المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من الحزب الوطني الاتحادي المملكة المتحدة – لندن – رئاسة
بيان من الحزب الوطني الاتحادي المملكة المتحدة – لندن – رئاسة
08-04-2012 03:00 AM

بيان من الحزب الوطني الاتحادي المملكة المتحدة – لندن – رئاسة أوروبا- حول مجزرة نيالا

بيان

قال تعالى ( ولا تحسبن الله غافل عما يعمل الظالمون انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار)…… صدق الله العظيم
قال تعالى( لا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون) …… صدق الله العظيم
…… صدق الله العظيم قال تعالى (من قتل نفسا بغير نفس او فساد فى الارض فكانما قتل الناس جميعا

بقلوب ملؤها الحزن والاسي ومؤمنة بقضاء الله وقدره.. يتقدم الحزب الوطني الاتحادي لجماهير الشعب السوداني عامة ودارفور خاصة باحر التعازي والمواساة في استشهاد العشرات من ابناء مدينة نيالا الحرة الثائرة والذين قتلتهم عصابات النظام المنهار بالرصاص الحي بدم بارد اثناء تظاهرهم سلما مطالبين بالحرية ..في جريمة بشعة ادمت قلب الامة ويندي لها الجبين.. ضمن تداعيات انتفاضة وثورة الشعب السوداني العظيم في يونيو 2012 المجيدة ضد حكم.. دولة الجبروت الطاغوتية .. سائلين المولي عز وجل ان يتغمدهم بواسع رحمتة مع الصديقين والشهداء..ويلهم اهلهم وذويهم الصبر والسلوان....
.
يا جماهير شعبنا العظيم..
اننا في الحزب الوطني الاتحادي ندين هذه العملية باغلظ الالفاظ والتي اعلنت بوضوح وكشفت عن وجه النظام القبيح وتعامله القمعي مع التظاهرات الطلابية و الشعبية السلمية الحالية التي تعم ربوع البلاد مطالبة باسقاط النظام..هذا الاسلوب الذي اثبت فشله الذريع في قمع ثورات الربيع العربي والذي عجل بذهاب فراعنته في مصر وتونس وليبيا الواحد تلو الاخر الي مزبلة التاريخ غير ماسوف عليهم..
لقد زلزت ثورة شعب السودان العظيم التي عمت ربوع الوطن هذه الايام اركان سلطة المؤتمر الاوطني الفاسدة والفاشلة.. فقد حار دليلها و جن جنونها وقامت من قبل باعتقال الالاف من الشرفاء من ابناء شعبنا الكريم الذين رفضوا الذل والضيم نتاج سياساتهم الرعناء التي مزقت الوطن شر تمزيق00 فخرجوا بصدور عارية ملؤها الغبن والقهروالجوع فواجهتهم عصابات قمع النظام التي تعيش هذه الايام حالة من الخوف والارتباك والتخبط باسواء انواع القمع والتنكيل..
ان هذه الجريمة البشعة التي ارتكبها النظام المخلوع باذن الله ضد شباب واطفال مدراس نيالا الطاهرة من البنين والبنات كان القصد منها هو النيل من عزيمة شباب السودان ممثلا في شعب دارفور الصامدة..دارفور التي قدمت الغالي والنفيس بل الالاف من ا رتال الشهداء منذ سنوات..هاهي اليوم تتصدر شهداء ثورة التغيير..دارفور التي مثلت بنيالا الان والتي خرجت بنساءها واطفالها وطلابها وشيبها وشيوخها رافضة للخنوع والذل والقهر لتضع حدا لمن افقرو وجوعوا هذا الشعب الكريم بعد ان دمرو بنيته
التحتية..لقادرة تماما لرد الصاع صاعين في الوقت المناسب

اننا في الحزب الوطني الاتحادي سبق ان اسلفنا بان قطار هذه الثورة قد انطلق.. وان ارادة الشعوب لاتقهر.. وعلي هذه العصابة الفانية التي غرقت في دهاليز الحلول الامنية الدموية..ان تعيد قراء ة تاريخ هذا الشعب جيدا..فهو شعب الثورات منذ الاف السنين..وشعب البطولات المخضبة بملايين الدماء..فان كانت هذه العصابة قد تفننت في ايذاء وقتل هذا الشعب.. فان هذا الشعب الابي لقادر تماما لحسمها في الوقت المناسب .. وان مصير هذه العصابة الحتمي هو كنسها الي مزبلة التاريخ..
ان هذه الجريمة البشعة قد انضمت الي مسلسل مجازر هذا النظام المنهار والذي قتل من قبل العشرات في بورتسودان اثنا ء تظاهرهم سلما والعشرات في العيلفون وكجبار والاف في دارفور نفسها ومثلهم في جبال النوبة والنيل الازرق..

ان السياسات الكارثية التي انتهجها النظام المخلوع والبائد باذن الله قد جلبت الحرب التي تدور رحاها الان في جنوب كردفان والنيل الازرق ودارفور التي جلبت الدمار للوطن الكبير في كل مناحيه وشردت الملايين وقتلت الاف الابرياء .. و قد اهلكت كذلك الحرث و النسل فقامت بتخريب اقتصادها وتضييع موارها الغنية وبيع اراضيها ومشاريعها الاستراتيجيه عنوة لافقار الشعب وبسط ثقافة الفساد والافساد والتي صارت هي واجهتهم البائنة علي وجوههم
الان وقد قال الشعب كلمته..قد ان الاوان لينعم سوداننا بالحرية المغتصبة والعدالة والديقراطية والعيش الكريم..اننا نطمئن هذه العصابة التي اجرمت في حق هذا الشعب الابي بان قطار الثورة قد انطلق بتوقيت خالق السموات السبع الذي رفعها بلا عمد..وان لحظة نزع الملك قد ان اوانها..وان ساعة الحساب قد اقتربت وان الحساب ولد
ان هذه الثورة المجيدة هي قرار رباني
قد اتي في وقته بعد طول امهال.. دون اهمال..وان ثورة هذا الشعب حتما ستنتصر
اننا في الحزب الوطني الاتحادي نطالب بالتحقيق الفوري المستقل لهذه المجزة الشنيعة وتقديم مرتكبيها للعدالة
كما نطالب بالافراج الفوري عن كافة سجناء الراي من الجنسين الذين تم اعتقالهم في هذه الثورة المجيدة دون قيد او شرط......
. ونؤكد لهم ان هذا المنهج الااخلاقي لن يزيد هذا الشعب العظيم الا صمودا وكبرياءا وتصميما علي استكمال ثورته المباركة باذن الله....
نحي صمود شعبناعموما الذي اقسم علي تصعيد نضاله يوما بعد يوم في كل مدن السودان واريافه وشعب دارفور خصوصا..
الحرية لاشقاءنا و كنداكاتنا في المعتقلات, والسجون ومحاكم الظلام...
الحرية لبقية جيش شرفاء بلادي و هم يسطرون اسمائهم باحرف من نور
وعاجل الشفاء للجرحي
سنظل نحفر في الجدار
و الحريه للوطن و المعتقلين

عاش كفاح الشعب السوداني العظيم
عاش نضال هذا الشعب الكريم
ولا نامت اعين الجبناء

امانة الاعلام
. الحزب الوطني الاتحادي
المملكة المتحدة – لندن – رئاسة أوروبا

01-08-2012





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 607

خدمات المحتوى


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة