12-11-2012 05:47 PM


عبدالرحمن الصادق المهدى.رئيسا"

سهيل احمد سعد
[email protected]

اثارت استضافة قناة النيل الازرق لعبدالرحمن الصادق المهدى مستشار رئيس الجمهورية وابن امام الانصار والذى دعاء بذات الزمان الى الثورة الشعبية العارمة ضد النظام العسكر والديكتاتورى والشمولى بطريقته اللفظية وجوقة اغانى واغانى وقائدهم السر احمد قدور تساؤلات حول الاهداف او الفكرة التى تقف خلف الموضوع .ان كانت تلميعا اعلاميا لسعادة العقيد لترسيخ ثقافة وخيارية العسكر وفكرهم لادارة الدولة فنقف هنا امام ظاهرة ترويجيجيه لمفاهيم ادرك كل العالم خطلها وكنا السابقون قبل ان تصيبنا عين الهوس بالديكتاتوريات
وهل تمثل الفسلفة حزب الامة والموضوع لخدمة مبتقياته ورؤيته السياسية للمرحلة ام ان الموضوع شخصى ومرتبط بارادة سعادة العقيد الفردية المحتفى بالبرنامج ببيت الاسرة؟؟؟ ورمزية ذلك... وهنا نتسال عن هل خرج عبدالرحمن عن عباءة الحزب تماما ام ان هنلك توزيعا للادوار وتواصل لاانتهازية سياسية سقانا منها رئيس الحزب من الكؤوس اشكالا" وانواعا" منذ مشاركته ودوره بحركة الجبهة الوطنية المسلحة بقيادة محمد نور سعد سنة1976 ومرورا بتحالفاته المتقلبة من الضد الى الضد خلال فترة رئاسته لمجلس الوزراء ابان الديمقراطية الاخيرة وادائه الكارثى والذى يمثل اتهاما له بالمساهمة بقتل الديمقراطية بتمهيد الارضية السياسية لنجاح الانقلاب انظر لمقالنا السابق (ديناصورات لاتتطور ولاتنقرض)...ويضاف لذلك فكرة ادخال الابن الاكبر لسيادة الامام الكلية الحربية خلال امد كان من مناصرى الديمقراطية والحداثة ويطرح ذاته كمفكر اسلامى واممى.ام ربما خطر لبال سعادته انه ربما يوما ما قد يحتاج لهذا الابن فى استلام السلطة بطبيعة خلفيته العسكرية لصالح الكيان او لنقل الاسرة فى زمان ضاقت به المواعين وفقه قد تطور بواقع التجربة ان الديمقراطية ليست بضرورة لخدمة الفكرة الطائفية او الايدلوجيا الدينية ...ولربما لقناعة تراكمت بفعل مؤثرات الانقاذ ونتائجها فما عاد للطائفة دور بحراك فعال الا كديكور يستدعى لمسرح عنايته الاسقاط من التاريخ لاقناع المشاهد بالتنوع والتمثيل للتعدديه....ولذلك ركبت احصنة الميكافيلية بابتزاز السلطان واكتناز الغنائم لصالح الاسرة وما مظاهر الاعتراض على التعويضات المتكررة باجهزة الحزب ببعيدة....وان كل دعوة الى اسقط لنظام استقلالا لجظة ضعف وضغوط جامحة هى اجبار على دفع المذيد من الاموال مؤكدا جديته بضغط السكين اكثر على الخاصرة المتهالكة
ان صدقت التحليلات فكارثة وان لم تصدق فكارثة ايضا".....فتخيلوا سعادة العقيد بن الامام رئيسا ديكتاتوريا........او تخيلوا ان يكون مرشحا ديمقراطيا ذا حظوظ لحكم ماتبقى من سودان بذات البرامج والخلفيات القديمة فما رائكم؟؟؟؟؟





تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 3206

خدمات المحتوى


التعليقات
#534479 [علي دينار]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2012 01:35 PM
ياجماعه أنا حسسيت أن الأستعمار كان أرحم وأرفق بينا من شوية المجرمين والحرامية الي قاعد يسرقو فينا ويورثونا لعيالهم من جيل لجيل الحل شنو ياجماعه .. المشكلة في الشعب نفسو مافي النخبه الحاكمه الفاسده .. مشكلة الشعب الي قاعد يفكر بمشاعرو ما سألو نفسهم المهدي والميرغني والبشير سووا ليهم شنو غير سرقة الـبلد .. ورغم دا حتى كان مشى البشير حيرجعو لينا المهدي والترابي والميرغني احنا ماشين في دوامه فارغه يا جماعه .. نسأل الله الهـدايه


#534426 [إبن السودان البار -----]
5.00/5 (1 صوت)

12-12-2012 12:31 PM
الي الوطن الواحد والأستاذ عدنان مختار المحترمين لا يهمنا أدب الصادق وعفته وتواضعه بقدر ما يهمنا ما عمله من تخريب في السودان هو وجميع تجار الدين الدين الذين يستقلون تدين وطيبة شعب السودان وهم تجار الدين الكلاسيكيين القدامي أسرة المهدي مالكة طائفة الأنصار وأسرة الميرغني مالكة طائفة الختمية المتمركزة بمصر وتجار الدين الجدد الأفندية والعسكريين اللصوص الذي استباحوا مقدرات الدولة وفتحوا السودان علي مصراعيه لكل مجرمي العالم اللصوص والبنوك الإسلامية كبنك فيصل وبنك البركة الممنوعين في كل الدول العربية ما عدا في مصر والسودان حيث الفساد هو سمة الحكام وهذين البنكين معفيين من رقابة بنك السودان بمعرفة رئيس الدولة؟ وغيرها من البنوك والأفراد غاسلي الأموال والشركات المشبوهة والتي تستقل السوق السودة لتهريب ما يدخل السودان من عملات صعبةبواسطة المغتربين والتي تقدر بأكثر من 15 مليار دولار كانت كفيلة بأن تجعل السودان يعيش مستوراً بدلاً من التسول واللجوء الي الديون ربوية او غيرها ؟؟؟ والحمد لله انكم إعترفتم بلطف ورقة عن ما فعله الصادق في مساعدة تجار الدين الجدد الكيزان للبقاء في السلطة والتي سلمها لهم وهو لاهي في بيت أحدلأعراس بالرغم من تنبيهه بأن هنالك محاولة انقلابية ؟؟؟ والآن يهادنهم ويهبط همة الشباب الثوار ويشرك إبنه في الحكم ويستلم من يد البشير الصدقة من أموال الجياع في كل بقاع السودان شرقه وغربه وشماله؟؟؟ فأذا كان لكم ولاء خاص للصادق وتقدسونه فأنني وجميع الوطنيين السودانيين نقدس السودان وكل ولائنا له ونبوس علمه وأرضه ولا يمكن ان نقدس اي اسرة أو فرد مهما كان متحدث خطيب ظريف مؤدب خلوق متواضع غني ود عوائل أو قبائل وهذا شيء يخصه السودان وبس ؟؟؟ طائفة الأنصار التي جل رجالها من غرب السودان الآن جزء كبير منهم وعي وعرف أن أسرة المهدي لها مصلحة في بقائهم جهلاء وفقراء حتي يتبعونهم والآن معظم رجالهم وشبابهم المستنير إنفض من حولهم وجزء كبير منهم الآن يحمل السلاح ولن يرضي بوضعه السابق وكفاه 56 سنة بعد الإستقلال والصادق لم يفدهم بشيء يذكر ؟؟؟


#534182 [ابومهنا]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2012 08:16 AM
(سرو في بطنه)


#534037 [malla]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2012 01:38 AM
اللهم نسئلك رد القضاء 0 هو السودان دا مافيه الا ال المهدي وال المرغني يا ناس ارحمونا ارحموا عزيز قوم زل 0 الشعب السوداني زل منذ الاستقلال في هذه الملة الارستقرطية التي لن تشبع من نهب وسرقة اموال الفقراء والمساكين 0مثل هذا الجنرال تربى على قوت وعرق الشعب السوداني وما زال هو ووالده يؤازرون النظام الدكتاتوري الدموي في السودان النظام الذي يقتل الطلاب والمدنيين والعسكر والشيوخ تارة بطائراته وتارة بكلاب امنه ومليشياته الهوجاء وتارة اخري بتدبير المؤمرات والدسائس للتخلص من خصومه وابنائه الذين يخرجون عن طوعه0 هذا النظام وكل من يعمل في شاكلته لايصلح ولا يؤتمن على امور العباد 0 هذه الاسرة واتي هي من صلب قائد اممي له تاريخ ناصع في سفر تاريخ السودان الحديث ة افسدت كل سجلها التاريخي بمشاركتها لاكبر نظام طاغي عرفته افريقيا والشرق الاوسط في هذا العصر لن تصلح لقيادة بيت واحد ة فعليهم ان يعتزلوا السياسة لان اوراقهم والاعيبهم السياسية لدمير الشعب اصبحت واضحة للاعيان والشعب لايريدهم 0 حلوا عنا ي ال المهدي فنحن لانريدكم 0 وكفىىىىىىىىىىىىىى


#534026 [العنقالي]
5.00/5 (2 صوت)

12-12-2012 01:14 AM
الزول دا عاطل من الموهبة , كلام مابعرف يتكلم , يمكن عشان كدا ودوه الجيش ؟
وكمان بقول شعر كدا غريب!! وشين خالص


#533973 [silk]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2012 10:31 PM
الاعلام يسخر للتلميع والنفاق -عصام الترابى دخل الخط وظهر فى حلقة غناء شعبى .سياسبيون مريضون بحب الكميرا والظهور والتوريث للاسف أورث الاستعمار السياسة للطائفية وأدخل حزب الامة العسكر فى اللعبة السياسيةأدت الى عسكرة القابر نميرى لاوجه الحياة العامة وأدخل الحقيران الترابى والبشير الاسلام السياسى والعنصريةكطابع سياسى للبلاد وأضاع السندكالى مدمن الفشل الصادق المهدى إنتفاضتى أكتوبر وأبريل وفرصة الشعب فى تصحيح المسار وإعادة المجتمع الى الطايع المدنى والمسار الديمقراطى-إبنه لا خير فيه كما طبع... من شابه أباه.. له نفس الصفات وعلى نفس الخطوات فقد ساعدالاثنان كثيرا على إستمرار الانقاذ.. بجانب كراهية الناس للصادق وخوفهم من عودته فهو بعشوم السياسة الذي فضل الشعب عليه خيال المأتة من العسكريين .أيها الامام الضليل تستحق وأبناؤك ونسيبك وكل مشير وبجدارة مثل الذين اضاعوا زمنا كبيرا من عمر الشعب السودانى الاعدام بصقا واحتقارا --وت ف ت ف ت فوووو


#533964 [دمبير]
5.00/5 (2 صوت)

12-11-2012 10:13 PM
يلاحظ ان كل الذين ينتقدون الامام الصادق سواء كانوا كتابا او معلقين، يرددون نفس الاسطوانة المشروخة التى صمت اذاننا والتى افلحت الانقاذ كثيرا فى ترسيخها.. وبعد ان كانت فرية اطلقتها زورا وبهتانا ، اصبح يتناولها "الكوبى بيستيون"" copy pastist "وكانها حقيقة.. عجبى.. لقد كان هذا الصادق منتخبا انتخابا شعبيالم يسبق له مثيل فى تاريخ الانتخابات السودانية المخجوج منها والحقيقى.. لذلك كان لزاما علينا ان نحترم رغبة هؤلاء الناخبين.. هكذا هى ابجديات الحرية والديمقراطية التى يتمشدق بها المتأثقفون.. وهم ابعد ما يكون عنها.. , وهم بتكرارهم لذلك.. فأنه يعنى احد امرين اما هم لا يحترمون رغبة الناخبين او لا يؤمنون بصوت الاغلبية وفى كلاهما هم اقرب للانقاذ من اي شخص اخر بل هم الانقاذ نفسها .. اذ يساعدونها بذلك فى مرمطة الاحزاب واعطاء صورة سالبة عنها وبالتالى الانقاذ ولا الاحزاب.. كما يردد المغفلون النافعون..
لقد شارك فى هذا النظام الشيوعيون.. البعثيون.. الحركة الشعبية والجبهة الثورية وابناء دارفور فى اعلى المناصب وحتى فالامن وفى بيوت الشباح وفى مناصب متخذى القرار ولم يحركوا ساكنا انما اكتفو بالتمرغ فى نعيم الانقاذ حتى لفظو ولم يستقيلوا.. لماذا كلما ذكر الصادق هاجمتموه وهو الذى ما حاد عن مطلبه المنادى بالحرية والحكومة الوطنية الحقة منذ ايام الانقاذ الاولى وحتى الان رغم ما عرض عليه من مناصب يسيل لها لعاب دعاة المعارضة الوطنية .. ما لكم كيف تحكمون؟؟؟؟
نحن الان امام نظام دمر البلاد وضيق على العباد فالاولى ان نتحد لقلع هذا الداء العضال.. وعندها يمكنن محاسبة بعض .. ان كنت مشاركا او لاعبا على الحبلين او او او.. ولا شنو.. اخ منكم


#533947 [ركابي]
5.00/5 (2 صوت)

12-11-2012 09:26 PM
جوكر كوتشينة


#533945 [مغبون]
5.00/5 (3 صوت)

12-11-2012 09:08 PM
نفس الافكار التي جعلت الترابي يوما ان يقول للبشير اذهب الي القصر رئيسا ..... كررها الصادق بابنه واصبحت اذهب الي القصر مساعدا !!!! الهدف اخذ دوره تدريبيه مجانيه وتعلم الحلاقه علي رأس الشعب السوداني المغلوب علي أمره ألا ان هنالك مقابل بالحفاظ علي البشير حتي نهاية فترته !!!!!!
لا تستغرب ان استمر الوضع ام لم يستمر فحقيبة وزارة الدفاع اصبحت محجوزه لهذا الابن المدلل المحظوظ وهو صمام الامان المستقبلي لاي حكم قادم


#533933 [فوزي الصياد]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2012 08:55 PM
المعروف ان سهيل نجم أو بالاحري عينة من عين الخريف


#533925 [يسقط البشير]
5.00/5 (1 صوت)

12-11-2012 08:45 PM
لن نعود لزمن السادة والاتباع!! بلا صادق بلاميرغنى نحن شعب خلاص انطلق شبابه وعبر بوضوح عن رغبته فى سودان جديد


#533915 [JAAAH]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2012 08:29 PM
و الله ياهو دا الفضل عشان يحكمنا واحد اهبل زي دا
ما شفتو جاري مع ناس الكوره كيف
و انت برضو بتلمع فيهو
و الله دا ورنيش ما يلمعو
ااااااااااه منك يا السودان
ربنا يكون في عونك


#533884 [إبن السودان البار -----]
5.00/5 (2 صوت)

12-11-2012 07:40 PM
كلمة حزب
بالتأكيد حا يجي يوم ويفهم الكثيرن معني كلمة حزب ولا يطلقوها جزافاً علي أي لمة فتة ؟؟؟ في الصغر كنت اقول حزب الأمة القومي وحزب الوطني الإتحادي ؟؟؟ وعندما كبرت وتعلمت وعرفت ماذا تعني كلمة حزب تراجعت عن ذلك والرجوع الي الحق فضيلة ؟؟؟ كيف يمكن أن نطلق كلمة حزب علي طوائف تملكها أسر ويرأسها بالوراثة كبير العائلة الذي يأمر أو يؤشر ليطاع فوراً والذي يتمرد ويشق عصا الطاعة ولا يركع ويبوس الأيدي يطرد من الطائفة ويحرم من صحن الفتة الساخنة لأنه زنديق كافر رفض طاعة سيدي ؟؟؟ هذه الأسر يعرف الجميع تاريخها وكيف تكونت وإستقلت الدين والجهل لتغتني وتتسلطت ؟؟؟ وكيف أن مصلحتها الفعلية تكمن في تخلف السودان وأهله ليسوموهم كالقطعان ؟؟ أمامكم حالهم الآن ومواقفهم وأمامكم حال السودان المغلوب علي أمره بفعل الجهل والتخلف؟ والجهل مصيبة كبيرة ؟؟؟
الصادق المهدي
الصادق المهدي أحد أبناء أغني اسرتين في السودان ؟ والأسرة الأخرى يعرفها الجميع وهي أسرة الميرغني الذي دخل السودان ممسكاً بلجام حصان كتشنير ؟؟؟ هذين الأسرتين قواهم وحماهم الأنجليز وملكوهم الأراضي الشاسعة والمشاريع وكونوا طوائف من الجهلة المغيبين دينياً واستعبدوا أعداداً هائلة منهم ليخدمونهم في مزارعهم وقصورهم بدون أجر أو حقوق مخالفين بذلك أبسط حقوق الإنسان في القرن العشرين ؟؟؟ فعل الإنجليز ذلك حتي يساعدوهم في حكم السودان ؟؟ وأجادوا هذا الدور بكل تفاني وإخلاص ؟؟؟ وعندما رحل الإنجليز وانزل العلم البيريطاني أجهش السيدين بالبكاء تحسراً علي ذهابهم ؟؟؟ الصادق المهدي منذ صغره يبوس يده الغفير والوزير ويؤشر او يأمر ليطاع ؟؟؟ تعلم في عدة أماكن لأنه كان يستطيع تغيير مكان دراسته كما يريد في السودان ثم بمصر ثم باوكسفورد ثم بأميريكا ؟؟؟ ويغير تخصصه كما يريد مرة زراعة ولم يكملها ومرة اقتصاد وسياسة وفلسفة ؟؟؟ نصب رئيس وزراء وهو في عمر29 سنة وتم تغيير الدستور الذي ينص علي ان أصغر عمر لهذا المنصب هو 30 سنة وذلك مباشرةً من كرسي الدراسة الي رئيس وزراء في سابقة تسجل في موسوعة جنس للأرقام القياسية ؟؟؟ شخص تربي بهذا الشكل قطعاً سيكون سلوكه فيه نوع من الغرابة ؟ لا أعرف ماذا يسميها علماء النفس ؟؟؟ وفي رأيي إنه مقروراً ويتوهم ان اي كلام يقوله لا بد أن يجد الإستحسان ؟؟؟ كيف لا وطائفته مكونة من الجهلاء ؟؟؟ وكل من حوله حتي لو متعلمين لا يجرأون علي مجادلته أو توجيهه أو نقده فهو ولد سيد ؟؟؟ والسيد يأمر أو يؤشر ليطاع ومن يتطاول عليه يعتبر زنديق خارج عن الملة ؟؟؟
لنحكي بعض نوادره التي تدل علي شخصيته ؟؟؟
* اشار له أحد المقربين له بأن الحزب ليس به انتلجينسيا أي متعلمين ؟؟؟ فجمع طلاب من المنسوبين للأسر الأنصارية بلندن وبدأ يخطب فيهم ؟ تجرأ احدهم وانتقده هو شخصياً ؟؟؟ فلم يرد الصادق علي نقده وانما أسكته وقال له أشكرك علي شجاعتك ؟؟؟
* في ايام حكمه أتي فيضان سببته أمطار غزيرة ودمرت أعداداً كبيرة من المنازل بأمدرمان وكل المناطق حول العاصمة وتشرد الآلاف من الذين تهدمت منازلهم نتيجة هذا السيول المدمرة ؟؟؟ وكان وقتها جالساً في القصر يقرأ في كتاب سليمان رشدي ؟؟؟ أتي اليه أحد المسؤولين ليخبره بهذه الكارثة ؟ فصدم ذلك المسؤول عندما قال له الصادق بكل برود : انت في الفيضان والا تعال شوف دا بيقول في شنو !!! أشارة لما يقوله إبراهيم رشدي في حق الإسلام ؟؟؟ كان المسؤول يتوقع ان يأمر الصادق بطائرة هيلوكوبتر حتي يستطيع أن يتجول بسرعة ويتفقد رعيته كما يفعل كل رؤساء الدول في مثل هذه الكوارث حتي من باب التمثيل ولكن ود العز واصل القراءة في كتاب إبراهيم رشدي ؟؟؟
* في أحد الأعياد كان يخطب في جمع غفير من الأنصار رجال طائفته المخلصين ومعظمهم جهلاء من غرب السودان ؟؟؟ وكان علي صهوة جواد أبيض ويلبس بنطلون رياضة ابيض( ترينج ) وجزمة رياضة وعراقي اي جبة انصارية؟؟؟ وفي نظري لبس عجيب ومتناقض لا يلبس في مثل هذه المناسبة الدينية التي لها قدسيتها والتي يجب احترامها ؟؟؟ وفي تلك الخطبة كان يشرح لجمع الجهلاء انه مكة أصل اسمها كان بكة ؟؟؟ وعرفت هذه المعلومة القيمة من فضيلته ؟؟؟ لكني اجزم بأن معظم ابناء غرب السودان الجهلاء الفاغرين أفواههم ويستمعون لهذا الخطيب المفكر الفذ لا يعنيهم هذا الشرح المفيد في شيء ؟؟؟
* وسمعته مرة أيام حكمه يتحدث في التلفزيون وينصح روسيا والصين ويقدم لهم الدروس في كيفية تحسين إقتصادهم ؟؟؟
*السفير السوداني في مصر كان أيام حكم الصادق مستاء من الإتفاقيات مع مصر المجحفة في حق السودان ؟؟؟ وفي التحضير لزيارة الصادق لمصر حضر السفير عدة فايلات وأجندة لمناقشة العلاقات الغير متكافئة ومجحفة في حق السودان لعرضها علي الصادق وهو في باله أن الصادق وحزبه غير منبطحين لمصر ؟؟؟ وفي المناقشات لسؤ حظ السفير والسودان أنه وجد الصادق يدافع عن المصريين أكثر من المصريين أنفسهم ؟؟؟ صدم السفير وظهرت عليه علامات الغضب والأمتعاض ؟؟؟ وبعد رجوع الصادق الي السودان تم نقل السفير الي السودان من غير رجعة لمصر وهذا ما حكاه السفير المندهش الي الآن بنفسه ؟؟؟
ومن هذه النشاة الفريدة والهالة والقدسية التي تربي فيها الصادق ونوادره الكثيرة والتي آخرها زيارته لمصر ليصلح بين الأخوان ومعارضيهم ؟؟؟ وبذلك عرض نفسه والسودان لإساءة لا ترضيه ولا ترضي شعبه المغلوب علي أمره والذي يفعل فيه حلفائه الكيزان ما أرادوا من قتل وتنكيل وسرقة لقوته وأمواله والتفريط في أراضيه قاتلهم الله مع الكهنوتية تجار الدين حلفائهم المخلصين؟؟


ردود على إبن السودان البار -----
United States [الوطن الواحد] 12-11-2012 10:22 PM
نختلف مع السيد الصادق المهدي في الكثير من مواقفه السابقه والآنيه خاصه علاقته بالنظام ، الاّ ان القول بأن الصادق المهدي منذ صغره يبوس يده الغفير والوزير ويؤشر او يأمر ليطاع ، فهذا قول يجافي الحقيقه .
لقد عُرف عن السيد الصادق المهدي ، وهي شهاده الكثيرين من الذين عملوا معه (غير الموالين وغير اعضاء حزبه) ، تواضعه الجم وخلقه العالي وأدبه وعّفه لسانه
وايضاً يده ، لقد سمعت مباشرة من رجل محايد كان موظفاً مرموقاً بمجلس الوزراء قبل واثناء وبعد الديمقراطيه الثالثه ، وهو يتحّدث عن السيد الصادق رئيس الوزراء
في ذلك الوقت ، بانه لم يرى مسؤلاً كبيرا بهذا المجلس بمثل تواضع الصادق ، حيث كان يقف مع الخفير والمدير مستمعاً بادب جّم وتواضع واضح .
ولقد شهدنا للصادق ايام الديمقراطيه بانه كان يحضر بسيارته الخاصة لمجلس الوزراء جالساً مع السائق في المقعد الامامي دون صافرات انذار او مواكب وسيارات
حراسه ، فكانت ترافقه موترسايكل دون صافرات ، وقد علمنا وقتها بان رئيس الوزراء كان يعمل دون راتب ، حيث انه تبرّع براتبه لطالبات داخليه احدى الجامعات
نختلف مع الصادق في مواقفه السياسيه ومواقفه التي لاتعجبنا ، الاّ اننا لانستطيع المزايده على الصادق الانسان والذي يعرف عن انسانيته وفكره معظم الشعب
السوداني ، وهذا ما يفتقده ابنه عبدالرحمن بالإضافه لإفتقاده للحنكه السياسيه .

United States [عدنان مختار] 12-11-2012 09:52 PM
والله يا بن السودان كما تسمي نفسك كذاب ومنافق ومعظم ما قلته لا يسنده حقائق وما قلته عن تعويضات المهدي والتي كانت ابان الفترة التي حكم فيها الصادق فلا يوجد ما يسند حديثك فارجع الى القضاء والوثائق التي تناولته قصة هذه التعويضات لتعرف أن الصادق لم يغرها بل رفضها والدكتور بشير عمر وزير المالية وقتها قال ذلك في كثير من المناسبات فارحمنا ياهذا من هذا الكذب الصراح

نعم ان الصادق بسكونه عن خراب هذا النظام الفاسد قد اطال عمره كما ان موافقته لعبدالرحمن ابنه ان يكون مساعدا لرئيس فاسق دكتاتوري قد ساهم كثيرا في وضعية الصادق المتدنية سياسيا منذ ذلك اليوم اللعين ولكن هذا ايضا لا يبرر حديثك غير الموثق فيه. واسألك صراحة لو فرضنا ان الصادق لا يريد ازالة هذا النظام فلماذا لا تقول نفس الكلام عن القادة الآخرين. يا من تسمي نفسك بابن السودان وبعد هذه التجربة الطويلة لهذا النظام لفاسد في كل شئ اقولها لك بكل صدق وإيمان لا يدانيه شك قط ان لم يقف الانصار وقفتهم المعهودة والتي اتوقعها مؤمنا بحدوثها وبموافقة من الصتدق فلن يتغير هذا النظام الفاسد. والواقع يقول ذلك شاء من شاء وابى الانصار من ابى فهم الوحيدون الذين يستطيعون تغيير هذا النظام الفاسد وليس غيرهم من حناكيش ساسة السودان بمن لف لفهم من اتحاديين وشعيوعيين وغيرهم من ابالسة السياسة السودانية. وانتظر لترى حقيقة ما اقول فالجميع ينادي بالتغييرولكنهم لا يريدون الحارة ولا يستطيعون وضعها حتى في الفتة الحارة ومنتظرين الانصار ليقوموا بذلك وعندها يأتون ويستلموها كما في السابق لعنة الله عليكم اجمعين


#533852 [ابو راس]
5.00/5 (2 صوت)

12-11-2012 07:03 PM
سعادة العقيد ، عندما كان والده في عمره ، كان رئيساً للوزراء للمره الثانيه وعلى زمته زوجتان ، العقيد الآن تجاوز الخمسين بسنوات ولازال اعزباً
ما استطاعه حتى الآن بعد حارس ومرافق للوالد اصبح (يادوب) مساعد حّله بقصر غردون ، ولي منو ؟؟ للجنرال المطارد من العداله الدوليه .

رحم الله الامام الاكبر .. لو قُدر له ان يعلم بأن حفيده سيكون يوماً جنرالاً في قصر الحاكم العام لما ارسل جنوده الاشاوس لإحضار (غردون) من ذات القصر .


#533850 [أبو كريم]
5.00/5 (2 صوت)

12-11-2012 06:59 PM
المصيبة ياعزيزى أن هناك ممن يطلق عليهم بشرا..مجازا أو أحتراما لخلقة الله..من يدين بالولاء الأعمي والأطرش لمثل هؤلاء.

عزيزى .. هنالك شعوب وقف تطورها عند مرحلة القرود .. وشعوب آثرت الحفاظ علي تراث الناقة والسيوف وأكتفت .. ثم شعوب أستمرت مسيرة الحضارة فيها فوصلت بها لأ عتاب الفضاء أو في أضعف الإيمان تكفي نفسها بمتطلبات حياتها.

إذالم نتخلص من طوق القرد ومن عمامة الدراويش ومن التبعية لكل مهبول فسنظل نتمرغ في تراب الأرض ونلعب دور المسكين المغلوب علي أمره وستكون إجابتهم لرب العزة "كنا مستضعفين في الأرض"

ولك التحية


#533836 [حيدر خلف الله]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2012 06:39 PM
ليس تلميعا بل اعداد جادى لرئيس المستقبل واتوقع ان هذا الاعداد باتفاق بين البشير والصادق المهدى وعلى العموم لو امتلك عبدالرحمن نصف ثقافه والده + حزم عسكرى يتميز به عموم العسكريين السودانيين -ليس موجود عند والده - ماالمانع من ان يحكم السودان كمرشح مستقل او ممثل لحزب الامه .


سهيل احمد سعد
سهيل احمد سعد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة