وكافوري أخرى بالقاهرة
06-19-2012 12:08 AM




وكافوري أخرى بالقاهرة - بكري الصائغ

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1730

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#397615 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2012 10:23 PM
أخـوي الـحـبوب،
ابراهيم الكدرو،

والله فرحت بزيارتك التانية، وبتعليقك المقدر، وقبل الاتنين ديل ترحيبي الشديد بقدومك المفرح،

***- ياأبراهيم، كيف اقوم بالتهنئة والنتائج المصرية لم تحسم بعد، وسيتم الاعلان عن الرئيس الفائز يوم الخميس القادم 21 يونيو الحالي?...وهناك احتمال المفاجأت?!!

***- ياأبراهيم، انت مستعجل مالك?!!..ننتظر الاعلان عن سياسات الرئيس الجديد (الداخلية والخارجية)..وماذا سيقول عن علاقته مع نظام البشير، وهل يؤيد قرار المحكمة الدولية باعتقال البشير ووزير دفاعه واخرين?...هل سيعيد حلايب لاهلها?...

***- صدقني لو فاز محمد مرسي، حيكون يوم اسود عليكم، لان خط سياسات الاخوان (حاليآ) في مصر لاتتفق مع خط الفساد والاعتقالات والاغتيالات والتعذيب ، وده سبب صعود مرسي في الانتخابات!!

***- اصبر صبرآ يبل الابري...


#397553 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2012 08:15 PM
***- مرت سبعة اعوام من توقيع اتفاقية المذلة والمهانة والخنوع والأستسلام ( اتفاقية القاهرة 2005 )، والتي باع بموجبها محمد عثمان الميرغني التجمع (المعارض) للحزب الحاكم بتاريخ 18 يونيو 2005 ، ولم يكتفي فقط ببعيه للتجمع وانما في انبطاحه المخزي تحت اقدام اسياده الجدد بالخرطوم، وقام باهداء دار (التجمع) بالقاهرة للحزب الحاكم!!، وهو الدار الذي اصبح الأن مكتبآ ل(حزب الوطني) بالقاهرة، ويشغله موظفون يقومون بشتي الاعمال التي تكلفهم به حزبهم في الخرطوم...

***- مرت بالأمس الأثنين 18 يونيو 2012، وكنت اتوقع ان اسمع بيانآ او تقريرآ من رئيس التجمع بهذه المناسبة الاليمة، وكنت اتوقع منه ايضآ، وان يخاطب قواعده بالداخل والخارج ويعطيهم معلومات عن اخر التطورات والانجازات التي تمت خلال فترة السبعة اعوام الماضية....

***- ولكني فوجئت مفاجأة كانت فوق حدود التصور، فقد طالعت خبرآ بث من موقع (ســودانيل) الموقر، جاء تحت عنوان:

( البشير يلتقي الميرغني ويتفقان على تقليص حصة الاتحادي ). ويفيد اصل الخبر، ان المؤتمر الوطني أجرى مشاورات موسعة مع شركائه في السلطة بشأن هيكلة الحكومة، ابتدرها رئيس الحزب المشير عمر البشير باجتماع ضمه في اليومين الماضيين مع رئيس الاتحادي الأصل محمد عثمان الميرغني بمقر الأخير، تم التأمين فيه على تقليص حصة الاتحادي في الحكومة في وقت أبدت فيه أحزاب تمنُّعها من الخطوة)!!.

***- وقد يسأل احد القراء ( واين هي المفاجأة?)...واقول، ان المفاجأة المحبطة كانت تكمن في تاريخ لقاء البشير بمحمد الميرغني 17 و 18 يونيو بحسب ماورد بالخبر، وهذا ان الشيخ محمد لم يهتم اصلآ بموضوع ذكري مرور سبعة اعوام علي عدم تنفيذ الحزب الحاكم للاتفاقية واهملها تمامآ، وهرول للقصر يستجدي سيده والابقاء علي حصة حزبه بالحكومة!!

***- وقد يسأل احد القراء وماعلاقة كل هذا الكلام بالموضوع الحالي: (وكافوري اخري بالقاهرة!)?!!،

***- في عام 2005 ضغطت المخابرات المصرية بشدة علي محمد عثمان الميرغني بصفته رئيس التجمع الوطني المعارض بالقاهرة وان يقبل بتوقيع اتفاقية مع الحزب الحاكم بالخرطوم بغرض تهدئة الاوضاع بينهما، واللجوء لمبدأ الحوار وحل المنازعات والخلافات بالطرق السلمية.

***- كان كلام المخابرات المصرية لمحمد عثمان واضحآ لا لبس فيه ولا غبار، وانه اذا رفض مبد الحوار مع الطرف الاخر، عليه ان يرحل هو وتجمعه من القاهرة....وليذهبوا الي اسمرا او اديس ابابا او اي مكانآ اخر يختارونه.

***- وانه ايضآ في حالة الرفض والتمسك برأيه :( سلم تسلم)...فكل اعضاءهيئة قيادة التجمع عليهم الرحيل مع الميرغني...ولايبقي احدآ من سياسيه بالعاصمة المصرية،

***- محمد عثمان عنده املاك في مصر، وقصر كبير بالاسكندرية، ولهذا فضل الميرغني وان يضحي بالتجمع الوطني وينهيه نهاية مرة...ويهديه للحزب الحاكم في الخرطوم!!!

***- وبهذه الطريقة، احتفظ الميرغني بقصره واملاكه بمصر، وباملاكه في الخرطوم بحري....و بـنخلاته في كسلا....وابنه بقصر الشعب!!

***- اما عن عشرات الألآف من اعضاء التجمع بالداخل والخارج فلهم الصبر والسلوان!!


#397481 [ابراهيم الكدرو]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2012 06:22 PM
نعم ياأستاذ بكري وبكل تأكيد ستعود حلايب وشلاتين وأبورماد وستعود مصر بكاملها للسودان وسيعود السودان لمصر.. أما الدكتور الترابي فهو (كرت محروق) لافائدة ترجي منه.. بس ياأستاذ عايز رأيك في أثر فوز الإخوان علي الوضع هنا؟ ألا يعتبر دعما للحكومة السودانية وخيبة وخزي وخذلان مبين للمعارضة البائسة التي أنفرجت أساريرها وهللت لمظاهرات تلاميذ ولاية الخرطوم!!؟ يعني يابكري ياخوي (جات معانا في السلك).


#397291 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2012 02:26 PM
اخـوي الـحـبـوب،
ابراهيم الكدرو،

تحياتي الطيبة، وألف شكر علي تهنئتك لي بفوز محمد مرسي الرئيس المصري الجديد (مسلم كالدهب عيار 24 كما يقولون عنه في مصر)...مش زي الصفيحة المصدئة عندنا!!

***- تعرف ياأخ ابراهيم، هناك سؤال هام لابد وان نطرحه بعد فوز محمد مرسي، والسؤال يقول:

( هل سيرجع لنا الرئيس المصري الجديد حلايب...ام ستظل كما هي تحت الاحتلال، ويسكت البشير كالعادة عن المطالبة?)!!...

***- وسؤال اخر يقول:
( هل سيسمح الرئيس محمد مرسي لعمر البشير بزيارة حلايب بدون تاشيرة?)!!...

***- وكيف سيتعامل البشير مع النظام المصري الجديد حول موضوع حلايب وشلاتين?!!...

***- حزب (الأخوان المسلمون) في مصر يفضلون التعامل مع الترابي ويتحسسـون من البشير....كيف سيفك البشير هذه المعضلة?!!

2-
----
طالع هذا الرابـط.

منح عمر البشير الاخوان المسلمين المصريين مبلغ (10) مليون دولار،
واضاف ان المبلغ لتمويل حملة الاخوان المسلمين في الانتخابات المصرية القادمة.
************************************
http://ar-ar.facebook.com/Girifna/posts/264430663582153?comment_id=3861485&offset=0&total_comments=21

3-
***- ولكني لااعتقد في صحة المعلومة اعلاه لعدم وجود مصدر للخبر!!


#397247 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2012 01:56 PM
1-
-----
ياتري هل سيكون الرئيس المصري الجديد محمد مرسي خير
سند للشعب السوداني المقهور تحت نظام اشبه بنظام
حسني مبارك ?...ويطالب بمحاكمة البشير علي جرائم الأبادة!!
******************************************

2-
------
مرسي ...أول رئيس مدنى يحكم مصر
*******************************
المصـدر:
كل الحقوق محفوظة- صحيفة الصحافة -
بتاريخ:
التاريخ: 19-يونيو-2012-
-----------------------------
***- أعلن حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين في مصر أمس، فوز مرشحه محمد مرسي في أول انتخابات رئاسية تعرفها مصر بعد سقوط حسني مبارك في 11 فبراير 2011 اثر ثورة شعبية استمرت 18 يوما، وجاءت نتائج الفرز فى 26 محافظة بالكامل وهى جميع محافظات جمهورية مصر بتقدم الدكتور محمد مرسى بنسبة 52% والفريق احمد شفيق 48%.

***-وألقى محمد مرسي كلمة في الساعات الأولى من صباح امس الاثنين بعد أن أعلن حزبه أنه الفائز في انتخابات الرئاسة المصرية، وتعهد مرسي بأن يكون رئيسا لكل المصريين وتوجه مرسى للمصريين بالشكر جميعا بدون استثناء بالتقدير والعرفان والمحبة، وقال فى رسالة للشعب المصرى «اقول لمن قالوا نعم ومن قالوا لا لانتخابي كلهم أبناء مصر و كلهم لهم مكانة غالية في قلبي» ومن المتوقع ان يتسلم مرسى السلطة نهاية الشهر الجارى بحسب تأكيدات المجلس الاعلى للقوات المسلحة والذى تعهد بتسليم السلطة للرئيس المنتخب في احتفالية كبرى سيشهدها العالم كله، ويعتبر مرسي في حال اعلان فوزه رسميا بعد غد الخميس أول رئيس مدني يحكم مصر منذ قيام ثورة يوليو في العام 1952م.

صلاحيات منقوصة:
****************
***- المجلس العسكري الحاكم كان قد فجر أزمة عشية الانتخابات بنشر الإعلان الدستوري المكمل الذي ينتفص من صلاحيات رئيس الجمهورية، ويمنح المجلس العسكري سلطة تشريعية مؤقتة، مما أثار غضب القوى السياسية المصرية. وأعرب حزب الحرية والعدالة عن رفض الإعلان المكمل. ووصف المهندس سعد الحسينى، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة، الإعلان الدستوري المكمل، بـ«الإعلان الباطل»، مشيرا إلى أن المكتب التنفيذي للحزب يرفض الإعلان الدستوري الجديد.

***- ووصف المرشح السابق للرئاسة المصرية حمدين صباحى الإعلان الدستورى المكمل بأنه انفراد بالقرار وهيمنة علي السلطات من المجلس العسكري.»

***- وقال ناشطون يؤيدون التغيير وحقوقيون إن الإعلان الدستوري المكمل -الذي جاء بعد أيام من توسيع القضاة لنطاق سلطات الجيش بشأن اعتقال المدنيين، وعقب حل البرلمان الذي يهيمن عليه الإخوان- سيفرغ عملية تسليم السلطة إلى الجهات التنفيذية المنتخبة من معناها.

***- ويقول الدكتور عمرو حمزاوي أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة إن الإعلان الدستوري المكمل يعني نكوصا وتراجعا عن تسليم السلطة و»عسكرة للدولة» ومرحلة انتقالية جديدة خطيرة. وفسر حمزاوي عبر حسابه على موقع تويتر الإعلان الدستوري المكمل ، قائلا إنه يعني أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة أصبح بصلاحيات تشريعية وتنفيذية واسعة ، وأن القوات المسلحة لا يتدخل في شؤونها أحد ولمجلسها حق الفيتو على الدستور وغيره ، وأشار إلى أن الرئيس المنتخب سيصبح بصلاحيات منقوصة تجعله في موقع أشبه برئيس وزراء ضعيف.

تحديات:
*****
***- بعيدا عن الجدل الحاصل حول طبيعة العلاقة بين المجلس العسكري، وهو الذراع الحديدية لنظام الرئيس المخلوع حُسني مبارك، وبين الرئيس الذي يرتدي عباءة الإخوان، تبرز عدة تحديات في انتظار الرجل.

***- أول تحد هو طبيعة العلاقة المستقبلية بين محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين، وعلى رأسها المرشد العام محمد بديع. ومن سيكون المتحكم الفعليّ في دواليب مصر: هل هو الرئيس المُقحم في السباق نافلة تحسبا لإقصاء متوقع لمرشح الجماعة الأول: خيرت الشاطر، أم هو المرشد الذي يحظى بالسلطة الدينية التي تُلزم كل عضو في الجماعة، بمن فيهم الرئيس الجديد، بواجب الخضوع لقراراته بسبب البَيْعة التي في عنقه عليه؟.

***- الارتباط العضوي بالجماعة من ناحية فكر الجماعة نفسها وأدبياتها يُعتبر رباطا مُقدسا لا يُتجاوز بسهولة ما لم تأذن الجماعة بتجاوزه.

***- الا ان مرسى يقول (بالرغم من ان تربيتى وثقافتى اخوانية الا ان ذلك لايؤثر فى توجهى الى مصلحة الشعب ولا تدّخل لاحد مهما كان فى ادارة البلاد والمرجعية للهيئات التنفيذية والتوفيق بين الاراء ولا علاقة لاى احد مهما كان من التدخل فى شؤون البلاد من الاخوان او الحزب الذى سأقدم ورقة استقالتى منه بمجرد اعلان فوزى بالرئاسة لاكون للشعب المصرى مسلميه ومسيحييه شبابه ورجاله ونسائه وصغيره وكبيره. انا للمصريين كلهم وبكل طوائفهم لا فرق بن احد المصرى مواطن من الدرجة الاولى) ..

***- التحدي الثاني يرتبط بالمخاوف التي يحمل لواءها معارضو حكم الإخوان وهو ثنائية -الدولة الدينية والمدنية- وموقع حكم الإخوان بينهما ومدى ايمانهم بالديمقراطية. ورغم دأب الإخوان على تأكيد أن هدفهم هو إقامة الدولة المدنية الا ان النماذج السياسية التي حكمت باسم الدين في نهايات القرن العشرين وبدايات الواحد والعشرين مثل إيران وأفغانستان والسودان خلفت انطباعا سيئا لدى الرأي العام الداخلي والخارجي، بسبب تحويل الدين من الشاملية إلى الشمولية، وبنظرة أيديولوجية إقصائية تُحرّم الاختلاف وتقمع الرأي الآخر.

***- التحدي الثالث ان مصر تواجه مشكلة استقرار أمني وهي تخرج من مرحلة الثورة إلى مرحلة البناء، ولهذا تتطلب المعادلة الصعبة الموازنة بين حق المواطن في التعبير عن رأيه والخروج إلى الشارع مقابل الحفاظ على هيبة الدولة واستعادة قوات الأمن لدورها الطبيعي في الضبط والمراقبة دون أن يؤدي ذلك إلى تجاوزات ومصادرة لحقوق المواطنين، فاسترجاع هيبة مؤسسات الدولة (الأمنية والقضائية خصوصا) تحد صعب في ظل انتشار الفوضى والصراع بين أنصار الثورة والثورة المضادة، والاستقرار يعني عودة الحياة الطبيعية وانتعاش الاقتصاد والسياحة وتغطية العجز وتنمية قطاعات الصناعة والزراعة وفتح المجال أمام الاستثمارات التي تشكل مصر أرضا خصبة لها

سيرة ذاتية:
***********
***- الدكتور محمد مرسى من مواليد عام 1951 محافظة الشرقية تعلم فى مدينة الزقازيق ثم انتقل بعد ذلك الى محافظة القاهرة تخرج في هندسة القاهرة عام 1972 وبعد سنتين حصل على الماجستير من جامعة القاهرة وحصل على الدكتوراة من جامعة ساوث كاليفورنيا.

***- بدأ محمد مرسى حياته الوظيفية من درجة معيد ثم استاذ مساعد فى جامعة كاليفورنيا والان استاذ ورئيس قسم فى كلية الهندسة جامعة الزقازيق متزوج وله اربعة ابناء.

العمل السياسي :
****************
***- اختير د. مرسي عضوًا بلجنة مقاومة الصهيونية بمحافظة الشرقية، كما اختير عضوًا بالمؤتمر الدولي للأحزاب والقوى السياسية والنقابات المهنية، وهو عضو مؤسس باللجنة المصرية لمقاومة المشروع الصهيوني.

***- انتخب عام 2000 عضوا بمجلس الشعب المصري عن جماعة الإخوان وشغل موقع المتحدث الرسمي باسم الكتلة البرلمانية للإخوان. وفى آخر انتخابات لمجلس الشعب 2005 حصل على أعلى الأصوات وبفارق كبير عن أقرب منافسيه ولكن تم إجراء جولة إعادة أعلن بعدها فوز منافسه.

***- كان من أنشط أعضاء مجلس الشعب وصاحب أشهر استجواب في مجلس الشعب عن حادثة قطار الصعيد وأدان الحكومة وخرجت الصحف الحكومية في اليوم التالي تشيد باستجوابه.

***- وقد تم اختياره عالميا كأفضل برلماني 2000-2005 من خلال أدئه البرلماني.

***- انتخبه مجلس شورى الأخوان في 30 أبريل 2011 رئيسا لحزب الحرية والعدالة الذي أنشأته الجماعة بجانب انتخاب عصام العريان نائبا له ومحمد سعد الكتاتني أمينًا عامًّا للحزب.

ترشحه للرئاسة:
*************
***- وبعد أن دفع حزب الحرية والعدالة بالاتفاق مع جماعة الإخوان المسلمون بخيرت الشاطر مرشحًا لانتخابات الرئاسة المصرية 2012، قرر الحزب الدفع بمرسي مرشحًا احتياطيًّا للشاطر كإجراء احترازي خوفًا من احتمال وجود معوقات قانونية تمنع ترشح الشاطر، وهو ماحدث بالفعل وصدقت توقعات الاخوان وتم استبعاد الشاطر مع ابو اسماعيل وسليمان ضمن 10 مستبعدين.

من أقواله:
***********
***- أينما كانت قناعتك كلنا أبناء هذا الوطن و لا فضل لأحد على أحد إلا بالعمل، و لا حق لأحد في المزايدة على أحد آخر تحت أي شعار. آخر ما يمكن أن نريد له أن يصل إلى أذهان الناس بعد لقاء كهذا - سيحتوي بكل تأكيد على نقد و مكاشفة و مشاففة -- أننا نؤيد مرشحاً على حساب مرشح آخر. هذا البرنامج خادم لشعب مصر و لا أحد سوى شعب مصر، و شعبُ مصر أكثر فطنة من أن يقوده أحد. أهلاً بكم إذاً بعد إعلان النتائج إلى أول لقاء خاص مع المرشح الذي تصدر قمة السباق نحو قصر الرئاسة في الجولة الأولى لأول انتخابات من نوعها في مصر و العالم العربي بعد ثورة.

***- اعتقل عدة مرات منها سبعة أشهر حيث اعتقل صباح يوم 18 مايو 2006 من أمام محكمة شمال القاهرة ومجمع محاكم الجلاء بوسط القاهرة، أثناء مشاركته في مظاهرات شعبية تندِّد بتحويل اثنين من القضاة إلى لجنة الصلاحية وهما المستشارَان محمود مكي وهشام البسطاويسي بسبب موقفهما من تزوير انتخابات مجلس الشعب 2005 واعتقل معه 500 من الإخوان المسلمين وقد افرج عنه يوم 10 ديسمبر 2006.

***- كما اعتقل صباح يوم جمعة الغضب 28 يناير 2011 اثناء ثورة 25 يناير ضمن عدد كبير من قيادات الإخوان على مستوى المحافظات لمنعهم من المشاركة في جمعة الغضب.


بكري الصائغ
بكري الصائغ

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة