر وسيئ وغير لائق، كمنظر إنسان ينظف نفسه داخليا رجل كان أو امرأة، أو نائم، وعلى الإنسان أن يعتزل الناس عند فعل أي عمل يظهره بمظهر غير لائق.
ولا يصح إطلاق كلمة عورة على ما قال فيه الله تعالى بأنه [زينة]، أو فيما ليس فيه قبح منفر.
"وَإِذْ قَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا ۚ وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ ۖ إِنْ يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَارًا{13}" الأحزاب33
"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِيَسْتَأْذِنْكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنْكُمْ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ ۚ مِنْ قَبْلِ صَلَاةِ الْفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُمْ مِنَ الظَّهِيرَةِ وَمِنْ بَعْدِ صَلَاةِ الْعِشَاءِ ۚ ثَلَاثُ عَوْرَاتٍ لَكُمْ ۚ لَيْسَ عَلَيْكُمْ وَلَا عَلَيْهِمْ جُنَاحٌ بَعْدَهُنَّ ۚ طَوَّافُونَ عَلَيْكُمْ بَعْضُكُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ ۚ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللهُ لَكُمُ الْآيَاتِ ۗ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ{58}" النور24

وعلى هذا:-
1- فجسم المرأة زينة وليس عورة.
2- الزينة الظاهرة من المرأة ليست كما قيل بأنها الكعوب والحلي، وإنما هي القوام والصوت والحركات ولون البشرة وشكل الوجه والشعر ولونه.
3- لم يأمر الله تعالى بإخفاء زينة المرأة عن غير من ذكرهم إلا لجعل جسمها أمام زوجها له جاذبية، لأن الاعتياد على رؤية الجسم العاري يفقده جاذبيته؛ كما يحدث في المجتمعات البدائية فهم عراة دائما. والله تعالى يحب للمؤمنين أن يكونوا متحابين وللأزواج أن يكونوا حميمين؛ والحميمية تفتر بالاعتياد أن يكون جسمها مشاعا لكل الناس.. ولكن عندما يكون جسم الزوجة مخصصا للزوج فيزيده شعورا بالانجذاب لها.
4- إذا كان المقصود من جحب الزينة عدم الفتنة لما حرر المرأة من حجب زينتها أمام من ذكرهم من أقاربها والتابعين.


#389908 [سوداني متقاعد]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2012 04:42 PM
الاية الكريمة في سورة النور واضحة المعنى فهي تحض على غطاء الصدر ولعل من اكثر الاجزاء اثارة للرجل في المرأة هو صدرها. لكن التدليس الذي حصل في في التشريع عفويا أو مقصودا من فقهاء في حقب تاريخية معينة جاء نتيجة للممارسات المحلية لمجتمع مسلم محدد أي ببساطة اشكال الحجاب الحالية التي تتخذ أكثر من ستر الصدر- وهي متعددة- يبين انه ظاهرة ثقافية تعكس تقاليد المجتمع اكثر منه أي شيء اخر.


#389486 [انا ماقرفان]
3.50/5 (2 صوت)

06-11-2012 10:03 AM
يعنى بعد الكلام ده عايرة (وليست عارية ياجماعة) وادوها صوووووووووت


#389469 [ابوانيز]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2012 09:48 AM
عظيم هذاالبحث الشيخ مصطفى محمدراشدنتمني لك التقدم والازدهار في مجال ا لبحث حتي تصحح كل المفاهيم الخاطئه في استيعاب النصوص الدينيه سواءاً كان عن محدوديةفي الافق اوعن قصد لمآرب اخرى


#389456 [مفتي السودان المرتقب]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2012 09:40 AM
انا بفهم انو المراة المسلمة تغطى الا وجهها وكفيها
لكن رايكم شنو قي اليقولو وجه المراة كفرجها ويجعل النساء لا يرى منهن شيئا على الاطلاق .. مما يفتح الباب لارتكاب الجرائم .. ودونكم الكتابات المغربية جرائم المحجبات ... نعم لا علاقة للجريمة بالحجاب والمحجبات الا اذا كان الحجاب اداة الجريمة كتغطية الوجه بكامله سعيا وراء عدم الانكشاف ...
حدث في السودان في منتصف السوق رجل يصارع لكشف وجه امراة مغطاة بالكامل .. وتدخل المارة .. وحلف بالذي يحوله كديسة ان هذه زوجته ولا سبب لخروجها ولا علم له بخروجها على الاقل .. وبعد لأي تنازل الناس واذا هي زوجته وتوارى الكثيرون خجلا بمافيه المرأة والامثلة كثيرة في المناطق التي يلبس فيها النساء ما يغطي الجسد بكاااااااااااااااامله وفي السودان تحديدا واللبيب بالاشارة يفهم .. واسكت عن مثال حدث بحضوري - صدفة وضيفا على صديق في مكان عمله وذلك الوقت ما بلغت سن منع ذلك الصديق وذي القربى عن امور الشيطنة تلك .. اذ كنت لا يعتد برايي بسبب صغر السن والمراهقة التي قد تجعلني اكثر فضولا لمعرفة ما سيجري لا النهي عنه .. وذلك في اكثر الولايات اكتظاظا بمغطيات الجسد بكامله حتى الوجه .. وهدنا الله وإياكم


#389414 [صلاح محمد]
5.00/5 (2 صوت)

06-11-2012 09:15 AM
الرجاء التحقق من الموضوع ومن الدكتور المذكور لان هنالك شك بأن هذا الموضوع ملفق وانه لا يوجد دكتور في الازهر بهذا الاسم(عندما اجريت بحثا بواسطة قوقل عن هذا الدكتور لم اجدالا بعض المواقع المسيحيه المصريه التي تتحدث عن تنصر هذا الدكتور) وان الازهر قد نفى انهتمت مناقشة رسالة دكتوراه بهذا الاسم او المعنى لذا ارجو التأكد من هذا الموضوع حتى لا ننساق وراء اعداء الاسلام في ما يروجون له


#389390 [ابو رحمه]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2012 08:54 AM
فى قاموس لسان العرب
الخمار ما تغطي به المرأَة رأَسها، وجمعه أَخْمِرَةٌ وخُمْرٌ وخُمُرٌ
وفى الايه ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ ۚ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31) سورة النور) الامر واضح وهو إطالة الخمار ليغطى فتحة العنق. يعنى اصلا حرائر الفتيات العرب كانن يرتدين الخمار ولا يكشفن شعورهن ولكن كانت هنالك مسافة بين الجلباب والخمار وهى فتحة العنق تظل مكشوفه فأمر المولى عز وجل بتغطيتها وذلك بإطالة الخمار والا كيف؟ يعنى هل تغطى فتحة القميص بخمار وتترك رأسها مكشوفا؟ وهل هذا الغطاء يسمى خمارا حينها؟ والله اعلم


#389326 [ود الحاجة]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2012 08:04 AM
المسمي نفسه شيخا جاهل أو لا يأبه لأمور الدين .ماذا يقول في قوله تعالى "وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ ..."الاية.فمن المتفق عليه أن الشعر زينة المرأة و هو ما دأبت المسلمات على اخفائه عن الرجال غير المحارم هل كل الامة منذ 1400 سنة جاهلة؟ و اليكم ما يلي
1.لفظة الحجاب جاءت متأخرة لتعني لباس المرأة المسلمة الواجب شرعا فالعبرة بالمسمى و ليست بالاسم, فعلى رأي هذا "الشيخ " الفوائد البنكية اليوم ليست ربا لأنها لا تسمى ربا و قس على ذلك الويسكي لأنه لم يسم خمرا و أمور كثيرة.
2.لم يختلف جمهور العلماء في كل المذاهب على وجوب غطاء رأس المراة في الصلاة وفي غير الصلاة لغير المحارم
3.نص ءاية الخمار هو " و ليضربن بخمرهن على جيوبهن" واضح من الاية أن تغطية الرأس كانت واقعا و أن الامر بتغطية الصدر جاء ملحقا بتغطية الرأس و الا كان الامر فقط بغطاء الصدر ,هذا أشبه بمن يقول لك لا تترك الباب مفتوحا فهو رضي بدخولك ,لذا أمرك باغلاق الباب

4.لقد جرى العمل بتغطية النساء لرؤوسهن بدءا من مجتمع المدينة النبوية و في كل العصور الاسلامية ,فهل واظب كل هؤلاء حتى الجهلة منهم على أمر ليس بواجب؟


#389316 [سودانى جد]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2012 07:57 AM
والله ده كلام عجيب خلاص الحجاب ده مضايقك ..... اصبر انا برجع ليك تانى


#389313 [mukhtary]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2012 07:49 AM
....الله اعلم ولكن من المنطق ان الايات الكريم لا جدال عليها بل علي تفسيرها .......وهذا يرجع الي فهم الاية وكتب التفسير وكذلك الراي الراجح...ولكن مسألة ..حديث المشاكل فهو فهم خاطئ ليس الا ...اذا اردت ان تمشي عريانا ...فهذا يعد في بلد اجنبي ومتحضر( كما يزعمون)..فهو من حقك ولا ضير في ذلك
اذا اما اذا اردت ان ترتدي الحجاب فهو غير مطابق وغير مقبول وغير وغير ...لماذا؟؟
واريد رد عقلاني ..بعيدا عن العاطفة ...!! لن تجد سوي ترهات ...
فنسال الله ان يقدم ما فيه الخير وان يوفقنا لما يحب ويرضي


#389304 [سودانية سودانية]
5.00/5 (2 صوت)

06-11-2012 07:43 AM
ما هذا المنطق الأعوج ؟ واضح جدا حتى من أسلوب كتابة المقال ، أنه كذب وتلفيق وتدليس ، أخطاء المقال التحريرية لا حصر لها ، ومعلوماته في مجملها لا تصدر عن عقل ناصع يقظ !


ردود على سودانية سودانية
United States [كرم السيد كريم] 06-14-2012 07:36 AM
جزاك الله خيرًا على هذا التعليق
وعلى فكرة الكاتب فعلاً مزور وكذاب لأنه لم يحصل على الدكتوراه


سامية عبد الكريم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة