المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ولاية النيل الازرق مياه خزان الروصيرص تهدد القري بالغرق
ولاية النيل الازرق مياه خزان الروصيرص تهدد القري بالغرق
09-22-2012 08:18 AM

ولاية النيل الازرق ...مياه خزان الروصيرص تهدد عشرات القري بالغرق

عبد الرحمن نور الدائم
[email protected]

**قررت ادارة خزان الروصيرص بالتنسيق مع ادارة وحدة السدود,اغلاق الابواب اعتبارا من الاسبـــــوع الثاني لشهر سبتمبر الجاري , وذلك في الوقت الذي يتدافع فيه المتضررين من مشروع تعلية خزان الروصيرص لاستكمال اجراءات الترحيل الي المدن البديلة التي لا يتوفر فيها ابسط الخدمات الاساسية , من مياه نقية وكهرباء وطرق وصحة بيئة.......الخ والان تتعرض كل المناطق الي كارثة حقيقية حيث تغمر المياه الان قري{ ابوعشر} بالقرب من ابو قمي {وقرية الرقيبة } الواقعة جنوب الدمازين علي بعد حوالي خمسة عشر كليو مار تقريبا ’ وكذلك مناطق خور القنا وود الماحي علي الضفة الشرقية .
ولقد حاولت لجنة المتأثرين بالسد بالمدينتين {11 /12 } ,وعدد من عمد واعيان المناطق المتأثرة الاتصال بالمسؤولين بالخرطوم والدمازين لاحتواء تـــداعيات الاوضاع , ولكن دون جدوي ,حيث ظل المسؤولون يتهربون من مواجهة مسؤلياتهم ,حيث تمنع وزير الدولة والمدير العام لادارة السدود محمد الحسن الحضري مقابلة وفد المتضررين الذي زار الخرطوم نهاية شهر اغسطس الماضي ومكث اسبوعا كاملا يستجدي لقاء{ الحضري} ,وبتاريخ 30/8/2012م سمح للوفد بقابلته وبحضور عــــضو المجلس الوطني عبد العزيز اثتين , والاستاذة كوثر حامد العطا , وعضو مجلس الولايات محمد اسحاق بدماس , ولم يكن لقاءا للتفاهم والتفاكر لانقاذ ما يمكن انقاذه , حيث تعامل{ الحضري} مع الحضور بعنجهية وغطرســــــــة غريبة واستهتار,بلا احترام للسادة النواب {ممثلي الشعب } ولا لقيادات الادارة الاهلية من عمد ومشايخ واعيان ’ وتحدث معهم وكأن مدير مدرسة أولية وهؤلاء تـــــلاميذ , امرا اياهم بتنفيذ توجيهات ادارة السدود والالتزام بالاعلان التحزيري لاخلاء القري القديمة قبل حلول الموعد المحدد ,وقال لهم ترحلوا الي المدن البديلة حتي ولو بدون حيشان وخدمات , ولم يجد الوفد الاستقبال اللائق والاحترام المطلوب بل تعرضوا لمهاترات , في واحدة من اغرب مظاهر الظلم الاجتماعي لنظام الانقاذ , والغريب ان هذه الاهانة التي تعرض لها وفد المتضررين جرت امام وبحضور اعضاء البرلمان المذكورين اعلاه و الذين سبق لهم ان التقوا كوفـــــــــــد من اعضاء النيل الازرق المجلس الوطني{ بالحضري} بتأريخ 24/5/2012م , ولقد جاءت ب بصحيفة {الانتباهة} في اليوم التالي 25/5/2012م ما يلي :ــــ "
{ فى إطار الاستعدادات لإعادة توطين متأثري تعلية سد الروصيرص بولاية النيل الأزرق، التقى نواب ولاية النيل الأزرق بالمجلس الوطنى بوزير الدولة المدير العام لوحدة تنفيذ السدود محمد حسن الحضري الذي أكد للنواب أن اللجنة السياسية العليا للسدود اطمأنت إلى سير الإعداد للموطن الجديد للمتأثرين من حيث خدمات المياه والكهرباء والصحة والتعليم، كما أجازت فئات التعويض المتعلقة باستحقاقات المتأثرين من التعلية ومنحة الرئيس للمتأثرين.
ومن جانبه قال نواب ولاية النيل الأزرق بالمجلس الوطنى إنهم اطمأنوا إلى الترتيبات الجارية لإعادة التوطين من حيث الخدمات العامة وحقوق المتأثرين، مشيرين إلى أن الأوضاع مرتبة وتمت فيها مراعاة المتأثرين وحفظ حقوقهم، وقالوا إن فيها خيراً كثيراً لمواطن الولاية والسودان عامة، وفيها نقلة للمتأثرين للوضع الأفضل من القرية للمدينة، وإن عملية إعادة التوطين في أيدٍ أمينة، مقدمين شكرهم لرئيس الجمهورية واللجنة السياسية العليا للسدود ولوحدة تنفيذ السدود.}
*ونتسأل الان هل انتم مطمئنون ايها النواب الموقرون ؟؟
وهل حقا حقوق المتأثرين وعملية اعادة التوطين في { ايـــد امينـــــــــــــــــــة }؟؟
والغريب في الامر ان واقع الحال والمعطيات علي أرض الواقع الان يفضح ويعري السادة النواب ,الذين كانوا علي ما يبدو منومين مغناطيسيا , معليهم الان سحب شكرهم للجنة السياسية العليا للسدود ولوحدة تنفيذ السدود , لان لايستحقون الشكر . ام السادة التواب يرون خلاف ما نري ؟؟
** وفي نفس السياق وفي اطار المساعي المبذولة لاحتواء التداعيات ظل وفد من لجان المتأثرين والمتضريين من المديتنين {11/12} مرابطا بالدمازين لأكثر من اسبوع لمقابلة رئيس اللجنة العليا للتوطين والسيد /نائب الوالي الدكتور ادم ابكر , الذي ظل مكتبه يتمنع ويتهرب من تحديد مواعيد للقاء والذي تم بنأريخ 3/9/2012م حيث تم تسليمه المذكرة التـــــــــالية :ـــــــ
الموضوع : متأثري مدينتي {11 /12}
(بالاشارة الي الموضوع اعلاه والحاقا لما رفعناه من مذكرات تفصيلية في شأن الضرر الذي لحق بنا جراء عمليات التهجير المصاحبة للسدود واستدراكا لما سيحدثه الاعلان التحزيري من ربكة في اوساط تامتأثرين الصادر من ادارة السدود والذي حدد فيه اخلاء منطقة البحيرة بيوم 1ـــــــــ15/2012م نرفع اليكم المظالم التالية :ـــــــــ
1/ لم تتم نظافة وتخطيط مواقع الخيار المحلي بالنسبة للمدينتين {11/12}.
2/ لم يتم تحديد مبالغ تعويضات المساكن حتي الان الخاصة بأصحاب الخيار المحلي .
3/ تكملة نواقص المدن { ســــــور ـــــ مرافق ــــــ خدمات }
4/ لم يتم استخراج الاوراق الثبـــــوتية بالنسبة لمعظم المتأثرين .
5/ لم يتم نشر كشوفات اراضي الجروف والجناين وتحديد قيمة التعويض .
6/ لم يتم تحديد مصير الاسر التي تضررت من جراء عمليات الحصر غير الدقيق { قوات نظامية ــ موظفين ــ صغار سن ـــ زيجات حديثة }.
7/ لم يتم النظر قي التظلمات الخاصة باستئنافات المنازل والمغروسات والاراضي قبل النوطين ,
8/ لم يتم حصر الاراضي والبلدات المغمورة ,
9/ لم يتم حصر العابات الشعبية الخاصة بالجمعيات ,
10/ لم يتم تقييم أصول الاتحاد والجمعيات التعاونية الخاصة بالقري المتأثرة .
11/ لم يتم النظر في الاراضي التي شيدت فيها المدن والمشروعات الزراعية المصاحبة ,
12/ لم يتم تحديد موعد تشييد المؤسسات والمرافق العامة بالنسية لأصحاب الخيار المحلي ,
13/ عدم وضوح الرؤية حول الجمعيات الزراعية الاعاشية الخاصة بالمدن .
14/ غموض معايير تقييم المغروســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــات .
15/ ربط قري الخيار المحلي بالطريق الدائري { الردميات الرئيسية } .
وطالبت لجنة المتأثرين عبر مذكرتها رئيس اللجنة العليا للتوطين بضرورة التعجيل برفع هذه المظالم عن كاهل المتأثرين حتي تتم عمليات التهجير بصورة سلسلة ومراعاة حقوق الانسان , وتعديل تأريخ الاعلان التحزيري , علي ان يتم التخزين في حدود النظام القديم .
** ولكن يبدو ان هذه المذكرة وكل المحاولات لم تجد اذن صاغية , ولا ادني اهتمام بدليل استمرار تردي الوضاع , ومحاصرة المياه المواطنين في كل القري القديمة علي ضفتي النيل الازرق الشرقية والغربية
**وهذا يعني ان هناك (كـــــــــارثة ) حقيقية متوقعة في ظل المعطيات الراهنة ,حيث اصبح كل مواطني العرديبات والرقيبة وسنجة نبق ودروب ومغنزا واصيل وشيرا وابلا وابو قمي وابو شنينة وامردلو ورابا .....الخ والمخصص لهم مدن (8,9,10,11,12) علي الضفة الغربية من النيل الازرق ,
وكذلك مواطني بيشان وكرمة , الداخلة وملوة ,والطارية وجزء من ملوة , ودالماحي والسريفة وابو دقرين , ومحريبة وابو شندي( شياخة ادم قبادو) وابو شندي خور القنا وابو شيشي واخيرة ام درفــــــة في مدن (1,2,3,4,5,6,7) علي الضفة الشرقية ,اصبحوا جميعا في مهب الريح بين مطرقة ادارة السدود وسندان الغرق بمياه الخزان المتوقع اذيادها في الاسبوعين القادمين , ومن لم يمت بمياه الخزان , فلا محال ميت بمياه الامطار الغزيرة في مستنقعات {المدن الفاضلة } والان المواطنون يستغيثون , ويصرخون في{ واد الصمت} و لا يجدون وسائل ترحيل بدائية لانقاذ حياة أطفالهم , وحكومة الولاية , ومعتمدي محلية الروصيرص وقيسان لا حول ولا قوة لهم .
** وللاسف الشديد لاحد يتدخل لايقاف هذه الفوضي والعبث بمقدرات المواطنين واهدار حقوقهم الشرعية , حيث يتفرج الوالي الهادي بشري والمجلس التشريعي والادارة الاهلية , والمواطنون يذبحون من الوريد الي الوريد , والمياه تحاصرهم الان مياه بحيرة السد في القري القديمة ومياه الامطار الغريزة في { المدن الفاضلة } الجديدة ’ وادارة السدود واسامة عبد الله والحضري يستغلون بساطة المواطنين وحاجتهم الماسة لتمرير اجندتهم وتحقيق مممممماربهم .
وعليه ندعو الشرفاء من ابناء الولاية في الداخل والخارج الي تبني هذه القضية وتكوين لجنة والية من المختصين والخبراء , وتصعيدها الي اعلي المستويات داخليا وخارجيا , باعتبار ان ما يجري حاليا وبكل المقاييس هو انتهاك سريح وصارخ لحقوق الانسان , ونهب منظم لثروات ومكتسبات وحقوق أهل الولاية , ونناشد المتضررين الصمود وعدم الرضوخ للضغوط , ونحذر ادارة السدود من مغبة استمرارها في هذا النهج لان الكارثة علي الابواب .

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2272

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#475347 [اجاويدوا]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2012 07:24 PM
قضية المتاثرين وضياع حقوقهم لم تبدا اليوم بالاغراق ولم تنتهى غدا باكمال مشروع التعليه فهى قضيه محوريه اساسها منذ بداية دراسة الجدوى فقد قصد اهمال الجانب البشرى كمورد ذو قيمه وكان الاهتمام مع الاسف على الجانب المادى فى اطاره السياسيى . واستغلت الاحداث والصراع والتنازع بين الحركه الشعبيه والحكومه لارهاب المتاثرين من المطالبه بحقوقهم المشروعه ولربما يكون هذا سبب مباشر تسترت من وراءه حكومة الانقاذ لضرب مالك عقار و طرده والادعاء بان الحركه الشعبيه بادرت بالاعتداء والامر غير ذلك . على كل حال مهما ادعى من ادعى فان ظلم الضعفاء وخداع البسطاء لن ياتى بالاستقرار السياسيى ولا يخدم قضية الاقتصاد بل يزيد من ازمة البلاد ويؤجل الصراع الذى سينفجر حتما نتيجه للغبن والظلم ثم يخربون بيوتهم بايدهم ويكون ذلك وبالا لمن لا يتعظ ,.


ردود على اجاويدوا
Saudi Arabia [الودو] 09-23-2012 02:01 PM
قضية استغلال الظرف السياسى لتضييع حقوق المتضررين استتنتاج لماح جدير بالاشادة. من الحقائق المهمة والجديرة بالذكر ان معظم المتضررين ينحدرون من اصل غرب افريقى و ليست لديهم الجراة فى مواجهة الانقاذ التى تمتن عليهم بانها اعترفت بهم كمواطنين وسهلت لهم استحراج الجنسيات و اشركتهم سياسياً فهم ربما لجهلهم او لسبب اخر يرون ان الانقاذ ورغم ظلمها الواضح لهم افضل نظام يمر عليهم. وهذه معضلة تتطلب بذل جهد كبير من التوعية والتبصير لا تتوفر مقوماتها الان والله المستعان.


عبد الرحمن نور الدائم
مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة