01-23-2013 11:06 PM

سلام ياوطن

ليلة المولد ..... وإغلاق أقسام الأطفال

حيدر أحمد خيرالله
[email protected]


كل عام وأنتم بخير .. في مولد نبي المرحمة ورسول الملحمة عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم .. تمر الذكرى النبوية على بلادنا المحبة للدين ولخاتم الأنبياء حبا قلما تجد له مثيلا وسط كل شعوب الأرض .. ولأن تجسيد هذه المحبة زرعه الاباء في الأبناء كابرا عن كابر.. فكان ديننا الشعبي في فطرته السليمة قويا ونقيا .. ففي أعماق الذاكرة محفور الثاني عشر من ربيع الأول .. حيث تتسع الموائد ويعم البشر .. وتتبادل التهاني وتفيض المحبة .. والأطفال هم العيد الأكبر ففي هذا اليوم ولسوء حظ أطفالنا أن جاءوا في هذا الزمن الأثيم وفي هذا البلد الكظيم .. فهاهم يفتقدون حقوقهم ولاصوت لهم .. ولاصوت لنا نحن أباؤهم : والعالم كله بل موعود البشرية أن الدولة القادمة في كوكبنا هذا هي دولة المستضعفين .. فمن هم المستضعفين على وجه الأرض أكبر من النساء والأطفال ؟! وأطفالنا أكثر سوءآ فالمدارس الخاصة يأتي منها التحرش الجنسي .. والأجساد الغضة ينهشها سوء التغذية ..وأمراض الطفولة تجد الرعاية والسقاية .. وليلة المولد ينظر أطفالنا للحلوى فلا تنطلق ألسنتهم بطلبها لرقة الحال وسوء المآل .. فكيلو الحلوى في هذه الليلة يعني أن يسود ( البوش إفطارهم شهرا ) .. ولأن قسوة الحياة إفترست طفولتهم فا زدادت أحاسيسهم رهافة تجاه حسن الطلب .. فاكتفوا بالنظر لأنهم زاقوا طعم الفقر .. وهاهي وزارة الصحة بولاية الخرطوم – ـ بدم باردـ تغلق قسم الأطفال بمستشفى حاج الصافي ومستشفى البان جديد وتلغي قسم الحوادث بمستشفى جعفر بن عوف وبذات المستشفى تعمل على تفكيك قسمي القلب والجهاز التنفسي وتنقلهما إلى مستشفى الشعب الذي نقلت منه قسم المخ والأعصاب إلى مستشفى إبراهيم مالك فإذا أخذت من الطفل قلبه ورئته فكيف يكون مستشفى جعفر بن عوف تخصصي للأطفال ؟! وطفولتنا صامتة ومعذور صمتها إلا أن إختصاصيو مستشفى جعفر بن عوف بمختلف مشاربهم يقفون الآن على قلب رجل واحد رفضا لقرار نقل القسمين .. لأنهم علماؤنا في هذا المجال فهم يستعجبون من قرار الوزير لأن الذي يعرفونه أن تنقل أخصائي أما أن تنقل قسما بكامله فهذا مايستعصي على الفهم بروف حميدة : يقول لن تكون هنا حوادث وإنما عيادات تحويلية تعمل ثماني ساعات .. والإختصاصيون يتساءلون في أي وقت ستكون هذه الثماني ساعات من ساعات اليوم ؟ ثم ماذا بعد إنتهاء الثماني ساعات تلك .. والمجلس الطبي تقول قراراته إن التحويل لايتم إلا عبر إخصائي فهل المراكز الصحية لديها إختصاصيون للأطفال حتى يتسنى تحويلهم ،! وحتى العيادات التحويلية من أين سيأتي الكادر الذي سيعمل بها .. ويتحدث الوزير عن إقامة قسم للعناية المركزة وبالتأكيد هذا عمل جيد لكن وجود عناية مكثفة ألا يحتاج لقسم حوادث وهو تخصص منفصل ؟! مانستطيع قراء ته مع أطفالنا في ليلة المولد هو إغتيال منظم لحقوقهم وهو تكالب نحو مالانعرف خباياه اليوم وأخشى مانخشاه أن هذه القرارات بإغلاق أقسام الحوادث ستضيف إلى مقبرة مناسك أوهاج عديدا من المقابر.. فإن كانت هذه القرارات خاضعة للمزاج الشخصي فهذه مصيبة وإن خضعت لأغراض أخرى فالمصيبة أعظم .. على مرتادي مستشفى حاج الصافي والبان جديد أن يعبروا عن رفضهم القاطع لمثل هذه القرارات فأطفالنا هم المستقبل.. هم الحياة .. هم الوطن فلا تسمحوا بهضم حقوقهم ..
وسلام ياوطن



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 632

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حيدر أحمد خيرالله
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة