07-08-2012 07:50 PM

بيان رقم (3)

جريمة إعتقال وتعذيب النساء بواسطة جهاز الأمن والشرطة

لقد قمنا برصد وتوثيق حالات عديدة من الإعتداءات علي النساء بالضرب المبرح بخراطيم المياه والعصي والركل بالأرجل والضرب بالكف علي الوجه، وجرهن علي الأرض في عمليات إذلال تقشعر لها الأبدان. وقد تم خلال الأسبوع الماضي إعتقال اكثر من عشرين إمرأة، وفي تطور خطير فإن أجهزة الأمن قد بدأت في إبقاء النساء في مكاتب وزنازين جهاز الأمن في المساء ولعدة أسابيع مما يشكل خطورة بالغة علي سلامتهن من الإغتصاب وياتي القلق بالاعتبار أن النساء يعتبرن ضمن الحلقات الضعيفة في مجتمعنا، إضافة إلي السمعة السيئة لجهاز الأمن في هتك أعراض النساء بعد أن إستباحوا لعقدين من الزمان حرمة البيوت وساكنيها.
إننا ندعوا كافة أفراد الشعب السوداني للوقوف بحزم أمام هذا التطور باعتباره آخر حلقة من حلقات تحطيم الكرامة والإرادة، يجب أن تقوم كل تنظيمات المجتمع بالدعوة للإعتصام أمام مباني جهاز الأمن المعروفة الآن لدي الجميع وإجبارهم علي اطلاق سراح كل المعتقلين وخاصة النساء فورا.
كما نؤكد أننا في مكتب رصد الإنتهاكات وحماية الثوار نتابع ونرصد بدقة أسماء المسؤولين المنخرطين في أعمال لجنة الأمن لولاية الخرطوم ومسؤولية والي ولاية الخرطوم وتحدي مسؤوليتهم عن التعليمات بضرب الثوار مستفيدين من تعاون مثمر مع بعض الشرفاء ضمن شرطة ولاية الخرطوم، ونؤكد أن مدير العمليات يعتبر مسؤولا مسؤولية مباشرة عن الإستخدام المفرط للقوة وكذلك مدراء وحدات الأمن التي تقوم بالإعتقال ومداهمة المنازل.
أن الجرائم التي ترتكب الآن ضد المدنيين بتسبيب الإختناق المتعمد بحصار المدنيين داخل المساجد ورميهم بالغازات المسببة للإختناق ووسط الأحياء وإستخدام الطلقات المطاطية والضرب بالعصي والسياط والركل بالأرجل يشكل إستخداما مفرطا للقوة ضد المدنيين العزل يرقي لمستوي الجرائم ضد الإنسانية. أننا نؤكد إننا سنلاحق جميع هؤلاء المسؤولين المذكورين الذين يشغلون الآن هذ المناصب التي يصدرون من موقعها هذه التعليمات، وسنلاحقهم بشأن هذه الجرائم داخليا وخارجيا بتضمينهم قائمة المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية.

نرجو من الراصدين والناشطين والثوار في جميع مدن السودان متابعة ورصد أسماء الضباط والأفراد التابعين للأمن والشرطة (والمليشيات) الذين يرتكبون الجرائم ضد الثوار كما نرجو من الوطنيين داخل هذه الأجهزة أيضا مدنا بالوثائق والمستندات الصوتية والمصورة والفيديو عبر العنوان البريدي أدناه :
البريد الالكتروني
[email protected]
[email protected]
كما نرجو الإنضمام إلي صفحتنا في الفيسبوك أدناه والتي تتضمن تحديثا مستمرا.
https://www.facebook.com/sudan.hr.monitor
*مكتب رصد الانتهاكات وحماية الثوار
الخرطوم
_ ______________________________
*مكتب رصد الانتهاكات وحماية الثوار هيئة تم تكوينها من قبل مجموعة من المحامين والناشطين وراصدي انتهاكات حقوق الإنسان بهدف رصد وتوثيق أسماء الضباط والأفراد والمسؤولين (والمليشيات) وكافة الأشخاص المتورطين في كافة الجرائم خاصة القتل والتعذيب والاغتصاب بهدف الأعداد لملاحقتهم عن هذه الجرائم وضمان عدم الإفلات من العقاب لأي فرد أو ضابط أو شخص يقوم بارتكاب هذه الجرائم ضد الثوار.





تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2511

خدمات المحتوى


التعليقات
#421864 [عصبنجى]
5.00/5 (1 صوت)

07-09-2012 12:56 PM
الرصد وحده لا يكفى..يجب ان يرسل ما رصد للقنوات الفضائية المختلفة وللمنظمات الحقوقية وإلى كل الجهات التى تفيد فى تحرير المعتقلين من جلاديهم
كما يجب أن تنشروا إسم ومكان سكن كل من أجرم فى حق المعتقلين حتى نأخذ حقنا منهم بأى صورة كانت


#421817 [المشتهي الكمونية]
0.00/5 (0 صوت)

07-09-2012 12:03 PM
يا للعار
يحدث هذا لحرائر السودان والرئيس الخايب العايب الدعول وبعد أن نافس حنان بلوبلو وبنات جيلها في الرقيص وهز الأرداف يخرج علينا متحدثا عن الدستور الإسلامي ، هذا التمبل الذي لا يصلح لإدارة انداية يتحدث عن أخلاق الاسلام ونساء بلاده تداس حرماتهن في زنازين الأمن ، حتى متى أيها العبيط المتخلف تسمح لإخوان الشياطين وتجار الدين باستخدامك كفزاعة وهمبول لرفع شعارات دينية لا يؤمنون بها ولا يطبقونها على أنفسهم ، لعنة الله عليك أيها العر الحثالة على إخوان الشياطين الى أن تقوم الساعة


#421701 [الكناني]
5.00/5 (1 صوت)

07-09-2012 10:12 AM
بترصدوا في شنو ليه ما ضاربتوهم وقتلتوا كل من لوث بيده شرف حرائرنا، بعدين هل هذا المتوقع منك رصد وتوثيق ياخ اطلعوا الشارع خلاص ولا نستاهل البيحصل دا افتكر انه دا جبن يا حليل اهل الحارة


#421275 [من اجل التغيير]
0.00/5 (0 صوت)

07-08-2012 08:10 PM
لتكن (الجمعه) القادمه من اجل المعتقلين والمعتقلات ببيوت اشباح النظام .
يرجي التعميم .


مكتب رصد الانتهاكات وحماية الثوار الخرطوم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة