المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
وفي تركيا يكتب الامتحان..!!
وفي تركيا يكتب الامتحان..!!
10-03-2012 09:25 AM

وفي تركيا يكتب الامتحان..!!

عبد الباقى الظافر

قبل سنوات زار الأستاذ علي عثمان طه تركيا زيارة خاصة جداً.. النائب وقتها كان يبحث عن مكان للراحة والاستجمام والتفكر والتدبر وجرد التجربة.. أمس الأول زار شيخ علي أنقرة مرة أخرى.. كان واحداً من نحو أربعين ألف شاركوا حزب العدالة والتنمية مؤتمره العام.. بجانب النائب الأول كان هنالك الرئيس المصري محمد مرسي وخالد مشعل الذي أكد أن هذه دورته الأخيرة في قيادة المكتب السياسي لحركة حماس.. الولاية المحدودة تنطبق على صاحب المناسبة رجب طيب أردوغان.. رئيس الوزراء التركي ووفقاً للدستور.. عليه أن يبحث عن وظيفة أخرى بنهاية أجل الدورة الرئاسية الثالثة.. النائب الأول لم يخفِ إعجابه بالزعيم أردوغان بل.. رآه يستحق قيادة العالم الإسلامي قاطبة.

المعجزة التركية تبدو في النجاح الاقتصادي.. تركيا الآن سادس أقوى اقتصاد في العالم وتحقق نمواً اقتصادياً موجباً.. القطاع الصناعي يوظف نصف العمالة التركية وقطاع الخدمات يتقدم بشكل مضطرد.. مدخل أردوغان إلى قلوب الناس مر عبر الجيوب.. ومن قبل حزب العدالة والتنمية كان التضخم يفتك بالعملة التركية والآن في حدود 8%فقط.. ومن قبل أوردغان كان حزب العطالة الأكبر عدداً في تركيا.. حدد ابن بائع البطيخ هدفه جيداً وسدد الرمية حتى فاق الناتج المحلي الإجمالي في العام الماضي الترليون دولار.

في السودان دائماً نضع السياسة أمام الاقتصاد.. وزير المالية اضطر لتعديل ميزانية العام الماضي ثلاث مرات.. آخر اجتهادات علي محمود أن الاقتصاد السوداني يحتاج إلى إطارات جديدة وأن الماكينة بخير.. الحقيقة أن اقتصادنا يفتقد الرؤى الكلية ويعيش بتقديرات تبنى على نظرية «رزق اليوم باليوم».. ليت النائب استصحب وزير المالية في زيارته لأنقرة.

في الجانب السياسي كان لحزب العدالة والتنمية حضور كبير.. حزب أوردغان تعايش سلماً مع الأحزاب والمؤسسات الموجودة.. صبر على التضييق حتى وصل عبر الانتخابات للحكم.. لم يرمِ الحزب معارضيه بالعمالة.. لم يسن أردوغان قانوناً للصالح العام أو حتى للنظام العام.. رؤيته للتغيير كانت تعتمد على التأني واستصحاب الآخر وتقديم القدوة الحسنة في القيادة واحترام الدستور.

تجربة إسلاميي السودان سياسياً قامت على إقصاء الآخر.. من لم يكن معنا فهو ضدنا.. حتى داخل التنظيم لم يحدث تداول سلمي للسلطة.. الشيخ الترابي حملته المفاصلة حملاً عن منصب الأمين العام للحزب الحاكم.. حتى بعد مغادرة الشيخ الترابي لا يستطيع أي مراقب أن يتنبأ بأي شكل سيتم تبادل المواقع القيادية في الحزب والدولة.

تجربة حزب العدالة والتنمية جعلت إخوان مصر يتناسون تاريخهم الطويل ومن الأتراك يستنبطون اسماً لجناحهم السياسي.. أما راشد الغنوشي الذي تربى سياسياً في كنف إخوان السودان الذين منحوه جوازاً دبلوماسياً حينما عز عليه النصير وضاقت به الأرض بما رحبت.. الغنوشي عندما زار السودان وتوسط صالون الشيخ الترابي لم يجد غير أن يذرف الدمع.. زعيم النهضة اختار النموذج التركي بلا مواربة.

وصل للخرطوم أمس الأستاذ علي عثمان وفي خاطره تجربة رائدة في الحكم الراشد.. من حسن الحظ أن الشهر القادم يشهد مؤتمراً للحركة الإسلامية.. والعام القادم يشهد مؤتمراً عاماً للحزب الحاكم.. في كلتا المحطتين اختبار لمدى استفادة الإسلاميين من الدرس التركي.

اخر لحظة

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1541

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#483536 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2012 10:22 AM
هؤلاء لا يتعظون و لا يتعلمون و لا يبصرون، المؤتمر الوطني او الحركة الاسلاموية في السودان تقتدي بفرعون موسى و تستهدي بالفاشستية و تحكمها مصالحها و تقود سادتها بطونهم و فروجهم، لا يفكرون لاكثر من الارباح التي تدخل جيوبهم و النساء اللائي يسكن بيوتهم، النائب الاول ذهب الى تركيا للنزهة و قبلها ايضا للنزهة و هم كل يوم في ماليزيا و لكن لارضاء البطون و الفروج لا للتعلم و لا للاقتداء بالتجارب الناجحة، الدستور التركي يحدد مدة الرئاسة و هؤلاء يريدونها حتى يدخلون قبورهم... التجربة التركية عملت للشعب و من اجله و من اجل نماءه و رفاهيته و هؤلاء الشعب عندهم مجرد عبيد للتطبيل و دفع الضرائب و الاتاوات... هؤلاء لا يتعلمون و لا يصلحون و لا يستحون


#482572 [عبد ألله]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2012 03:30 PM
الحمد لله أن إخوان السودان لا يشبهون التجربة التركية وليسوا قريبين منها
الحمد لله ان كيزاننا فاسدون ومفسدون ومستبدون وقتلة وناهبين للمال العام من طراز فريد


#482468 [الزوُل الكَان سَمِحْ]
5.00/5 (2 صوت)

10-03-2012 12:59 PM
على عثمان يسافر إلى تركيا من آن لآخر لمتابعة شركاته الخاصة يا ظافر(خاصة جداً)

الإمتحان فى تركيا..والتصحيح فى قطر


#482384 [بدر النهار]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2012 11:14 AM
علم في المتبلم يصبح ناسي هذا هو حال الإسلاميين في السودان لم يستفيدوا من تجارب أنظمة الحكم السابقة في السودان إلا أمنياً وكيفية الإحتفاظ بمقاليد السلطة وإن كنت تأمل خيراً في النائب الأول فظني أن تأمل ذلك في فرعون ولن يحدث تغيير ولاتعديل لانهم جرفهم تيار الفساد وإستحلوا مال السحت حسبنا الله ونعم الوكيل وإنه يمهل ولايهمل .


عبد الباقى الظافر
عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة