المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الخطيب: الدخان الأبيض فوق نمرة 2
الخطيب: الدخان الأبيض فوق نمرة 2
06-13-2012 09:17 PM

الخطيب: الدخان الأبيض فوق نمرة 2

عبد الله علي إبراهيم

لو أراد الشيوعيون تثمين إنجازهم بانتخاب الرفيق الخطيب سكرتيرا سياسياً للجنة المركزية (طالما أصروا. ونحن ناس سكرتير عام ساكت) لنظروا إلى صدى الخطوة عند من عدوهم خصمهم الفكري. قال العوض المسلمي إن الديمقراطية هي التي نفذت بالحزب من منعطف عصيب بخلو أمانة الأمانات فيه التي أُعفوا من التفكير في شغلها لنحو ثلثي قرن. علاوة على الظروف إذ لم يكن هناك مرشح ليحل في الخانة بالبداهة كما فعل نقد. كما ربما سرَّ الشيوعيين «بَغَر» عالم في مقام ب. حسن مكي من حسن صنيعهم بقوله إن على الحركة الإسلامية «أخذ صفحة» من كتاب الشيوعيين في التغيير. فقد جاؤوا للقيادة بشاب (يا راجل!) من الجيل الثاني لم يدخل الخرطوم إلا ومقاليد الأمر بين يديه.
كنا ننتظر مدخنة المركز العام في نمرة 2 لنرى الدخان الأبيض الذي يعلن رسو الكرادلة على واحد منهم للمنصب. والمجاز مأخوذ من طقوس إجراءت اختيار بابا الكاثوليك. ولما انجلى الدخان من فوق مركز الحزب ظهر أن من نال المنصب لم يأت إلى نمرة 2 إلا زائراً. فلولا آلية الانتخاب لكان الأمر نزاع كرادلة هم من سماهم محمد علي خوجلي بـ»جهاز الحزب». وهم جماعة باسلة لا غنى عنها واستعادت بفدائيتها الحزب من تدابير قصدت محوه من ظهر البسيطة. ولكن سرعان ما نمت وسطها عادة ألا تثق إلا بنفسها. فقد جاء يوم كانت هي الحزب. وكانوا هم الرجال حول نقد بعد ذلك. والخطيب غير ذلك. فبواقع ترجمته هو الحزب يسعى بين الناس فيما عرف ب»الكادر الجماهيري». بل هو قريب من أن يكون الأصل في الحزب وهو الطبقة. فليس بين المرشحين الآخرين من له جذر في أي من طبقة العمال والمزارعين مثله. وكنت أفرق بين الحزب والطبقة مثل قولي إننا نشأنا في عطبرة على الحس بالطبقة بينما نشأ رفاق أم درمان بالحس بالحزب. فالخطيب الحزب كسب كبير للحزب.
ويأتينا الخطيب من القومية النوبية. ورأيته في فيديو بالإنترنت يقود جماعة راقصين «رطانة» من أهله فرحاً بانعقاد المؤتمر الخامس في 2009م. وهذه بشارة. ولما أصبح سكرتيراً سياسياً للجنة الشيوعيين المركزية (والله ثقيلة على اللسان) تقلد الخطيب الآن أمانة وطنية على طريق رجال هذه القومية ونسائها ممن أعطوا الحزب الشيوعي والطبقة العاملة زهرة عمرهم، وحسهم الدوغري الهازئ، وثقافة مصر: ألا رعى الله ثقافة مصرا». وفيهم أخوه دكتور الخطيب الذي هو عنوان ساطع للشيوعيين بعطبرة. وسبق رجال تلك القومية بإعطاء الحركة الوطنية ومؤتمر الخريجين أقصى طاقتهم: عبد الله خليل، محمد نور الدين، إبراهيم أحمد، جمال محمد أحمد وغيرهم. وكان فيهم رأسمالية وطنية سخية في البنك التجاري ابتكرت صناعة الـتأمين. وهكذا تقلدوا أمانة الشاغل الأكبر للوطن بمروءة وسعة.
ولكن للأسف فالجماعة المفصحة من هذه القومية تتنكب الطريق الوطني الرحيب إلى زقاق الإثنية وزنقاتها. فحتى سعاد إبراهيم أحمد صارت أنشط في التباكي على النوبة منها إلى ملاحقة سياسات التعليم التي جاءت لمعالجتها بلجنة الحزب المركزية أول مرة. فقد ضربت الجماعة على نفسها العزلة عن المعاني الأكابر إلى المعاني الأصاغر. وأسفرت عن عداء للعروبة والإسلام ناظرة لدولة الإنقاذ التي هي وجه الطغيان وشح النفس والارتجال من إنسانية تلك الثقافات الغراء. وانطوت الجماعة على بغضاء كبيرة تئز فيها ثارأت لحقوق ثقافية كوشية أو ترحيل مرتجل (ومتكرر) عن الوطن الأصل، أو نار حشا على مقتل المرحوم مجدي. وعلى عظم هذه المظالم سيكون من الخسائر الفوادح أن يترك رجال النوبة ونساؤها حبل الوطن على غارب الإنقاذ. وقلتها وأقولها غير هياب إنهم إن فعلوا ذلك ارتكبوا خيانة للأمانة والثقافة والمستقبل. قلتها في مجلس لوردي ذات يوم زرته معائداً. وأعرف أن زميلي السفير إبراهيم طه أيوب غير راض عني بسبب هذا القول. ولكن الحق حق. فالنوبة استثمار سوداني عزيز لن نتركه نهباً لمن ضاقت أحذيتهم.
آمل أن يكون صعود نجم الخطيب القومي سبباً للجماعة النوبية للتفاؤل وللاستدراك. فالشيوعيون جعلوه خليفة لأستاذنا عبد الخالق محجوب في الوطن. وهذا تكليف كوكبي صعب.. وتشريف

الاحداث





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2184

خدمات المحتوى


التعليقات
#392414 [الباسطة ندور]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2012 10:17 AM
ده كل ما جادت به قريحتك يامفلس؟
رطانة قال ابقى كدى راجل وقول متل الكلام ده فى ضار على ضار ولا غلى غصمان ولا حتى كمال حقنة
يا امعة ياماسك العصى من النص عامل فيها اكاديمى وكل همك شغل المشاطات تغمز وتلمز وتهمز


ردود على الباسطة ندور
United States [الباسطة ندور] 06-14-2012 12:45 PM
كرور انت يا كوشي واساتذك الاقرع المفلس فكريا وعاطفيا

United States [كوشي] 06-14-2012 11:03 AM
يا رجل حرام عليك احترم اساتذنا انت حزب امه ولا شنو ياكرور


عبد الله علي إبراهيم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة