02-15-2013 12:54 AM

تعليق على ما قيل

يكتبه: حسن الجزولي

ما قيل

( فاروق أبو عيسى: حزب الأمة مخترق والشعبي متآمر، قالت مصادر إن رئيس الهيئة العامة لقوى الاجماع الوطني فاروق أبو عيسى قد أكد، أن وثيقة الفجر الجديد أدانت المعارضة وشوهت صورتها أمام المواطنين، مؤكداً أن الوثيقة الحقت أضراراً كبيرة بأنشطة المعارضة وأنها منحت الحكومة دعماً شعبياً عريضاً، وشن أبوعيسى حسب المصادر هجوماً عنيفاً على حلفائه في المعارضة بالداخل “…” ونقلت آخر لحظة ما دار إلى أبو عيسى إلا أنه نفى ما نسب إليه واعتبر ما جاء على لسانه حملة تستهدف قوى المعارضة لتشويش الحقائق وإحداث الفتنة بين زعمائها).

صحيفة آخر لحظة، الأحد، 10 فبراير 2013

تعليقنا

يبدو أن بعض الصحف بالفعل أصبحت “تفلق وتداوي” في آن معاً من نواحي التحرير وخلافه !.

ما قيل

(قرار بإغلاق أندية المشاهدة بالخرطوم”…” وقال المعتمد أن لجنة تنسيق شؤون أمن المحلية أصدرت حزمة من القرارات لضبط الظواهر السالبة بالمحلية وفي مقدمتها إغلاق جميع أندية المشاهدة لاسهامها في تهديد الأمن المجتمعي وتداولها لمواد مخلة بالسلوك).

صحيفة آخر لحظة، الأحد 10 فبراير 2013

تعليقنا

أولاً كان ينبغي معالجة الأسباب التي أنشأت هذه الأندية، والتي نبحث عنها في القرار “المسكوت عنه” بتصفية وإزالة دور السينما بالعاصمة والأقاليم دون إبداء أي أسباب موضوعية!. ثانياً عندما يشير قرار اللجنة التي أغلقت هذه الأندية بأنها تسهم في تهديد الأمن المجتمعي وتداولها لمواد مخلة بالسلوك، كان ينبغي الاشارة تحديداً لكيفية ذلك التهديد وما هي المواد التي يتم تداولها وتشكل إخلالاً بالسوك، حتى لا تتكرر مأسأة إلغاء الرغبة في الترويح عن النفس عندما تم التآمر على دور السينما في حياة الناس!.

ما قيل

(إسرائيل .. هل تشعل فتيل الحرب بين الخرطوم وجوبا؟ ، أن تستخدم إسرائيل جنوب السودان قبل الانفصال وبعده كمدخل رئيس لتنفيذ خططها الرامية لشرذمة السودان وتفكيكه ليس جديد).

صحيفة الانتباهة، 10 فبراير 2013

تعليقنا

جاء ضمن خطاب الأستاذ علي عثمان محمد طه أمام مؤتمر إسلامي بالخرطوم مؤخراً ما يعني أنهم (غامروا) بفصل الجنوب إنحيازاً للأمة العربية و”تمتيناً” لأواصر العلائق مع الثقافة العربية الاسلامية ،، فعن أي إسرائيل تتحدثون أيها السادة؟!.

ما قيل

(المؤتمر الوطني طاله حديث في هذه الوثيقة كحزب يرقى لمستوى القذف، الوثيقة في ديباجتها تحدثت أن نظام المؤتمر الوطني هو المتجبر الذي ذل الشعب وارتكب جرائم الحرب والابادة الجماعية وشرد ملايين السودانيين مهاجرين ولاجئين ونازحين وفصل أعز ما ملكت البلاد ودمر وحدة النسيج الاجتماعي، هذه جزئية يمكن أن يقاضي المؤتمر الوطني عليها الأحزاب بتهمة القدف وإشانة السمعة).

بدرية سليمان رداً على سؤال يتعلق بتهديد المؤتمر الوطني إتخاذ إجراءات قانونية، صحيفة السوداني، 5 فبراير 2013

تعليقنا

تصر أمينة أمانة (( العدل)) بالمؤتمر الوطني على إجبار ذلك الذي شاهد (( البغلة في الابريق)) ألا يقر بذلك، وإلا فإن ((سوط)) الفكي سيلهب ظهره،، تماماً كما جاء في الحكاية الشعبية ضمن المنهج الأكاديمي لمعهد بخت الرضا والذي كان مقرراً على تلاميذ الحقب الماضية!.


الميدان





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1012

خدمات المحتوى


حسن الجزولي
حسن الجزولي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة