المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ألايدز طاعون العصر نسبته في السودان هي ألأعلي
ألايدز طاعون العصر نسبته في السودان هي ألأعلي
10-13-2012 12:15 PM

ألايدز طاعون العصر نسبته في السودان هي ألأعلي بين دول ألإقليم جميعا .. فما العلاج والوقاية من هذا الداء الفتاك والخطر الداهم . ( 2___3 ) ؟؟ .


حيدر محمد أحمد النور
mhaidaro@yahoo.com

كما أسلفت في مقالي الاول بأن الغرض من المقالات الثلاثة هو تسليط الضوء علي المرض الفتاك وانتشارها الرهيب في السودان وكسر حاجز الصمت تجاهه ، ومحاولة فعل شيئ تجاه ظاهرة تفشيه وسريانه علي شعبنا سريان النار في الهشيم ( فما لايدرك كله لايترك كله ) ، والتصدي لحالة الصمت و الانكار الحاصل ألآن ، وتجاهل المرض أو خشية ذكرها أخطر من المرض وفيروسها نفسه ، و الخوف من كشف نسب المرض بسبب نوع النظام أوالعادات والتقاليد المتبعة أوغيرها هي الاخطر ، ففي جنوب أفريقيا كأكبر دولة بها إصابات بمرض ألايدز في العالم كان سبب انتشار المرض السريع بين الملايين من سكان جنوب أفريقيا هي حالة إنكار الرئيس السابق ثامبو امبيكي للمرض ، حيث رفض الاعتراف بالفيروس وأنكر وجود مرض يسمي الايدز جملة واحدة .
وللتأكيد أن كل أرقام وزارة الصحة بالخرطوم وغيرها انشائية وتخمينية وغير صحيحة ، وقد إطلعت علي العديد من التقارير وألأرقام التي تبين نسب إنتشار الداء والفيروس امدني بها بعض النشطاء والمختصين بشأن نسب الايدز في السودان ولهم مني الشكر أجزله ، كما راسلني اخرون مطالبين بالارقام التفصيلية إلا أنها هي الاخري أرقام تخمينية وغير واقعية وحديثهم وحديث كل المختصين انشائي ، وغير مضبوط ولا واقعي ، ابدا .
صحيح أنا لست مختص في مرض الايدز ، ولا المختصين والاطباء أنفسهم لم يستطيعو أن يمدونا بأرقام دقيقة واصابات تفصيلية بالمرض ، وردا علي الذين راسلوني من المختصين و النشطاء وبعضهم قادة حقوقيين بارزون نحترمهم ونجلهم ، وأطباء مرموقين ، في توثيق الايدز ، إلا أن كشفها الدقيق أو حتي التقريبي وأرقامها ونسبها الدقيقة في السودان عموما ، والمناطق المتأثرة بالحرب خصوصا ضرب من المحال ، لان السودان عموما ودارفور وكردفان والنيل الازق خصوصا كمناطق مازال يعيش إنسانها دون الحيوان ، ومحروم حتي حقوق الاكل والشرب والامن كضروريات البقاء علي قيد الحياة ، وكذلك كل الحقوق التي أقرتها الاعلان العالمي لحقوق الانسان ، والتي ارتكزت عليها أكثر من 22 معاهدة دولية لحقوق الانسان ، التي تتحدث عن عمومية وشمولية الحد الادني من حقوق الانسان للبشرية كلهم ، وهي اقل مستويات حقوق الانسان وأدناها وهي المستوي والقاسم المشترك الذي يجب ان تستهدفه كافة الامم والشعوب في الارض وهي :
* الحق في عدم التمييز .
* تحريم ومنع الرق .
* الحق في فالحياة ( العيش ) الحرية والامن .
* تحريم التعذيب والعقاب والمعملة القاسية وغير الانسانية والمهينة .
* حق المساواة أمام القانون .
* تحريم ومنع الاعتقال والتوقيف أو النفي التعسفي .
* الحق في الحصول علي محاكمة عادلة وعلنية .
* الحق في المحافظة علي الخصوصية .
* حرية التنقل والاقامة .
* الحق في الحنسية والمواطنة .
وغيرها من الحقوق المنصوصة عليها سلبت وأصبح يعيش شعبها دون الحيوانات بل أصبح السودان كل السودان يمثل تهديدا خطيرا للامن والسلم الدوليين وفقا لقرارات الامم المتحدة نتيجة العبث والفوضي وإنعدام الامن والطعام والحقوق كافة .
واي حديث عن مرض الايدز وفيروس ( اتش .. آي .. في ) وتحديد نسبها ضرب من المحال ، في ظل بلد يسيطر عليها المليشيات ، في كل ناحية ، والكشف عنها وعن نسبها حديث عن رفاهية ، في ظل شعب يستميت العالم في أن يوفر لها الامن والغذاء لتبقيها علي قيد الحياة .

الا أننا نسلط الضوء عليها وعلي النشطاء والحقوقيين ان لايلوزو بالصمت ، لان سبب تفاقم المأساة الانسانية ، وتفاقم ألأزمات السياسية وألأمنية والاقتصادية والاجتماعية هي نتاج مباشر لحالة انكار الازمات ، وحالة التستر علي ما يحدث ، وهي أسهل الطرق الت إتبعها القادة الفاسدون في الحكومة للتهرب من مواجهة أي خطر واية أزمة ، فازمات السودان ومشاكلها تشبه هي الاخري مرض الايدز يصعب بل يستحيل علاجها نتيحة الانكار المستمر للازمات ، بالتهرب ، وتفاقمت كما تفاقم مرض الايدز في جنوب أفريقيا بسبب انكار رئيسها المخلوع ثابوامبيكي ، الذي خلع بجريمة استغلال السلطة واستغلال القضاء للعدوان علي خلفه جاكوب زوما ، وهو المتوقع أن يتولي مسئولسة المبعوث الاممي والافريقي المشترك الخاص لدارفور خلفا لابراهيسم قمباري وفق مصادر مطلعة لعرقلة سير العدالة في دارفور نفسها وتشويه العدالة الانتقالية المزمعة تحقيقها .

وكذالك الانعدام تالام للتوعية والثاقة بالمرض وخطرها ، فوفقا لمنظمة الامم المتحدة للعلوم والثقافة ( اليونسيف ) ، أقل من 5% من الشعب السوداني لهم ثقافة بالمرض إذا يتركز الثقافة نفسعا في مناطق العاصمة والحضر ونسبة الثقافة في دارفور ستكون اقل من 1% في المائة وفق التقديرات .


فالسودان والمناطق المتأثرة بالحروب خصوصا يعيش شعبها دون البهائم ، بلد يعيش شعبها علي المعونات وألاغاثات ، وكل جهد العالم كانت في إنقاذهم من ألإبادة الجماعية والتطهير العرقي المحقق ، بلد اغتصب فيها عشرات الالآف من النساء والاطفال ، اغتصابات منهجية سلاحاحا للحرب .
* بلد وقعت ومازالت تقع حالات فيها إغتصابات جماعية وفردية للنساء وألأطفال .
* بلد محاط بحزام الايدز بالمنطقة ، ومكب للنفايات ، وأكبر مجمع للمنظمات .
* هناك تفشي عارم لحالات إلإسترقاق الجنسي والاستغلال الجنسي .
* انعدام تام لوجود مراجع أو مجرد أطر ابجدية لحماية المرأة من اشكال العنف الجنسي في الظرف التي يعيشها دارفور .. جنوب كردفان .. النيل ألأزرق وغيرها من المناطق التي توجد بها حرب ونزاعات مسلحة .
* وضع المرأة والطفل والعجزة والمسنون وواقعهم المبكي في مخيمات النزوح واللجوء وهم يمثلون أكثر من 87% من قاطني المخيمات واستخدام الاغتصابات الفردية والجماعية سلاح ضدهن ووصمة العار والتمييز الناتج عن ذالك .
* الرق والاستعباد الجنسي والاختطافات خصوصا للفتيات صغيرات السن والاطفال ، في حوادث لا حصر لها ، والاستغلال الجنسي ، وغيرها من الظواهر السالبة التي تنفجر في المجتمعات أثناء النزاعات المسلحة .
* بعثة حفظ السلام في دارفور بعثة الاتحاد الافريقي سابقا ، واليوم البعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقي ( اليونيميد ) كأكبر بعثة لحفظ السلام في العالم ، والسجل التاريخي الاسود والسيئ الحافل بالانتهاكات التي يقوم بها أفراد البعثات والمنظمات ومسامهتها الشديدة في إزدياد الدعارة ، ولا سيما دعارة الاطفال ، وانتشار الامراض التي تنتقل عن طريق الجنس واهمها واخطرها مرض نقص المناعة المكتسبة ( ألإيدز ) .
* إنتشار المليشيات المسلحة ووقوع كل دارفور خارج القانون وتلذذ بعض القادة في العيش خارج القانون
* انعدام الوازع الديني والاخلاقي والقيمي وانتهاج بعض هؤلاء القادة نهج مدي جداي نتيجة الفهم الخاطي للدين


وتضاربت الانباء والتقارير والاحصائيات عن نسبة الاصابات بالداء الخطير الان أنه كلها أرقام غير دقيقة فلا يوجد

وهناك أسباب لحالة عدم الاحصائيات الدقيقة أو حتي التخمينية فقد أصدرت جهات من حكومة الخرطوم بوجود 120 الف اصابة جديدة فما القديمة وما العدد التي حصرها وزارة الصحة التي لاتملك أية نفوذ ولا مقومات صحية .


أخطر اسباب الايدز وغيرها من الامرض الجنسية هي سلاح الاغتصاب وقد أكدت بعض التقارير ان نسبة 97 وبعضها تتقول 98% من المرض تنتقل بواسطة الاتصال الجنسي ، وواهم ادواتها الاغتصاب التي استخدمها حكومة المؤتمر الوطني سلاحا ضد المراة وشعب دارفور ، ويستخدمهاا الآن الجماعات المسلحة والمليشيات الموالية والعادية للنظام علي الارض بشكل كبير ، وخصوصا المعادية للنظام وبعضها وبعض قادتها تحولو الي وحوش ويجب ان يتوقفو ان كان ما يدعونها من اقوال يريدون تطبيقها الي افعال ، لانهم هم المستقبل القادم للسودان وهم من يجب ان يركزو علي حقوق الانسان ، وان يعملو جديا علي مكافحة الايدز والانتصار لشعبنا ، وتحقيق أمله بعد ان جلدها الحكومة ومليشياتها ، ويجب ان يوقفو هم جلدها في المناطق المحررة ، وغير المحررة وان يشكلو فرق خاصة لحمايتها .

فقد استخدم الاغتصاب سلاحا للحرب منذ فجر التأريخ وكان سبي النساء واغتصابهن فرديا وجماعيا سلاحا من اسلحة الحرب والانتقام من الطرف الآخر ومن العمليات المصاحبة للحروب ، حيث كانت تقدم النساء للمحاربين والقادة والزعماء كجوائز على تضحياتهم واوسمة لشجاعتهم في القتال ضد خصومهم. ولما كانت النساء منذ القدم في الامبراطوريات ، ولا تزال في كثير من المجتمعات المعاصرة ، من أملاك الرجل ، كان الخصوم يتعمدون اغتصاب نساء أعدائهم إمعانا في إهانتهم وإذلالهم وايلامهم ، وأقدم ما وصل الينا حول هذه الجريمة البشعة ما اقترفه المقاتلون في حروب روما القديمة وحروب الاغريق . وخلال الحرب العالمية الاولى .
واستخدم الجيش الألماني الاغتصاب كسلاح استراتيجي في الحرب عندما مارسه بصورة منظمة ضد النساء البلجيكيات. وفي الحرب العالمية الثانية اغتصب الجيش الياباني ما يزيد على 200000 امرأة آسيوية معظمهن من نساء كوريا. وعندما احتل الجيش الياباني مدينة نانكنج الصينية قام باغتصاب ما يزيد على 20000 امرأة صينية خلال الشهر الأول من الاحتلال.
وقالت الحكومة بنغلاديش التي قادت الانفصال عن باكستان أن ما بين 200000 و 300000 امرأة بنغالية تم اغتصابهن بصورة منظمة وجماعية ، نجم عنها ما يزيد على 24000 حالة حمل خلال حرب الانفصال عن باكستان عام 1971.

وفي يوليو 2002، صادقت 60 دولة على تشريع روما، الذي قاد إلى تأسيس المحكمة الجنائية الدولية التي يوجد مقرها في لاهاي بهولندا . التي تطلب اليوم القبض علي البشير وكل رموزه المجرمة ، وكانت ميثاق روما الاساسي هي الأولى من نوعها التي تعترف بأن الاغتصاب وأشكال العنف الجنسي الأخرى وقت النزاعات المسلحة، تمثل جريمة حرب، جريمة ضد الإنسانية وإبادة جماعية ، ويمكن ان يكون تطهير عرقي كما فعله بعض مجرمي حرب المؤتمر الوطني لتغيير التركيبة الديموقرافية للسكان .

وفي مستهل القرن العشرين، كانت نسبة المدنيين بين قتلى النزاعات المسلحة تساوي 10%. أما اليوم،فقد ارتفعت هذه النسبة إلى 95% كما هو الحال في السودان وليبيا وسوريا . ويزداد استهداف القوات الحكومية وقوات المتمردين يوماً بعد يوم للنساء والأطفال . الاغتصاب والعنف الجنسي ضد النساء تزداد معدلاتها في النزاعات مثل تلك الجارية في مناطق البحيرات العظمى وسط أفريقيا، كولومبيا والسودان.

وقد ارتفعت وصعدت قضية العنف الجنسي وحركت الضمير العالمي بشدة في التسعينات من القرن الماضي نتيجة لنزاعين هما الحرب في يوغسلافيا السابقة ، التي تشبه النزاع في السودان وتفككت ، وستتفكك السودان تفكك يوغسلافيا السابقة ، بدون إتخاذ تدابير وبسيادة العقلية السائدة حاليا ، من الحكومة المجرمة وايضا من بعض الجماعات المسلحة المناضلة ، والإبادة الجماعية في رواندا. وفي البلقان، ارتكبت القوات شبه النظامية الصربية، بشكل خاص جرائم العنف الجنسي ضد النساء والاغتصابات كإستراتيجية حربية وكسلاح . كما أدارت معسكرات احتجاز حيث يتم العنف الجنسي والاغتصاب والاسترقاق الجنسي للنساء .

وفي رواندا، أطلق مقتل الرئيس الرواندي جوفينال هابياريمانا إبادات جماعية حصدت أرواح ما بين 500.000 ومليون شخص خلال أقل من 100 يوم، وأغتُصبت 250.000 امرأة . وقد اجهشت جدا بالبكاء عندما شاهدت الفيلم الوثائقي للمجازر في احدي قاعات الدرس في كينيا . نتيجة المشاهد المروعة والحقائق المفزعة التي تشبه تماما ما حدث ويحدث بدافور .

وقد أضفي النزاع في جمهورية الكنغو الديمقراطية المطالبة بمقاضاة المتورطين في الجرائم الجنسية. ففي شرق البلاد لوحدها، قُدر عدد النساء اللائي اُغتصبن خلال عامي 1998 و2003 ب 40.000. وتم تسجيل أكثر من 32.000 حالة اغتصاب وعنف جنسي في محافظة – ساوث كيفو- منذ عام 2005.

وفي ليبيا إستخدم العقيد القذافي سلاح الاغتصابات الجماعية ، وقسم المنشطات الجنسية حبوب ( الفيقارا ) علي الجنود الموالين له للانتقام من الثوار ، وأصدر عليهم أوامر الاستباحة وقال لهم صراحة علي شاشة التلفزيون الليبي : ( إمرحو .. ارقصو .. ) وهي أوامر صريحة وواضحة لجنوده للاغتصابات الشنيعة التي تمت ، وقتله علي تلك الطريقة البشعة والمهينة والصاغرة وعرضه علي مواقع الانتلرنت واليوتوب دليل فساده .

وكتاب آنيك كوجان ، الصحفية فى صحيفة “لوموند”، الفرنسية “فرائس فى حريم القذافى”، والذى يحوى شهادات نساء وفتيات واطفال تعرضن للخطف والضرب والاغتصاب، والتعذيب من قبل “معمر القذافى”.
والكتاب كشف عن الهوس الجنسي وعلاقات العقيد الجنسية مع بعض زوجات وبنات رؤساء الدول الأفريقية.. وشهادات المغتصبات والعبيد والليالى السوداء دهاليز قصوره ، أن الاغتصاب كان بالنسبة إلى القذافي سلاحا من أسلحة السلطة" في حالات سادية وسيكوباتية مجنونة .


والشهادات التي جمعتها الصحفية مؤثرة ومؤلمة وهي شهادات نساء كان ذنبهن الوحيد هو أنهن ألقين في شراك وشباك القذافي، كصوريا "شاهدة رئيسية" في كتاب كوجان التي تحولت إلى عبدة جنسية للقذافي وعمرها 15 عاما. وأكدت الصحافية التي حصلت على جائزة "ألبار لندن" أن هذه التجربة كانت من " اشد التجارب ألما لها .


وقالت الصحفية الفرنسية : *الكل كان يعرف القذافي المستبد المتعطش للدم وصاحب النزوات لكن نجهل الكثير عن الشخص الذي كان يغتصب النساء ويستعبدهن جنسيا. حدثينا عن هذا الوجه الآخر من شخصية القذافي.

وبنفس الطريقة قالت الصحفية ان القذافي كان يجبر بعض وزرائه على ممارسة علاقات جنسية معه للإبقاء عليهم بمحض نوع من المساومة. واستعمل القذافي أحيانا نفس الوسيلة لإرضاخ بعض القادة القبليين وبعض الدبلوماسيين والعسكريين. كما مارس القذافي الذي كان يحلم بأن يصبح ملك ملوك أفريقيا الجنس مع عديد من نساء أو بنات رؤساء دول أفريقيين، لكن بموافقتهن وبعد إغرائهن بحقائب مليئة أموالا أو جواهر ثمينة. وبذلك كان يشعر بأنه يسيطر على أفريقيا أو بعض بلدانها. انها هوس السلطة والزعامة .
ومما أكد قول الصحفية هي شهادة الصحفي المصري ، ومقدم برنامج بلا حدود المشهور احمد منصور أن مدير الجامعة الليبية بطرابلس اطلعه شخصيا علي غرفة عمليات مجهزة للقذافي ، كان يغتصب فيها طالبات الجمعة بعد أ، ذرع الجامعة كلها بكميرات المراقبة فيصطاد من شاء في غرفة التحكم .
وهذا الحديث المطول عن ظاهرة الاغتصابات تعيدنا الي الاغتصاب الممنهج والاسترقاق الجنسي التي استخدمت سلاح للحرب في دارفور، والتي حركت ضمير العالم أجمع ، وقد جمع بعض العاملين من النشطاء ومن لهم علاقة بنا وقادة مكاتب الشئون الانسانية ، جرائم شنيعة جدا ونماذج مؤلمة للاغتصابات الجماعية والفردية لفتيات صغيرات السن ونساء مسنات استخدم الاغتصاب بحقهن سلاح . والاغتصابات الجماعات والفردية تجري علي اشدها اليوم .
ان الاغتصاب فوق انها جريمة تماما كجريمة القتل وعقوبتها القانونية الاعدام ، أو السجن المؤبد للدول التي منعت الاعدام في قوانينها ، سبب لانتشار الايدز افقيا ورأسيا علي الضحية والمجرم ، وسبب للامراض النفسية والجنسية والجسدية الاخري للضحية .
واختم هذا المقال بتوجيه رسالة صارمة وقوية لقادة الحركات المسلحة والحكومة والكل ، في الكف عن استخدام سلاح الاغتصابات لخطورتها علي الضحية والجاني علي حد سواء .
وعلي الحركات المسلحة ان يتجهو نحو ارساء القانون وقوانين حقوق الانسان ففي المناطق التي تسيطر علي بعض الجماعات تنعدم فيها القانون وسيادة حكمها ويسيطر عليها الذئاب وينعدم فيها ابسط حقوق الانسان .
واختم بقصة اليمة جدا عن سيادة الفوضي والفلتان وغياب القانون ، التلذذ بالعيش خارج القانون وهو ان أحد قادة التمرد البارزين ذهب الي الجامع في يوم الجمعة واثناء الخطبة اشعل سيجارة وبدأ يدخن فتحدث أحد المصلين موبخا له ، وفورا احضر سلاححه ورمي المصلي بالرصاص وقتله ، وفر المسجد ، ومر ت الحادثة الشنيعة مرور الكرام دون مساءلة للقاتل ، وذهب المواطن ضحية ارشاده للقائد لان المسجد دار من دور العبادة ويجب أن لا يدخن فيها ويقدسه ، ولم يستطع أحد سؤال القائد القاتل قتل عمد لبرئ .
الحادثة مثال شاخص لحالة شرعة ومنهاج الغاب ( القوي فيها آكل والضعيف مأكول ) ، التي تحكم بعض المناطق العسكرية والمحررة لحركاتنا المسلحة .. ( المستقبل المأمول القادم ومخرج الشعب من ازماتها وويلاتها ) ، أما الجرائم الجنسية والاغتصابات .. والاستغلال الجنسي فحدث ولا حرج ، ونكرر بانه يجب أن نكثف في نشر ثقافة حقوق الانسان واحترام حقوق شعبنا ، وحماية ممتلكاتها الخاصة والعامة ، وتعليم ابناءها بفتح المدارس ، وصيانة أعراضها واعراضنا بالاحترام ، وان لان ستغلهم جنسيا ، وأن نرغم المؤتمر الوطني ، كذلك قبلها انفسنا بسيادة حكم القانون ، ومساواة الجميع امامها ، وانشاء المؤسسات العدلية وخلق ادارات مدنية ، بدل الادارات العسكرية الحاكمة الآن كدليل علي ديموقراطيتنا ، ويكون الجيش للتحرير العسكري .
وعلي القادة ان يستقظو من نومهم حتي لايكررو ثورة الفاتح من سبتمبر ، ولا غيرها من ثورات الكذب ، وان لايكون شعبهم ضحايا الايدز لان لها علاقة مباشرة بانعدام الديموقراطية ، وحكم الفرد ، وحكم الذئب .

وقد تناولت تصرفات بعض القادة المؤسفة وما يجب أن يحدث حتي لا نضيع شعبا وقضية في كتاب مفصل تحت الطبع ، وقد بينت فيها كل ما من شأنه أن يقف حائلا حتي لايفشل الثورة ، ويحذو حذو الثورات المزعومة الفاشلة التي اذلت شعبها طويلا ، كما تناولت قضايا المرأة وكفالة حقوقها في باب من الكتاب لاعلي طرية الدكتورة نوال السعداوي ، في كتابها الوجه العاري للمرأة العربية ولا علي غرار قاسم لامين في كتابه تحرير المرأة .
وأكتب أيضا تعميما للفائدة في سلسلة مقالات تحت عنوان ( دارفور مصير شعب في مهب الريح .. وبلد في كف عفريت ) فتابعونا

ونواصل في الحديث عن الايدز ومكافحة الايدز في الحلقة الثالثة والاخيرة ، وقد يكون الحديث مجرد هراء مالم يتضافر الجهود وتتكاتفجميعها في حرب المرض والفيروس المسبب للمرض حتي لا يفتك بمجتمعنا المحافظ وحتي لاينتشر أكثر .

حيدر محمد أحمد النور
mhaidaro@yahoo.com





تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2211

خدمات المحتوى


التعليقات
#489402 [kan zman]
0.00/5 (0 صوت)

10-15-2012 11:59 AM
مقال عواسة شديدة خليط بين هواجس المرض والغرض
نحن يا جماعةالتفكير صعب علينااصلو محتاج طاقة, والطاقة الشلناها من الفول محتاجين ليها فى حاجات تانية,واللة الواحد بقا لو فكر شوية يجيهو صداع,دايرين كلام ساهل مويةخاصة الذين يكتبون من خارج السودان, وشكرا اتفضلو معانا فوووووووووول


#488881 [بابكر]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2012 02:05 PM
انت مرق فى دارفور البعيده دى مالك الخرطوم ما مليانه لى عينا


#488777 [عجيب]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2012 11:38 AM
كثير من العلماء قالو ان فيروس HIV لايسبب الايدز أنما الادوية المتناولة هي التي تسبب الايدز وفهي ضارة بالجهاز المناعي والفيروس عبارة عن فيروس مسافر لا يسبب الاذي وفي افريقيا الجوع والملاريا والامراض والمياه الملوثة هي التي تسبب الايدز وليس الفيروس والشخص الذي اخترع PCR Kary Mullis. وهي طريقة فحص الايدز قال ان الفيروس لايسبب الايدز وهنالك بيتر سبيرغ العالم الاماني وهو من وضع الخريطة الجنية للفيروسات الارتجاعية retrovirus والشخص الذي اكتشف ان الفيروس مسبب للمرض هو روبرت جالوسرق الفكرة من معهد البحوث الفرنسي وقد قام الرئيس الامريكي ريقن بتسوية المشكلة.
مرض الايدز اصبح عبارة عن مصدر دخل رهيب لشركة الصناعة الدوائية وهي التي تقوم بمد افريقيا بالادوية وهي عبارة عن مليارات الدولارات وشركة Gilead Sciences رئيس ادراتها دونالد رامسفيلد مجرم الحرب المعروف في العراق وصاحب فضيحة ابوغريب
ادوية الايدز ِAZT وهي الادوية المغيرة للحمض النووي DNA يسبب اضرار اكثر من مرض الايدز نفسة فهو يسبب فقر الدم ووهشاشة العظام وفي النهاية يؤدي الي الموت

فيروس الايدز يصيب افريقيا رغم الحرية الجنسية في اوربا اكثر بكثير من الدول الافريقية وفي امريكا يصيب فقط السود

طريقة فحص الايدز وهي antibody هي الطريقة المعتمدة في فحص الفايروس مختلف عليها في كثير من الدول بمعني قد تكون ايجابي الفحص في فرنسا ولكنك سوف تكون سلبي في استراليا لانها تعتمد علي بروتين P24 وهو موجود في الجسم في الجهاز المناعي بصورة طبيعية قد يتفاعل مع اي هجوم فيروسي غير الايدز او حتي بعض انواع البكتريا

هنالك اشخاص في كثير من دول العالم مصابون بالفايروس ويعيشون لمدة 25 عام او اكثر من دون استخدام اي ادوية

تشخيص الايدز هو نقص خلايا cd4 او خلايا T-cell الي اقل من 200 وفي هذة الحالةانت مريض بالايدز الملاريا وسوء التغذية والمخدرات قد تعمل ذلك من دون فيروس الايدز
كثير من العلماء والاطباء حول العالم شككو في الايدز وهنالك كثير المن الكتب اشهرها myth deception اسطورة الخداع

ماعليك سوي البحث وسوف تجد الحقيقة


ردود على عجيب
United States [عجيب] 10-15-2012 06:08 PM
كلامك انشائي كلو غير علمي وهنالك بين فرق بين فيروس الايدز ومرض نقص المناعة المكتسب السؤال هو هل يسبب الفيروس الايدز
الاجابة حتي الان لم يثبت علميا ذلك وهنالك الكثير من الادلةعدم تسبب فيروس HIV في ذلك
ابحثي عن
1-www.duesberg.com/
2-myth of deception
3-Kary Mullis

هنالك الكثير من العلمابحوث علمية لكن مافيا الدواء الامريكية هي التي توقف مثل هذة البحوث نسبة لارباح برنامج الايدز العالية جدا

United States [زوبا غندور] 10-15-2012 12:32 AM
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
قد نسأل أنفسنا لماذا نزل هذا البلاء؟ اولا فى بلاد الكفر؟
(وسنريهم آياتنا)
أولا نسبة للفساد الأخلاقي الذى يمارسه الكفرة والاباحيات
ثانيا: غضب من الرب على كل من يمارس الفاحشة
ثالثا:وكان هذا البلاء خاص بالكفرة الفجرة ونسأل انفسنا لماذا؟ اصبح المسلمون يصابون بهذا المرض؟
الاجابه:
لأنهم ابتعدوا عن انتمائهم الصلي بانهم مسلمون نسوا انهم نطقوا الشهادة فى يوم من الأيام!!!!!!!!!!!!!ونسوا معتقداتهم !!!!!!!!!!! واخلاقهم الاسلاميه وركلوا بأقدامهم الاداب الاسلامية فى المحتمع الاسلامي!!!!!!
رابعا:تقليد الشباب للغرب من اخلاقيات وممارسات دخيلة على المجتمع السوداني المسلم
خامسا: نجد الغرب وعي الدرس من هذا البلاء واصبحت حكوماتهم تحذر من ممارسة الرزيلة
واعترفوا بانه ابتلاء نتج عن الممارسة الغير شرعية بين المرأة والرجل
والان اصبحت الدول الغربية تجتهد لعدم وقوع هذا المرض واللاء على بلادهم ووضعوا التحفظات والقوانين لذلك!!!!!!!!
فما بالكم يامسلمين اهل الغرب الكفرة الفجرة وعوا الدرس جيدا؟
ولذلك انتشر عدم الوعي الصحي
سادسا: الوعي الديني هو الوعي الصحي نفسه وسبحان الله ماانزل من وحي فى آياته والايوجد بها الداء والدواء
فلماذا لاتنتبهوا يامسلمين لذلك؟
سابعا:تفشي الفساد الأخلاقي بسبب الفضائيات والقنوات الترويجية من الكفرة
ببث البرامج الاباحية والتحريض عبرها بقصد افساد الشباب المسلم من خلالها
وهم لايدرون ان سلاح المسلم تربيته الدينية محاربة هذه البرامج ومن يقع فريسة لها هم أصحاب الايمان الضعيف والنفوس الضعيفة
والان هؤلاء الكفره يبثون هذه البرامج المدمرة وهم أنفسهم لايستخدمونها ويعلمون جيد بضررها وماتسببه من أمراض جنسية فتاكة تفتك بالمجتمع الاسلامي
وهؤلاء هم اولياء الشيطان فقاتلوهم بايمانكم وكيدوهم (ان كيد الشيطان كان ضعيفا)
وأصصح لك المعلومة يااخ عجيب
فالمقام الأول العامل الرئيسئ لانتقاله هو:
العلاقات الغير شرعيا(وهوابتلاء رباني نزل فى امثال هؤلاء اللذين يمارسون العلاقات الغير شرعية
عقاب سماوي نزل عليهم عقاب دنيوي فما بالك بالعقاب الاخروي الذي ينتظرهم )
والعامل الثاني
عدم تعقيم الأدوات الصحية مثل:الحقن بانواعها حقن الوريد وحقن سحب الدم وحقن التبرع بالدم ونقل الدم الملوث من شخص لآخر
وعدم الوقاية منه بالاحترازات منه ودائما نظامة المراحيض (ربنا يكرمك)
والنظافة اليومية للبدن والغذاء السليم الصحي
وهو اصلا فقد مناعة الجسم وهذا الفيروس يأتي فى المقام الأول عن طريق العلاقة الغير شرعية
بين المرأة والرجل
وفى المراة يحضن عشرة سنوات وفى الرجل يحضن فى الجسم خمسة سنوات
وخارجيا فى الجسم اعراضه كاعراض الدرن أي السل الرئوي وعندما يصل الشخص المصاب الى ذروة المرض الحد النهائي تظهر خارجيا فيه علامات الدرن
وهى نحول فى جسد المريض ملحوظ ويصل الى مرحلة التبول الغير ارادي والتبرز (أكرمك الله)اللاارادي
وشحوب الوجه وجحوظ العينين واستفراغ مستمر وغثيان والمرحلة الأخيرة للمرض حمانا الله يصل المريض الى مرحلة الهيكل العظمي وتلاشى الشحم عنمن تحت الجلد ويصبح المريض كعجوز عمر مائة سنة حمانا الله واياكم
ويكون الفيروس أثر على جميع حواس المريض وعلى أعصابه واتلا ف الأعصاب والمخ
وهذا المرض يعني تكسر الخلايا التي تدافع عن الجسم فى الدم و؟أيضا فرش الأسنان التى يستعمله المصاب الملوثةبدمه من اللثه أحذروا الاستعمال بالخطأ
ولاينتقل المرض من المصاب الى غير المصاب عن طريق الآتي:
المصافحة(السلام فى اليد)
المعانقه(فى حالة السلام)
؟أو التقبيل العادي
أو التنفس أو المخالطة غير الجنسية(يعنى ؟أن يجلس المريض ويدردش معك)
ولاينتقل المرض عن طريق البعوض والحشرات الأخرى(سبحان الله)
والسبب الأساسي معروف
وهذ امتحان لمن يفعلون الفواحش
والنوع الأول يسمى ب{HIV1}
{HIV2},وهذا هو النوع الثاني
وهذا ينتشر فى غرب افريقيا
وهذا النوع هو أبطا انتشارا فى الجسم لذلك تجده ياخذ زمن أطول فى المريض الفريقي
والول القوى انتشار فى الجسم والأسرع
وأيضا الاستخدام المشترك بين مدمني المخدرات للمحاقن والابر
ومن الأعراض الأولى له
مرحلة الطور الحاد للمرض تظهر بصورة مفاجئة للمرضبعد ثلاثة الى ىستة أسابيع من العدوىوتستمر من ثلاثة الى ستة أسابيع
ارتفاع فى درجة الحرارة والعرق الليلي
والسعال والاعياء وتضخم عام فى الغدد اللمفاوية وبقع حمراء بالجلد ثم يليه تماثل ىسريع للشفاءوفى بعض من المضى لاتظهر فيهم مثل هذة الأعراض خلال هذه الفترة
وتوجد أيضا بما تسمى مرحلة الكمون وهى تمتد من المتوسط من ال8 الى 10سنوات وسميت بالكامنة لعدموجود أعراض وعلامات للمرضالا أنه خللا هذه المرحلة يتكاثر الفيروس ويصيب مذيدا منخلايا المناعة المعروفةب(CD4)ويدمرها مما يؤدي الى انفاضها تدريجيا
مرحلة العراض المبكرة للمرض
نقص الوزن والفتور والانهاك وفقد الشهية والاسهال والحمى والعرق الليلي والصداع والحكة وانقطاع الطمث المبكر وتضخم الطحال والتهابات فطرية بالفم والمهبل وانخفاض الصفائح الدمويهواصابات متكررة بالحزام الناريوهو عبارة عن بثور مائية مؤلمة ممتدة على شكل نصف حزام فى أي جزء من أجزاء الجسم بسبب نشاط فيروس الجديري المائي(البرجم)
الكامن فى الجسم
وقد يصاب المريض بالتهابات متكررةفى الفم أو الشرج بسبب فيروس الهربسوينتشر فى الجسم وتقرحات مؤلمة فى اللسان وداخل الفممما يؤدي الى ابيضاض فى طرف اللسان
المرحلة النهائية والمميته للمرض
الهزال الشديد
الفطريات فى المرئ والذى يؤدي الى صعوبة البلع
التهابات رئوية
الدرن(السل)فى الرئه أو خارجها مثل المخ والسحايا والغدد اللمفاويه
التهابات المخ والتي تؤدي الىأ؟عراض عصبية مختلفة مثل فقد الذاكرة والنسيان وتدهور القوى العقلية الأخرى والتشنجات والشلل
التهاب سحايا المخ
التهاب شبكية العين
حدوث أمراض سرطانية من انواع مختلفةاهمها سرطان الغدد اللمفاوية
وسرطان المخ واسرطان كابوسي والذي يظهر فى شكل بقع حمراء ؟أو داكنة او بنفسجية فى الجلد والغشية المخاطية واحيانا ينتشر داخا الجسم ويؤدي فى النساء الى سرطان عنق الرحم
طرق الوقاية من المرض
الابتعاد عن الزنا وممارسة عمل قوم لوطالت حرمها الله عزوجل والبعد عن أبابهمامن النظر المحرم وغيرهاوالتزام العفة والزواج المبكر
توفير الدوات الطبية مثل الحقن والقفازات ذات الاستخدام لمره واحدة فى مستشفاتنا الحكوميه وغيرها
عدم استخدام شفرات الحلاقة أو المحاقن بأشخاص آخرين
ونتحول الى فتوى غسل المريض الذى توفى بمرض الايدز
يجب على مغسلين لجميع الموتى أن يحترسوامن دماء وافرازات الميت بلبس القفازات ونظارة وكمامة لحماية العين منوافم من الرذاذ المتطاير من جراء الغسيل ويتم دفن الميت المصاب بالايدز بصورة عادية كغيره من الموتى
يمنع منعا باتا أخذأي مستحضرات عشبية مع الأدوية المضادة للفيروس لامكانية حدوث تداخل بينهما
وظهور مقاومة للفيروس ضد ا
لدوية المضادة للفيروس مما يؤدي الى انتكاس المريض وعدم امكانية علاجه
هل يمكن أن نعيش مع المصابين بفيروس الايدز؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!
نعم يمكن أن يعيش المصابين بين الناس واهلهم واصدقائهمبصورة طبيعية
ومشاركتهم الملبس والمشرب والمسكن والعملحيث أن المرض لاينتقل بالمخالطة العادية كالمصافحة والتقبيل العادي بالسلام والأكل والشرب من نفس الاناء ولابد من مؤازرتهم والوقوف معهم اجتماعيا ومعاملتهم كغيرهم تمامامن غير المصابينوعدم نبذهم والهروب منهم وعدم رفض توظيفهم فى اي عملويمكن ان يمارسوا حياتهم الطبيعية مع غير المصابين ماعدا الأسباب المعروفه لنتقال العدوى
واناشدحكومتنا الرشيدة بعمل ضوابط صارمه لدخول الجانب من الفحص الطبي وحتى ولو ان الأجنبي يحمل الشهادات التى تثبت خلوه من هذا المرض الفتاك
وعلى الخصوص الأثيوبيين ومن غيرهم من الأفارقة ونرجو من الجهات المختصه عدم المجامله فى هذا المجال
ونشر الوعي للشباب من خلال الندوات الصحية واللاصقات الحائطية
ومطاردة مروجي المخدرات
والصاق الملصقات فى الباصات العامة كحملة توعوية من اجل سودان سليم ومعافى من الايدز
وايضا التوعية فى المدارس الابتدائية
لأن الطفال لايعلمون شيئا اذا التقط طفل موس من الأرض ولايعلم هل صاحب هذا الموس المستعمل يحمل المرض ام لا
يجب علينا توعية الأطفال فى رياض الأطفال وفى كل المراحل الكدرسية والعمرية
وطلاب الجامعات من خطورة هذا المرض
وانه دخيل على السودان والمجتمع السوداني
واناشد الحكومة السودانية بمراقبة الحدود بيننا وبين الأفارقة بوضع ضوابط صارمة لمنع التهريب البشري تهريب الايدي العامله الثيوبية
من الحالات من الأجانب فى السعوديهالمصابين بالمض الجنسية الأثيوبية47 بالمائة مقارنة بالجنسيات الأخرى منهم الجنسية السودانيه خمسه بالمائة
هذه احصائية من عام 1984 الى عام 2001
قال الله تعالى فى تحريم الزنا(ولاتقربوا الزنا انه كان فاحشة وساء سبيلا)سورة الاسراء(31)
وفى تحريم الزنا بالسنة النبوية قال صلى الله عليه وسلم
(من يضمن لي مابين لحييه ومابين رجليه أضمن له الجنة)
(ومن وجدتموه يعمل عمل قوم لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به)
جديث صحيح رواه اهل السنن والألباني


#488442 [ALI aadmر]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2012 06:59 PM
there is alot of HIV AND EDIS
THANNK YOU
كما أسلفت في مقالي الاول بأن الغرض من المقالات الثلاثة هو تسليط الضوء علي المرض الفتاك وانتشارها الرهيب في السودان وكسر حاجز الصمت تجاهه ، ومحاولة فعل شيئ تجاه ظاهرة تفشيه وسريانه علي شعبنا سريان النار في الهشيم ( فما لايدرك كله لايترك كله ) ، والتصدي لحالة الصمت و الانكار الحاصل ألآن ، وتجاهل المرض أو خشية ذكرها أخطر من المرض وفيروسها نفسه ، و الخوف من كشف نسب المرض


#488318 [ود نيالا]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2012 02:51 PM
لم افهم ماذا يريد الكاتب أن يقوله بالإضافة الي الأخطاء و الركاكة
يا ناس الراكوبة لا أدعو الي الحجر علي التعبير ولكن ينبغي الحفاظ علي الحد الأدني من الجودة والموضوعية في ما يكتب وينشر


#488317 [ود الحاج]
5.00/5 (1 صوت)

10-13-2012 02:48 PM
أي اقليم يا أستاذ ! طالما ليس لديك أرقام، كلامك لا يعدو كونه انشاء (كلام ساكت)، نأمل أن تدعم زعمك بالأرقام، حتى تقنع القارئ بأن نسبة الاصابة بالآيدز في السودان (شمال السودان سابقا) أعلى من يوغندة والكونغو وكينيا وأفريقيا الوسطى واثيوبيا وجنوب السودان وارتيريا.


حيدر محمد أحمد النور
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة