سيزيف السوداني
11-28-2012 12:23 AM

حاطب ليل -

سيزيف السوداني

د.عبد اللطيف البوني

بعد ان شاهدنا توقيع اتفاقيات التعاون بين البشير وكير في اديس اببا في سبتمبر المنصرم قلنا وعلى طريقة الدوش (اهو الدنيا مازالت بخير/ في ناس توقع وتتفق) ولكن (تحت تحت) كنا متوقعين ان تنزل نازلة من النوازل الكثيرة وتجعل ما تم التوقيع عليه مجرد حبر على ورق لم يكن ذلك تشاؤما بقدرما ما كان استقراءً لمؤشر العلاقة بين البلدين فما ان يتفقان على شئ الا وكانت في الاتفاق ثغرة وكان له رافضون في الداخل وفي الخارج وما ان يبدا التنفيذ الا وظهر شيطان الرفض وكان هذا ديدنهما حتى عندما كانا حزبين حاكمين في بلد واحد.
لقد اصبحت العلاقة بين البلدين لابل بين الطرفين قبل ان يصبحا بلدين مثل صخرة سيزيف في الاساطير اليونانية القديمة فما ان يقترب من وضعها في مكانها في قمة الجبل الا وتتدحرج الى السفح مرة اخرة وتصل القاعدة ثم يكرر المحاولة . فلاهو تاركها ولاهو ناجح في وضعها في مكانها فاصبحت رمزا للعذاب السرمدي وياميلة بختك يا أمة السودانين الاثنين.
دعونا نطوي الازمان نتوقف في اخر تخاصمات بين البلدين اي الاسباب التي ادت الى عدم تنفيذ اتفاق التعاون الموقع عليه في اديس اببا سبتمبر 2012 والذي تلخص في ان الجنوب يريد تصدير النفط ثم مواصلة التفاهم والسودان يريد الترتيبات الامنية اولا خاصة ايقاف دعم الجنوب لقطاع الشمال في جنوب كردفان وجنوب النيل الازرق الامر الذي اعتبره الجنوب شأنا سودانيا داخليا.
يلحظ انه بمجرد ان رجع سلفاكير من اديس اببا حاملا معه اوراق الاتفاقية قد واجهته معارضة شديدة من اهله الدينكا فدينكا نقوك كانوا قدر رفضوا الاتفاقيات جملة وتفصيلا لانها لم تحسم لهم ابيي وكانوا قد غادروا اديس قبل التوقيع وانتشروا في العالم مبشرين برفض الاتفاق (لوكا بيونق وادوراد لينو ودينق الور) ثم انضم اليهم في جوبا دينكا ملوال رافضين اتفاق سماحة لا بل ظهر تمرد حاكم بجر الغزال مالونق ثم انضم الى ذلك زمرة مثقفين لديهم كراهية متاصلة تجاه الشمال بغض النظر عن من يحكمه امثال نيال بول وهؤلاء مازالوا يعزفون على تجارة الرق والاستعمار الشمالي. ثم فئة رابعة تنتظر وتراهن على تغيير في الخرطوم فهؤلاء جاءت ضربة اليرموك ثم مرض رئيس الجمهورية والان جاءتهم محاولة الخميس الاخير لتجعل انتظارهم مبررا فاصبحت عايرة وادوها سوط كما يقول المثل الشعبي.
والحال هكذا وجد سلفاكير نفسه وحيدا متأبطا اوراق الاتفاقية حتى ولو كان معه آخرون فان صوتهم كان ومازال خافتا فقل حماسه للاتفاقية لانها افتقدت السند الشعبي في وجوبا ويكفي دليلا على ذلك ان اول اجتماع للجنة السياسية والامنية وهي اللجنة الام انعقدت في جوبا وترأس وفد السودان فيه وزير الدفاع عبد الرحيم حسين ووزير الدفاع لجنوب السودان قد فشل قبل ان يبدا فسلفاكير لم يقابل عبد الرحيم وكذا فعل باقان اموم فبمجرد ان طرح موقف الجنوب من قطاع الشمال اخرجوا له الكرت الاحمر وعاد الى الخرطوم ولكنه كابر بالقول ان الشغلانة مستمرة.
ذاك ما كان من جانب الجنوب وفي السودان ايضا ظهرت المتاريس وهذا ما سوف نحاول مناقشته غدا لنصل الى خلاصة مفادها ان قطاع الشمال ليس هو الحائل بين اتفاق البلدين انما الحكاية اعمق من ذلك وفي تقديرنا ان تحديد اس المشكلة هو الذي يفضي الي فهمها فهما صحيحا وبالتالي محاولة حلها فالتشخيص الخاطئ ينجم عنه بالضرورة العلاج القاتل.. اكرر القاتل.


السوداني





تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2233

خدمات المحتوى


التعليقات
#523627 [zahi]
0.00/5 (0 صوت)

11-28-2012 01:33 PM
و التحت تحت ده ليه ما كتبت عنه بوضوح و كبرت مع المكبرين ؟؟؟


#523315 [عبد الرحيم موسى]
5.00/5 (1 صوت)

11-28-2012 08:13 AM
سؤال يؤرقنى منذ توقيع اتفاقية نيفاشا المشؤمة لماذا سيل التنازلات للجنوب دون مقابل اما كان الاجدى استمرار الحرب بدلا من توقيع هذه الاتفاقية المذلة التى لم تحل اى من الاشكالات الكبرى الحدود الديون النفط لماذا تمت الموافقة على منح حق تقرير المصير قبل التأكد تماما من انهاء هذه المشاكل فالشيخ على عثمان محمد طه الذى كنا نعتبره داهية طلع دجاج لا يفقه شيئا وباع الشمال دون أى مقابل لا بارك الله فيه لا حسم موضوع الحدود ولا الفرقتان التاسعة والعاشرة وما دام الجماعة ديل ظهروا على حقيقتهم انهم لا يملكون شيئا فعليهم الرحيل الآن وليس غدا


#523216 [ضل الفيل راحع]
0.00/5 (0 صوت)

11-28-2012 04:25 AM
نرجو غدا ان نرى منك مقترحا لحل المشكل - انى ارى فى ارجاع المنطقتين لاهلهما حل للمنطقتين و كفاية تهميش مؤرة فلاتى و مرة حبشى و بذلك نكون سحبنا ورقة مهمة من حكومة الجنوب وحلينا الجزء الاكبر من الجنائية و الباقى منها بحل نفسوا براهو و نكون رجعنا للمجتمع الولى


#523192 [ahmmed]
0.00/5 (0 صوت)

11-28-2012 01:07 AM
سيزيف اخير من ناس
ركابة لي سرجين
هل قلت قول الحق
لمن بقينا اتنين
فرز الصفوف حل
بغباهو اعمي العين
مسك العصا في النص
مابشبه الزينين
خت الكلام واضح
حتي الحقيقة تبين
مين خول الكهنة
فصل البلد قسمين
تعذيب خيار الناس
ناس النعيم الزين
واكل البلد والناس
والناس ملانة انين
خلي الجبن واصدح
بالحق حتي يبين
وزيك خيار وخيار
ما تقيف بين البينين
سيزيف قسم راجل
شال الصخر لي سنين
لا كل لا مل
زولا عديل وامين


د.عبد اللطيف البوني
 د.عبد اللطيف البوني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة