المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
19 يوليو 1971: وانتقم الله من النميري والسادات والقذافي
19 يوليو 1971: وانتقم الله من النميري والسادات والقذافي
07-19-2012 12:07 AM


19 يوليو 1971: وانتقم الله من النميري والسادات والقذافي.

بكري الصائغ
bakrielsaiegh@yahoo.de


19 يوليو 1971: وانتقم الله من النميري والسادات والقذافي.

مـقدمة:
---------
***- اليوم الخمـيس 19 يوليو 2012، والذكري ال41 علي انقلاب هاشـم العطا، والتي وقعت في مثل هذا اليوم من عام 1971.

***- واقول وبكل صراحة، ليس عندي اطلاقآ ماهو جديد لاكتبه عن الانقلاب ، وايضآ لا عندي اي اضافات جديدة تفك بعضآ من طلاسـم وغموض بعضآ من الاحداث المبهمة التي وقعت بعد فشل الانقلاب...والتي مازالت حتي اليوم الغازآ بلا تفسيرات،

***- فمنذ واحد واربعين عامآ ومئات الكتاب والمؤرخون وشهود العيان من الضباط والمدنيين قد قد قاموا بكتابة عشرات الألآف من المقالات والمواضيع بالصحف المحلية والعالمية عن حركة 19 يوليو 1971،
***- وعن اعتقال النميري،
***- ومجزرة قصر الضيافة،
***- ثم عودة النميري للحكم مرة اخري،
***- واعتقالات قادة الحركة،
***- والمحاكمات بمعسكر الشجرة،
***- والاعدامات التي تمت سريعآ.

***- في مقالة اليوم وبمناسبة الذكري ال41 علي انقلاب 19 يوليو 1971، لن اتطرق فيها لامن بعيد او قريب عن الأنقلاب او اعادة مرة اخري لاحداث مابعد فشل الضباط في استلام السلطة من النميري، لانها معلومات غدت معروفة عند القاصي والداني.

***- ولكني ساكتب عن انتقام الله تعالي من النميري..والسادات...والقذافي، جراء مااقترفوها من ذنوب في حق الضباط والمدنيين الذين اعتقلوا بعد فشل الانقلاب.

1-
------
المـدخل الأول:
-------------
***- بعد ان استعاد النميري السلطة في يوم 22 يوليو، وهو اليوم الذي دخل التاريخ السوداني باسم (يوم العودة)، ظل مقيمآ بمعسكر (الشجرة) تحت حراسة مدججة، ويراقب عمليات تنفيذ الاحكامات والاعدامات، ويتدخل بصورة سافرة في عمل قضاة المحاكم التابعون للقضاء العسكري.

***- كان كل همه الانتقام الرهيب الممزوج بالدم وازهاق الارواح ولاشي غير هذا الانتقام، وخلال عشرة ايام قضاها بمعسكر (الشجرة) اطاح بروؤس كثيرة في محاكمات اتصفت بالمهزلة، ولم تهدأ سريرته ويرتاح باله الا وبعد ان عرف قادة بمصرع ضباط حركة 19 يوليو وانهم قد قبروا ومعهم عبدالخالق محجوب، والشفيع احمد الشيخ، وجوزيف قرنق.

***- ومرت الايام والسنين، واصيب النميري بمرض تصلب الشرايين، وظل يتعذب في مرضه طويلآ، وسافر الي اميريكا لاجراء فحوصات طبية هناك،

***- اقلعت طائرته من مطار الخرطوم في يوم 24 مارس 1985..وكانت لحظتها شرارة الانتفاضة ضد نظامه قد اشتعلت، وماعاد بعدها للخرطوم فقد نجحت الانتفاضة وبقي هو لاجئآ بالقاهرة مع زوجته ومرضه اللعين!!.

***- وعاد للخرطوم بعد ان عفي عنه البشير، ولزم بيته في امدرمان، وظل يعاني من مرضه العضال حتي توفاه الله تعالي وغادر الدنيا في يوم 30 مايو 2009- اي وقبل خمسة ايام من الذكري ال40 عامآ علي انقلابه!!... توفي عن عمر يناهز 80 عاما.

***- يقال - والعهد علي الراوة من مقربيين منه- انه في كثير من الاحايين كان يبكي بحرقة عندما يتذكر (محاكمات الشجرة) واعدامات زملاءه القدامي، وتسرعه في الموافقة علي الاعدامات دون تروي!!... وان اكثر ماكان يؤلمه ويوجعه ان بعضآ من الناس عندما يصادفهم بالطريق العام يهتفون في وجهه بغضب ( لن ترتاح ياسفاح )!!

***- لقد انتقم الله تعالي من النميري شر انتقام، وابقاه في المرض العضال طويلآ يتألم ويشقي، وخلالها يتذكر ضحاياه الشيخ محمود محمد طة الذي اعدم ولم يحمل سلاحآ ضد السلطة!

***- لقد استجاب الله تعالي لدعوات الارامل واليتامي، ولدعوات ملايين الناس الذين ظلمهم نظام 25 مايو 1969.


2-
-------
المـدخل الـثاني:
---------------
***- كتب الاسـتاذ عبد الله علقم مقالة بثت من موقع (سودانايل) بتاريخ الثلاثاء, 26 تموز/يوليو 2011، وجاءت تحت عنوان:( القرصـان)، وصف فيها قرصنة العقيد القذافي وانزاله بالقوة للطائرة البريطانية التي كان علي متنها المقدم بابكر النور عثمان سوار الدهب و والرائد فاروق عثمان حمدالله. فكتب:

***- صادف يوم 22 يوليو الذكرى الأربعين على أول وآخر عملية قرصنة جوية تقوم بها دولة بصفة مباشرة بلا قراصنة وسطاء يعملون لحسابها. في صباح يوم 22 يوليو 1971م غادرت طائرة الخطوط الجوية البريطانية مطار هيثرو في لندن متجهة في رحلة مجدولة إلى الخرطوم ، عندما دخلت المجال الجوي الليبي أمرتها السلطات الجوية الليبية بالهبوط لأن مطار الخرطوم مغلق.

***- استدات الطائرة متجهة إلى مالطة ولكن السلطات المالطية لم تمنحها الإذن بالهبوط . حاول الطيار مواصلة الطيران عائدا إلى لندن ولكن قامت أثناء ذلك طائرتان مقاتلتان ليبيتان وكررت الأوامر له بالهبوط في مطار بنين جوار العاصمة الليبية طرابلس .

***- اضطر الطيار للامتثال للأوامر الليبية حفاظا على أرواح ركابه وهبط بطائرته حيث وجهته المقاتلتان اللبيتان. في المطار صعدت إلى الطائرة مجموعة من العساكر الليبيين قاموا بجمع جوازات سفر الركاب وتعرفوا في النهاية إلى صيدهما الثمين فاقتادوا اثنين من ركاب الطائرة إلى خارجها.

***- أقلعت الطائرة بمن بقي من ركابها عائدة إلى لندن في حين قامت السلطات الليبية بترحيل الراكبين فيما بعد إلى الخرطوم حيث أعدمهما جعفر نميري بعد فشل الانقلاب العسكري الذي قاده الرائد هاشم محمد العطا في 19 يوليو 1971م والذي أعدم هو الآخر. قال العقيد القذافي في سخرية إن الراكبين كانا متجهين إلى الخرطوم ونحن لم نفعل أكثر من توصيلهما إلي وجهتهما. كان الراكبان المحتطفان هما المقدم بابكر النور عثمان سوار الدهب عضو مجلس نميري العسكري الانقلابي في 25 مايو 1969م ورئيس المجلس العسكري الانقلابي الجديد الذي لم يعمر لأكثر من ثلاثة أيام ، والرائد فاروق عثمان حمدالله زميله في كلا المجلسين.

***- وتم تسليمهما للرئيس نميري، واعدما. ولكن الله عز وجل انتقم من القذافي شر انتقام، وكلنا يعرف كيف كانت نهايته دموية وبطريقة لاانسانية فيها ولارحـمة.

***- ومن غرائب الصدف، انني اليوم وبينما كنت اطالع مواضيع ومقالات موقع ( سودانيز اون لاين ) الموقر، وجدت موضوعآ جديدآ مثيرآ للغاية تحت عنوان:

( فيديو صادم للقذافي لحظة موته , يستوجب الحذر عند مشاهدته ممنوع للأطفال!).
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bi...msg=1342563692

***- هل هي صـدفة ام تدبير اقدار وان ينزل هذا
الشريط (الفيديو) مع اطلالة الذكري ال41 علي انقلاب هاشم العطا?!!

3-
-----
الـمدخل الـثالث:
-----------------
***- مصـرع الرئيس السابق انور السادات قتلآ برصاصات مدفع رشاش كانت في يوم 6 اكتوبر 1981، ولن ننسي قصة المكالمة الهاتفية التي اجراها السادات مع النميري وقبيل اعدام الشفيع احمد الشيخ، وراح يوصي النميري الا يتساهل مع الشيوعيين ولايرحمهم!!

***- هناك رواية اخري تقول، ان وزير خارجية مصر وقتها الزيات (نشرتها منجمة الاهالى فى الثمانينات) . قال الزيات بالحرف الواحد: قال لى السادات ان السوفبت طلبوا منه التوسط لانقاذ الشفبع لكنى طلبت من نميرى ان يخلص عليه....المذكرات موجودة و مطبوعة الان فى كتاب!!

***- ورواية ثالثة تقول: السادات تأخر فى الاتصال بنميري بعد ان علم من مصادره باعدام الشفيع... فاتصل بنميرى قائلا: (يا قعفر السوفيت طلبوا منى التوسط علشان تعفي الشفيع!

***- ولم ينس الله تعالي دعوات الملايين وان ينتقم لهم من السادات، الذي لا له في العير او البعير في هذا الانقلاب السوداني، ويحشر انفه فيما لايعنيه، ويوصي النميري باعدام شـــفيع الطبقة العاملة.





تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 6428

خدمات المحتوى


التعليقات
#432597 [بكري الصائغ]
1.00/5 (3 صوت)

07-21-2012 12:47 AM
1-
------
أخــوي الـحبـوب،
نادر،

تحياتي الطيبـة، ورمضان كريـم، والف شكر علي الطلة والزيارة،

***- مرت السنوات الطوال حتي دخلنا بالامس العام ال41 علي انقلاب 19 يوليو 1971 ومازالت كثير من المواضيع حول هذا الانقلاب غير واضحة المعالم ومبهمة في كثير من تفاصيلها. وترفض وزارة الدفاع الافراج عن الوثائق ومضابط التحقيقات القضائية ولاتسمح لااحدآ بالاطلاع عليها رغم قدم الانقلاب!!

------------------------------

2-
أخــوي الـحبـوب،
إلياس،

تحياتي ومودتي وسلامي العطر، ورمضان كريـم، وسعدت بالزيارة والتعليق الرائع...واهديـك بدوري موضوعآ عن:

اللحظات الاخيرة قبل اعدام الشفيع احمد الشيخ
*******************************************
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=340&msg=1317108856


#432532 [إلياس]
1.50/5 (4 صوت)

07-20-2012 10:58 PM
قالوا : شيوعيون . قلت أجلّهم
حمراً بعزمهم الشعوب تحرر
قالوا : شيوعيون . قلت منية
موقوتة للظالمين تقدر
قالوا : شيوعيون قلت : أزاهر
بأريجها هذي الدنا تتعطر


#432085 [نادر]
1.00/5 (3 صوت)

07-20-2012 02:21 AM
الاستاذ العزيز بكري
رمضان كريم
أعاده الله بالخير و مقال عن انتقام الله من البشير و عصابته
و من اساس البلاوي الترابي
و رحم الله شهداء يوليو و رضان


#432084 [نادر]
1.00/5 (3 صوت)

07-20-2012 02:16 AM
الاستاذ العزيز بكري
رمضان كريم
أعاده الله بالخير و مقال عن انتقام الله من البشير و عصابته
و من اساس البلاوي الترابي
و رحم الله شهداء يوليو و رضان


#432009 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 10:29 PM
الاربـعاء 28 يوليـو 1971:
استشهاد عبد الخالق محجوب...
*************************

1-
----
***- وفي صباح يوم الثلاثاء الموافق 27 يوليو 1971 تم إلقاء القبض على الأستاذ عبد الخالق محجوب في منطقة الهجرة بأمدرمان بمنزل عثمان حسين.

***- وقد تم ذلك بواسطة أحد المواطنين. وكان عبد الخالق محجوب قد تنقل على عددآ من البيوت بحثآ عن مكان أمن ،حتى التجأ أخيرا إلى هذا المنزل الذي عثر عليه فيه عند الساعات الأولى من صباح الثلاثاء 27 يوليو.

***- وتم تحويله إلى مكاتب الأمن بالخرطوم تحت حراسة مشددة...ومن بعد نقل إلى معسكر (المدرعات) بالشجرة...حيث تمت محاكمته ميدانيا برئاسة العميد أحمد محمد الحسن وعضوية آخرين من الضباط.

2-
----
***- وعندما أرادوا الذهاب بعبد الخالق من المعتقل إلى قاعة المحكمة رفض الذهاب معهم بهيئته تلك وخاصة إنه كان مرتديا جلبابا ومرسل اللحية. وطلب منهم أن يحضروا له ملابس نظيفة ويسمح له بالحمام ثم يذهب معهم إلى المحكمة بهيئة تليق به كقائد سياسي. وبعد أن تأكدوا من إصراره الشديد على ذلك تم إحضار حقيبة ملابسه.

3-
----
***- كان عبد الخالق ينتظر رسالة من المنزل تفيد بأوضاع أسرته إذ أن سلطات الأمن كانت قد اعتقلت زوجته الأستاذة / نعمات مالك قبل ا لقبض عليه. وقد أطلق سراحها بعد ذلك.

***- وقد قامت الأستاذة / نعمات بتجهيز حقيبة ملابسه ، بطريقة تفيد بأن هذه الحقيبة قد أعدت بواسطتها. إذ اختارت بعض الأشياء التي يعلم عبد الخالق انها تعجبها. كما أرسلت له عطره الخاص ، في إشارة إلى انها موجودة بالمنزل وأنها هي التي قامت بإعداد هذه الحقيبة.

4-
----
***- وقد تعرف عبد الخالق بعض علي الأشخاص الذين كانوا متواجدين وقتها بمنطقة المحكمة . ومنهم محمد محجوب العربي المصور بوزارة الثقافة والإعلام ،والتقى هناك أيضا بالصحفي الفرنسي الذي كان صديقا شخصيا له وقد تبادلا التحية والسلام وأشعل سيجارة.

5-
----
***- ثم تحدث إليه مندوب إذاعة الــ B B C وسأله باللغة الإنجليزية (يا سيد محجوب هل تتوقع محاكمة عادلة ). ورد عليه عبد الخالق ( اشك في ذلك )،

6-
----
***- وقبل وصول عبد الخالق إلى المحكمة اقتيد إلى مكتب مجاور للقاعة التي كان يجلس فيه نميري وخالد حسن عباس ، وقد تحدثا إليه بحديث فج وسخيف حيث أن نميري كان في حالة سكر واضحة.

***- وترفع عبد الخالق عن الرد عليهم ومجاراتهم في هذا السخف ثم اقتادوه بعنف إلى قاعة المحكمة.

7-
----
***- انتظمت هيئة المحكمة وكانت برئاسة العميد أحمد محمد الحسن وعضوية عدد من الضباط من بينهم المقدم منير حمد ثم شرع رئيس المحكمة فى توجيه قائمة الاتهامات الوجهة الى عبد الخالق محجوب وهى تتلخص فى شن الحرب على الحكومة ، احداث تمرد فى القوات المسلحة، ادارة تنظيم محظور، التسبب فى مقتل عدد من ضباط وجنود القوات المسلحة.

8-
الـمحاكـمة:
************
* أعدم عبد الخالق محجوب بعد محاكمة صورية، ونطق بالحكم رئيس المحكمة العقيد أحمد محمد الحسن، قائد فرع القضاء العسكري، نطق العقيد أحمد محمد الحسن بـ (لهجة مصرية) قرار المحكمة: حكمت المحكمة بالإعدام شنقاً.

* يقول الأستاذ ادريس حسن، حول مجريات محاكمة عبد الخالق في جريدة الأيام أول أبريل 1987م في مقالته (شاهدهم يحاكمون عبد الخالق محجوب) ما يلي:

***- «قادتنى الصدفة ، والصدفة وحدها لحضور أخطر محاكمة جرت خلال تلك الأحداث (انقلاب الرائد هاشم العطا) وهى محاكمة الأستاذ عبدالخالق محجوب الأمين العام للحزب الشيوعى السودانى آنذاك. وقد اتصل بى فى صباح ذلك اليوم عن طريق الهاتف بمنزلى الأستاذ فؤاد مطر ، رئيس تحرير مجلة التضامن التى تصدر الآن من لندن . وكان وقتها يعمل رئيساً لقسم الشؤون العربية بمجلة «النهار» البيروتية . وقد كنت مراسلاً لها فى الخرطوم . وذهبت للأستاذ فؤاد مطر حيث كان ينزل بالفندق الكبير . وقد جاء خصيصاً لتغطية الأحداث ذات الأصداء الواسعة فى العالم . وقد صاحب اهتمام العالم بأحداث السودان نقد عنيف فى تعليقات الصحافة والإذاعات العالمية ، بل واحتجاجات من بعض الهيئات العالمية على الإعدامات والطريقة التى تمت بها بالنسبة لقادة الانقلاب وقادة الحزب الشيوعي السوداني ، وعلى رأسهم حتى تلك اللحظة المرحوم الشفيع أحمد الشيخ الذي كان معروفا في كثير من الدوائر العالمية بوصفه أحد قادة الحركة النقابية العالمية.

***- وجلست فى أحد أركان الفندق أتحدث مع الأستاذ فؤاد مطر.. وفجأة بدأت فى المكان حركة غير عادية . إذ أخذ رجال الإعلام والصحافة العالمية يحملون معداتهم ويهرولون خارج الفندق ويتجمعون حول عدد من العربات الحكومية .. وعندما استفسرت عن حقيقة الأمر ، قيل أنه سمح للصحفيين الأجانب فقط بحضور محاكمة عبدالخالق محجوب . والتى أعلن أنها ستكون ميدانية أسوة بالمحاكمات الأخرى التى تمت من قبل.. كان أغلب ظنى بعد تحرك العربات بنا ، أن الضباط الذين كانوا يشرفون على عملية ترحيل الصحفيين الأجانب ، اعتقدوا أننى وزميلي المصور (بشير فوكاف) موظفان من موظفي وزارة الإعلام ، وإلا لما سمحا لنا بالذهاب خاصة بعد أن تعرضنا بعد انتهاء المحاكمة إلى مصادرة أوراقنا والأفلام التى التقطها فوكاف.

مع عبدالخالق وجهاً لوجه:
-----------------------
***- تحركت بنا العربات من الفندق الكبير متجهة من شارع النيل إلى شارع الحرية، فى اتجاه الجنوب على طريق الشجرة ، وكان الطريق حتى منطقة الشجرة محطماً تماماً بسبب ما أحدثته الدبابات حتى بات كالأرض المحروثة لكثرة مالحق به من أخاديد.. وبعد مسافة ثلث ساعة وجدنا أنفسنا أمام مقر قيادة سلاح المدرعات بالشجرة. وبعد التأكد من هوية الضباط المرافقين لنا سمح جنود الحراسة للعربات ومن فيها بالدخول إلى مقر القيادة ، حيث تجرى المحاكمة . كل المحاكمات جرت هنا وكل أحكام الإعدام رمياً بالرصاص بالنسبة للعسكريين نفذت هنا ، كما علمنا فيما بعد.

***- أدخلونا أحد المكاتب وكان يجلس فيه ضابط برتبة عقيد ، فتلى علينا تعليمات مفادها عدم التحدث إلى المتهمين . وكانت تنعقد فى ذلك المكان محاكمات أخرى غير محاكمة عبدالخالق محجوب . وأذكر أننى كنت أول الخارجين من ذلك المكتب ، فإذا بى أفاجأ بالسيد عبدالخالق محجوب وجهاً لوجه . وعقدت الدهشة لسانى وأضطربت اضطراباً شديداً لم أستطع أن أحييه إلا بإشارة من يدي رد عليَّ بمثلها . كان بادى الإرهاق والتعب حتى خيل لى أنه مريض .

***- وكان يرتدى جلباباً أبيض ولكنه متسخ مع حذاء أبيض أكثر اتساخاً . وكان واضحاً أنه لم يتمكن من حلاقة ذقنه لبضعة أيام . وكانت عيناه محمرتين ، كأنه لم يذق طعم النوم دهراً كاملاً . وقطع علي هذا المشهد السريع ، القاسى أحد الضباط الذى اقتاد السيد عبدالخالق ، واختفى به من المكان تماماً لمدة تزيد عن الساعة . كنا خلالها ننتظر فى قاعة المحكمة التى تم إعدادها فى إحدى ورش سلاح المدرعات .

***- بدأ رجال الصحافة والإعلام الأجانب فى تجهيز معداتهم وكاميرات التصوير مختلفة الأنواع وآلات التسجيل. كان المكان أشبه بخلية النحل من شدة الحركة . ثم زاد المكان حركة وضجيجاً عندما دخل عبدالخالق محجوب قاعة المحكمة مع حراسه و (صديق المتهم) العميد محمود عبدالرحمن الفكي ، الذى اختير حسب النظم العسكرية التى تقضى بأن يكون للمتهمين الذين يمثلون أمامها أصدقاء لهم يعاونونهم فى الدفاع عن أنفسهم.

***- دخل عبد الخالق محجوب المكان وانطلقت الكاميرات هنا وهناك تصوره. وكان قد ألقى التحية للحاضرين عند دخوله القاعة . وتبادل التحايا الخاصة مع أحد الصحفيين الأجانب الذين يعرفونه باسمه . بل أن السيد أريك رولو وهو مراسل «ليموند» الفرنسية قد شد على يده مصافحاً . كان مظهر عبدالخالق قد تغير تماماً عما بدا عليه فى المرة الأولى . كان حليق الذقن ، بادى الحيوية والاطمئنان ، وعلى وجهه لمعة وإشراق.

***- كان يرتدى جبة افريقية أنيقة للغاية (سمنية اللون) ، وينتعل حذاءً بنياً لامعاً يكاد يكون قد تسلمه من المصنع لحظتها . وكان يحمل فى يده اليسرى بعض علب السجائرالبنسون. جلس فى المكان المخصص له فى المحكمة ، على مقعد خشبي أمام طاولة صغيرة وجلس بجانبه صديق المتهم ، ووقف خلفه حراسه المخصصون.

***- وخيم على المكان صمت شديد بعد أن هدأت حركة الآلات . لم يقطعه إلا صوت أحد الجنود الذى فتح الباب فى جلبة وضوضاء صائحاً بالجملة التقليدية ..محكمة ! وانتهت المحكمة إلى النهاية المشهورة إذ قضت بإعدام عبد الخالق شنقاً حتى الموت.

9-
***- وهناك في سجن (كـوبر) فجر يوم الأربعاء 28 يوليو، وقبيل دقائق من اعدامه وبينما هو كان واقفآ علي منصة الاعدام، خلع عبدالخالق ساعته واهداه لاضغر الجند سنآ، وخلع خاتمه الفضي ومعها رسالة صغيرة سلمها لمدير السجن الذي كان حاضرآ لحظتها، طلب منه ان يقوم بتسليمها لزوجته، الا ان رجال الأمن اخذوا الخاتم والخطاب ولم يقوموا بتسليمها لزوجة الراحل،...وبعدها راح يهتف ويحي السـودان.

10-
***- تم دفن الجثمان بصورة سريعة للغاية وبعيدآ عن العيون، وساوا المقبرة مع الارض لاخفاء ملامحها،

11-
***- بعد سنوات طوال استطاعت الاسرة الكريمة وان تجد المقبرة وبعد طول عناء...

عمر عبدالخالق محجوب في حوار مع جريدة الوطن...!
********************************************
المصـدر:
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=205&msg=1182672527
------------------------
ـ حاولتوا تتعرفوا على رفاة الوالد؟
**************************************
نعم.. حيث وردت الى شقيق الشهيد الشفيع معلومات فمشينا
معاهو وعرفنا المحل رغم اننا لم نتأكد حتى الآن لاننا لم نعمل «الجين تيست».

ـ وين المحل؟
**********
في بحري.

ـ بحري وين؟
***********
مقابر حلة حمد .. مقبرة الوالد ومقبرة جوزيف قرنق.

ـ واتأكدتوا كيف ان المقبرتين تخصهما؟
**********************************
لان الناس المشوا معانا كانوا حاضرين.


#431969 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 09:19 PM
إنقلاب 19 يوليو 1971م
**********************
الـمصـدر:
http://www.suleb.com/vb/showthread.php?t=5054
الكاتب:
المستشار المقدم متقاعد عوض محمد أحمد فرح.


#431963 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 09:13 PM
1-
-----
الضباط الذين اشتركوا او أيدوا انقلاب 19 يوليو
وبعضهم تمت محاكمته وبعضهم تم ابعاده من القوات المسلحة ومنهم:ـ
********************************************************
1) الرائد هاشم العطا ـ (حكم عليه بالاعدام).
2) المقدم عثمان الحاج حسين (ابو شيبة) ـ (حكم عليه بالاعدام).
3) العقيد عبد المنعم محمد احمد (الهاموش) ـ (حكم عليه بالاعدام).
4) المقدم بابكر النور ـ (حكم عليه بالاعدام).
5) الرائد فاروق عثمان حمد الله ـ (حكم عليه بالاعدام).
6) النقيب معاوية عبد الحي ـ (حكم عليه بالاعدام).
7) النقيب عبده مصطفى خليل.
8) النقيب صلاح السماني.
9) الرائد صلاح فرج.
10) الملازم احمد جبارة ـ (حكم عليه بالاعدام).
11) الملازم الحردلو ـ (حكم عليه بالاعدام).
12) الملازم احمد حسين.
13) الملازم صلاح.
14) الملازم عمر احمد وقيع الله.
15) الملازم علي ابو شمة.
16) الملازم زهير قاسم.
17) النقيب بشير عبد الرازق ـ (حكم عليه بالاعدام).
18) المقدم محجوب ابراهيم (طلقة) ـ (حكم عليه بالاعدام).
19) الرائد محمد احمد الزين ـ (حكم عليه بالاعدام).
20) الملازم اول هاشم مبارك.
21) الرائد محمد احمد الريح ـ (قتل في المعركة بالقيادة العامة).
22) النقيب محمد خاطر حمودة ـ (عفا عنه الرئيس الاسبق جعفر نميري).
23) الملازم اول عبد العظيم عوض سرور.
24) الملازم اول عمر الدرديري احمد اسماعيل.
25) النقيب محمد مصطفى (الجوكر).
26) النقيب محي الدين ساتي.
27) الرائد عثمان بركات.
28) الرائد يحيى عمر.
29) الملازم اول خالد الكد.
30) الملازم اول حسين محمد احمد.
31) الملازم حسن العماس ـ (عفا عنه الرئيس الاسبق جعفر نميري).
32) النقيب فاروق عكود.
33) النقيب عمر بوب.
34) النقيب محمد احمد المحجوب.
35) الرائد حسن بيومي.
36) النقيب عباس الاحمدي.
37) الملازم اول مأمون عبد المجيد علي طه.
38) الملازم ابو بكر عبد الغفار.
39) النقيب ابو بكر الصاوي.
40) الرائد الزبير الملك.
41) الرائد احمد موسى الخير.
42) الملازم صديق بركات.
43) الملازم محمد علي زروق.
44) الملازم مدني علي مدني.
45) الرائد عزت فرحات.
46) الرائد محمد محجوب

2-
------
السياسيون الذين اتهموا بالاشتراك
في انقلاب 19 يوليو منهم:ـ
******************************
1) عبد الخالق محجوب.
2) الشفيع احمد الشفيع.
3) جوزيف قرنق.

3-
-----
اعتقال الضباط والقادة:
***********************
قام منفذو انقلاب 19 يوليو باعتقال الرئيس الاسبق جعفر محمد نميري وزملاؤه اعضاء مجلس قيادة الثورة وكما ذكرنا كان ذلك اثناء وجودهم مع جعفر النميري بداره الكائن بمنزل القائد العام للقوات المسلحة والملاصق للقيادة العامة ، وقد قام منفذو انقلاب 19 يوليو باعتقال النميري واعضاء مجلس قيادة الثورة وبعض القادة..

والضباط ومنهم:ـ
-----------------
1) الرئيس الاسبق جعفر محمد نميري ـ اعتقل بالقصر الجمهوري.
2) الرائد ابو القاسم محمد ابراهيم ـ اعتقل بالقصر الجمهوري.
3) الرائد مأمون عوض ابو زيد ـ اعتقل بالقصر الجمهوري.
4) الرائد زين العابدين محمد احمد ـ اعتقل بالقصر الجمهوري.
5) المقدم ابو القاسم هاشم ـ اعتقل بالقصر الجمهوري.

4-
------
الضباط الذين اعتقلوا ببيت
الضيافة او بمكاتب الامن ومنهم:ـ
*******************************
1) العميد مصطفى عثمان اورتشي قائد سلاح الذخيرة.
2) العميد كيلة ـ من المدرعات.
3) العقيد عثمان محمد احمد (كنب) ـ قائد كتيبة دبابات (جعفر).
4) المقدم عبد العظيم محجوب ـ رئيس استخبارات المدرعات.
5) المقدم عبد القادر احمد محمد ـ من المدرعات.
6) الرائد عبد الصادق ـ من المدرعات.
7) الرائد سيد المبارك ـ من جهاز الامن القومي.
8) النقيب مأمون حسن محجوب ـ من سلاح المظلات.
9) النقيب سيد احمد عبد الرحيم ـ من سلاح المظلات.
10) النقيب كمال سلامة ـ من سلاح المظلات.
11) الرائد عثمان عبد الرسول ـ من سلاح المظلات.
12) العميد سيد احمد حمودي ـ قائد سلاح المظلات.
13) العقيد سعد بحر ـ قائد اللواء الثاني دبابات.
14) النقيب اسحاق ابراهيم عمر ـ رئيس استخبارات سلاح الذخيرة.
15) النقيب عبد الحي محجوب ـ من سلاح الذخيرة.
16) الملازم الطاهر التوم ـ من سلاح الذخيرة.
17) الملازم اول مختار زين العابدين ـ من المدرعات.
18) الملازم ابراهيم عبد الله ابو قرون ـ رئيس استخبارات المظلات.
19) الملازم محمد حسن عباس ـ من المدرعات.
20) الرائد فتحي ابو زيد ـ من سلاح المهندسين.
21) الرائد معتصم بشير حسنين ـ من استخبارات المدرعات.
22) الملازم محمد ابراهيم ـ من سلاح المظلات.
وضباط آخرين من رتب مختلفة.


#431868 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 05:47 PM
أخوي الـحـبـوب،
رقـيـب،

تحياتي ومـودتي الطيبة، وأسف علي الخطـأ في ارسال الرابط في المرة السابقة

...وهاك الرابـط الصـحـيح:

حسن البطرى يعترف بتورطه فى
اعدام عبد الخالق محجوب ( اعترافات و صور )...
****************************************
الـمصـدر:
http://174.36.244.211/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=340&msg=1311837831

http://174.36.244.211/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=340&msg=1311837831&rn=1


#431797 [RAGEEB]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 03:41 PM
.. وحتى الضباط و صغار الضباط و ضباط الصف و الجنود .. الذين سكتوا عن كلمة الحق و لاذوا بالصمت و شاهدوا ظلم و جرائم
قائدهم نميري .. يمهل و لا يهمل .. و هو على كل شئ قدير .. شاركوا فى محاولا عقب الحركة التصحيحية .. و قطع رؤوسهم نميرى بالنهار
و هناك الاحيمر الذى تحول الى ثلاثة اجزاء امام مدخل الاذاعة فى امدرمان بواسطة مدفع قوات لواء الاحتياطى التى حضرت من مدرسة
المشاة بكررى .. و من لم يمت بغير هذا او ذاك .. احيل الى الشارع .. و بعضهم فقد عقله .. و بعضهم يتسول لكى يعيش .. و اخرين
ماتوا بحسرتهم و لم يقولوا الحقيقة فى وجه الظالم القاسى النسى .. دفنو الحقيقة معهم و لم ينصفوا ذملائهم فى 1971 .. يسألهم المولى
عز وجل يوم الموقف العظيم .. يوم لا ينفع فيه مالا و لا بنون .. الا من اتى الله بقلب سليم .. و سيظل شهداء 19 يوليو 1971
رمزا لخيرة ابناء الوطن .. رمزا للصمود و الشجاعة و الاقدام .. لهم الرحمة و المغفرة و الصبر لذويهم و النجاح والتفوق لابنائهم
و المجد و العزة للشرفاء المخلصين .. و لا نامت اعين الجبناء .. !!


#431753 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 02:27 PM
أخـــوي الـحـبـوب،
RAGEEB- رقـيب -
السلام العطر والتحايا الطيبة لشخصك الكريـم،
وسعدت بالطلة والزيارة، وبالتعليق الرائـع-

***- بالله يارقـيب، شوف الرابط المهم ده، وجاء تحت عنوان:


حسن البطرى يعترف بتورطه
فى اعدام عبد الخالق محجوب ( اعترافات و صور )
***************************************
المصـدر:
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-23455.htm


#431710 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 01:35 PM
1-
------
أخـوي الـحـبوب،
Shah - شـاه،

السلام والتحايا لشخصك الكريـم، وسررت كالعادة بطلتك وزياراتك المفرحة ودائمآ تاتي بالجديد المفيدة، وبصراحة لم اسمع بحكاية النميري فى أول حديث له بعد القضاء على حركة يوليو طالب الناس بالتخلى عن "نومة العصر" التى أدت إلى زنقته!!

***- تعرف ياأخ شاه، هناك ايضآ- وحتي لاننسـي- انتقام الله تعالي شر انتقام من حسني مبارك، الذي قصف الجزيرة (ابا) ومعه طيارون اخرون وادي القصف الي وفاة نحو 500 أنصاري بطائرته الحربية،

***- وهاهو مبارك الأن يعيش اسوأ ايام حياته بعد ان تخلي عنه شعبه، وانقلب جنرالاته القدامي عليه، مسجي في سرير طبي لايقوي علي الحراك بالسجن، وعلي الطرف الاخر من السجن، وفي زنزانة كئيبة يقبعا ولديه جمال وعلاء!!...

***- ان الله يمهل ولا يهمل، ولاينسي دعوات المسحوقيين والارامل واليتامي.

----------------------------

2-
-----
أخـــوي الـحـبوب،

المشتهي الكمونية،

تـحياتي الطيبـة وسلامي العطر، وألف شكر علي زيارتك وتعليقك المقـدر،

***- العقيد أحمد محمد الحسن، والذي ترأس المحكمة العسكرية التي حكمت علي عبدالخالق محجوب بالاعدام، وهو القاضي الذي تلا قرار الاعدام، اصيب بلوثة في عقله بعد عودته الي القاهرة موطنه الاصلي!!،
وظل طويلآ يعاني من اللوثة والكلام غير مفهوم ولامرتب، ولايفارغ جامع منطقته، واحيانآ كثيرة كان يصرخ فزعآ ويقول ان خيال الراحل عبدالخالق يترأ امامه دومآ...وظل علي هذا الحال حتي مات به!!

***- بعض اقارب هذا القاضي في مصر، اكدوا ان لعنات أهل الراحل عبدالخالق محجوب هي اصابت عقل القاضي، وان الاستفزازات والتعليقات الساخرة المرة التي كان يوجهها للمتهم الواقف امامه (عبدالخالق) هي التي اردت فيما للقاضي في شكل لوثة عقل!!

***- والغريب في الامر، ان هذا القاضي بالمحكمة العسكرية وبالرغم من حصوله علي شهادات في القانون، رفض ان يعترف بمبدأ (المتهم برئ حتي تثبت ادانته)..وظل يعامل عبدالخالق كمتهم ثبتت عليه التهم!! .. وهو لم يقم بهذا العمل الا نفاقآ للنميري!!


#431585 [RAGEEB]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 11:25 AM
نصبوا للشمس اعواد المشانق
يا حبيبى
تدلف الفرحة من سجن الشرانق
ورايت القتلة
مثل فئران الخنادق
وهدير المقصلة
مثل افراح البيارق
كانت الخرطوم شعرا
يشعل الليل حرائق ... (( جيلى عبدالرحمن .. فى رثاء .. عبدالخالق محجوب وصحبه العظماء الشرفاء النبلاء ))

تحلوا بالنزاهة و الشجاعة والصمود .. ثبتوا لم يتخلخل ثباتهم لحظة واحدة .. كتبوا للتاريخ كلماتهم .. ومضوا ..
سجلوا المواقف والبطولات باحرف من نور .. و ضياء .. و تضحية .. و شهامة .. و بهاء .. و نقاء .. على صفحات
تاريخ العصور للاجيال على مدى الدهور .. ثم ذهبوا ..
خرجوا من بيوتهم لتصحيح الحال المائل فى البلاد .. كانت الحركة التصحيحية مثالا .. فى التخطيط .. و الدقة ..
و فى الجسارة .. و الصمود .. اختاروا ساعة التوقيت بالنهار الساطع الابيض الناصع كبياض قلوبهم .. جسدوا
معانى الجسارة و الاقدام و التضحية من اجل العزة لوطن عزيز فى الفؤاد ترعاها العناية .. رحلوا لكنهم بين
الحنايا و الضلوع .. و حينما تعود ذكراهم تجدد فينا الم الفراق و البين .. و ما شفتوهو ود الزين .. ود مريم
اصيل ورزين .. قدر مكتوب فى جبين .. نكون شهود على العصرين .. الزول الجميل و السمح يا زين .. ياخى بعدك مافى
عهد امين .. فساد فى القصر ورئيسم شين .. شعارو فساد باسم الدين .. و ضمان للفيتو من الصين .. وسلام يا الزين ..
الى الجنات يا الزين .. و (( ماشين فى السكة نمد .. من سيرتك للجايين )) ..

نسأل الله ان يتقبلهم مع الشهداء والصديقيين وحسن اؤلئك رفيقا .. وان يجعل السكينة والبركة فى اسرهم الصابرة

نور طريقك و سدد خطاك يا بكري الصائغ .. و اسمح لى كمان حاولت اكتب كلمات تليق بسيرة اعظم واشرف و انبل ناس
قادوا الحركة التصحيحية فى مثل هذا اليوم من عام 1971 .. استحيت من قلة الحروف .. لكننى حينما غصت فى المعنى ..
وجدته اعمق .. فاهديه لهم بمقدار الحب الشامل رغم متاهات الحزن والفراق .. و الفضل يرجع ليك ياخوي بكري الصائغ
مع التحية من الاعماق .


#431464 [المشتهي الكمونية]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 09:10 AM
الله القوي القادر الجبار ،، يمهل ولا يهمل
لحق العقاب بنميري والقذافي ومن قبلهم السادات لأنهم تسببوا في اعدام نفر من الناس ،،، فما الذي ينتظر من قتل مئات آلاف الأبرياء ، ما الذي ينتظر من أقاموا بيوت الأشباح ،، ماالذي ينتظر من ظلم الناس وفرق الأسر واغتصب النساء ،، ما الذي ينتظر من سرق قوت وعرق الفقراء؟؟؟ ،،، لن تنفدوا من العقاب أبدا ،، وإذا نجوتم في الدنيا فلن تنساكم عدالة السماء ..


#431453 [Shah]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 08:59 AM
أخى الكريم استاذ بكرى:
حقا إن الذين شاركوا فى قمع الأبطال الذين حاولوا بشجاعة كبيرة تغيير مسار تاريخ السودان بالإنقلاب على نظام مايو لقوا جزاءهم و الذى ينتظر أمثال حاكم قطر وغيره ممن يدعمون النظام الإنقاذرائيلى.
من طرائف تلك الأحداث أن النميرى فى أول حديث له بعد القضاء على حركة يوليو طالب الناس بالتخلى عن "نومة العصر" التى أدت إلى زنقته تلك والتى خرج منها بمساعدة من إنتقم منهم الله.


#431373 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 03:18 AM
هل ما قالته مريم روبين صحيح؟!!
*****************************
الـمصـدر:
http://albrkal.com/vb/showthread.php?t=11578


#431365 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 02:56 AM
1-
----
أخـوي الحـبوب،
ابو ذر،

تحياتي الطيبـة، وبمناسبة قدومك الميـمون أهدي لشخصك الكريـم أغنية غناها الراحل مـحمد وردي..

2-
-----
وردي وعبدالخالق محجوب ....اغنية-فيديو-
*************************************
عريس الحمي...
المجرتق بالرصاص...
المحنن بالدما...
------------
الـمصـدر:
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=260&msg=1265033385


3-
***- اليوم 19 يوليو 2012، يصادف الذكري ال80 عامآ علي ميلاد الراحل الفنان الكبير محمد وردي، الذي ولد في عام 1932.


#431351 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 01:26 AM
آخر كلماتهم قبل الإعدامات:
عبد الخالق...الشفيع...والآخرون...
********************************
الـمصـدر:
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=140&msg=1184924730


#431348 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 01:14 AM
يوليو 1971:
من وشي بعبدالخالق محجوب وسلمه للمشنقة?!!
***************************************
المصـدر:
http://alrakoba.net/articles-action-show-id-10305.htm


#431344 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2012 12:52 AM
1-
------
قصــه اغتيال انــور السادات!!(صـــور)
************************************
المصــدر:
http://www.google.de/imgres?hl=de&client=firefox-a&hs=5Cd&sa=X&rls=org.mozilla:de:official&biw=1024&bih=607&tbm=isch&prmd=imvns&tbnid=K38GIDSI4Wf5sM:&imgrefurl=http://www.johina.net/vb/showthread.php%3Ft%3D8961&docid=ccZvynu1NJJQKM&imgurl=http://www.cools4u.com/hotlinks/hots/sadat/5_files/sadat.jpg&w=394&h=512&ei=Zy0HUJPqI5DzsgbM27GqBg&zoom=1

2-
مصـــــرع القـــــــــــذافي:
******************************
"لا تطلق الرصاص"آخر كلماته من حفرة فى سرت...
مقتل المعتصم ووزير الدفاع ومطاردة سيف الإسلام...
-------------------------
المصــدر:
http://www.ahram.org.eg/The%20First/News/108043.aspx


#431342 [ابو ذر]
5.00/5 (1 صوت)

07-19-2012 12:51 AM
لكل ظالم نهاية التحية والتجله لشهداء حزبنا الاماجد ف اي المشانق لم تزلزلوا بالثبات وقارها فما زالت ذاكرة شعبنا تتذكر كيف تقدمتم للموت بثبات وانتم تقولوا للسفاح لقد قدمنا لشعبنا الوعي ما استطعتم تمر علينا ذكري استشهادكم وجماهير شعبنا تنتفض في وجه الظلم والفساد والقتل ولكن هذه المره لن يسلم القتلة من الحساب التحية للشهيد محمد عبد السلام والشهيد علي فضل وكل شهداء شعبنا من مدنيين وعسكرين فما زالت دمائهم في اعناقنا وسنوفي الدين بالقصاص.
شكرا الاستاذ بكري الصائغ.


بكري الصائغ
بكري الصائغ

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة