المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ضرورة تأسيس حزب الفجر الجديد لإستكمال الجوانب النظرية للتغيير(1-2).
ضرورة تأسيس حزب الفجر الجديد لإستكمال الجوانب النظرية للتغيير(1-2).
01-26-2013 12:31 AM

ضرورة تأسيس حزب الفجر الجديد لإستكمال الجوانب النظرية للتغيير(1-2).

بقلم/ عبد العزيز عثمان سام- يناير 2013م
[email protected]

إطلعتُ علي ميثاق الفجر الجديد عدة مرات منذ صدوره، ثم طفقتُ إطلعُ علي المقالات والتعليقات الواردة علي ميثاق الفجر الجديد الذي صدر بتاريخ السادس من يناير 2013م بكمبالا- يوغندا، وإطلعت علي ردود فعل حكومة الخرطوم و(جِرَس) نافع وتهديداته، ومحاولات الحكومة للتكسُب من النقاط الجريئة التي وردت بالميثاق، وذلك بتأليب قوي الظلام والتخلف في السودان، وتلك الألغام البشرية المهووسة دينياً، ومتاجرة الحكومة ببنود مهمة في الميثاق وبخاصة بند علاقة الدين بالسياسة، وذلك عندما قرر ميثاق الفجر الجديد فصل المؤسسات الدينية عن مؤسسات الدولة لضمان عدم إستغلال الدين في السياسة كما فعلت وتفعل حكومة إنقلاب يونيو 1989م لمدة دخلت إطار ربع القرن من الزمان.. إضطرت بعض الأحزاب والتنظيمات السياسية الموقعة علي الميثاق(التملص) ظاهرياً وتكتيكياً من بعض بنوده لإتقاء ردة فعل وانتقام حكومة الخرطوم التي حشدت وجيشت كل قوي الظلام من مرتكبي جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي في هوامش السودان المختلفة خلال العقد الأخير، تلك الجرائم التي أنتهت برأس الحَيَّة رئيس النظام وشيعته إلي دهاليز العدالة الجنائية الدولية في لاهاي بهولندا رغم أنهم Still at large.
هدد النظام ممثلاً في رأس الحيَّة، الموقعون علي الميثاق بالويل والثبور، والحرمان من ممارسة العمل السياسي!! بما يوحِي، وهْمَاً، بأنَّ في السودان ممارسة سياسية رشيدة يُضار منها المهددون بالحرمان، ثم إعتقال مناديب التنظيمات التي وقعت علي الفجر الجديد وقفلت عائدة إلي الخرطوم وسومها صنوف العذاب، ثم إستخدام علماء سلطان السودان لإصدار فتاوي Fake بأن الموقعون علي الفجر الجديد خارجون عن المِلَّة، يقصد دين الإسلام!! هؤلاء يذكرونني بباعة صكوك الغفران من رجال الدين المسيحي في دولة القياصرة في العقود الأولي من القرن العشرون(1917م) عندما إنفجرت، كردة فعل لذلك، الثورة الماركسية اللينينية الهيقلية في روسيا، ورفعت أقوي الشعارات ضد رجال الدين عندما ينحرفوا عن الجادة، ويرتمون كالمومسات، علي أحذية الطغاة والجبابرة الدكتاتوريِّن الفاسدين. يكرر التاريخ نفسه ليستنسخ رجال دين في السودان متخلفين أميين بحساب العصر وعلومه، يعيشون في أجواء ومناخات قرون قد خلت، عاطلون عن تقديم أي شيئ ينفع الناس، وحريصون علي تلقي الأوامر من حكام السودان الفاسدين لإصدار فتاوي باطلة ونتنة لدعم القتلة والفاسدين في حكومة السودان المجرِمة دولياً.. علماء الدين في السودان أبعد الناس عن الدين وقيم وأخلاق سيدنا إبراهيم الخليل الحنيف وسلفه الصالح من الأنبياء والمرسلين، إسحق وإسماعيل ويعقوب.
المطلع علي ما كُتِب وحلل حول ميثاق الفجر الجديد منذ صدوره ونشره مساء السادس من يناير2013م وحتي اليوم، يجد أنَّ الناسَ لم يلتقوا ويتفاعلوا وينفعلوا في شئي أكثر من هذا منذ سنين عددا. ولمعرفتي بعيوب شعب بلدي السودان جيداً، وبخاصة الفورة السريعة في السرَّاءِ والضرَّاء، والنسيان الأسرع، أقترح الآتي للإبقاء علي أمل (الفجر الجديد) حياً مُتقِداً:
1/ تكوين لجنة تحضيرية من عدد (12 عضواً) يمثلون الكُليات التالية: 1) أحزاب قوي الإجماع الوطني الموقعة علي ميثاق الفجر الجديد ومن يلتحق بهم لاحقاً، 2) تحالف الجبهة الثورية السودانية ومن يلتحق بهم من قوي الكفاح المسلح لاحقاً، 3) منظمات المجتمع المدني والقطاعات بالداخل، 4) تجمعات السودانيين بالخارج Diaspora بمختلف قطاعاتهم وتنظيماتهم (بواقع ثلاثة أعضاء من كلِ كلية).
2/ توكل لهذه اللجنة مهمة العصف الذهني Brain storm لمدة (30 يوماً) حول كيفية وإمكانية قيام وتأسيس (حزب الفجر الجديد) من موقعي ومؤيدي ميثاق الفجر الجديد.
3/ تعمل اللجنة علي حصر كافة ردود الفعل الإيجابية والسالبة، والملاحظات التي وردت علي ميثاق الفجر الجديد ومعالجتها وتضمينها بغية تحقيق أكبر إجماع وطني ممكن حول الوثيقة دون عزل لأحد لسبب بسيط غير جوهري أو ماس بروح ميثاق الفجر الجديد.
4/ أنْ تختفي اللجنة عن الأنظار تماماً أثناء قيامها بعملها، بحيث لا يعلم جنس مخلوق محلها أو ما هي فاعلة خلال فترة عملها (شهر كامل) ويجوز لها الإتصال بقيادات الكليات التابعة لها عبر الوسيط الذي سيستضيف اللجنة، كلما كان ذلك ضرورياً. ويقتضي ذلك أن تزودَ كل كلية وفدها بكافة المعلومات وأن تفوضها تفويضاً كاملا.. وتفادياً لما حدث عند توقيع الفجر الجديد ليس ضرورياً أن يعود أفراد الوفود القادمة من الداخل إلي الخرطوم بعد الخلاص من عملهم.. بقي أن أؤكٍدَ علي ضرورة إشتمال كل وفود الكليات الأربعة علي الحد الأدني من تمثيل المرأة (25- 30%)
5/ في الحلقة القادمة سأواصل لتكملة الفكرة علي ضوء المخرجات المحتملة للجنة العشرينية وتوصياتها، وعلي ضوء ملاحظات ومقترحات القراء الكرام حول الفكرة.
(نواصل)

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 664

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#568078 [ود السجانة]
0.00/5 (0 صوت)

01-26-2013 09:04 AM
على أصحاب ميثاق الفجر الجديد أن يراجعوا هذا الميثاق بأسرع وقت ويدخلوا الملاحظات عليه ويحاولوا أن يجعاوه أكثر توافقاً مع رغبات الشعب السوداني وهذا الفجر الجديد بداية عظيمة لتوحيد الرؤى ولكنه لا يمكن أن يعتبر نهائي ولذلك لا بد من الذين وضعوا هذا الميثاق من مراجعته وجعله شورى بين المنظمات وطلب من كل الأحزاب والمنظمات من أن ترسل رأيها حوله وإعادة كتابته وعدم إعتباره صيغة نهائية ولا بد أن يكون رأي المؤتمر الدستوري هو صاحب الرأي النهائي ولذلك أقترح عقد مؤتمر جامع مثل إجتماع كمبالا لجميع القوى المعارضة ومناقشة هذا الميثاق وإعادة عرضه مرة أخرى ولا بد منالاشادة به لأنه بداية حقيقية لتحقيق تطلعات الشعب السوداني .


#567929 [الزهجان منكن]
0.00/5 (0 صوت)

01-26-2013 02:44 AM
يا جماعة قولوا بسم الله السودان كلو دايرين تقبلوهو لينا أحزاب؟ الفجر الحديد الاتفقوا عليها ديلزمشراحزاب لمن تجئ ات كمان تتم الناقصة يا عالم ياهو. جنيتو وعايشين تجننىنا معاكم؟ أكان كدي انا عايز أسوي حزب الشارع الم كل الهلافيت الحاميين ديل ألما عايزين يطلعوا مظاهرات وثورة واسوي لي حزب اسمي انشالله حزب الهلافيت ما اصلها البلد كلها بقت هلا فيت واحزابنا هلا فيت والساسة كمان هلا فيت والحاكمننا هلافيت لي غاية ما نحن كلنا بقينا شعب هلفوت لا الاحزاب عايزة تفوت والحاكمننا عايزين يغوروا ويريحونا وبقينا مسخرة بين الامم
الوثيقة يا دوبة لسع ما كملت ليها شهر جاي ات تتفولح وتطيح بيها مثل ما أطاح بيها هلافيتنا الجلاكين القاعدين فوق نفسنا ديل
والله حكايتنا بقت تضحك اي زول داير يخترع هلفوت داير يخترع لينا حزب عشان يسترزق منو وعلي حساب هلفتتنا كمان مش كفاية نحن إلفيها وما صدقنا بي وثيقة الفجر الحديد الحا تلمنا تجئ ات تتفولح وتجيب دقلها يتلولح وعائز تطلع لينا بي حزب يا اخونا؟
طمعان ليك في منصب ولا شوية قروش من الخارج ومن ناس المؤتمر؟
انحنا بقينا رخيصين لي الدرجة دي اي زول عاملنا سلعة يبيع ويشتري فينا كأننا ما موجودين؟
رجالتكن دي ما تجو تورونا ليها في الشارع وتتظاهروا بدل التنظير علي الورق وتكوين أحزاب كرتونية أبهت من القاعدين فوق نفسنا ديل ،، يعني السودان شعبوا كلوا ينقلب أحزاب ؟. ومال اذا جات انتخابات الحيصوت. منو؟
وهو الضو كرهنا السودان ألفي كبد وجا اخونا عبدالعزيز سام ينظر لينا بي فلسفة جديدة. وأقول ليهو اذا اتو ناجحين في الاول كونوا حزب واحد بس بي حركاتكم المسلحة الخمسمائة دي وحدوا قضية دارفور وخليكن من السودان الباقي دة عشان اذا اتوحدوا ناس دارفور كل الناس بتوحدوا ورآهم وبعدين ات يا سام نحار وبيتك بأبو مخلع؟ لم جماعتكم في حزب والسودان ببقي بي خير وخليك من مد رجليك أطول من لحافك دي ما تعدوها لينا تنظير وهوشة علي الفاضي لينا اكتر من سبعة سنة وكل متحدث فيكم يقول لينا من الأراضي المحررة. ولو صحي في أراضي بتتحرر بي حريركن ألفي الأحلام دة كان ناس وصلو حلفا القديمة وناس وصلو جوبا
معقول بتحرروا في دوكة بي بعر؟
والله مشكلتكن دي لو صحي زي ما بنسمع بي البطولات وكل يوم مستلمين قرية مان زمان ناس البشير كرعيهم وصلنهم اسمرا. لكين نسوي شنو ياها عادة الاحزاب والحركات كلوا نضمي في الهواء ومكاسب شخصية
عليك الله يا سام لو فيك فائدة وعمار سويها في اهلك القاعدين في المعسكرات ليهم عشرة سنة،،، يعني عايزنهم يقعدوا فيها لمن ينقرضوا تب وبعدين تجوا. تتضرعوا وتقولو حررناهم من الحياة وسلمناهم لي الخلهم؟
كرهتونا والله النت دي بي خستكتكن دي الله قز فيكن بركة لا اتو ولا الحكومة ولا الاحزاب علمتوا الشعب الجبن والخوف وفقد الثقة فيكن وحتي في نفسوا. ورائج بس نكير


عبد العزيز عثمان سام
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة