11-09-2012 01:33 PM

المتهم/ عمر البشير يعانى من مرض عضال
المتهم/ يندفع نحو القبر بشدّة متفاديا بذلك إجراءات المحكمة الجنائيّة الدوليّة

حماد سند الكرتى
المحامى والباحث القانونى
[email protected]


تدهورت صحّة المتهم/ عمر حسن أحمد البشير 68 عاما , تدهورا خطير ومريعا فى السنوات الأربعة الأخيرة , وذلك إثر إصابته بسرطان الحنجرة , فضلا عن تراكم كميات كبيرة من الشحومات حول بطنه مما تسبب فى عدم إستقرار صحته بشكل عام وأدّى ذلك بدوره إلى غيابه شبه التام عن الإعلام متفاديا بذلك الخطابات العلنيّة العنجهيّة , طائعا بذلك نصائح أطبائه فى كل من قطر والمملكة العربيّة السعوديّة وروسيا والصين.
فلولا إذا بلغت الحلقوم والحناجر , والجميع من حولكم ينظرون , وأنتم للرحلات المكوكيّة بين السعوديّة وقطر تذهبون, جريا وراء الدواء , تفاديا للموت والألم أنتم تعملون , ولكن يجب أن تعلموا علما يقينيا بأنّ دعوات الثكالى واليتامى والمشردين فى كل من دارفور , النيل الأزرق وجبال النوبة تلاحقكم أين ما كنتم , فى القصور الشاهقة تلاحقكم اللعنات, فى عرباتكم الفارهة , تلاحقكم لعنات أطفال دارفور الذين حرموا من التعليم لعقد كامل من الزمان بسبب شروركم الفوق الشيطانيّة الخبيثة, كيف تنجون من الأورام المؤلمة الخبيثة وأنتم الذين عبثتم بشرف نساء وبنات دارفور , كيف هذا يا هذا وأنتم الذين حرقثم القرى, ألبتم القبائل ونهبتم الأموال وعثتم فى الأرض فسادا كبيرا.
خضع المتهم/ عمر البشير لفحوصات طبيّة منذ أشهر فى الصين وذلك من خلال الرحلة التى قام بها مؤخرا , وتمّ تشخيص المرض من قبل الأطباء الصينين حيث كانت النتيجة مفجعة للمتهم , عندما أحاطوه علما بأنّ هناك ورما خبيثا فى حنجرته التى لم تنطق إلاّ كذبا , ومن ثمّ قرر الأطباء الصينيون إعطاء أدويّة بدلا من جراحة طبيّة أملا فى تحقيق العلاج, ولكن بعد أشهر من تناول المتهم تلكم الأدويّة إتضح بأنّها قد فشلت فى التخلص من الورم الخبيث العالق , ومن ثمّ قرر الأطباء الأجانب فى قطر إجراء عمليّة جراحيّة فى حلقوم المتهم.
إنّ المتهم/ البشير يعانى من سرطان الحلق , سرطان الحنجرة , سرطان المزمار أو سرطان الحبال الصوتيّة كلها أسماء لمرض واحد , الذى غالبا ما يصيب الأشخاص الذين يفرطون فى تعاطى الكحول, أُجريت العلميات الجراحيّة للمتهم ولكنه ما يزال يعانى من أصوات تنفس غير طبيعيّة , يعانى من السعال وغالبا ما يكون مصحوبا بالدماء , لا يستطيع البلع رغم توافر أنواع الأطعمة مالذّ منه وطاب ولكن المرض حال دون ذلك.
يخشى الأطباء من إنتشار المرض إلى أجراء أخرى من الجسم لذا تمّ إجراء العمليّة الجراحيّة .
إننا هنا نحيط الشعب السودانى قاطبة علما بمرض المتهم , وما يهمنا هو أن يندفع المتهم نحو القبر قبل أن يرى الضحايا العدالة تطبق.
إنّ ما يهمنا هنا ويهم كل المدافعين عن حقوق الضحايا فى العالم أجمع , هو أنّ المتهم/ البشير قادة هجوما غير مشروعا متبعا سياسة الإبادة الجماعية ضد قبائل عرقيّة معينة فى إقليم دارفور , سعيا منه للتخلص من تلكم القبائل بشكل جزئى أو كلى وذلك من خلال القتل , التعذيب , التشريد , التجويع , التسميم , حرق القرى , الإغتصاب بهدف تغيير الطبيعة الجغرافية والديمغرافية للإقليم , لقد بدأ تلك السياسة ومايزال ينتهجها.
إنّ مايهم الشعب السودانى المقهور هو أين سوف تذهب الأموال الضخمة التى يمتلكها عمر البشير , وإلى من تؤوول تلكم القصور الشاهقة التى بنها ولم يتمكن من سكنها , تلكم المبالغ الضخمة التى جمعها ولم يتمكن من إستهلاكها . إنّه الطاغية كغيره من الطغاة الذين يضعون الشىء فى غير محله وتكون نهايتهم بأئسة ومهينة , إنّه مثال للإستبدادية والديكتاتورية , والتوليتارية والفاشية والنازية والإستقراطية بل والظلامتيّة, إنّه مثال للتعدى على حقوق الأخرين بإسم الدين , يقتل بإسم الدين وينافق بإسم الدين , يسرق أموال الشعب بإسم الدين , يبنى القصور ويجمع الأموال بإسم الدين...الخ.
إنّ المتهم/ عمر البشير , مثله كمثل فرعون الذى فرض جبروته وهيمنته على الناس بشتى أنواع التنكيل والتقتيل والجويع فكانت نهايته مؤلمة , فإين البشير من فرعون , وهامان , وقارون , بل فأين المتعظون من طغاة هذا العصر!!!
إنّ المتهم مثله كمثل رجال الدين النصارى الذين فتكوا بالعالم الغربى وذلك عندما إستغلوا الدين إستغلالا سيئا بل ونافقوا فى قومهم نفاقا عظيما , حيث يذكر التاريخ شخص الأكليروي الذى مارسة الإستبداد مستغلا بذلك الدين المسيحى بل وسذاجة وجهل التابعين من خلال صكوك الغفران.
إنّ مثله كمثل أدولف هتلر 1889-1945, الذى كان يؤمن بتفوق العنصر الأرى الألمانى على غيره من الأجناس البشرية , فقتل الملايين من البشير الذين ينتمون إلى الإجناس الدونيّة حسب إعتقاده فكانت نهايته أن أزهق روحه بنفسه , منهيا بذلك تأريخا سيئا. إنّ مثل البشير , كمثل وول شتريت 1929م الذى سحق معارضيه بالقتل والتعذيب. إنّ مثل المتهم كمثل جوزيف ستالين 1879-1953م , الطاغية الفولاذى , الذى مارس السلطة المطلقة , بل وقام بإبادة أعضاء اللجنة المركزية البلشفيّة بل وإبادة كل من يعتنق فكرا مغايرا لفكره البائد, حيث كان ينفى معارضيه إلى معسكرات الأعمال الشاقة , عندما كان يقوم بإعدام الأخرين خارج نطاق القانون, أو بعد إجراء محاكمات هزليّة.
ولكن السؤال الذى يطرح نفسه بالقوة , أين هؤلاء الطاغة وكيف كانت نهايتهم؟ أين ستالين وأين خوروشوف؟ أين فرعون ومعمر القذافى؟ أين موسولينى وفرانكو هتلر؟ أين نيرون الذى حرق روما وكيف كانت نهايته؟
أما والله إنّ الظلم لؤم( أبو العتاهية)
إننا هنا ومع الضحايا نصرخ بأعلى أصوتنا , ونحث المجتمع الدولى بأنّ لا يسمح للطغاة بالإفلات من العقاب, نطالب محاكمة عادلة فى حق المتهم , نطالب بتحقيقا شاملاا حول الأموال التى جمعها والقصور التى بنها داخل وخارج السودان.

حماد سند الكرتى
المحامى والباحث القانونى
[email protected]





تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 10447

خدمات المحتوى


التعليقات
#508913 [حليم-براغ]
0.00/5 (0 صوت)

11-11-2012 05:32 PM
الذين يقفون مع البشير هذا أمر يخصهم ولكن عليهم الرجوع للوراء 1989 ..ماذا قدم البشير بصفته زعيم هذه العصابة طوال فترة قيادتة للسودان ؟؟ قبل الإجابة علي هذا السؤال يجب أن نكون في منتهي النزاهة والصدق وأن نبعد التعصب الأعمي في حبنا لهذا الشخص أولكراهية لذالك الشخص؟؟ الإنسان تقيمة أفعالة وأعمالة والبشير ليست لديه أي عمل يشكر عليه. البشير قتل وأغتصب وسرق وشرد وعذب وزني وفعل ما لم يفعله هتلر وموسليني والقذافي وكل هذا بإسم الدين الإسلامي السمح..البشير ليست لديه حسنات تذكر الشعب السوداني لأيطيق البشير من أول يوم لأستلامه السلطة .. الكذب كان واضحاً منذ البداية فإذن مرض البشير ليس هو السبب الرئيسي لكراهية الشعب السوداني في البشير..البشير مكروه وسوف يظل مكروهاً حتي يتم أجلة والأعمار بيد رب العباد وحده. أرجوا من مناصرين البشير أن يكونوا
في مستوي الحدث فبدلاً من الشتيمة والتطاول أن يذكروا حبيبهم البشير بأن يكون حاكماً عادلاً لايقتل ولا يزني ولا يشردولايغتصب ولايعذب أبناء السودان لإختلافهم معه في الرأي ..أبعدوا التعصب الأعمي البليد من رؤسكم الفارغة وابتعدوا عن المال الحرام..كما أتمني أن يذكر مناصري البشير ولو القليل من حسنات البشير؟؟؟


#508637 [ود الوكيل]
0.00/5 (0 صوت)

11-11-2012 10:15 AM
ياخي والله اظهرت حقدك الدفين انا ما من انصار البشير بس ما معقول الواحد يشمت في المرض واعلم انو المؤمن مصاب واتق الله ياخي حسبنا الله ونعم الوكيل


#508442 [سودانى ممغوس]
0.00/5 (0 صوت)

11-11-2012 07:31 AM
انتا راجل فاشل وماعندك موضوع اللهم لاشماتة لاشماتة فى المرض نسأل الله ان يشفيه واتقى الله لان البشير لايشرب الخمر ممكن يكون ارتكب اخطاء بس مازى ماذكرت فى رسالتك راجع نفسك واى كلمة بتقولها محاسب عليها يوم القيامة مثلك مثل البشير
معلومة
انا مواطن سودانى مهاجر قسرا بسبب نظام البشير ولكن ادعو الله له بالشفاء والصحة التامة


ردود على سودانى ممغوس
Netherlands [طحنية بالشطة] 11-11-2012 03:29 PM
الحمد لله انك سافرت وتخلص السودان
منك ومن غباوتك شديدة التركيز عالية الجودة !
كيف يا مغموص فى وحل البلادة تدعوا لقاتل
و دكتاتور نهب ثروات البلاد وشرد العباد
بالشفاء والصحة التامة ؟
يتخيل لى الهجروك قسرآ ديل اهلك بعد ما عذبتهم ب عوارتك دى.


#508125 [دعوة المظلوم]
0.00/5 (0 صوت)

11-10-2012 07:06 PM
الهم زده مرضا علي مرضة....واجعل الديدان تنخر في عظامه حيا وبعد مماته بما قتل من الابرياء و ظلم....وارنا قدرتك في الظالمين و المتجبرين....فنحن لا نملك سوي الدعاء عليه و جنوده و اعوانه ومؤيديه


#507658 [أبوعمر]
0.00/5 (0 صوت)

11-10-2012 08:20 AM
ولماذا لم تكتب هذا الكلام في وقت سابق أن هذا المقام غير ملائم وهذا يدل على عدم فهمك لان البشير قبل كل شيئ مسلم ولا بد ان تدعو له بالشفاء في هذه اللحظات وبعد داك لو عندك محكمة ولا انك نصبت نفسك وليا لاهل السودان فافعل ما يحلو لك ؟؟؟؟


#507622 [fattah]
0.00/5 (0 صوت)

11-10-2012 07:45 AM
لاحوله ولاقوه الابالله هذا المحمامى يحمل فى جوفه حقدا سوف يحرقه يوما ما وهو يلفق التهم والاباطيل للرئيس البشير مما يوحى بعدم معرفته باى شى عن حقيقة هذاالمرض والذى وان سلمنا جدلا انه سرطان البلعوم ماذا يضير انا لى صديق يتعايش مع هذا المرض وفى نفس التشخيص اى سرطان البلعوم لمده تجاوزت العشره سنوات لهذ ابشر كل جموع الشعب السودانى ان الاخ البشير سوف يحكم لعشره سنوات اخرى على الاقل فاليمت امثال هذا بغيزهم الى يوم الدين ..قال سرطان قال


#507542 [موجوع]
1.00/5 (1 صوت)

11-10-2012 05:09 AM
أرى نشاط مجموم لفرقة الدجاج الإلكتروني ..
مهما كتبتم لن تغيروا من الحقيقة في شيء فالحق أبلج ..
لا تتركوا مصالحكم الشخصية الضيقة تدفعكم للدفاع عن الباطل وتقفزوا لتزين الباطل ..
البشير مسئول عن كل بلاوي السودان وضياع مستقبل شعب بحاله بسوء إدارته وبطانة السوء التي همها جمع المال ، البشير مسئول عن دمار الخدمة المدنية بشريد الخبراء الشرفاء بحجة التمكين ، وهو مسئول عن خراب الذمم وضياع الحقوق بعدم حيادية القضاء والشرطة والأمن .
البشير قاتل يده ملطخة بالدمار فهو المسئول من قتل شهداء رمضان دون محاكمة وقتل شهدا العيلفون والنيل الأزرق ودارفور وكجبار وأمري وبورتسودان وغيرهم ممن قضوا تحت التعذيب في السجون وبيوت الأشباح ..
أنتم تدافعون عن قضية خاسرة طال الزمن أو قصر سنقتص منكم لدماء أهلنا التي شاركتم في إهدارها وباب التوبة والرجوع للحق مفتوحة فبادروا باللحاق بها عسى أن تخفف لكم عذاب يوم الدين يوم وقوفكم أمام حاكم عادل حرم الظلم ..


ردود على موجوع
Netherlands [بدور] 11-11-2012 07:35 AM
نا عمري ستون عاماً و لم أري حاكماً سودانياً عادلاً بسوء إدارته وبطانة السوء التي همها جمع المال ، كلهم مسئول عن دمار الخدمة المدنية بشريد الخبراء الشرفاء بحجة التمكين ، وهم مسئولون عن خراب الذمم وضياع الحقوق بعدم حيادية القضاء والشرطة والأمن و ليس البشير وحده


#507358 [ترفه]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 08:17 PM
امشو ياكضابين يارمم انتو ماعندكم اي مصداقيه يامرتزقة ياعلامانيين


#507306 [خالد حامد همد]
5.00/5 (1 صوت)

11-09-2012 06:43 PM
اللهم عذبه عذبه عذبه دنيا وأخره كما عذب الشعب السوداني باالتقتيل
والتشريد في كل الولايات وأرنا فيه أسواء العزاب ولاتغفر له زرة من زنوبه ولا تجعل شفاعة النبي صلي عليه وسلم تنزل عليه يوم القيامة ي رب العالمين


#507239 [الموصلي]
5.00/5 (1 صوت)

11-09-2012 05:14 PM
يازول. آت والله فعلا كرته. لو عارفها
شنو يعاني البشير من مرض خبيث؟
جبت حاجة جديدة؟
بعدين مافي مؤمن ولا مسلم بيشمت في مصاب المرض
باين عليكم الحقد أعمي قلوبكم من الإيمان
بعدين لماذا تتلاعب بمشابهة الألفاظ واستنساج القران في
جمل باطنها الكفر
اتق الله في كلامه حتي لا ينطبق عليك قول الله. والذين يحرفون
ألقول. ويبدلون الكلم عن مواضعه
كلنا لا نحب البشير ولكننا لا يجب أن نشمت في ابتلاء الله
له بالمرض وبعض الفقهاء يقولون أن من ابتلاه الله بداء السرطان
فكان كفارة له ويقولون والله اعلم أن من مات بالسرطان فهو
شهيد وليس علي الله شماتة فيما يبتلي به أحدا من خلقه
فهو الذي يهب الحكم لمن يشاء والملك لمن يشاء واسألوا أنفسكم
يا سند الكرتي لماذا لم يعطكم الله الملك. برغم أنكم تحملون
السلاح لأكثر من عقد من الزمن
لماذا؟. لحكمة يعلمها هو وربما بظلمكم لأنفسكم. ولكن إذا كان
الله يحاسب الناس بظلمهم في الحياة الدنيا لما ابقي فيها
من احد
فلا تشمت في مرض واطلب المولي النجاة منه


ردود على الموصلي
Netherlands [الشعب الفضل] 11-09-2012 08:33 PM
يعني البشير سيموت شهيدا على حسب قولك ؟
يا اخي للشهادة عربون وهذا لا ينطبق على البشير الذي مارس القتلا والسرقة وحماية المجرمين وممارسة السادية على الضعفاء وووووووووووووووووووووووووووووووو مالكم كيف تحكمون؟


#507217 [الصليحابي]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 04:47 PM
#506891 [كمال ابوالقاسم محمد] 4.44/5 (9 صوت)
11-09-2012 09:54 AM
آمل من قراء الراكوبة قراءة هذا المقال الممتاز الذي كتبه الأخ كمال أبو القاسم محمد

( البشير(العنين) ،المنبت ب(حلقومه المسرطن)،ولسانه الكريه سمى معارضيه ب(شذاذ الآفاق) !!
النظام أمعن في التنكيل بالخصوم والشماتة على ضحاياه!!

نعم لنا كامل الحق ونحن من جملة الضحاياأن نرى في عللهم وآفاتهم وأسقامهم عقاباً ربانيا مبكراً!!
اللهم أرنا فيهم عجائب قدرتك...أرجمهم بسخطك الذي لا راد له...آمين

ولماذا يجب علينا أن نترحم أو ندعوا بالشفقة على من قادوا ورسموا وخططوا وشاركوا في تنفيذ كل ما من شانه تقديم برامج ورؤى وأفكار ودعاية ودعم وخطط صبت بتعمد ونفصد لأجل ديمومة وإستمرارية نظام يقوم على عقلية إنقلابية تأسسست على الأحادية والإنغلاقية ومناهج الإستعلاء الدينى والعرقي وإستسخاف الآخر إن لم يكن إستئصاله مما يقود (وقد قاد بالفعل والنظر!!) إلى تمزيق البلاد ونشر الحروب وتضخيم الفواجع الإقنصادية والإجتماعية بحق هذا الشعب الطيب السمح الأبي!!

لسنا من السذاجة لكى نتقبل كل دعوة ساذجة من قبيل...أذكروا محاسن موتاكم...هم في رحمة الله....لقد ماتوا في أيام (نورانية )...لقد كانوا من الأطهار....عفا الله عما سلف ...لا عفا اله عنهم ولا سامحهم....فهم قتلة ودعاة فتنة وشقاق وهم مصدر مآسي هذا الشعب( دعونا من التمسح المذل والنفاق الفارغ ومحاولة إستدرار عاطفة جمهور يتم التنكيل به عياناً بياناً ، والضحك عليه جهاراً نهاراً.....
هؤلاء مثل جماعتهم (قتلة ومطففون إنقاذيون بإمتياز)...خبرنا كتاباتهم في الصحف ...أحاديثهم ...ورأينا ممارساتهم....كيف أدعو لقاتلى بالرحمة....كيف أعفو عن سارق هناءتي ولحظة راحتى!!!ربع قرن من الأذى والترويع والنهب والتنكيل...كيف أعفو وأسامح!!ما نزل بهم هو مقدمات (لطيفة)من الرب الذي لا يهمل ،وإشارات ل(مكنونات موجبات ) عدالة إلهية مطلقة ...نعرفها ونتلمسها نحن (الشعب والرعية) الضحية....إنه غضب الله المشهود في عالم الشهود!!

اللهم أسألك أن لا تتغشاهم شآبيب رحمتك !!أرنا فيهم عجائب بطشك وعلامات قدرتك!!
نذكر ماذا فعلوا بضحاياهم...د. على فضل ...شوهوه تعذيباً، دقوا مسماراً معدنياً على جمجمته أليس هذا السلوك شماتة،وتمثيل بجثة هي في رحاب خالقها؟!
شهداء رمضان ...كل يوم صوم بشهيد...أن تفتك بهم في سويعات..أليس شماتة؟!...أن تنهب مقتنياتهم الشخصية من ساعات ..وخواتيم و(دبل زواج وخطوبة)...ماذا نسمى هذا الفعل ياترابي ويابشير...ويا أحمد على الإمام ،مستشاره لما يسمى بشئون الشريعة والتأصيل..يافتحى خليل..يامجذوب الخليفة..ياخليل إبراهيم ...وياسبدرات.. وياقوات مسلحة أليس هذا شماتة...وعندما تصادرحقوقهم،ورتبهم وسنوات خدمتهم، وتتهمهم بالخيانة العظمى والعمالة للأجنبي أليس هذا شماتة....وعندما تحرم أبنائهم وبناتهم وذويهم من حقوقهم المعاشية والتى هى حصاد أياديهم...إذن ما الشماتة؟!
الم يشمت فيهم المدعو محمد الأمين خليفة وهو على الشاشة البلورية متبجحاً (قبضنا عليهم وهم سكارى تفوح منهم رائحة الويسكى في رمضان)!!!
ألم تشمت أعمدة الكتاب حينها ..حسين خوجلى ...محمد طه محمد أحمد..تيتاوى..عروة..النجيب قمرالدين ...قطبى...راشد...النحاس...وذلك الديك الصباحى (المجوعر) الرائد حينها يونس محمودوغيرهم في صحافة الإنقاذ (الإنقاذ،السودان الحديث ،ألوان،االقوات المسلحة...إلخ) من زينوا صحفهم وقتها بالعناوين والمانشيتات ..نعم فلتكن حمراء من الدماء..والآن فقط وقفت الإنقاذ على قدميها....ألم تكن خطب البشير ،صلاح كرار، الترابي، ضحوى ،سبدرات،عثمان حسن أحمد،وعلى عثمان طه حينها منتهى الشماتة ....في صباحات العيد والتى إستحالت مآتم!!
لقد حرمت الإنقاذ ذوى الضحايا من الشروع في إقامة مآتم ل(هؤلاء السكارى والصعاليك) وزجوا بعسكرهم وصعاليكهم ليحولوا دون العزاء لكن الجماهير رغم (حالة الطوارىء وحظر التجوال وقعقعة أعقاب البنادق المصوبة نحو صدور جمهور المعزين والمواسين واهالى الضحايا) لقنتهم درساً في الأخلاق والمثل والتعاضد والتعاطف !!
أن تختطف جثامين الضحايا...,ان تحرم كل أم ،وأب،وزوجة،وطفلة، وطفل، من وداع (عزيز له وغال).أن تهيل عليهم التراب بلا غسيل ولا صلاة ...أيها المرعوب...هو قمة الشماتة...لكنها شماتة مرعوب خائف وجل....ولا يزال!!
هل ننسى التاية،محمد عبد السلام،طارق محمد إبراهيم..سليم..ضحايا الجامعات ...كجبار...المناصير،دارفور ،جنوب كردفان ،النيل الأزرق قائمة العذاب والويل والإحن والضغائن التى تسكن الصدور تطول....جعلتم الشماتة والزرايةبالخصوم مهنة و(أكل عيش)!!

وآخر ضحاياكم...عوضية عجبنا...فتيان نيالا ...أشبال كتم ...وأهوال كساب...صحفكم ومتحدثيكم في الإعلام لا يسمعوننا غير السخرية والشماتة!!ودونكم ما دونه الصحفي أنور عوض وحكى فيه تفاصيل إعتقاله ووقائع ماجرى معه من سلوك وفعائل واقوال يندى لها الجبين....وفي نهارات الصيف الرمضانى اللاهب...أما من رحمة...حقاً يا إلهى (من أين أتى هؤلاء!!؟؟)

لم يكن هذا ديدن (السودانيين ) حيال الموت وغيره من النوازل والأرزاء، ولم يكن هذا أدبهم...(وبخاصة موت خصومهم السياسيين... بل حتى خصومهم الجنائيين من السراق والقتلة)وتشهد بذلك وقائع التاريخ وأحداثه القريبة)...سلوكنا حيال الموت إنه خاتمة المطاف ووقت الزلزلة...وأنهم ملاقوا وجه ربهم...وهو الأجدر بحسابهم....لكن الإنقاذ قسمت موت (الناس) ...رتبته ولونته حسب أهوائها ...فجعتنا بأدبها وسلوكها الموثق والمرصود
في أكل لحم ضحاياها ...أحياء وأموات!!،
فهم مجرمون،كفار،صعاليك،سكارى، علمانيون،فساق،شيوعيون،ملحدون،عبيد حشرات،لا تليق بهم إلا العصا،عملاءللصهيونية،أولاد الغرب وأمريكا
هكذا كان أدبهم:
SHOOT TO KILL ،قشو ..أكنسو...ماتجيبو حي...ألحسوا كوعكم...الدايرنا يلا قينا برا... بلوها وأشربوا مويتها...الزارعنا غير الله ..يلاقينا برة إلخ آخر هذه اللغة التى(أدبهم بها شيخهم الترابي وأزلامه ومريديه من الأفاعى و القتلة وأبناء العقارب الحاقدين)

نعم هلل الشعب حين تحول إبراهيم شمس الدين ورفاقه وطائرتهم إلى مجرد أشلاء ومزق...زغرد الشعب وفرح!!
وحين قتل في عيد الأضحى (الزبير )..وهو الذى كان يتوعد الشعب بالمقتلة (تلت للطير..تلت للإسبير وتلت للزبير)....ذبح الناس الذبائح وزعوا الحلوى ..وهللوا للحساب العاجل!!
وحين تضافرت سيارات ال()BRADOوعاونت الشعب على التخلص من مجذوب الخليفة قاتل ىالاطفال في دارفور وشقيقه ناهب (فلوس حجاج بيت الله)تعجب الشعب (مرتاحاً)للعدالة المشهودة والمنظورة في دنيا الناس !!
لقد جعلت(الإنقاذ...الإسلام السياسي) الموت والقتل (مضحكة وجدارً للسخرية والتفكه والمنادرة)...عبر الإعلام وما يسمى ساحات الفداء...شهداء ..حور عين ..روائح مسك...طيور خضراء....ليأتى مشايخ الزور ومتأسلمى آخر الزمان أنفسهم قضاة النكاح...ليحيلوهم إلى مجرد (مسوخ...وفطايس)...والفطيسة (شيء معفن )...أليس كذلك!!
الإنقاذ من إبتدر (أدب الشماتة) على الموتى...والسخرية على الضحايا ومن قد ذهب!!

نعم حين تنزل بهم النوازل والقواصم والفواجع يحق للضحية أن تفرح وأن تشمت بهم
اللهم إنا نسألك أن
تنزل سوط سخطك وعذابك بكل من (أتعسنا وعذبنا وقهرنا وشردنا...وبكل من ساهم في هذا النظام..نظام الإنقاذ بالجملة والتفصيل) وأن ترينا فيهم عجائب قدرتك ونحن أحياء شهود نسمع ونرى ونرفع أكفنا الغاضبة بالدعاء الراجم عليهم وعلى نسلهم....اللهم آمين.


#507206 [بت الخرطوم]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 04:31 PM
شفائه الله البشير بشر ما معصوم من المرض مثله مثل اى بنى ادم فالا شماتة فى المرض والموت اتقوا الله فقد يتعافى المريض ويموت الفى اتم صحته اختلافنا مع البشير اختلاف جوهرى وبرغم من ذلك ندعو له بالشفاء


#507196 [abdelrahman Alhadi]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 04:09 PM
يا راجل عيب عليك. لا شماتة فى المرض. نحن نختلف مع الراجل ولكن ليس للحد الذي نشمت على مرضه.


#507195 [gandeh abdallah]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 04:08 PM
نتمني من الله أن يشفي الطاغية البشير ليس حباً فيه ولاكن من باب الضرب علي الميت حرام، كما أننا نتمني أن يعرض البشير إلي محاكمة لما إرتكب من جرائم في حق الشعب السوداني جنوباً وغرباً وشرقاً وشمالاً ، يارب أمهل ولا تهمل في الدنيا قبل الأخرة .


#507166 [نون]
5.00/5 (1 صوت)

11-09-2012 03:18 PM
اولا دي ايات قرانية ولايصح التلاعب بها وادخالها في المواضيع كالاشعار القراًن يا صحفي له قدسيته لنه كلام رب العالمين


#507150 [رامبو]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 03:01 PM
الى نار جهنم بإذن الله


#507147 [الصليحابي]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 02:51 PM
#506891 [كمال ابوالقاسم محمد] 4.44/5 (9 صوت)
11-09-2012 09:54 AM
آمل من قراء الراكوبة قراءة هذا المقال الممتاز الذي كتبه الأخ كمال أبو القاسم محمد

( البشير(العنين) ،المنبت ب(حلقومه المسرطن)،ولسانه الكريه سمى معارضيه ب(شذاذ الآفاق) !!
النظام أمعن في التنكيل بالخصوم والشماتة على ضحاياه!!

نعم لنا كامل الحق ونحن من جملة الضحاياأن نرى في عللهم وآفاتهم وأسقامهم عقاباً ربانيا مبكراً!!
اللهم أرنا فيهم عجائب قدرتك...أرجمهم بسخطك الذي لا راد له...آمين

ولماذا يجب علينا أن نترحم أو ندعوا بالشفقة على من قادوا ورسموا وخططوا وشاركوا في تنفيذ كل ما من شانه تقديم برامج ورؤى وأفكار ودعاية ودعم وخطط صبت بتعمد ونفصد لأجل ديمومة وإستمرارية نظام يقوم على عقلية إنقلابية تأسسست على الأحادية والإنغلاقية ومناهج الإستعلاء الدينى والعرقي وإستسخاف الآخر إن لم يكن إستئصاله مما يقود (وقد قاد بالفعل والنظر!!) إلى تمزيق البلاد ونشر الحروب وتضخيم الفواجع الإقنصادية والإجتماعية بحق هذا الشعب الطيب السمح الأبي!!

لسنا من السذاجة لكى نتقبل كل دعوة ساذجة من قبيل...أذكروا محاسن موتاكم...هم في رحمة الله....لقد ماتوا في أيام (نورانية )...لقد كانوا من الأطهار....عفا الله عما سلف ...لا عفا اله عنهم ولا سامحهم....فهم قتلة ودعاة فتنة وشقاق وهم مصدر مآسي هذا الشعب( دعونا من التمسح المذل والنفاق الفارغ ومحاولة إستدرار عاطفة جمهور يتم التنكيل به عياناً بياناً ، والضحك عليه جهاراً نهاراً.....
هؤلاء مثل جماعتهم (قتلة ومطففون إنقاذيون بإمتياز)...خبرنا كتاباتهم في الصحف ...أحاديثهم ...ورأينا ممارساتهم....كيف أدعو لقاتلى بالرحمة....كيف أعفو عن سارق هناءتي ولحظة راحتى!!!ربع قرن من الأذى والترويع والنهب والتنكيل...كيف أعفو وأسامح!!ما نزل بهم هو مقدمات (لطيفة)من الرب الذي لا يهمل ،وإشارات ل(مكنونات موجبات ) عدالة إلهية مطلقة ...نعرفها ونتلمسها نحن (الشعب والرعية) الضحية....إنه غضب الله المشهود في عالم الشهود!!

اللهم أسألك أن لا تتغشاهم شآبيب رحمتك !!أرنا فيهم عجائب بطشك وعلامات قدرتك!!
نذكر ماذا فعلوا بضحاياهم...د. على فضل ...شوهوه تعذيباً، دقوا مسماراً معدنياً على جمجمته أليس هذا السلوك شماتة،وتمثيل بجثة هي في رحاب خالقها؟!
شهداء رمضان ...كل يوم صوم بشهيد...أن تفتك بهم في سويعات..أليس شماتة؟!...أن تنهب مقتنياتهم الشخصية من ساعات ..وخواتيم و(دبل زواج وخطوبة)...ماذا نسمى هذا الفعل ياترابي ويابشير...ويا أحمد على الإمام ،مستشاره لما يسمى بشئون الشريعة والتأصيل..يافتحى خليل..يامجذوب الخليفة..ياخليل إبراهيم ...وياسبدرات.. وياقوات مسلحة أليس هذا شماتة...وعندما تصادرحقوقهم،ورتبهم وسنوات خدمتهم، وتتهمهم بالخيانة العظمى والعمالة للأجنبي أليس هذا شماتة....وعندما تحرم أبنائهم وبناتهم وذويهم من حقوقهم المعاشية والتى هى حصاد أياديهم...إذن ما الشماتة؟!
الم يشمت فيهم المدعو محمد الأمين خليفة وهو على الشاشة البلورية متبجحاً (قبضنا عليهم وهم سكارى تفوح منهم رائحة الويسكى في رمضان)!!!
ألم تشمت أعمدة الكتاب حينها ..حسين خوجلى ...محمد طه محمد أحمد..تيتاوى..عروة..النجيب قمرالدين ...قطبى...راشد...النحاس...وذلك الديك الصباحى (المجوعر) الرائد حينها يونس محمودوغيرهم في صحافة الإنقاذ (الإنقاذ،السودان الحديث ،ألوان،االقوات المسلحة...إلخ) من زينوا صحفهم وقتها بالعناوين والمانشيتات ..نعم فلتكن حمراء من الدماء..والآن فقط وقفت الإنقاذ على قدميها....ألم تكن خطب البشير ،صلاح كرار، الترابي، ضحوى ،سبدرات،عثمان حسن أحمد،وعلى عثمان طه حينها منتهى الشماتة ....في صباحات العيد والتى إستحالت مآتم!!
لقد حرمت الإنقاذ ذوى الضحايا من الشروع في إقامة مآتم ل(هؤلاء السكارى والصعاليك) وزجوا بعسكرهم وصعاليكهم ليحولوا دون العزاء لكن الجماهير رغم (حالة الطوارىء وحظر التجوال وقعقعة أعقاب البنادق المصوبة نحو صدور جمهور المعزين والمواسين واهالى الضحايا) لقنتهم درساً في الأخلاق والمثل والتعاضد والتعاطف !!
أن تختطف جثامين الضحايا...,ان تحرم كل أم ،وأب،وزوجة،وطفلة، وطفل، من وداع (عزيز له وغال).أن تهيل عليهم التراب بلا غسيل ولا صلاة ...أيها المرعوب...هو قمة الشماتة...لكنها شماتة مرعوب خائف وجل....ولا يزال!!
هل ننسى التاية،محمد عبد السلام،طارق محمد إبراهيم..سليم..ضحايا الجامعات ...كجبار...المناصير،دارفور ،جنوب كردفان ،النيل الأزرق قائمة العذاب والويل والإحن والضغائن التى تسكن الصدور تطول....جعلتم الشماتة والزرايةبالخصوم مهنة و(أكل عيش)!!

وآخر ضحاياكم...عوضية عجبنا...فتيان نيالا ...أشبال كتم ...وأهوال كساب...صحفكم ومتحدثيكم في الإعلام لا يسمعوننا غير السخرية والشماتة!!ودونكم ما دونه الصحفي أنور عوض وحكى فيه تفاصيل إعتقاله ووقائع ماجرى معه من سلوك وفعائل واقوال يندى لها الجبين....وفي نهارات الصيف الرمضانى اللاهب...أما من رحمة...حقاً يا إلهى (من أين أتى هؤلاء!!؟؟)

لم يكن هذا ديدن (السودانيين ) حيال الموت وغيره من النوازل والأرزاء، ولم يكن هذا أدبهم...(وبخاصة موت خصومهم السياسيين... بل حتى خصومهم الجنائيين من السراق والقتلة)وتشهد بذلك وقائع التاريخ وأحداثه القريبة)...سلوكنا حيال الموت إنه خاتمة المطاف ووقت الزلزلة...وأنهم ملاقوا وجه ربهم...وهو الأجدر بحسابهم....لكن الإنقاذ قسمت موت (الناس) ...رتبته ولونته حسب أهوائها ...فجعتنا بأدبها وسلوكها الموثق والمرصود
في أكل لحم ضحاياها ...أحياء وأموات!!،
فهم مجرمون،كفار،صعاليك،سكارى، علمانيون،فساق،شيوعيون،ملحدون،عبيد حشرات،لا تليق بهم إلا العصا،عملاءللصهيونية،أولاد الغرب وأمريكا
هكذا كان أدبهم:
SHOOT TO KILL ،قشو ..أكنسو...ماتجيبو حي...ألحسوا كوعكم...الدايرنا يلا قينا برا... بلوها وأشربوا مويتها...الزارعنا غير الله ..يلاقينا برة إلخ آخر هذه اللغة التى(أدبهم بها شيخهم الترابي وأزلامه ومريديه من الأفاعى و القتلة وأبناء العقارب الحاقدين)

نعم هلل الشعب حين تحول إبراهيم شمس الدين ورفاقه وطائرتهم إلى مجرد أشلاء ومزق...زغرد الشعب وفرح!!
وحين قتل في عيد الأضحى (الزبير )..وهو الذى كان يتوعد الشعب بالمقتلة (تلت للطير..تلت للإسبير وتلت للزبير)....ذبح الناس الذبائح وزعوا الحلوى ..وهللوا للحساب العاجل!!
وحين تضافرت سيارات ال()BRADOوعاونت الشعب على التخلص من مجذوب الخليفة قاتل ىالاطفال في دارفور وشقيقه ناهب (فلوس حجاج بيت الله)تعجب الشعب (مرتاحاً)للعدالة المشهودة والمنظورة في دنيا الناس !!
لقد جعلت(الإنقاذ...الإسلام السياسي) الموت والقتل (مضحكة وجدارً للسخرية والتفكه والمنادرة)...عبر الإعلام وما يسمى ساحات الفداء...شهداء ..حور عين ..روائح مسك...طيور خضراء....ليأتى مشايخ الزور ومتأسلمى آخر الزمان أنفسهم قضاة النكاح...ليحيلوهم إلى مجرد (مسوخ...وفطايس)...والفطيسة (شيء معفن )...أليس كذلك!!
الإنقاذ من إبتدر (أدب الشماتة) على الموتى...والسخرية على الضحايا ومن قد ذهب!!

نعم حين تنزل بهم النوازل والقواصم والفواجع يحق للضحية أن تفرح وأن تشمت بهم
اللهم إنا نسألك أن
تنزل سوط سخطك وعذابك بكل من (أتعسنا وعذبنا وقهرنا وشردنا...وبكل من ساهم في هذا النظام..نظام الإنقاذ بالجملة والتفصيل) وأن ترينا فيهم عجائب قدرتك ونحن أحياء شهود نسمع ونرى ونرفع أكفنا الغاضبة بالدعاء الراجم عليهم وعلى نسلهم....اللهم آمين.


ردود على الصليحابي
Netherlands [الثوره الما بنص] 11-09-2012 10:56 PM
اولا يا اخ الصلحابي اقول اميييييييييييييييين علي دعوتك الاخيره والله مقالك جميل جميل جدا وما قلت الا الحق هؤلاء يحق لنا ان نشمت ونشمت ونشمت والشماته في موتهم ومرضهم حق علي كل من تأذي منهم وربنا يجعل كيدهم في نحورهم ويذهب كل ما نهبوه من هذا الشعب الابي في علاجهم من االامراض الخبيثه ويعدموا التعريفه وبعد داك يموتوا بعد عذاب يفوق عذاب كل شخص عذبوه من افراد الشعب السوداني ويتمني الواحد منهم لو ما اتولد في هذه الدنيا .


#507135 [Omar]
0.00/5 (0 صوت)

11-09-2012 02:30 PM
نتيجة الفحص بتظهر الاسبوع القادم . . . نتمني ان يكون حميدا . . . وان يعافي الله البشير وجميع المسلمين ان شاء الله.


#507115 [خالد حسن]
5.00/5 (1 صوت)

11-09-2012 01:55 PM
اللهم زده مرضا علي مرضه


ردود على خالد حسن
Netherlands [خالد حسن] 11-10-2012 12:37 AM
وهو لمن قتل الناس في رمضان كان عنده اخلاق؟
ولمن اعدم مجدي وجرجس في حر مالهم كان عنده اخلاق؟
ولالمن قال علينا شذاذ افاق كان عنده اخلاق؟
ولالمن كذل وقال لو الشارع طلع مظاهرات بطلع ليه عشان يرجمنا كان عنده اخلاق؟
ولالمن قال الغرباويه لو اغتصبها جعلي كان عنده اخلاق؟
ولا لمن كذب علينا وقال ماعنده انتماء سياسي كان عنده اخلاق ؟ ولالمن بكذب علينا طوال ال 23 سنه ويوعدنا ومايوفي كان عنده اخلاق؟
ولا لمن كذب علينا في بيانه الاول وقال جينا عشان الدولار مايصل عشرين جنيه وهسع وصل سته الف .. وما استقال .. كان عنده اخلاق
انت كان منتفع منه انا وغيري كُثر متصررين من هذا المجرم المنافق لعنه الله حيا وميتا .. وسألعنه حتي بعد موته
اللهم سلط عليه كل الامراض وانزل عليه سخطك وغضبك بما غشنا وكذب علينا وتاجر بدينك
اللهم انه شق علينا فاشقق عليه
مامن عبد استراعه الله رعيته فمات وهو غاش لهم الاحرم الله عليه الجنه
اللهم حرم الجنه علي البشير
قولوا امين يامقهورين

United States [abdelrahman Alhadi] 11-09-2012 04:13 PM
يأخى عيب عليك . خلى عندك أخلاق.


حماد سند الكرتى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة