أعطوا السلام فرصة
09-29-2012 04:42 PM

رأي

أعطوا السلام فرصة

عادل الباز

سنواصل التحليل للاتفاقيات الموقعة بالأمس ومايترتب عليها من نتائج بعد الاطلاع على الوثائق النهائية للاتفاق ، الآن نود الاشادة بما اقدم عليه الطرفان بشجاعة من توقيع لهذه الاتفاقيات الحاسمة فى تاريخ البلدين. توفرت هذه المرة الارادة السياسية النافذة وتوفر الوعى بأهمية طى ملف الحرب بعد ان جربها الطرفان فلم يحصدا منها سوى الرماد !!.التهنئة لاعضاء وفد التفاوض الذين كابدوا الاتهامات واحتملوا ما لايحتمل.اثبت الرئيسان البشير وسلفا كير انهما على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهما فلهما التحية.
بعد توقيع الاتفاق بعزيمة وحرص من الطرفين ليس من اداة حاسمة لانفاذ الاتفاق والدفاع عنه وتثبيته مثل الاعلام.دور الاعلام حاسم فى وضع حد نهائى للحرب بين البلدين وترسيخ خطى السلام . لابد من وضع استراتيجية اعلامية بدلا من العشوائية التى يعمل بها الاعلام الرسمى والخاص الآن.لقد تنبه الموقعون على الاتفاق لاهمية الاعلام
وقد ختم الرئيس البشير حديثه فى ليلة التوقيع بدعوة للاعلام للالتزام بالموضوعية فى نقل الحقائق ولكن المطلوب اكثر من ذلك بكثير.هنالك ثلاثة محاور مهمة لحشد الدعم لعملية السلام التى بدات الآن ولم تنتهِ كما يظن كثيرون.
المحور الاول هو القراءة السليمة لنصوص الاتفاقية فغالبا ما يقع الناس فى سوء الفهم نتيجة لنشر اعلامى خاطئ للنصوص وقد لاحظت امس فى التغطية الصحفية للاتفاق تضاربا فى المعلومات المتعلقة ببعض الاتفاقيات ولذا فان نشر النصوص الاصلية والتعريف بها من الاهمية بمكان. كثيرا ما تهزم الاتفاقيات بالجهل وحده.يلعب الوفد المفاوض الدور الرئيس فى قيادة حملة اعلامية منسقة وشاملة على مستوى اجهزة الاعلام الرسمية والشعبية ومخاطبة قطاعات اخرى طالما ظلت بعيدة عن عملية السلام . ارشح الاستاذ سيد الخطيب والاستاذ عبيد مروح لقيادة تلك الحملة ذلك افضل من ترك الاتفاق فى مهب الريح وسوء التقدير الاعمى والجاهل المخرب.
المحور الثانى ... تقوده اجهزة الاعلام الرسمية والصحافة الخاصة بحكم مسئوليتها السياسية والاخلاقية فتعمل على توضيح اهمية الاتفاق وفوائده السياسية والاقتصادية فهو اتفاق ليس لوقف الحرب فقط انما اداة لبناء شبكة مصالح مشتركة فى الامن و التجارة والاقتصاد.توضيح المكاسب العائدة من الاتفاق لصالح شعبى البلدين مهمة شاقة ينبغى ان يجند لها الاعلام نفسه .
المحور الثالث يتعلق بحماية الاتفاق نفسه من التخريب وهو الدور الذى يفترض ان ينهض به الحزب الحاكم عبر آليات مختلفة.حماية الاتفاق عبر حملة اعلامية تتعلق بتحريك قطاعات واسعة وتعبئتها فى اتجاه دعم الاتفاق باللقاءات المباشرة بالجماهير فى مختلف ارجاء السودان ودعوة وفود من جنوب السودان للقاءات مفتوحة تعزز العلاقات وتعطى الاتفاق بعده الشعبى حتى لايصبح معزولا يسهل استهدافه من قبل اعداء السلام.فى الحملة الاعلامية التى يفترض ان ينهض بها المؤتمر الوطنى نقترح دعوة للقاء اعلامى بين الصحفيين فى البلدين لوضع استراتيجية عمل اعلامى مشترك لتعزيز السلام ومكافحة اعدائه من المتطرفين بالطرفين.لاينبغى للحزب الحاكم ان يتفرج على جهود الحكومة بل عليه قيادة مسيرة دعمها فى اتجاه السلام.
ما تجدر الاشارة اليه اخيرا هى اننا بحاجة لخطاب اعلامى خارجى واعى يستثمر الاتفاق لمصلحة الشعبين. فبالترويج الاعلامى للاتفاق فى العالم كانتصار لارادة السلام يمكننا ان نحقق مكاسب كبيرة وخاصة اذا ماتمت تعبئة دبلوماسية لتسويق الاتفاق.لاتزال هناك قضايا بحاجة لتدخلات ايجابية من العالم اولها قضية اعفاء الديون البالغة 39 مليار دولار اضافة لتمويل عمليات تنفيذ بعض البروتوكولات الامنية والاقتصادية باتفاق اديس ابابا.مخاطبة الرأى العام العالمى وتعبئته لصالح السلام فى السودان من خلال الاعلام سيكون له اثر مباشر على جماعات الضغط التى تعيق خلق علاقات سوية بين السودان وكثير من الدول الاروبية وامريكا بصورة خاصة.استعادة وضع السودان فى خارطة السلام العالمى يفتح الطريق لايجاد وسائل للعبور لمؤسسات التمويل الدولية التى نحن في أشد الحاجة لملياراتها.
اذا ما افلحنا فى تعبئة الرأى العام لدعم اتفاق اديس الاخير فان ذلك يهئ الاجواء لاستكمال مسيرة السلام فى النيل الازرق وجبال النوبة بامل وضع حد نهائى لحروب افنت اجيالاً من السودانيين، فى وقت طوى فيه العالم وكثير من دول افريقيا عهد الحروب وتطلعت شعوبها للتنمية والاستقرار.لنا امل بالمستقبل فقط أعطوا السلام فرصة.

الصحافة

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1064

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#482044 [ياسر]
0.00/5 (0 صوت)

09-30-2012 04:33 PM
اعطوا أجوك قروشا


#481599 [ابو السارة]
0.00/5 (0 صوت)

09-30-2012 08:31 AM
والله كلامك صاااااااااااااااح أعطوا السلام فرصة Give Peace a Chanceوخلونا نتنفس شوية


#481562 [karlos]
0.00/5 (0 صوت)

09-30-2012 07:17 AM
ياتو سلام و ياتو فرصة يا هذا لن يرتاح الشعب الا بزوال اللصوص


عادل الباز
عادل الباز

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة