في



المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
نؤيد قصف إسرايل لمصنع اليرموك لأنها ستحقن دم شعبنا ، ونتوقع المزيد من الهجمات .
نؤيد قصف إسرايل لمصنع اليرموك لأنها ستحقن دم شعبنا ، ونتوقع المزيد من الهجمات .
10-29-2012 01:05 PM


نؤيد قصف إسرايل لمصنع اليرموك لأنها ستحقن دم شعبنا ، ونتوقع المزيد من الهجمات .

حيدر محمد أحمد النور
mhaidaro@yahoo.com

عامين من الهجوم والقصف الإسرائيلي المستمر علي الخرطوم المعلن والمعروف منها خمسة عمليات قصف بطائرات من سلاح الجو الاسرائيلي داخل الاراضي السودانية ، وما خفي من العمليات أعظم واكبر وأفدح ، فأول قصف معلن كانت في صحاري شرق السودان لقافلة شاحنات محملة بأسلحة أغلبها إيرانية الصنع كانت تتجه الي قطاع غزة .. القافلة قصفت ... و دمرت بواسطة سلاح الجوألإسرائيلي ... أطبقت حكومة المؤتمر الوطني الصمت والتنكر علي العملية الكبيرة حتي أعلنتها راديو الجيش ألإسرائيلي ، وعرضت العملية برمتها علي شاشة تلفزيون إسرائيل ، وتناقلتها الصحف اليومية هناك ، إلا ان التستر والتنكر علي القصف ولمدة خمسة أشهر ، ولم يتم إعلانها الا من قبل الجهة القاصفة للقافلة ، راديو الجيش ألإسرائيلي دليل دامغ علي التلبس بالجريمة مع سبق ألإصرار والترصد .

بألأمس وقف وفد من تنظيم النشطاء الشباب التي أقودها ، ووفد آخر من حركة / جيش تحرير السودان التي نتزعمها علي عين مكان الحادث ، في مصنع اليرموك للصناعات العسكرية ، وكنت لا أتوقع أبدا أن يكون اليرموك اسم لحي سكني بالخرطوم حملت اسم المصنع المدمر .
كنت أظن تخرصا مني أن المصنع سمي بمصنع اليرموك تيمنا بمعركة اليرموك الشهيرة التي وقعت سنة(13 هـ - 636 م) بين المسلمين والإمبراطورية البيزنطية ، والمعركة يعتبرها الكثير من المؤرخين من أهم المعارك في تاريخ العالم لأنها كانت بداية أول موجة انتصارات للمسلمين خارج جزيرة العرب ، وكانت سببا لتقدم الإسلام وانتشارها السريع في بلاد الشام . المعركة حدثت بعد وفاة الرسول عام 632م بأربع سنوات.
كنت قد أخطات التقدير ولم اتنبه الا عندما بين لي متحدث من تنظيمنا أن اليرموك حي من أحياء الخرطوم ، ولم تكن المصنع سمي تيمنا بالمعركة المهمة في التاريخ الاسلامي وتاريخ المعارك كلها ، والتي قررت بعدها الجيوش الإسلامية الانسحاب من الجابية بالقرب من دمشق إلى اليرموك بعد تقدم جيش الرومان نحوهم . وتولَّى خالد بن الوليد القيادة العامة للجيش بعد أن تنازل أبوعبيدة بن الجراح، كانت قوات جيش المسلمين تعدّ 36 ألف مقاتل في حين كانت جيوش الروم تبلغ 250 ألف مقاتل.


ان اطلاق اسم اليرموك علي المصنع كلمة حق اريد بها باطل.
قصف المصنع التي تنتج الذخيرة والسلاح لقتل شعبنا ودمرت أكثر من 60% من المصنع ، والتحقت خسائر بليغة بما تبقي من المصنع الكبير ، ونتيجة الضحايا البشرية فيها إثنين من المدنيين بالحي السكني التي تقع فيها المصنع أصيبو بطلق طائشة من المصنع أو من القاصفات .
حيث أستشهد في قصف مصنع اليرموك للصناعات العسكرية الفاتح محمد يوسف جراء اصابته بقذيفة منطلقة من المصنع وهو يقف امام منزله بحي (أبو آدم ) .

كما أستشهد حسن كوة بينما كان يحاول انقاذ أطفاله فأردته قذيفة اخترقت غرفتين في الدار التي تقطنها ثلاث أسر بمربع (6) الأندلس.
ومن واجبنا أولا الترحم علي أرواح الشهيدين ، وتقديم واجب العزاء والمؤاساة لأهالي الضحايا ، فمن غير المبرر مطلقا إزهاق روح واحد من أي من أبناء الشعب السوداني مهما كانت التداعيات ومهما كانت الجهة المنفذة للعملية .
كما نشجب وندين ونستنكر بشدة إزهاق أي من أرواح شعبنا مهما كانت الاسباب ، ومهما كان نوع الجهة القاتلة لشعبنا ، وكان علي الجهة القاصفة للمصنع سيئة السمعة أن تراعي دقة أكبر في التصويب ودراسة كافية لآثارها ، حتي لا يسقط المدنيين ألأبرياء من أبناء شعبنا ضحايا في عملياتها سواء كانت إسرائيل المتهمة الاولي التي يفترض انها قصفت المصنع بدافع حماية شعبها ، أو أمريكا بحجة مكافحة الارهاب وتدمير البني التحتية للارهاب كما أعلنها الرئيس السابق جورج بوش . أو الامم المتحدة أو حلف الناتو بتوجيه ضربة إستباقية ومنع الجريمة قبل وقوعها كما فعلتها في ليبيا ونتوقع المزيد والخطير في الايام القادمات .
لكن بالمقابل شعرت في نفسي بأريحية ، ووقعت بردا وسلاما علي نفسي حادثة تدمير مصنع غامض للصناعات العسكرية بالخرطوم ومحاط بسياج من السرية والتكتم والتأمين في الخرطوم ووسط المواطنين .. انها جبن ان يجعل حكومة شعبها دروع بشرية .. أن تصنع السلاح والمسلتزمات العسكرية والمتفجرات وسط حي سكني يقيم فيها مواطنين .
فطريقة قصف المصنع المشئوم التي كانت تصنع الموت لشعبنا ، وتصدر الموت لكل دول المنطقة ، كانت باخلاقيات حرب عالية أكدت أن المستهدف هي المنتج المشئوم من المصنع لا الشعب السوداني ، وكانت أخلاقيات الحرب فيها بنسبة مائة في المائة تقريبا ... صحيح وقعت اثنين من المواطنين شهداء ولا أدري هل هناك مصاب أو مصابين أم لا ؟ واكدت أن الجهة القاصفة تعمل علي حماية امن شعبنا مباشرة أو بطريقة غير مباشرة حققت أمن شعبنا المستهدف من الحكومة المجنونة والمريضة المصابة بهوس القتل والتدمير والحرق والابادة الجماعية والتطهير العرقي .
قصف مصنع اليرموك كمصنع الشفاء وهي وفق تقديراتنا مقدمة لحرب وشيك .

سبق وأن أصدرت بيانا أيدت فيها تدمير المنشئات النفطية في منطقة هجليج ودعوت قادة دولة جنوب السودان وعلي رأسهم فخامة سلفاكير ميارديت بتدمير التصنيع الحربي ، وسلاح الجوالسوداني طالما تصدر الموت والدمار لشعبه في دولتهم الوليدة ، وشعبنا وهي تدمير وحرق لاكبر داعم للحرب في دافور البترول ، وقد تحقق ما طلبته من فخامة الرئيس سلفاكير بيد اسرائيل أو أمريكا أو الامم المتحدة أو حلف الناتو او فرنسا أو بريطانيا او باجنحة الملائكة الكرام ( وما يعلم جنود ربك الا هو وما هي الا ذكري للبشر ) .

وللمفارقات الجواز السوداني بها عبارة ( كل الاقطار عدا اسرائيل ) ويقيم بدولة اسرائيل جالية سودانية قوامها اكثر من 12 الف مواطن في أمن وامان بعد هروبهم من جهنم الحياة في السودان ، وبالمقابل لايوجد اسرائيلي واحد في السودان .
المؤتمر الوطني دموية والبشير يفوق اريل شارون بعشرات المرات في الدموية والقتل ، فما قتلهم البشير وحكومته في دارفور خلال عامين فقط من الحرب لم تكن خمس ما قتلتها اسرائيل خلال الخمسة والستين عاما من كل الصراع العربي الإسرائيلي في فلسطين ومصر والاردن وسوريا ولبنان وكل الصراع الاسرائيلي الكبير الممتد لاكثر من خمسة وستين عاما .

الضربة مهما كانت الجهة المنفذة لها سواء أكانت اسرائيل المتهمة الاولي والتي لم تعترف صراحة بقيامها بالعملية حتي ألآن ، ولم تنفيها تماما ، بل هناك اعتراف ضمني منها بالعملية واتهام صريح من المؤتمر الوطني لإسرائيل ، أو من مجلس الامن الدولي التي أصدرت عدد كبيرا من القرارات تؤكد فيها خطورة السودان علي ألأمن والسلم الدوليين مرحب بها .

فاذا كانت إسرائيل قصفت لانها تصدر الموت لشعبها . فنحن رحبنا وأيدناها لانها تصنع وتنتج الموت والدمار أيضا لشعبنا من مالها وفي أرضها وبخبراتها .
واذا كانت ألأمم المتحدة أو حلف الناتو أوغيرها ايضا لاسباب انسانية بحتة ( التدخل الدولي الانساني بتدمير السلاح ومصنع المنتجات العسكرية __ منع الجريمة قبل وقوعها ) . .
والايام القادمات حبلي بالمفاجئات الصاعقة لمجرمي حرب المؤتمر الوطني وفق تقديراتنا ومبلغنا من علم ما يجري في أروقة العالم .

حيدر محمد أحمد النور

mhaidaro@yahoo.com








تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1677

خدمات المحتوى


التعليقات
#498886 [حليم-براغ]
0.00/5 (0 صوت)

10-30-2012 10:07 PM
المزيد من الضربات من إسرائيل وغير إسرائيل ..دلوقت ياربي أخوان الشيطان بنوموا وين ؟؟ ماعندهم مكان إلا مع بقر كافوري..لعنة الله عليكم ياأخوان الشيطان..جبتوه البلاوي للسودان ..واليهود ماعندهم عداوة مع شعب السودان عندهم عداوة معاكم ياسفلة ..السودان منذ إستقلاله مانضرب إلا في زمنكم ( النميري وأنتم ياأخوان الشيطان )..غير طولت اللسان ماعندكم حاجه ..واللسان القذر بتاعكم ده قريب بنقطع..بس في الأول الرقاب بعدها بتسل اللسان وبينقطع..الشعب السوداني بتمني بعد موتكم تتعلقوا في ميدان أبوجنزير من كورعيكم مثل ماإتعلق موسليني.. والريح والجاي يبصق علي جثثكم القذرة..اللهم أعن شعب السودان علي هذه العصابة الشيطانية..


#498760 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

10-30-2012 06:32 PM
تقول(لمصلحة النظام كما حدث في ضربة هجليج)
ما الذى كان فى مصلحة النظام بعد هجليج؟ الم تعقب هجليج اقوى مواجهات شهدتها الانقاذ؟
هجليج فى ابريل والتظاهرات فى 26-6
شوفوا نحن على مدار الثانية يحرسنا القانون الدولى .
لو رفع عنا لنصف ساعة, لاحتلت ارضنا دول من الجوار وفى دقيقة واحدة.
ولو اعترفت اسرائيل لطالهامنه قرار.

ثانيا القضية الرئيس مواجهة النظام,حيث لا يقبل لا العرف الثوري ولا الرجالة البلدية ان يصرع لك الاخرون خصمك.

والغريب الجبهة الثورية حققت انتصارات كبيرة فى الاونة الاخيرة وحتى مطار الفاشر طالته نيرانهم,
وكسرالثوار السلمييون حاجز خوفهم فى يونيو المنصرم ولشهر كامل ولهم عودة ولا شك. فلم التخاذل؟
عندما يدين الامر للثورة الاتية ليس لنا من حارس الا القانون الدولي, والتحالقات الواعية المدروسة العلمية.
بعض الادوية تصمم بحيث لا تنفتح الا بعملية مزدوجة لتستعصي على الاطفال فلا يتضررون منها.
ونسال هل السودان اعجز من ان يمضي فى المسارين :اسقاط النظام والتمسك بالقانون الدولي ورفض خرقه من اي جهة. لانه فى الاصل حارسنا- كدولة عالم ثالث- على مدار الثانية.
كتبت هذا تعقيبا على استاذ البوشى. افتكر ينفع هنا برضو استاذ حيدر محمد احمد النور.


#497926 [الثوره الما بنص]
0.00/5 (0 صوت)

10-29-2012 07:36 PM
مقال جميل جدا وايضا انا شعرت نفس الشعور برغم الحزن علي الشعب المسكين الذي تضرر وليس له يد في هذا العبث الحكومي الغير مسئول ولا يهتم لحيات مواطنيه او لحماية ممتلكاتهم وربنا ينتقم منهم ويجعل كيدهم في نحورهم انشاءالله


حيدر محمد أحمد النور
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة