10-14-2012 07:28 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

آل المهدى ما هم الا غواصات للأنقاذ

بولاد محمد حسن
[email protected]

قررت عدة مرات ان اكف عن الكتابة عن آل المهدى لأنه لا فائدة من ذلك ولا خير فيهم لأنه يصدق فيهم المثل الشعبى السودانى (النار تخرا الرماد) ولكن ما يثير اعصابى ويستفزنى هو نشاطهم المحموم فى الساحة السياسية السودانية بهدف شق صف المعارضة وفت عضدها واخماد جذوة الحماس والحراك الجماهيرى والشعبى ضد النظام وتمكين النظام من أخذ أنفاسه وتغيير تكتيكاته واستراتيجيته لقمع المظاهرات وكل ذلك فى تنسيق تام مع المؤتمر الوطنى أذ لا يكاد الزعيم يمر يوم أو ساعة ألا ولديه مؤتمر صحفى أو مبادرة أو نداء أولقاء لقادة المعارضة أو مشروع حل وطنى يقدم للمؤتمر الوطنى والرد خلال ثمانية وأربعين ساعة وألا لديه حلآ آخر وتمر الثمانية وأربعين ساعة بل ثمانية واربعين شهرا فلم يتلق ردا ولم ينفذ تهديدا وما كل ذلك الا لخداع قاعدته التى تآكلت وبعد عقد من الزمان لن يبق فى الحزب الآ اسرته يتم كل ذلك عن طريق حلقة الوصل السيد ابن الزعيم مستشار طاغية السودان و(أمير جيش ألأمة سابقا ) وزعيم حزب (الغمة) مستقبلا الذى منع المناضل يحيى محمد ساتى الذى ترك الدراسة وذهب للميدان فقاتل من أجل الد يمقراطية حتى بترت رجله من دخول دار الحزب .
ولقد اكتسب ألأبن هذه الممارسات من ألأب اذ راى بأم عينيه كيف يعامل مؤسسات الحزب وقياداته وأقطابه كيف يسفه رأيهم ويتجاهلهم ويتخطاهم مما أدى أن ابتعد كلا من موسى مادبو وبكرى عديل ومولانا محمود حاج صالح وعبد الرسول النور أما قواعد الحزب وأتباعه فلا يراهم الا كعقال بعير ورثه من أبيه . وغواصة مصطلح يستخدمه أهل اليسار (ويقصد به أن يكون الشخص ظاهريا يتبع الحزب ولكنه ينفذ أجندة حزب آخر ) أو بمعنى آخر كذاب ومنافق أذ يظهر شئ ولكنه يبطن شئ آخر وهذا أخطر من العدو الواضح الذى تعرفه وتحذره وتترصده وتستعد له فهم يتبادلون ألأدوار فألأب لابد أن يكون له تحرك كل صبا ح وألأبنة مريم التى دعاها أباها (ببنازيربوتو) تعقد المؤتمرات الصحفية والمقابلات التلفزيونية وسئلت يوما عن رايها فى ألتحاق أخوها بالحكومة فبررت قائلة (ليساهم فى بناء الدولة السودانية )كيف ينادى كبيركم بالد يمقراطية وهو أسوا دكتاتور بثياب مدنية كيف لا وهو المتربع على زعامة الحزب لمدة خمسة واربعون عاما ففاقد الشى لا يعطيه فالديمقراطية ليست كلام ولكنها أفعال ومواقف وممارسةواحترام لدستور الحزب وهياكله ومؤسساته والقرارت التى يصدرها حتى ولو كنت معارضا لهافما يجب عليك الاأحترامها وألأنصياع لها (فالحكاية مش كلام وفذلكة ومنضمة ساكت)فالحزب ماهو الا أنت وأسرتك هذا على الصعيد الحزبى وما هذا ألا غيض من فيض فلو كان الشخص صحفى محترف ومتخصص فى شئون حزب ألأمة لما وسعته عشرات الآلآف من الصفحات .
ما ذكر كان على الصعيد الحزبى أما على الصعيد القومى فالكارثة أشد وأفدح واخطرأدت لتمكين هذا الطاغو ت الذى أستأسد وأنتفش وكما يقال (يستأسد الحمل عندما استلوغ الجمل )كيف لا ويركع تحت رجليه زعيم أكبر حزب سياسى فى البلاد أتباعه محاربين مجاهدين ابطال بواسل .
حزب ألأمة هو الذى رفض اتفاقية (الميرغنى قرنق)والتى لو وافق عليها وكان لديه جهاز مخابرات قوى لتتبع وترصد تحركات هؤلاء ألأنقلابيين لوجد اجماع قومى وادى ذلك لتماسك الجبهة الداخلية لوصلت بالبلاد الى بر ألأمان .
وأسقط بتحالفه مع الجبهة أقتراح ألأتحادى بايداعها فى الجمعية ولو حصل هذا لصوت كل اعضائها لصالحها بالأجماع وهو ذات الحزب الذى ثانى من وقع مع الحركة الشعبية اتفاقية شقدوم لتقرير المصير وهو ذات الحزب الذى وقع مع المؤتمر الوطنى (أتفاق حيبوتى) الذى شق به التجمع والذى كانت قواته على بعد عشرات الكيلومترات من خزان الرصيرص ومنها عاد خائبا منكس الراس فى عملية (تفلحون)وهو ذات الحزب الذى وقع مع الوطنى (أتفاق التراضى)بدلا من الوقوف مع القوى السياسية ألأخرى لشد أزرها والضغط على النظام وحمله على التطبيق الحرفى (لأتفاقية نيفاشا )وهو ذات الحزب الذى وصف تحالف الجبهة الثورية (بالتحالف العنصرى )وهو الزعيم الذى وصف عملية الذراع الطويلة التى نفذتها حركة العدل وامساواة (بعملية المرتزقة)ولم يحرك ساكنا لحل المشاكل القبلية فى دارفور ولكنه تبرع لعقد مصالحة (بين فتح وحماس )وعقد مؤتمر لمناصرة الشعب لسورى ودارفور وكردفان تعتبر (دائرة انتخابية مقفولة لحزب ألأمة )لم يحرك ساكنا للوقوف معهم عنما تعرضوا لعملية الضرب بالطائرات واطلق النظام عصابات الجنجويد وحرق القرى واغتصاب النساء والفتيات وعندما أصدرت المحكمة الجنائية الدولية قرارها بالقبض على البشير بتهمة جرائم ألأبادة وجرائم حرب (صرح قائلا أن تسليم البشير لا يقر به أحد من أهل السودان )مين قالك ومرة اخرى (البشير جلدنا ولن نسمح ان يجر فيه الشوك ) كل هذه الممارسات من قبل حزب قومى كحزب ألأمة يؤدى الى نتيجة واحدة أن يلجا هؤلاء ألأتباع الى القبليىة والجهوية والى ألأستقطاب الحاد الذى أصبح ظاهرا فى الحياة السياسية السودانية وفى النهاية تؤدى الى تشرزم وتفتت الوطن فما ألأحزاب السياسية ألأ أوعية ملىءببشر عندهم آمال وطموحات وعندهم قضايا ومشاكل تحتاج لقيادة واعية تعمل بكل جد واخلاص لحلها وعندهم آمال وطموحات يسعون لتحقيقها . وما زال النظام سادرا فى غيه يشن حربا ألآن فى جبال النوبة وفى جنوب النيل ألأزرق نظام فى عشية آخر أنتخابات رئاسية قام بأختطاف الناشط (محمد موسى عبدالله بحر الدين )وجد اليوم الثانى ملقيا عليه فى الشارع بطلقة فى رأسه ووجود آثار تعذيب فى جسده
ما ذا أقول لنظام حلف سدنته أنهم باقين فى السلطة الى يوم القيامة وأنهم على أستعداد لأبادة الشعب السودانى كله من أجل هدف وحيد اوحد الا وهو ألأستمرار فى الحكم ولم ولن يعو درس القذافى ولا على عبدالله صالح ولا درس حسنى مبارك ووصل الغرور والزهو والتكبر والتجبر بزعيمهم أن قال ( الربيع العربى عندنا قبل ثلاث وعشرين سنة )
وأقول له لو دامت لغيرك لما آلت اليك
فى تقديرى أن السبب الوحيد لحزب ألأمة هو( الفلوس ) اذ أتبع معه النظام سياسة (جوع كلبك يتبعك)أذ ضيق عليه النظام كل أنشطته ألأقتصادية وقفل عليه كل منافذ الرزق وقال لهم المؤتمر الوطنى ان الحل الوحيدامامكم ان تبيعوا لكم هو أن تبيعوا مواقفكم الوطنية وتنفذوالنا ما نريد وسنمل جيوبكم وكروشكم بمال السحت وهذه مش أتهامات حيث ذكرأن حزب ألأمة فى آخر أنتخابات رئاسية قبض (اثنين مليار جنيه كتعويضات )كدفعة أولى والمقابل عدم المشاركة فى ألأنتخابات واغتيال أى تحرك جماهيرى واطلعنا قبل أسبوعين رسالة مبارك المهدى لزعيمه والتى أتهمه فيها بقبض اموال من المؤتمر الوطنى واصبحت هذه من احاديث المدينة ولكنه الترفع الكاذب على الشعب المسكين وعلى ألأتباع فى أن يرد على مثل هذه ألأتهامات فالمرتشى بطول الزمن تصبح أخذ الرشوة ممارسة عادية (العياذ بالله) وشاهدنا تبرؤ الحزب ألأخير من المظاهرات وانه لا يقف ورا ئها
ولا علاقة للمساجد بالعمل السياسى ولكن الشعب سيثور وسيقلع هذا النظام من جذوره وسيتجاوزكم ويتخطاكم واقول لكم الكهنوت مصيره الموت ولا حكم للقدامى ولا للطائفية التى لا تقبل من اعضا ئها غيرالولاء ألأعمى عاش نضال الشعب واهنى السياسى نصر الدين الهادى المهدى الذى انضم للجبهة الثورية وقيادة الحزب ألأتحادى الديقراطى متجاهلين قياداتهم الهالكة وهو موقف سيحسبه لهم التاريخ بانهم وقفوا فى الجانب الصحيح من التاريخ والتحية والمجد والخلود لشهدائنا ألأبرار
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1428

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#490079 [إبن السودان البار -----]
0.00/5 (0 صوت)

10-16-2012 02:04 PM
الأستاذ بولاد المحترم بتحليلك هذا وضحت انه طائفة الأنصار الدينية بزعامة آل المهدي لا ينطبق عليها تعريف الحزب ؟؟؟ وقلت انها تجمع يتبع اسرة متسلطة تتحكم في كل نشاطاته ولا تمارس الدميقراطية وهي أساس اي تنظيم حزبي ولكنك في سياق موضوعك تطلق عليهم لقب حزب وتعطيهم هذا الشرف بكل كرم واريحية ؟؟؟ فهل هذا تناقض في موضوعك أم ماذا ؟؟
اتحدي ان يقنعني أي عاقل يعرف معني كلمة حزب وما هو تعريف الحزب بأن أسرة المهدي وأنصارها حزب ديمقراطي ؟؟؟ الحزب كما هو معروف للمستنيرين والشباب الثائر هو تنظيم ديمقراطي تحكمه لائحة تنظيمية وله برنامج وطني لتطوير الوطن موضوع من لفيف من المتخصصين علماء اقتصاد ، سياسة ، قانون ، صناعة، زراعة، تعليم الخ وهذا البرنامج يكتب وينشر ويروج له ليقرأه الجميع ومن يقتنع به يلتحق بالحزب ويناضل ليتم تطبيق برنامجه الوطني ؟؟؟ ويسيير اعمال هذا الحزب مجلس منتخب وله رئيس منتخب ونائب له منتخب وهذا الرئيس له مدة محددة ويمكن انتقاده وتوجيهه وأقالته في أي وقت تري فيه الأغلبية ذلك ؟؟؟ كما يمكن إقالة أي عضو من أعضاء المجلس أو الحزب في حالة عدم رضاء الأغلبية عن تصرفاته التي لا تتماشي مع لائحة الحزب او اي تصرفات مشينة تضر بسمعة الحزب ؟؟؟ وهذا بأختصار وعجالة تعريف الحزب ؟؟؟ وأن كنت مخطيء في هذا التعريف فأرجو تصحيحي ؟؟؟ اما ان نسمي الأسر الطائفية التي تتاجر بالدين ولمة الفتة أحزاب فهذا هراء ؟؟؟ وخطأ جسيم يقع فيه الكثيرين والحقيقة دائماً ما تكون مرة ويصعب بلعها ؟؟؟ كما ان الذين رسخت في ذهنم أكذوبة في الصغر من الصعب تكذيبها في الكبر بأن طائفة الأنصار المكونة من الجهلة المغيبين دينياً ومن معهم من قلة المتعلمين المنتفعين بقيادة أسرة المهدي ان تكوينهم هذا يمكن ان نطلق عليه إسم حزب ديمقراطي ؟؟؟ لأنني مقتنع تماماً بأنهم أسرة متسلطة ورثناها من الأستعمار الذي قواها ومكنها من المال والسلطة لتحقيق أغراضه الخاصة ؟؟؟ وهذه الأسرة برهنت علي مدي التاريخ انها تقدم مصالحها علي مصالح الوطن ؟؟؟ وحتي انقساماتها توضح انها ليست مبدأية وأنما جهوية وطمعاً في السلطة والجاه ؟؟؟ ومبارك الفاضل بعد ما سرق وأغتني عندما عينه عمه وزيراً للتجارة في حكومته أنفصل وكون لمة سماها حزب لا يعرف له برنامج او لائحة أو أهداف وشارك حكومة الكيزان في منصب نائب رئيس الجمهورية وعندما ادرك ان وضعه صوري ولم يجد يده وضالته تركهم وأصبح معارضة ؟؟؟ وآخر توجه لهذه الأسرة تحالفهم مع النظام الفاسد واستلام الرشوة منهم من مال الدولة المستباح من حكومة الأنقاذ الفاسدة وكذلك مشاركة الحكومة بأثنين من أبناء رئيس الأسرة( الصادق) وكبيرها في مناصب رفيعة ؟؟؟ ورئيس هذه الأسرة الذي عرف بكثرة الكلام والغموض وأطلاق التصريحات التي تثبط همة الشباب الثائر والجائع للتغير ؟؟؟ أنه مراوغ ومضلل يلعب علي الحبلين وكل همه بقاءه في الواجهة وأسرته والحفاظ علي مكتسباتها ؟؟؟ وكذلك لمة فتة الميرغنية والتي مقرها مصر حيث استثماراتها ومستشفاهم الخاص بالأسكندرية وقصورهم التي يقيم فيها رئيس لمتهم ويتلقي توجيهاته من الحكومة المصرية التي تحتل جزء عزيز من وطننا( حلايب ) ولا تقبل باللجوء للتحكيم الدولي الذي تعرف انه لن يكون في صالحها ؟؟؟ حكومة الكيزان تصرف ملايين الدولارات الآن لشراء السلاح وقتل وتشريد الأبرياء بغرب السودان ولا تريد حتي التحدث عن أراضي السودان المغتصبة والمحتلة بقوة السلاح ؟؟؟ لمة فتة الميرغنية وطائفة الأنصار التي يطلق عليها كثيراً من كتاب الراكوبة اسم حزب دون تعمق وأعمال العقل ؟؟؟ ببساطة انهم أسر متسلطة كونها الأستعمار وقواها مادياً بأن ملكها الأراضي والعقارات وهم الآن عاطلين عن العمل ويسترزقون من دم الغلابة دون وجه حق او تقديم اي مجهود لصالحهم؟؟؟ وهذه الأسر تقف الآن كما وقفت من قبل عقبة كؤود في تقدم السودان الذي لا يصب في مصلحتها وسيصرف تبعهم عنهم؟؟؟ وأذا لم يدرك الكثيرين الي الآن ذلك فالأيام القادمة كفيلة بأثبات ذلك وأن غداً لناظره قريب ؟؟؟ ايها الشباب الواعي والوطنيين المخلصين لقد آن الأوان ليكون لنا حزب كبير ديمقراطي له برنامج مدروس طموح ومتطور لينقذ السودان من هذا العفن وحكومة الكيزان الفاسدة التي دمرت السودان والتي لن تتخلي عنه حتي نرغمها علي ذلك بكل الوسائل ان شاء الله ؟؟؟ وثورة ثورة حتي النصر ولا كهنوت يعيش بالقصر ؟؟؟


#489550 [الودو]
0.00/5 (0 صوت)

10-15-2012 03:09 PM
هناك مثل ولوفى(الولوف شعب فى غرب افريقيا)يقول الولى بلدا حاكم والحاكم بلد شيطان


#489354 [samni]
0.00/5 (0 صوت)

10-15-2012 10:49 AM
الحمد لله لسع في ناس عاقلين في السودان
يضعوا الامور في موضعها بدون مجاملة أو دهنسة
من اسباب فشل المظاهرات الاخيرة (نتيجة تدخل آل بيت المهدي)
ديل متين يبقو زيهم وزي العالمين.
ديل في الحكم يتهبو وبرة الحكم برضوا ينهبو + ناس الجبهة + المرغنية
ليك الله يا السودان
ليك الله يا السودان
ليك الله يا السودان


#489130 [shamy]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2012 11:28 PM
we do not depend on UMMA party or Alsadig Almahadi ..to over throw NCP .the day will come and NCP will be gone ..by then ..we will see. what Aladig will do ..


#488803 [TIGERSHARK]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2012 12:15 PM
ياخي ماتحرق دمك في الفارغه والمقدوده, حزب امه بتاع شنو, السودان كلو مافيهو حاجه اسمها حزب, ده شغل دجل واستغلال للمساكين....البلد عاوزه واحد زي (افورقي) ينضفها نضافت العفشه ومايخلي حرامي حايم فيها,


#488746 [أسوسا]
5.00/5 (1 صوت)

10-14-2012 10:55 AM
إنت تقصد الصادق المهدي وأولاده ومشايعيهم .. السيد نصر الدين الهادي المهدي مش معاهم .. إنه يقاتل الإنقاذ مقاتلة الشجعان الكرام الأوفياء للوطن .. ويلاقي في سبيل ذلك مقاطعة الإمام وأولاده !! سبحان الله .. كيف تضاءل الإمام إلى هذا الحد وكأنه نسي آباءه !!؟؟


بولاد محمد حسن
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة