تصنيف وتسمية الحشرات
09-20-2012 12:39 PM

تصنيف وتسمية الحشرات
CLASSIFYING & NAMING INSECTS

بروفيسر/ نبيل حامدحسن بشير
[email protected]

يوجد مايقرب من الأثنين مليون نوع من من الحيوانات التى تم وصفها والتعرف عليها على مستوى العالم، وتتطلب دراستها لوضع خطة plan الى تقسيمها الى مجاميع groups. علماء الحيوان يصنفون الحيوانات بطريقة رئيسية على أساس تركيبتها: تلك التى تمتلك تركيبات structures معينة مشتركة توضع فى مجموعة واحدة، وتلك التى تمتلك تركيبات أخرى توضع فى مجموعات أخرى. تقسم المجموعات الى مجموعات أصغر. النتيجة تكون عبارة عن نظام من المجموعات (مراتب تقسيمية أو تصنيفية) categories كل منها له ملامحة التركيبية structural features المشتركة وله أسم.

المملكة الحيوانية قسمت الى عدد من المجاميع الرئيسية تسمى الطوائف Phyla، كل طائفة تقسم الى صفوف Classes، وكل صف الى رتب Orders ، وكل رتبة الى عائلات Families وكل عائلة الى أجناس Genera وكل جنس الى أنواع Species.

فى العديد من المجاميع الكبيرة (المراتب التصنيفية) توجد مجاميع/ مراتب Categories اضافية مثل تحت الصفوف Subclasses وتحت الرتب Sub-Orders وفوق العائلات Super-families وتحت العائلات Sub-Families وقبائل Tribes.

النوع Species هى المجموعة الأساسية basic category، فهى نوع الحيوان kind of animal. يعنى هذا ان النوع يتكون من أفراد متشابه تركيبيا من الناحية الأساسية وتتوالد فيما بينها لانتاج ذرية offspring ، لكنها لاتستطيع عادة التوالد مع مجاميع أخرى. بعض الأنواع تنقسم الى تحت أنواع Subspecies. تحت الأنواع تعتبر بصفة عامه عبارة عن سلالات جغرافية Geographical races تختلف عن بعضها البعض بدرجة خفيفة ولها القدرة على التناسل فيما بينها.

ترتيب arrangement الحيوانات فى هذه المجاميع ترتيب عرفى، بمعنى أنه عبارة عن رأى المختص الذى يحدد حدود المجموعة the limits of a category. رغما عن أن المختصين عادة لايتفقون فى حدود بعض المجموعات، لكن الاختلافات فى الرأى غالبا ماتكون صغيرة. لايمكن الاستغناء عن هذا النظام كآداة للدراسة فى دراسة الحيوانات، عليه يجب على كل من القائمين بدراسة الحيوانات أن يكون ملما به.

التسميات Nomenclature

للحيوانات نوعين من التسميات: أسماء علمية scientific name وأسماء عامة common name.

* الأسماء العلمية هى الأسماء المستخدمة بواسطة أهل العلم. تستخدم فى العالم ككل، وكل مجموعة حيوانات لها أسم علمى.

* الأسماء العامة اسماء محلية vernacular names ، فهى أقل دقة عن الأسماء العلمية، والكتير من الحيوانات تفتقد لهذه الأسماء. بعض الأسماء العامة تستخدم لأكثر من نوع واحد أو مجموعة واحدة، كما أن حيوان ما أو مجموعة ما من الحيوانات قد يكون لها عدة أسماء عامة.

التسمية العلمية ific NomenclatureScient

التسمية العلمية للحيوانات تتبع قواعد محددة:

1. يجب أن تكون لاتينية أو مترجمة الى اللغة اللاتينية Latinized

2. قد تكون مشتقة من لغات مختلفة أو من أسماء أشخاص أو أماكن، لكن أغلبها من اللاتينية أو الاغريقية وتشير الى خواص الحيوان أو المجموعة المسماه.

3. أسماء المجموعات فوق مستوى الجنس: تكون كلمات مفردة (واحدة) فى شكل الجمع الأسمى nominative plural

4. أسماء مجموعات الأجناس: عبارة عن كلمة واحدة فى شكل المفرد الأسمى nominative singular

5. اسماء الأنواع: مكونة من اسمين هما اسم الجنس Genus ، اضافة الأسم النوعى specific name

6. أسماء تحت الأنواع: مكونة من ثلاثة أسماء وهى اسم النوع (مكون من كلمتين) اضافة الى اسم لتحت النوع subspecific name

7. أسماء النوع أو تحت النوع: من الممكن أن تكون نعت (صفة adjective) أو اسماء فاعل أو مفعول participles بحيث تتفق فى التأنيث أو التذكير مع اسم الجنس، أو أن تكون أسماء nouns تابع للتسمية أو لأسم الجنس.

8. أسماء الأجناس والأنواع وتحت الأنواع تكتب بحروف مائلة italics ومتبوعة باسم شخص ما وهو مؤلف الاسم author.

9. اذا ما تبع اسم المؤلف اسم النوع: يدل هذا على أن هذا المؤلف هو من اقترح اسم النوع

10. أما اذا ما جاء اسم المؤلف بعد اسم تحت النوع فهو يدل على اسم من قام باقتراح اسم تحت النوع.

11. اذا ما كان الأسم (المؤلف) يقع بين قوسين، فيعنى هذا على أن نوع أو تحت نوع المؤلف كان يتبع لجنس يختلف عن الجنس الحالى. الأمثلة:

أ‌. الذبابة المنزلية Musca domestica Linn.:

لينياس Linnaeus (Linn or L.) أول من قام بوصف الذبابة المنزلية ومنحها الأسم النوعى domestica ووضعها فى الجنس Musca.

ب‌. فراشة ايو Io moth اسمها العلمى Automeris io (Fabricius):

فابريشيوس اول من وصف الفراشة واعطاها الاسم النوعى ايو، ووضعها تحت اسم جنس آخر بخلاف الجنس أوتوميريس.

ت‌. خنفساء الخيار المنقطة the spotted cucumber beetle اسمها العلمى Diabrotica undecipunctata howardi Barber:

قام باربر باقتراح السم هاواردى howardi كاسم وضع تحت اسم الجنس . Diabrotica لا توجد وسيلة من هذه التسمية لمعرفة اذا ما كان باربر فى الأصل قام بوصف هاواردى كتحت نوع للنوع undecipunctata ، ام كتحت نوع لنوع آخر للجنس دايابروتيكا أم كنوع من أنواع الجنس دايابروتيكا؟

12. عندما يتم وصف مجموعة جديدة (اعتبارا من تحت النوع حتى فوق العائلة)، على من قام بالوصف أن يحدد مايعرف باسم النمط type أو النموذج. هذا النموذج يوفر مرجعية reference عندما يطرأ تساؤل عن ماذا تتضمن هذه المجموعة، ونماذج الجنس توفر الأساس لبعض المراتب التصنيفية العليا. النموذج للمراتب من القبيلة حتى فوق العائلة هو الجنس، ونموذج الجنس هو نوع، ونموذج النوع أو تحت النوع هو العينة specimen.

13. أسماء بعض المراتب التقسيمية لها نهايات قياسية (متعارف / متفق عليها):

أ‌. المقطع أويديا –oidea لمرتبة فوق العائلة

ب‌. المقطع ايدى –idea لمرتبة العائلة

ت‌. المقطع اينى –inae لمرتبة تخت العائلة

ث‌. المقطع اينى –ini لمرتبة القبيلة

تصاغ الأسماء باضافة النهايات المذكورة أعلاه الى أصل اسم نموذج الجنس.

اذا ما قسمت أحدى المجاميع / المراتب الى مجموعتين أو أكثرو فان تحت المجموعة التى تضم نموذج الجنس سيكون لها نفس الأسم كبقية المجموعة، عدا نهاية الأسم. مثال:

الأسم Colletes هو نموذج الجنس لعائلة النحل ذوالوجه الأصفر Colletidae . قسمت هذه العائلة الى تحت عائلتين:

· تحت عائلة Colletinae وتسمى النحل المستخدم للجبص plasterer bees وتضم الجنس كوليتيس.

· تحت عائلة Hylaeinae وهى تضم النحل ذو الوجه الأصفر وسميت تبعا للجنس Hylaeus هذا الجنس أخذ كنموذج لتحت العائلة هذه.

يتبع نفس المبدأ عند تقسيم نوع الى تحت نوعين أو أكثر:

اسم تحت النوع لاحدى تحت الأنواع (الذى يضم نموذج النوع) سيكون مماثل لاسم النوع كمثال: الرعاش Tetragoneuria cynosura (Say) قسم الى تحت نوعين:

* Tetragoneuria cynosura cynosura (Say) تحتوى على نموذج T. cynosoura

* Tetragoneuria cynosoura simulans Muttkowski: حدد لها عينة نموذج specimen أخرى.

14. حيوان ما ، أو مجموعة من الحيوانات قد تكون وصفت بواسطة أشخاص مختلفين ومتعددين، وعليه سيكون لها عدة أسماء. الاسم المقترح الأول فى هذه الحالات (بشرط أن يكون مؤلف الاسم قد تتبع قواعد محددة) يعتبر هو الاسم الصحيح والأسماء الأخرى تعتبر مرادفات synonyms. ليس من السهولة دائما أن نحدد أى الأسماء (2 أو أكثر) لحيوان ما هو الأسم الصحيح: أسماء متعددة قد تستخدم بواسطة الجهات الرسمية التى لاتتفق على أى الأسماء له الأسبقية/الأولوية.

15. فى بعض الحالات قد يحدث أن شخص ما يقوم بوصف جنس جديد ويستخدم له أسم سبق استخدامه لجنس آخر. عندما يتم اكتشاف ذلك، فان الجنس الأخير لابد من اعادة تسميته، حيث أن القواعد المتبعة تقول بأن "لايمكن لجنسين حيوانيين أن يحملا نفس الأسم" . بنفس الأسلوب "لايمكن لنوعين أو تحت نوعين يقعان تحت نفس الجنس أن يحملا نفس اسم النوع أو تحت النوع" . هذه القواعد الراجعة الى تشابه الأسماء homonyms (الحالات التى فيها يستخدم نفس الاسم لمجاميع مختلفة) تطبق فقط داخل مجاميع تصنيفية معينة و يستثنون الحالة المذكورة أعلاه لتحت نوع واحد تتميز بأن اسم النوع هو نفس اسم تحت النوع. المجاميع categories groups هى:

* من الطائفة حتى الرتبة،

* من فوق العائلة الى تحت الجنس، و

* من النوع حتى تحت النوع.

اذا ما استخدم الأسم فى احدى المجاميع الثلاث أعلاه يمكن استخدامه فى مجموعة أخرى دون التغول على/كسر القوانين والقواعد. مثال: اسم نوع أو تحت نوع قد يكون مماثل لاسم الجنس، أو أن نفس الاسم يمكن استخدامه لكل من الجنس والرتبة.

16. كلما ازدادت معرفتنا بالحيوانات يصبح من الضرورى أن نغير الأسماء العلمية. فالمجموعة قد تقسم أو قد تدمج مع مجموعة أخرى.

* اسم كان كثير الاستخدام قد يصبح مرادفا نظرا لاكتشاف اسم أقدم منه.

* قد يعاد تسميه مجموعة ما نظرا لاكتشاف استخدام سابق لهذا الاسم فى مجموعة أخرى.

17. المشاكل التى تواجه الجميع فى التسميات العلمية قد تحل أحيانا بطرق مختلفة عن طريق التصنيفيين. هذا هو السبب فى أن التقسيمات والتسميات المستخدمة بواسطة الجهات الرسمية فد لاتكون دائما متماثلة.

18. اذا نسب أحد الأنواع الى جنس معين دون كتابة اسمه، يلحق اسم الجنس دائما بكلمة "نوع "sp. مثال: ليريومايزا Liriomyza sp. من نافقات الأوراق (ثنائية الأجنحة)ز يدل هذا على نوع من أنواع الجنس ليريومايزا.

19. أما اذا نسب الى الجنس أكثر من نوع واحد، فيلحق اسم الجنس بكلمة "أنواع spp." مثال: Liriomyza spp يدل ذلك على نوعين أو أكثر من الجنس ليريومايزا.

20. استعمل بعض الحشريين اسماء ثلاثية لأفراد أخرى غير السلالات الجغرافية وسموها أصنافا varieties مخالفين بذلك القواعد الحديثة للتسمية. الواقع أن الكثير من مثل هذه الأصناف هى فى الواقع اما أفراد متغيرة، تغيرت كنتيجة للأحوال الغذائية أو المناخية، أو مظاهر موسمية (كما فى دودة اللوز الشوكية)، أو وظاهر مختلفة اللون لايجوز أن تستخدم التسمية الثلاثية للدلالة عليها. النظام المتبع خاليا لتسمية الحيوانات لايجيز استخدام التسمية الثلاثية الا للسلالات الجغرافية. أما الأنواع الأخرى من الأصناف فلا تعطى الا أسماء عامة.

النماذج الأصلية Types

كلما وصف أحد الباحثين نوعا جديدا (أو مجموعة أخرى جديدة) وجب عليه أن يميز منها نموذجا أصليا type يستخدم كمرجع يرجع اليه مادامت الحاجة تدعو الى معرفة ما يتضمنه هذا النوع أو تلك المجموعة. نموذج النوع أو تحت النوع (النويع) هو احدى العينات specimens . أما نموذج الجنس أو تحت الجنس (الجنيس) فهو النوع، ونموذج القبيلة أو تحت القبيلة فهو الجنس.

الأسبقية Priority

كثيرا ما يحدث أن يقوم باحثان أو أكثر، كل على حده، بوصف نفس النوع أو الجنس أو القبيلة..الخ الأمر الذى قد يقود الىوجود أكثر من اسم واحد لنفس النوع أو المجموعة. فى هذه الحالات فان الأسم الأسبق هو الذى يعمل به مع مراعاة أن يكون الذى قام بالوصف قد اتبع قواعد التسميات. لا يعترف بأى أسماء أخرى الا كمرادفات لهذا الاسم.

من الأشياء المعتادة أن تنقضى فترة طويلة يستعمل فيها اسم ما قبل أن يكتشف أن هنالك اسم آخر له أسبقية على هذا الاسم المستخدم.

كذلك اذا مافام شخص ما بوصف جنس ما وأعطى له اسما سبق وأن أعطى لجنس آخر، فان هذا الاسم يصبح غير معترف به كاسم لهذا الجنس، ويجب عليه أن يعيد تسميته. تطبق نفس القاعدة بالنسبة للأنواع: لا يمكن أن يحمل نوعان من جنس واحد نفس الاسم. نظرا لضخامة عدد أنواع الحيوانات وأجناسها، ولكية المراجع الحيوانية الضخمة، فانه يصعب اكتشاف مثل هذه الأخطاء فى التسمية. اذا ما أكتشفت وجب تغيير الأسماء. لايقتصر هذا التغيير على الأجناس والأنواع، بل يتضمن العائلات والرتب أيضا.

غالبا ما تكون مشكلة التسمية محيرة، وقد يصعب الحكم أحيانا على أى الأسماء هو الأصح الأمر الذى يتسبب فى أن يستخدم اسمان أو أكثر لنوع أو مجموعة واحدة على نطاق واسع.

فى الحالات التى يستعمل فيها اسمان أو أكثر لمجموعة واحده على نطاق واسع، يجب أن نضع الاسم الذى نثق فى صحته وتتبعه المرادفات بين قوسين.

الأسماء العامة Common Names

القليل من الحشرات لها أسماء عامة وذلك نظرا لضخامة عدد الأنواع، والكثير منها صغير جدا فلا يرى وبالتالى لا يسمى. أما الحشرات التى لها أسماء عامة فهى اما ذات أشكال خاصة مميزه وجذابة كما فى بعض أنواع الفراشات وأبو الدقيق والرعاشات والخنافس، أو أن تكون ذات أهمية اقتصادية هامة مثل نحل العسل أو خنفساء كلورادو أو دودة اللوز الأفريقية ودودة اللوز الشوكية والجاسيد والمن والذبابة البيضاء وثاقبات سيقان الذرة..الخ.

الأسماء العامة فى الحشرات تطبق عادة للمجاميع أكثر منها بالنسبة لكل نوع من الانواع التابعة لهذه المجموعة.

1. الأسم خنافس beetles كمثال يشير الى رتبة غمدية الأجنحة Coleoptera التى تضم مايقرب 290 الف نوع.

2. الأسم خنافس الأوراق leaf beetles يشير الى عائلة Chrysomelidae التابعة لغمدية الأجنحة والتى تضم حوالى 25 ألف نوع على مستوى العالم.

3. الأسم خنافس أبوالقدح / الخنافس السلحفائية tortoise beetle تشير الى تحت عائلة Cassidinae (كاسيدينى) التابعة لعائلة كرايسوميليدى أعلاه وتضم حوالى ثلاثة آلاف نوع حول العالم.

4. أغلب الأسماء الأحادية المستخدمة فى الحشرات مثل خنفساء، بقة، ذبابة، أرضة، فراشة..الخ تشير الى الرتبة ككل.

5. بعض الأسماء تدل على تحت الرتب أو العائلات مثل النطاطات، أسد المن.

6. القليل من الأسماء مثل النمل عائلة Formicidae من رتبة غشائية الأجنحة، أو الصراصير cockroaches من عائلة الصراصير Blattidae رتبة مستقيمة الأجنحة تشير الى العائلة.

7. أغلب الأسماء العامة للعائلات تتكون من كلمتين أو أكثر، والكثيرة منها يكون لأسماء المجاميع الأكبر والأخرى وصفية: مثال،

* الذباب السارق robber flies من عائلة آسيليدى Assilidae ،

* خنافس الأوراق من عائلة كرايسوميليدى،

* الخنافس حافرة الأخشاب المعدنية اللون Wood-boring metallic beetles من عائلة بيوبريستيدى Buprestidae من غمدية الأجنحة.

* اسم بق bug يشير الى أفراد رتبة نصفية الأجنحة، والبق ذو الرائحة الكريهة stink bug يشير الى عائلة Pentatomidae التى يتبع لها العندت وبقة البطيخ.

تعريف وتسمية الحشرات

ما هو نوع هذه الحشرة

هذا السؤال كثيرا ما يسأله الشخص العادى لنفسه أو لغيره، كما يسأله الحشرى المتخصص أيضا. الحشرات أكثر عددا من الكائنات الأخرى لذا يصعب التعرف على كل أنواعها. هذه الكثرة قد

لاتشجع الكثيرين على التمكن من التسميات. كما أن صغر حجم الكثير منها يصعب على الباحث التعرف على التفاصيل الدقيقة التى يتطلبها العمل التعريفى. كما نعلم ايضا أن العديد من الأنواع الحشرية تمر بعدة أطوار وأعمار يرقية أو أعمار حورية مما يعقد الأمر.

هنالك ست طرق يمكن بها التعرف على اسم الحشة وهى:

1. اللجوء الى أحد المختصين لتسميتها.

2. المقارنة بالعينات المعروفة الأسماء الموجودة بالمجموعات الحشرية التى تحتفظ بها الجامعات أو الهيئات البحثية.

3. المقرنة بالصور الموجودة ببعض الكتب أو الكاتالوجات.

4. المقارنة بالاعتماد على الأوصاف الموجودة بالكتب (المراجع) أو الأوراق المنشورة بالمجلات العلمية.

5. استخدام المفاتيح التحليلية

6. اللجوء الى أكثر من طريقة من الطرق أعلاه

7. ارسالها الى أحد المختصين بالمتاحف العالمية المعروفة مثل متحف التاريخ الطبيعى بالولايات المتحدة أو المتحف البريطانى وغيرها بفرنسا وأستراليا، وقد يتطلب ذلك دفع بعض الرسوم.

أحسن الطرق هو استخدام المفتاح التحليلى، ثم نختبر التعريف بأكبر عدد ممكن من الطرق أعلاه. غالبا مايكون الاعتماد على الصور غير مأمون اذ يضم عالم الحشرات كثير من الحالات التى تتشابه فيها الأنواع بدرجات كبيرة جدا.

المفاتيح التحليلية:

هى عبارة عن تصميمات تستخدم لتعريف جميع أنواع الكائنات النباتية والحيوانية. ترتب المفاتيح المختلفة بطرق مختلفة نوعا، غير أنها تشتمل جميعها على أسس عمامة موحدة. يمر الدارس بالحشرة أو الكائن المراد التعرف عليه فى المفتاح على خطوات، ويقابل فى كل خطوة منها صفتين مختلفتين (متغايرتين)، وفى قليل من الحالات تزيد عن حالتين، لابد من أن تنطبق احداهما على عينة الحشرة المدروسة. فى مفاتيح تعريف الحشرة يوضع رقم أو اسم بعد الصفة التى تنطبق على العينة. فعند تطابق الصفات مع الرقم المعنى ننتقل الى الرقم الذى ينقلنا اليه هذا الرقم. أما اذا لم تتطابق الصفات ننتقل الى الرقم المرادف والذى يذكر صفات مناقضة لصفات تالرقم السابق والتى غالبا ما تتوفر فى صفات العينة وتنقلنا الى رقم أخر وهكذا حتى نصل الى أسم الرتبة أو العائلة...الخ.

الأرقان المترادفة هى 1 و 1" و 2 و 2" وهكذا. يوضع بعد كل من الرقمين المترادفين رقم آخر بين قوسين يدل على الرقم الذى سننتقل اليه يكون على يمينه رقم آخر بين قوسين أيضا يدل على الرقم الذى انتقلنا منه الى الرقم الحالى يفيدنا فى حالة اذا ما أردنا تتبع الخطوات التى اتبعناها، خاصة اذا ما وقعنا فى خطأ ما فى احدى الخطوات. تفيد طريقة الترقيم هذه فى التحقق من دقة تكوين المفتاح.

لايوجد مفتاح شديد الدقة يقوم بغرضه على الوجه الأكمل الا اذا ما كان طويلا جدا ومرهقا وصعبا. تشتمل كل مجموعة من الحشرات على أنواع أو عينات غير ثابتة فى صفاتها، ولا يؤدى ادخالها فى المفتاح الا الى تعقيده.

يعتمد نجاح الشخص كثيرا فى تتبعه للحشرة بأحد المفاتيح على تفهم الصفات المستخدمة. فى حالات كثيرة تكون الصفات المستخدمة فى المفتاح مصحوبة بالرسوم. غالبا ما تستمل كل صفة من الصفتين المتغايرتين لكل خطوة من خطوات المفتاح على عدة مميزات بحيث اذا لم نتمكن من رؤية أو تفسير احداها نلجأ الى استعمال الصفات الأخرى. أما اذا وصلنا الى احدى النقاط التى لم نستطيع أن نقرر فيها أى سبيل نسلك يجب أن نتبع الطريقين ثم نستعين بالرسوم والأوصاف.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 17870

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




بروفيسر/ نبيل حامد حسن بشير
بروفيسر/ نبيل حامد حسن بشير

مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة