المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
خالد أبو أحمد
هل بدأ الصراع (الشايقي)...(الجعلي) على السلطة في البلاد...؟ا
هل بدأ الصراع (الشايقي)...(الجعلي) على السلطة في البلاد...؟ا
10-23-2010 07:57 AM

هل بدأ الصراع (الشايقي)...(الجعلي) على السلطة في البلاد...؟ا

خالد ابواحمد
[email protected]

أسئلة كثيرة تدور في خلد المرء وهو يتابع ما يكتبه مؤيدي الحزب الحاكم في أكبر المواقع الالكترونية السودانية على شبكة الانترنيت عبر منبره العام، هذه الأسئلة مزعجة بمكان بحيث تجعل القارئ قلق ومرتبك ومتوجس خيفةً من مستقبل مظلم للسودان الذي يمر بأسوأ حقبة زمنية منذ تواجده كدولة على وجه الأرض.
والسؤال مكمن القلق..هل بدأ الصراع (الشايقي) (الجعلي) على السلطة في البلاد...؟!.
أدري عزيزي القارئ أن مجرد قراءة السؤال في حد ذاته أمر يدعو للاستغراب.. وللخوف من المستقبل المجهول..!!.
الذي جعلني أرتاد هذه المنطقة الخطيرة هي أن مسؤول الاعلام الالكتروني بالحزب الحاكم العضو في موقع سوداني الكتروني معروف، هذا العضو المشهور بمعاركه الاسفيرية في عدد من المواقع الالكترونية وصاحب أكبر سجل للشتيمة والألفاظ النابئة كان قد فتح ملف أملاك آل حسن أحمد البشير وبعنوان مستفز (قصور وعمارات آل البشير - حوش بانقا – بكافوري)، ونشر فيه عدد كبير من الصور الملونة التي يرى منها القارئ حجم الاستملاكات الضخمة لأسرة الرئيس في هذه المنطقة المعروفة في العاصمة السودانية، ووضح من خلال الصور كمية المباني والمؤسسات التعليمية التي أنشأها أحد أشقاء الرئيس، وكان غريباً للغاية أن يقوم شخص عضو بالحزب الحاكم ومسؤول الاعلام التقني فيه بفتح هذا الملف بالذات الذي استفز كل الذين تصفحوه وتأملوا في صوره..!!.
قراءتي الشخصية للهدف من نشر هذا الملف كانت لم تخرج من دائرة استفزاز المعارضين من باب (البلد بلدنا ونحن أسيادها)، وكان كاتب الملف يرد على القراء بعنجهية شديدة تزيد من اشتعال نار الكراهية في صدور القراء، وهذه الحادثة لم تجعلني أمر بها مرور الكرام لكنني أعملت النظر والتفكير في ما وراء نشر مسؤول الاعلام الالكتروني لهذا الملف، وأثناء بحثي عن آخر ما كتبه هذا الشخص وجدته قد كتب كلاماً يسئ بوضوح شديد للرئيس عمر البشير بتاريخ 3 اكتوبر 2010م على ضوء اقتراح الحركة الشعبية برئاسة دورية و70% من النفط، الذي نشرته صحيفة (القدس العربي) وبعض الصحف السودانية، وقد وصف علاء الدين يوسف هذه المقترحات بـ (قِلّة أدب غير مقبولة) ومن سوء حظه العاثر أن الرئيس بعد أقل من 48 ساعة طالب الحركة الشعبية بقبول 100% من انتاج النفط من أجل الوحدة، فإذا كانت 70% من النفط.. جعلته ينعت الحركة الشعبية بـ (قلة الأدب) فما باله وقد رضي رئيس الجمهورية عن تقديم تنازلات لدرجة 100% من النفط للحركة الشعبية..!!!.
فماذا هو قائل للرئيس عمر البشير...!!
أليس من الطبيعي أن نتوجس خيفة من هذه الكتابات التي تعكس واقع الحال داخل دوائر الحزب الحالكم..وهذه المماحكات التي تقع في اطار الصراع (الشايقي) (الجعلي) على السلطة...؟؟.. خاصة إذا وضعنا في الحسبان الامكانيات الهائلة التي تم توفيرها لمسؤول الاعلام الالكتروني في الحزب في الموقع السوداني الأكثر شهرة لكي يبث عبره أشجان القبيلة وطموحاتها ورسائلها، علماً أن غالبية العاملين في الاعلام الالكتروني بالحزب الحاكم من قبيلة واحدة..!!...بمساعدة من صلاح قوش في رئاسة الجمهورية، وقد قامت هذه الشبكة الاعلامية الالكترونية الممولة من جهات تعمل تحت الارض بتغطية كل أنشطة نائب الرئيس وفي زياراته الداخلية والخارجية مدعومة بالصور (High-resolution images)، كما قامت الشبكة بتغطية اللقاءات المهمة لمستشار الرئيس للشؤون الأمنية، وكذلك مقالات المدح والإطراء من قبل أحد عضوية ذلك الموقع الكبير وتركيز هذه الشبكة الاعلامية على عكس أنشطة نائب الرئيس، والمستشار الأمني بالصور الحصرية، هذا فضلاً عن الكثير من العبارات والمفردات التي تشير إلى التوجه باستغلال المواقع الالكترونية في ارسال موجهات معينة لمن يهمهم الأمر في تكبير كوم قبيلة نائب الرئيس وإعدادها لأمر جلل..!!.
عزيزي القارئ..
انا لا أدعو لعنصرية أو جهوية والحمدلله لم أكتب يوماً في مقالاتي أو موضوعاتي على الشبكة إنتمائي لقبيلة من القبائل ..أنا في الحقيقة من خلال طوافي بكل مدن وولايات السودان والتعرف عن كثب على ما يزخر به السودان أصبحت قلبيلتي هي (السودان) وفي اعتقادي انه أجمل وأعظم وطن في العالم لا يمكن أن انتمي لوطن سواه مهما كان..لكنني أعرف جيداً عزيزي القارئ كيف يفكر هؤلاء.. علي عثمان محمد طه.. و صلاح قوش.. وأعرف جيداً مراميهما، وطريقة عملهما في الخفاء وكيف يفكران.. وكيف يستقطبان الأتباع وطريقتهما في الصرف البذخي على من يعمل معهما، والثقة الكبيرة التي يعطيانها للمقربين والسواعد القريبة..!!.
فليس لي من مصلحة غير مصلحة الوطن في أن أنبه الناس لما يجري ويُدبر من إستراتيجيات تفتك بالوطن وتريق الدماء العزيزة كما أريقت من قبل في أكثر من محور، ولا زالت تأثيراتها حاضرة بيننا تأكل من أجسادها ومن عفتنا وشرفنا..ومن تاريخنا الممهور بالدماء الغالية من أجل الحرية والاستقلال.
وإذا كانت حرب داحس والغبراء بين قبيلتي عبس وذبيان من أطول حروب عاشها وخاضها العرب في الجاهلية، دامت أربعين سنة وإشتركت فيها العديد من القبائل العربية بصف بنى ذبيان مثل قبيلة طيئ وهوازن فإن الحرب في السودان التي يشعلها (المؤتمر الوطني) عبر صراع (الشوايقة) و(الجعليين) إذا تجاوزنا الجنوب ودارفور، فإنها ستستمر حتى يفنى آخر مواطن سوداني..تبقى ولا تذر.. وتحرق الأخضر واليابس، ولا تنتهي في حدود السودان بل تمتد إلى الدُول المجاورة التي ستدخل تلقائياً في الحرب بحجة الدفاع عن السودان..!!.
لا أدّعي عزيزي القارئ مقدرة على التحليل، كما لا أدعي أنني أعرّف الناس بما يجري في البلاد من أحداث، لكنها مجموعة هواجس أحسب أنها لم تأتِ من فراغ بل من وقائع موجودة على أرض الواقع قد بينتها في هذا المكتوب، كما أن الكثير من الزملاء الصحافيين والحركيين داخل الحزب الحاكم يبوحون لنا بين الفينة والأخرى بهمومهم وما يسمعونه داخل الحزب من اتجاهات تزرع في صدورهم الخوف من المستقبل.
وأضف إلى ذلك أن القُراء الكرام الذين شعروا بمصداقية ما يكتبه هذا القلم من توجهات تريد سلامة وأمن الوطن العزيز وتطوره ورقي شعبه يبعثون لنا بأشجانهم ومقترحاتهم وانتقاداتهم التي هي محل احترام وتقدير، والكثير منهم يتبرعون بالمعلومات حول ما يجري في البلاد وأتعب كثيراً في التأكد من صحتها وكلها في الغالب تصدق.. إن هاجس الصراع القبلي بين الطرفين المذكورين أصبح مدار حديث طويل بعد أن كان همساً.. يتم تداوله بصوت عال، خاصة بعد الخلاف الكبير الذي حدث بين المسؤول السابق في إدارة الكهرباء المهندس مكاوي محمد عوض والوزير أسامة عبدالله.. هذا الصراع الذي أُستخدم فيه الأُس القبلي بأسوأ ما يكون فتدخل الفريق صلاح قوش ليحمى بنى جلدته الذي بقي في مكانه، وتدخل عمر البشير لنقل مكاوي لمرفق آخر بدرجة وزير، وقال العالمون ببواطن الأمور داخل الحزب الحاكم أن الشتائم الشخصية النتنة التي وجهها الطرفان لبعضهما البعض لم تحدث في تاريخ السودان ألبته، وأن تفاصيل هذا الصراع (القبلي) سابقة تاريخية بكل المقاييس تنطوي على مفارقة واضحة للدين ولكل التقاليد السودانية الأصيلة التي اشتهر بها الشعب السوداني والتي أكدت أن السودان أضحى على وشك السقوط في الهاوية..!!.





تعليقات 13 | إهداء 5 | زيارات 8212

خدمات المحتوى


التعليقات
#39916 [الفكى]
2.13/5 (4 صوت)

10-27-2010 11:35 AM
الصراع بين البشير ونائبه على عثمان، على السلطة والكسب الحزبى، هو صراع وارد وطبيعى، وما قصّة الشيخ الترابى ببعيدة ،
ومن الطبيعى ايضاً ان يستقوى كلٌ منهما بقبيلته وعشيرته وخاصته، وهذه طبيعة البشر، ( أنا وأخوى على إبن عمى ،،)
ولكن الصراع يظلُّ شخصياً بينى وبين ابن عمى، ولن يتبناه ( أخوى ) الذى استقويت به حتى يصبح الصراع بإسمه ،،

ولكن، أقحم الكاتب ( خالد ابو احمد)، اسم قبيلتى الجعلية والشايقية فى هذا الصراع، بدلاً عن (( أنا وابن عمى ))، او (( البشير وعلى ))، ليس لشئ إلا لأن البشير (جعلى) وذاك (شايقى)، فهذا عدم توفيق من هذا الكاتب،
اولاً، لأن البشير ونائبه لا يمثلان ولا يتزعمان هاتين القبيلتين ،
وثانياً، لأن نشر ( ثقافة القبلية ) فى السودان، وإن كان بحسن النية او بسوءها، فهو يؤدى بشكل من الاشكال، الى اثارة النعرات وغرس الغبن والاحقاد فى القلوب، ليس على مستوى القبيلتين فحسب، بل على مستوى كافّة القبايل الاخرى، والتى تتفرّج لتأخذ العبر والدروس المجانية، لتقوية ترسانتها فى الدفاع والهجوم ( القبلى ) عليها،
هذه هى الحرب الاثنية الشاملة التى يبشّر مثقفاتية ( العنصرية القبلية ) ، بها السودان ،، لا سمح الله ،،،

فالكاتب الذى يكتب مستلهماً أفكاره من هذه الثقافة العنصرية، فهو بلا شك يدلق أحباره على الورق، ويقول، (( الرهيفة تنقّد !! )) ،


#38619 [هاشم عبد الماجد خالد]
1.00/5 (1 صوت)

10-24-2010 03:49 PM
يا سومى العسل من الدمام
عليك اللة ما تلخبطى الكيمان الجعليين قبيلة مختلفة تماما من الشايقية وهذة ليست عنصرية لسبب بسيط هولاء هم الجعليين
الكرم المعاة بشاشة العينة الغزيرة رشاشة
مابميل للهوانات حاشا والدنيا ام قدود غشاشة
قمحت الخصوم يا مك يوم جوك الكلامن لك
دكيت لى حصونهم دك وهيلك النصر غير شك
يا سومى الجعليين بعشوا ضيف الهجعة


ردود على هاشم عبد الماجد خالد
Sudan [شايقية] 10-24-2010 05:45 PM
هوي وتاني هوي .
ونحنا بنعشي ضيف الفزعة والهجعة والوجعة قلت شنوووو ؟؟؟؟


#38603 [شاويش]
3.00/5 (2 صوت)

10-24-2010 03:09 PM
الحجرات (آية:6): يا ايها الذين امنوا ان جاءكم فاسق بنبا فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهاله فتصبحوا على ما فعلتم نادمين


#38376 [سومي العسل - الدمام]
3.00/5 (2 صوت)

10-24-2010 09:17 AM
ألا يعرف الكاتب أن أكثر قبيلتين متداخلتين مع بعض هم الشوايقة والجعليين فإذا دخلت أي بيت لشايقي أو جعلي تحصل يا إما الأب شايقي والأم جعلية ويا إما الأم شايقية والأب جعلي .. انا شخصياً أبوي شايقي وأمي جعلية ..
عشان كده كلام الكاتب أعتبره ذوبعة في فنجان ومستحيل يحصل ودور غيرها ...


#38243 [سودانى]
2.25/5 (3 صوت)

10-23-2010 09:13 PM
الزول ده شكله كده فكرته فى التحليلات والتوقعات السياسية مثل البشير ولو منتظر من الشعب السودانى يقتل الجعلى الشايقى والشايقى الكسلاوى والبديرى الحمرى انت تبقى بتحلم لاننا متزوجين كلهم من بعض ومامعقول ناتم بعض والمشاكل دى فى الغنائم وليس للمواطن ناقه ولاجمل فيها يعنى ديل مجموعة همباته وعارفين بيرضون بعض كيف ولكل همباتى دائرة بلف حوليها ونحن وانت نتفرج بس لكن موت عشان قبيلة جعلية وشايقية انسى خالص


#38218 [kmoon]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 07:09 PM
نتمنى انو الموضوع كلو يطلع زوبعة فى فنجان !!!! لكن زى ما بيقولو حلم الجعان عيشة .. نحن ما عندنا شغلة بى جعلى ولا شايقى .. نحن همنا السودان والناس والإنسان اولا وآخرا سواء كان عمر ولا خليفة مجوك ولا اوشيك خلونا نعيش والواحد يفخر لمن يقول انا سودانى... بتخيل انو كده احسن من اشيل بندقية واكتل زول وانسان فى البداية ناهيك عن انو سودانى


#38171 [zola]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 04:05 PM
دي هواجس زي ماتفضلت وليست حقائق تبني عليها افتراضات . محاولة حصر اخفاقات الانقاذ في غالب صراع قبلي هي من السذاجة علي كل حال.

فالتكتب بموضوعية لان القلم أمانة تسأل عنها يوم البعث .


#38131 [ابوشريف السودانى]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 01:56 PM
صراع انصرافى .......اكلو مال الايتام وسرقو عرق الغلابة والان سيرتد المكر الى عنقهم .....
وللسودان اهل سيحمونه بالروح والدعاء ......
اللهم بيدهم واجعل كيدهم فى نحورهم ......اللهم ارينا فيهو يوم كيوم الاحزاب .....
اللهم شتت شملهم واجعلهم عبر لمن يعتبر .......
بحق جميع الايتام والمقهورين والمهمشين من امة السودان...........

وخاصة كبيرهم الذى يتغاضى عن الفساد.....اللهم اجعل نهايته بيد اهلة بالسودان حتى لا يشمت فينا الاعداء .....

اللهم زلزل اقدامهم بثورة كثورة اكتوبر العظيمة........


#38117 [هاشم عبد الماجد خالد]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 01:14 PM
انتة منو القال ليك عمر البشير جعلى
اذا كنت من المغشوشين فان الرئيس ليس جعليا على الاطلاق والجعليين خشم بيوت واى جعلى من جدة ستعرفة جعلى ام لا قبل ان تكتب مقالك هذا للمرة المليون الرئيس ليس جعلى ولا تشبة اطباعة اطباع الجعليين واظن ان البقر تشابة عليك
ياخى فى جعلى بياكل هو واخوانه واقاربة جياع
والرئيس بى عضمة لسانو قال انا بديرى واقرب واحد لى فى الحكومة حسن الترابى
اما الشايقية ديل انا ما بعرف اصولن من وين


#38100 [asadalmajead]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 12:19 PM
والله نتمني من جميع قبائل السودان وخاصه في الغرب والجنوب أن تكون مثل قبيلتي الجعليين والشوايقه من ناحيه الكرم ونجدة الملهوف وعدم العنصره وأسأل التاريخ أن كنته غريب معرفه وأذهب لأي بيت شايقي أو جعلي تجد فيه أحد أفراده من القبيله الأخري وأذا أرته أنت أو غيرك أن يعكر في محيط العلاقات منذ الأزل موجوده بينهم واهمين لأنها علاقة رحم وحق ودين وواجب أرسخ من أمثالكم يا تجار الباطل


#38061 [ابو كوج]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 11:01 AM
هل بدأ الصراع (الشايقي)...(الجعلي) على السلطة في البلاد...(((((ااستاذ ابو احمد اذا كان السودان حكامه وذوي الراي من جعلي وشايقي وحتى لا يزعل البديري فالحمد لله الذي الب بين قلوب من يدعون العروبة بالكراهية والبغضاء وافنى بعضهم بعضا ويا جنوبنا الحبيب ويا اهلنا في الشرق والغرب والنوبة في شمالنا هللوا فرحا فقد حاء الفرج من حيث لا تدرون العرب في السودان يفنون بعضهم بعضا بيدي لا بيد عمرو
اذا لم تجدوا مسؤلي الراكوبة من يحترم عقولنا فكفاكم اقلبوها ساحة دردشة


#38024 [خالد إدريس ]
5.00/5 (1 صوت)

10-23-2010 09:41 AM
والله يا استاذ ربنا يكذب ( الشينة ) وان ما تطرقت اليه يعتبر في غاية الخطورة لمستقبل السودان الذي ننظر اليه بأعين يحدوها الامل لسودان موحد ومزدهر وأن كان ماتقوله فيه نسبة 50 % من المصداقية فان هذه البلاد الغالية على قلوبنا والتي هي في حدقات عيوننا سوف يصبح حالها كحال الصومال والعراق وربنا لا يوصلنا لحال تلك الدول ، اما الذي جعلني اعلق على هذا الموضوع الخطير هو احساسي الذي تبلغ درجته 15 % بان ذلك الصراع ممكن يكون فيه شئ من الصحة وما الخلاف الذي دبّ في دهاليس الرئاسة بفترة ليست بالقليلة والتي حينها ذهب نائب الرئيس الى تركيا ببعيد عن هذا الموضوع وحينها كثرت الأقاويل بالنسبة لسفر نائب الرئيس وفي الآخر قالوا إجازة وفترة استجمام ، وكما ذكرت فنحن سودانيون للنخاع لا ننحاز للأمور القبلية والاثنية فنحن نريد سودان واحد موحد ولندع القبلية جانباً لاننا اذا نظرنا للامور القبلية فهذا السودان والذي يعد اكبر قطر في افريقيا والوطن العربي ( حاليا) فلن يسع ما توؤل اليه من مخلفات النزعة القبلية والنظرة الجهوية لانه به اكثر من مائتي قبيلة وحينها كلٌ يريد ان ياخذ نصيبه من التركة وسوف نرجع الى حياة العصر الحجري \" حياة الغاب \" القوي ينال من الضعيف .
ولذا بالله عليكم يا ابناء السودان دعوا المصالح الشخصية جانباً واهتموا للمصلحة العامة وللاجيال القادمة وكله الى زوال حتى الانفس وان طال بها الامد فهي الى زوال ومافي حد سوف ياخذ معاه درهم ولا دينار الا العمل الصالح .ويجب ان تفكروا في هذا الامر جيداً وانظروا الى الملوك والاباطرة والقساوسة الذين قد فنوا لو انها تدوم لكان دامت اليهم ولكان ما آلت اليكم .


#37979 [أبو كمال]
4.63/5 (4 صوت)

10-23-2010 08:26 AM
أعتقد ان محاولة عنصرة الموضوع غير مجديه فالنظام فاسد و كل من شارك فيه او دعمه يتحمل المسئولية التاريخية.


خالد ابواحمد
خالد ابواحمد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة