المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
هل يوجد داعى للحركة الاسلامية او احزابها؟؟
هل يوجد داعى للحركة الاسلامية او احزابها؟؟
11-12-2012 11:45 AM

هل يوجد داعى للحركة الاسلامية او احزابها؟؟

مدحت عروة
[email protected]

لماذا تكون هناك حركة اسلامية او احزاب اسلامية فى السودان؟؟
هل الشعب السودانى غير مسلم ويعبد الاصنام ولا يؤدى عباداته حتى تاتى الحركة الاسلامية وتكون وصية عليه؟؟؟
هل قبل الانقاذ كان السودانيين يرسلون بناتهم الى المراقص والمواخير وكل بيت فيه صنم من العجوة او الحجر او الخشب ويعبدوا؟؟؟؟
انا اعتقد ان الاخلاق الغير اسلامية انتشرت بعد قيام الحركة الاسلامية بانقلابها على السلطة الشرعية!!!
لماذا لا ينضم الاسلامويون للاحزاب العادية والتى من اوجب واجباتها هى خدمة الوطن والمواطن وليس التسلط عليه؟؟؟
او لماذا لا يشكلون قوى ضغط من خلال منظمات المجتمع المدنى؟؟؟
البيعلم الناس امور دينهم ليس تجار الدين من الاسلامويين الغرضهم التمتع بالسلطة والثروة بل علماء الدين الماعندهم غرض غير تعليم الناس امور دينهم وغير مرتبطين بمصالح مع السلطان ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر فيعذبه الله العذاب الاكبر!!!!!
السودانيين والحمد لله كانت اخلاقهم افضل قبل الانقاذ وكانوا محتاجين لحكومة او احزاب تكون برامجها فى التنمية البشرية والمادية وليس الهرطقة فى الدين وتجيير الدين للمصالح السياسية!!
ادخال الدين فى الخلاف السياسى اللى هو امر دنيوى وخدمى يفتح ابواب الجحيم ويخلى الناس بدل ما تتجه للتنمية البشرية والمادية الى الهرطقة والاختلاف والانصراف الى الامور الخلافية والله لو كان السودان من عرق واحد ودين واحد لتكونت فيه عشرات الاحزاب الاسلامية وكل واحد يدعى انه يمتلك الحقيقة والدين الصحيح ورب العباد قال انه لو اراد ان يجعلكم امة واحدة لفعل ولكن لا تزالون مختلفين والاختلاف هو سنة الحياة ويوم القيامة يفصل بينكم!!
انا اعتقد ان هذه الاحزاب والحركات الاسلامية معظمها مخترقة او صناعة اعداء الاسلام لتمزيق وتشتيت الامة الاسلامية وصرفها عن الاخذ باسباب التقدم العلمى والتطور السياسى والاجتماعى والاقتصادى حتى لا تكون قوة ضاربة والناس اصلها مسلمين ولا يتخلون عن دينهم!!!!!
لهذا كله لا يوجد داعى لكل هذه الهرجلة الاسمها الحركة الاسلامية او احزابها الا يكونوا هم عملاء لاعداء الدين والوطن بعلم او بكل غباء وبلاهة وكلها مصيبة او يكونوا استمرأوا حكاية التجارة باسم الدين للتشبث بالسلطة وبالتالى الثروة!!!
والله انا كل يوم ازداد اقتناع ان لن تعود للوطن عافيته او للدين الصحيح القه الا بذهاب هذه الفئة الضالة الانانية المفتكرة انها بتخدم فى الاسلام وهى بتتبظه فى عينه بقصد او بدون قصد وبكل جهل وبلاهة وغباء والجاهل عدو نفسه والمصيبة هم بيفتكروا انهم احسن الناس فى السودان ولا يدروا انهم لا يفهموا طظ من سبحان الله لا فى الدين او السياسة او ادارة الدول او ادارة التنوع ويخدموا الاعداء ولا يقاتلونهم ويقاتلوا شعبهم فقط ولو جلسوا فى الحكم اكثر لراينا طائراتهم تقصف الجزيرة وجبل اولياء!!!
الحركة الاسلاموية هى اخطر من اسرائيل والغرب لانها تتكلم باسم الاسلام والجماعة ديك اعداء واضحين!!!
هل اذكركم بوضع السودان قبل 30 يونيو 1989 والآن؟؟لاداعى لذلك ما كلكم عارفين كل شىء!!!!



تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 869

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#509745 [osman]
0.00/5 (0 صوت)

11-12-2012 12:36 PM
كل السودان منذ ان نشانا كان بيصلى ويصوم ويحج ويزكى ويصلى الجمعة وياجذ اسبوعيا لصلاة الجمعة ويؤذن فى المساجد للصلوات ويتم الزواج على كتاب الله وسنة رسول الله ويواصل المريض ويشيع الميت.وتدرس حصص الدين فى المدارس ويحتفل بميلاد النبى صلى الله عليه وسلم .فما الذى يضيفه لنا هؤلاء الملتحون؟؟؟ ارجو الا يكون الرد الشريعة.ذلك لن المحاكم الشرعية التى تختص بالميراث ةالحقوق الشرعية كانت قائمة منذ عهد الانجليز.اما ان يقول احدهم بالدولة الاسلامية فليست هناك نظم لمايسمى بالدولة الاسلامية .بل كانت هناك اجتهادات بدائية لتنظيم الحكم ونتحدى من يثبت لنا خلاف ذلك.


مدحت عروة
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة