11-08-2012 11:57 AM

حجاج القوم يحتضر


حسن إبراهيم فضل
[email protected]

لم يعد هناك من جريمة لم يرتكبها حكومة المؤتمر الوطني ضد أبناء الشعب السوداني ولم يسلم أي مرفق من مرافق الدولة لم يمسه يد الفساد والإفساد , وفاقت جرائم هذا النظام كافة الجرائم التي ارتكبت منذ قبل الاستقلال مجتمعة حتى أستحق الجنرال الراقص بجدارة أن يكون الحجاج بن يوسف الذي قال فيه عمر بن عبد العزيز :
[ لو تخابثت الأمم فجاءت كل أمة بخبيثها وجئنا بالحجاج لغلبناهم]
ونحن نقول لو جاءت كل أمة بجرائم طغاتها وجئنا بجرائم الراقص لرجحت كفة جرائم طاغية الخرطوم ,نعم ولم يبق موبقة إلا وارتكبها نظام الراقص .نعم مئات الآلاف قتلوا لا لجريرة اقترفوه إلا أنهم طالبوا بحقوق مشروعة , قصفت القرى بغازات سامة ولعل ما يجري اليوم من موت جماعي بغازات إيرانية في ولايات دارفور والنيل الزرق وجنوب كردفان إنما هو جزء يسير مما ارتكبه ويرتكبه النظام.
نعم هناك تقارير صحفية تحدثت عن أسلحة محرمة دوليا استخدمت ضد المدنيين في الجبهات المختلفة , والأخطر من هذا كله الغارة الأخيرة التي استهدف مصنع اليرموك الإيراني في الخرطوم والذي تحدثت التقارير عن اختفاء 40 أربعين حاوية كانت معدة للنقل لجهة ما طمرت في باطن الأرض واشتعل النيران فيها لأيام إنما يعد دليل أبلغ على ان هذه الأسلحة لم تعد تقليدية , والأمر الأهم هو الآثار البيئية التي ستظهر مستقلا على مصادر المياه وعلى حياة ولاية الخرطوم سيما من يقطنون قرب هذا المصنع.
أضف إلى ذلك أمرا مهما هناك طائرة حربية سقطت في أكتوبر الماضي غرب الخرطوم وابلغ كابتن الطائرة عن عطل في إحدى محركاتها وطلب العودة إلى المطار ولكنه منع من العودة !!

لماذا منع من العودة ؟؟ لان الطائرة تحمل متفجرات سامة ومحرمة دوليا وعودة الطائرة تعني كارثة حقيقية وسط المدينة وبالتالي ظلت الطائرة تحلق حول المنطقة ليبلغ الكابتن عن عطل في المحرك الآخر ولم يصمد طويلا ليرتطم بالأرض ويهلك الذي هلك لينكشف بعد ذلك أن المكان ظل مشتعلا لأيام ثلاث.
قس معي مدى الأثر الذي سيحدث للقرى المجاورة وللمناطق التي كان ستقصف بها هذه السموم.
يقول طائر المدينة أن أسرة المشير الراقص قد ضاقت ذرعا بما تناقلته بعض الأخبار عن تدهور الحالة الصحية لابنهم وان شقيق الجنرال الراقص دعا لما اسماهم بالمغرضين أي الذين نقلوا هذا الخبر أن يعطيهم على قدر نيتهم . هذا ما نقلته احدى صحف الخرطوم عنه , غير ان الذي لا يمكن ان يعتبر إشاعة او امرأ مغرضا هي ان هناك حقيقة مهمة ان البشير يعاني من مرض وأجرى عملية يقولون انها ناجحة على ذمة أنصار الحكومة وأبواق الحكومة الإعلامية , ولكن الجدير بالإشارة أيضا ان احدى المواقع الاسفيرية التي أنِشأتها سفارة المؤتمر الوطني في القاهرة ( موقع أنشأه السفير الحالي ومسئول مكتب المؤتمر الوطني سابقا )نشرت خبرا مفاده أن البشير فوض سلطاته للسيد عثمان طه وان الاخير اجتمع بالرئيس البشير أكثر من ثلاث مرات قبل مغادرته التي يراه كثيرون أنها قد لا يعود منها , وأضاف الموقع المذكور أن هذه الاجتماعات غاب عنها وزير الدفاع عبد الرحيم حسين مما يؤشر الى تصاعد حدة الصراع حول خلافة حجاج القوم.
حقيقة أخرى مؤكدة المصدر أن عينة أرسلت إلى ألمانيا لإجراء مزيد الفحوصات , كما ان مصادر أخرى إشارات إلى تطابق هذا المرض مع ما أصاب ملس زيناوي وفي هذه إشارة....

حجاج القوم قصف الأبرياء بسموم حارقة وهو اليوم يحتضر بوسيلة مشابهة ومن حفر حفرة لأخيه وقع فيه.

تخريمة....
والله يعطينا قدر نيتنا كما دعا شقيق الراقص لأننا نعلم تماما صدق نيتنا ومشروعية هذه النية.

تخريمه مشفقة .....
خياران لا ثالث لهما للبشير أما أن يسلم نفسه وبالتالي سيعالج وبحرية وهو في سجنه بإحدى أرقى مستشفيات هولندا أو أن ينتظر مصيره بين الدوحة والرياض .



تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1710

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#506921 [sid ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 10:24 AM
الرقاص القتال


#506391 [ودابوك]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2012 04:35 PM
نؤمن علي دعاء شقيق الرئيس بان يعطينا الله علي قدر نيتنا و يحقق لنا دعونا الا اني لا اتفق معك في تشبيه الرئيس الرقاص بالحجاج ابن يوسف الثقفي ففي ذلك اهانه مابعدها اهانه للحجاج رجل الدوله الفذ و الباني الحقيقي للدوله الامويه. فالحجاج رعم بطشه و تسلطه الا انه له انجازات ضخمه و تاريخيه مثل ادخال النقاط علي اللغه العربيه و صك العمله واعتماد سياسات وراعيه و اداريه خففت من حجم الضرائب عن كاهل مواطني الامصار التي كانت تحت ادارته و تسير اكبر حملات الفتوحات الاسلاميه الي وسط و شرق اسيا و توحيد مفاصل الدوله الامويه في لحظات حرجه و الحفاظ علي ذلك. نعم اساليبه المتبعه لم تكن انسانيه بل اتسمت بالوحشيه في اغلبها لكن لنا ان نحاكم تجربه عمرها فوق ال1000 عام بمعاير و قيم اليوم.
اعلم تماما ان هذا ليس بيت القصيد من ردي علي مداخلتك لكن الفرق بين البشير و الحجاج كالفرق بين السماء و الارض قد يجمع بينهما البطش و حتي في ذلك نجد ان الحجاج حصر بطشه في خصومه السياسين و كل من قاتله و لم بفتك بالنساء و الاطفال و المسالمين


#506388 [ود الرواس]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2012 04:33 PM
اقتباس :أضف إلى ذلك أمرا مهما هناك طائرة حربية سقطت في أكتوبر الماضي غرب الخرطوم وابلغ كابتن الطائرة عن عطل في إحدى محركاتها وطلب العودة إلى المطار ولكنه منع من العودة !!
أضف إلى ذلك ان طيارة تلودي التي سقطت في رمضان ما زالت اشرطة الدعاية لدعم اسر شهدائها - كما يقولون- مستمرة لليوم ، والمكضب يفتح قناة النيل الازرق او الشروق ويقرأ الاشرطة الدعائية ... أما طائرة غرب ام درمان فسكتوا عليها ولم يهتموا بشهدائها ..ألم تكن لهم أسر؟؟؟ ألم يكونوا شهداء ؟؟؟هذا الصمت يؤكد ما ذهبت اليه أخ حسن من ان الكابتن اراد الرجوع الى المطار فمُمنع !!!!!!!


#506243 [يسقط البشير!]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2012 01:22 PM
نسال الله ان يعطينا على قدر نيتنا وان يعطيك يا فاسد ياوقح على قدر فسادك !


#506152 [اللاحس كوعه فرع الصعيد]
5.00/5 (1 صوت)

11-08-2012 12:14 PM
خياران لا ثالث لهما للبشير أما أن يسلم نفسه وبالتالي سيعالج وبحرية وهو في سجنه بإحدى أرقى مستشفيات هولندا أو أن ينتظر مصيره بين الدوحة والرياض .


حسن إبراهيم فضل
مساحة اعلانية
تقييم
7.75/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة