في



المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
فصل الدين عن الدوله حتى لا يحكمنا مغفل أو نافع !
فصل الدين عن الدوله حتى لا يحكمنا مغفل أو نافع !
02-17-2013 12:31 PM


مدخل اول:
لو كنا فى نظام ديمقراطى حقيقى جاء بعد انتخابات حرة ونزيهة أثمرت عن مشاركة كآفة الوان الطيف السياسى السودانى محافظين ويمينا ويسارا أو كان نظاما (أخلاقيا) مهما كان توجهه الفكرى، لأستجوب البرلمان الشخص المسوؤل عن دعوة الأرهابى المهندس / عاصم عبد الماجد، والقاتل / عبود الزمر، ومن سمح لهما بتدنيس ارض السودان الطاهره، للمشاركة فى فى مؤتمر (الحركة الأسلاميه) أو تنظيم الأخوان المسلمين (الحقيقى) فى السودان.
فالمهندس المصرى عضو أحدى الجماعات الأسلاميه/ عاصم عبد الماجد، صرح قبل يومين فى مصر بأن من قتل السادات بطلا .. وضابط المخابرات السابق (عبود الزمر) معروف انه كان من ضمن المخططين والمساعدين فى تنفيذ جريمة اغتيال السادات عام 1981، وكان قابعا فى السجن لمدة 30 سنة، وبعد خروجه من السجن بعد نجاح الثوره المصريه وبفضل الثوار الذين وهبوا حياتهم للحريه، صرح قائلا: بأن جماعته على استعداد تام لتربيط المتظاهرين ضد مرسى أمام قصر الأتحاديه، ثم يدعى (الأخوان) بأنهم لا يعرفون من يقوم بقتل النشاطاء والثوار بين صفوف القوى المدنيه.
ونحن لا يهمنا هذا الموضوع من جانب واحد هو أن نصف (السادات) سودانى من أم سودانية 100% مشلخه اسمها (ست البرين) لا أحد فى مصر ولا حتى من بين افراد اسرته يذكر هذه المعلومه وكأنها (سبة)، ولا تأتى الا فى سياق حديث لباحث أو دارس أو كما ذكرها الدكتور/ محمد حسنين هيكل، فى أحدى سقطاتها فى كتاب (خريف الغضب)، من زاوية عنصريه، حينما قال ان بعض (عقد) السادات انه من أم سمراء .. أو هكذا قصد.
وأكد المعلومه الدكتور/ مصطفى الفقى فى احدى الفضائيات.
...............................................................................
ومن ثم نقول .. ان الضابط (عمر البشير) الذى فشل وأنهزم فى الحرب الظالمه التى خاضها ضد الجنوبيين، والذى لم يخض معركة واحدة طيلة حياته العسكريه ضد عدو اجنبى، اللهم الا اذا اعتبرنا حربه فى (هجليج) ضد عدو خارجى لا سودانيين اصلاء هم اخواننا الجنوبيين الذين لن ننساهم ولن نتخلى عنهم فى يوم من الأيام اذا أرتضوا الى الأبد أن يبقوا مستقلين بدولتهم أو عاد البلدين الى أى شكل من اشكال الوحدة أو الأتحاد أو الأتفاق بعد زوال نظام الكراهية والبغى والكذب والضلال والمتاجره بالدين.
الشاهد فى الأمر بهد هزيمة (الضابط) عمر البشير فى تلك الحرب، كان هدفه مثل كل (ضابط) خائب ومنهزم، أن يتجه للأشتراك فى مؤامرة انقلاب عسكرى متأمرا على وطنه وعلى الديمقراطية التى كانت قائمه فى السودان ولا تقل فى طريقة ادائها عن اى دوله متحضره فى العالم.
لكن ذلك كله لا يسمح (للضابط) الفاشل عمر البشير الذى دوره فى الحياة (صفا وانتباه) و(للخلف دور) .. وفى السابق فى زمن (شريعة) القرن السابع كان من حقه أن (يقش ويكسح والا يبقى على اسير أو جريح)، لكن فى هذا العصر الأنسانى فمثل ذلك الفهم هو الذى أدى به الى أن يصبح مطاردا وهاربا من مواجهة العدالة الدولية والجيوش فى العصر الحديث تضم مفكرين وعلماء ومبدعين ولا تكتفى فقط بالقتل والأبادة وسريعا مارش.
الشاهد فى الأمر كون عمر البشير أغتصب السلطه عن طريق انقلاب عسكرى وأن مجموعة من الأنتهازيين والأرزقية والمأجورين واصحاب العقد النفسيه ومجرزحى الذوات يهللون باسمه ويكبرون ويرون بأنه رئيس لا بديل له رغم انه بلا (مخيخ)، فهذا لا يعطيه الحق فى ان يتحدث عن قضايا فكريه هو نفسه لا يفهم ما يردده لسانه عنها وأن يكفر الناس ويدخلهم الجنة أو النار، وكما قال (الكوده) لا أظن احدا من اسلامى 89 خارج من النار.
فحديثه عن ان القوى التى تطالب بفصل الدين عن الدوله بأنها تدعو للرزيلة و(للموبقات)، حديث انسان جاهل وكاذب ومنافق ومتاجر بالدين، فممارسة الموبقات بين صفوف المنتمين لحركته وحزبه الذين يتاجرون بالدين ويسئيون اليه برفع شعاراته، ونحن نعرفهم جيدا ومنذ المراحل الدراسيه، وكثير من صفاتهم لا يمكن الجهر بها – من اجل مشاعر – القراء المحترمين وهم يعرفون انفسهم أكثر من غيرهم.
و(الدوله) شخصية اعتبارية لا دين لها ولا تدخل الجنة أو النار، مثلها مثل (البنك) أو (البص) الذى يقال عنه أسلامى من اجل الخداع والتكسب باسم الأسلام.. والأنسان هو الذى له دين أولا دين .. و(الأسلام) الذى لا تعرفه ايها الضابط (الخائب) يعطى الأنسان حق أن يكفر ويشرك (فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر)، وضبط المجتمعات والناس أخلاقيا ، مسلمين أم غير مسلمين يمكن أن يتم عن طريق قانون انسانى توافقى.
وفصل الدين عن الدوله اصبح ضرورة وفقهكم يقول (الضرورات تبيح المحظورات)، لأن الدين اصبح يتاجر به من أجل تحقيق مصالح شخصيه وذاتيه ولخداع البسطاء فى بلاد تتفشى فيها الأمية بنسبة عاليه.
وهوية (السودان) ليست أسلاميه كما تدعون ايها (الكاذبون) ، وأنما هى تتشكل من ثقافات متعدده اسلاميه ومسيحيه ويهوديه ووثنيه ومن حضاره شعوب عمرها أكثر من 7000 سنة، وهذه كلها مجتمعه انتجت الفرد السودانى المختلف فى طباعه وأخلاقه وقيمه عن كآفة شعوب العالم، قهويتنا ليست اسلاميه حتى نكون مثل (الوهابيه) فى السعوديه أو مثل (الأخوان المسلمين) فى مصر.
اما اكبر مظاهر الأضطراب العقلى وعدم التوازن عند رئيس المؤتمر الوطنى وأتباعهم الأرزقية والمأجورين، فهو تحديه للموقعبن على (ميثاق الفجر) الجديد بالمشاركه فى الأنتخابات، فى نفس الوقت الذى اعتقلوا فيه (الكوده) وهو اسلامى أكثر منهم، وقال رئيس المؤتمر الوطنى انهم كفره وأنهم خارجين عن المله وتهددهم وتوعدهم، فكيف ينزل معك انتخابات انسان تكفره وتهدده وتعتقله لأنه يرى خيرا كبيرا فى فصل الدين عن الدوله ؟
واذا كنت ايها الضابط الفاشل المنهزم واثقا من نفسك الى هذه الدرجه، فهل تقبل بحكومه انتقاليه دورها الأشراف فقط على عملية الأنتخابات مشكلة من شخصيات سودانيه معروفه بالنزاهة والأمانة وطهارة اليد، وبرقابة دوليه وأن يكون سقف صرف حزبك على الأنتخابات مساو لباقى الأحزاب، لآ ان تصرف عليها من مال الدوله ومن دافع الضرائب لكى تبذل للأرزقية والمأجورين وأن تتاح الفرص فى الأعلام مساويه لما يتاح لك لكى تكشف للجماهير خدعكم وأكاذيبكم وفسادكم وفشلكم .. والحريه الأعلامية والمساحه المتساويه فيه التى تتاح للمتنافسين جميعا، نشاهدها فى الدول غير (الأسلاميه) التى تتعامل بعداله مع معارضيها ولذلك فهى قويه ومنتصره لأن الله ينصر الدوله العادله وأن كانت كافره ولا ينصر الدوله الظالمه وأن كانت مسلمه.
وهل انت جاهز ومستعد فى (رجوله) للمثول امام المحكمه الجنائيه الدوليه لتبرئية ساحتك من جرائم الحرب والقتل والأباده، قبل أن تخوض الأنتخابات؟
باختصار .. فصل الدين عن الدوله لا يعنى كفر مواطنى تلك الدوله، (فالدنمارك) وأمريكا واستراليا والهند واثيوبيا فيها مسلمين ، اسلامهم افضل من اسلامكم ايها القتله المجرمين.
وفصل الدين من الدوله ضرورة حتى لا يحكم السودان مرة أخرى رئيس (مغفل) أو مساعد (نافع).
والسياسى الواثق من نفسه يتحدث عن نجاحه فى الأقتصاد وفى التعليم وفى الأمن وفى الصحه وفى الرياضه وفى راحة مواطنيه، اما السياسى الفاشل، فحديثه دائما عن الدين وعن تكفير خصومه وأتهامهم بالعماله .. مع انه أكبر عميل!
مسك الختام:
• نسبة 99% من تأييد البشر لم تتاح لخالق البشر ولم تتاح لرسوله، فهل يحظى بها حاكم (مغفل) أو (نافع)؟؟
• وليس من حق اى انسان التحدث عن تجريد الحركات الثائره من سلاحها قبل ان تفكك كتائب ومليشيات النظام المسماة (دفاع شعبى) .. وقبل أن يصبح الجيش قوميا ووطنيا ولو كان كذلك لما بقى النظام الفاشل والفاسد حتى اليوم.
تاج السر حسين – [email protected]





تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1902

خدمات المحتوى


التعليقات
#588545 [ابوعديلة]
0.00/5 (0 صوت)

02-18-2013 02:53 PM
ياأستاذ تاج السر كيف تقول على (البوس) بتاعنا جاهل ؟ وهو يحمل شهادة الماجستير ولو ماربنا ستر كان حاملى المباخر وحارقى البخور وكسارى التلج رفعوها له لدكتوراه .
ريسنا يقطر ويفيض علماوورعا وتقوى .أها شنو ليك تانى ياأستاذ تاج السر ؟


#587857 [north kodofan]
2.63/5 (4 صوت)

02-17-2013 08:44 PM
والله يا تاج السر انا ما بحب اعلق على مقالاتك عشان ما اخشش نفسى فى جدال عقيم مع انصار الشريعة المتواجدين هنا.. بس اقول ليك انا بفضل اعيش فى دولة المواطنة الحديثة والقى كرامتى وحريتى الدينية والاحترام والمساواة من اعيش تحت حكم جماعات الهوس الدينى الما عندهم شئ يقدموه للمواطن غير الفتن والتكفير وزرع الكراهية بين ابناء الوطن الواحد بسبب الاختلافات الدينية والثقافية والعرقية.. نماذج طالبان وايران وغزة وجنوب لبنان والاخوان فى مصر ليبيا تونس والسودان بيان بالعمل ماثل للعيان.. والحال يغنى عن السؤال..


ردود على north kodofan
United States [north kodofan] 02-18-2013 09:28 PM
جيب لى نموذج لدولة ديمقراطية علمانية مش دول ديكتاتورية!!.. وقبل كل شى جيب لى نموزج لدولة ذات نظام اسلامى صريح حسب الشريعة الخاتينها فى رأسكم.. مش تركيا وماليزيا ذات الدستور العلمانى البلا دغمسة.. حتى الدول العانت من الديكتاتورية الذكرتها دى ماف ولا نظام واحد ادعى انو بدافع عن الشريعة او بيعمل العملو ده باسم الاله .. اول مرّة اشوف ناس قتّالين حقودين قلبهم اسود تجاه اى زول ما بينتمى ليهم ويقولوا ده ديننا ودى شريعتنا!!.. سيبك من الدول المتقدمة.. اذا بتقارن السودان مع دول عالمثالثية قدرت تنهض خلال ربع القرن المنصرم بتلقى مفارقات عجيبة!!.. والسبب هو الابتعاد عن إثارة النعرات الدينية والعرقية.. هسى شوف جنس عمايل الاسلاميين فى دولهم وضد شعوبهم فى القرن الواحد والعشرين!!.. بما فيها العراق ومصر وليبيا!!.. الناس المهووسين المتزمتين ما بيرتاحوا ما لم يقسموا السودان ويفتفتوه عشان ما يطبقوا الشريعة المجننين بيها الناس دى..

United States [ود الحاجة] 02-18-2013 09:50 AM
نماذج سوريا و رواندا و العراق و ساحل العاج و اليمن و ليبيريا لم تكن في القرن التاسع عشر


#587817 [الفهد الاسود]
1.50/5 (2 صوت)

02-17-2013 07:11 PM
حفظك الله أستاذنا تاج السر حسين ،You doing God work


#587771 [حيدر خلف الله]
4.00/5 (4 صوت)

02-17-2013 05:55 PM
اقتباس / و(الدوله) شخصية اعتبارية لا دين لها ولا تدخل الجنة أو النار، مثلها مثل (البنك) أو (البص) الذى يقال عنه أسلامى من اجل الخداع والتكسب باسم الأسلام.. والأنسان هو الذى له دين أولا دين .)

تعليق / الدوله والبنك مؤسسات هيكلها بشرى وانت تقول البشر هم من لهم دين او لا دين وبهذا انت تثبت ضروره ان يكون للدوله والبنك دين يحكم معاملاتها .
اما البص فهو آله هيكلها من الحديد ولا علاقه للحديد بالدين .

اقتباس / وفصل الدين عن الدوله اصبح ضرورة وفقهكم يقول (الضرورات تبيح المحظورات)، لأن الدين اصبح يتاجر به من أجل تحقيق مصالح شخصيه وذاتيه ولخداع البسطاء فى بلاد تتفشى فيها الأمية بنسبة عاليه.

تعليق / !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


ردود على حيدر خلف الله
United States [حيدر خلف الله] 02-17-2013 09:27 PM
يا أخ [Mohammed abdall] انا برضو كنت متوقع واحد ذكى اكتب نوع كلامك ده وهو لا يفرق بين المؤسسه والبص و بين الجامعه والقطر او بين الجامع والركشه .

United States [Mohammed abdall] 02-17-2013 07:08 PM
ايه الغباء ده يا حيدر انت مؤتمر بطني ولا شنو .. زي ما قلت الكادر الفي الدوله و اللفي البنك بشري برضو البص ما بمشي من غير كادر بشري منطقك اخير منو تسكت سااااااااااي و ما تفتح تمك بكلمك... نعم للعلمانيه نعم نعم ...


#587710 [ود الحاجة]
4.00/5 (6 صوت)

02-17-2013 04:00 PM
اقتباس :وفصل الدين من الدوله ضرورة حتى لا يحكم السودان مرة أخرى رئيس (مغفل) أو مساعد (نافع).

تعليق : من يرى الامور بعين الحقيقة في السودان و ليس اعتمادا على الشعارات و الهذيان يدرك تماما أن حكومة البشير قد فصلت الدين عن الدولة و لذا الاسلاميون القادمون في السودان سيعيدون الدولة الى الدين فابشر يا باغي الخير و اخسا يا باغي الشر.
1.فقبل الانفصال كان الشريك الوحيد في الحكم مع المؤتمر الوطني حزب علماني صراحة الا وهو الحركة الشعبية
2.النظام المصرفي قائم على الربا
3.جحافل الجنودالاجانب من كل حدب و صوب و من كل ملة ونحلة موجود و بالالاف المؤلفة
4.أموال الزكاة لا يسمع بها المساكين الا في الندوات و المحاضرات
5.القضاء مقيد بشريعة اقامة الحد على الضعيف و اعفاء الشريف
....

....


ردود على ود الحاجة
United States [ود الحاجة] 02-18-2013 06:31 AM
طبعا عطوي كالعادة يكتب و كأنه يحدث نفسه!
2.يقول عطوي:عن طريق قوانيين العلمانية المجربة وهى الوحيدة القادرة على (الكلاب الاسلامية السعرانة فى اققاص من حديد لذا لديكم الف عزر لكراهية العلمانية وكل من يطالب بها
و نرد عليه ببيتي الامام الشافعي:
يُخَاطِبني السَّفيهُ بِكُلِّ قُبْحٍ فأكرهُ أن أكونَ له مجيبا
يزيدُ سفاهة ً فأزيدُ حلماً كعودٍ زادهُ الإحراقُ طيبا
3.اعطنا نموذجا علمانيا واحدا في العالم العربي نجح في ارساء نظام يحترم حقوق الانسان و لا يستخدم العنف و القمع و تكميم الافواه و الفساد الاخلاقي و الاداري
4.لا اعتقد ان السودان الحديث سيسعد بفكر امثالك, فنحن -المسددين المقاربين - نفكر ايجابيا و نحاول الحصول على النقاط المشتركة بيننا و لكنكم لا ترضون الا بمنعنا من ابسط حقوقنا و ما خفي أعظم فأي الفريقين اكثر سماحة وعدلا و عقلا؟

United States [عطوى] 02-17-2013 05:59 PM
ههههههههه والله كلام لكن ؟ يعنى يا ود الحاجة لسا بتحلم ان تحكم السودان طالبيا ؟؟ او على طريقة السعودية التى تحرم قيادة المراة للسيارة ؟؟ ام بعد اكثر من1400 سنة حتى الان من الصراخ والتلاوة لا يفرقون بين الاختلاط والاختلاء ؟؟
وهذة افضل النماذج التى تطبق شريعة القرن السابع (على استحياء وبنفاق ظاااااهر)

قال ود الحاجة:
(تعليق : من يرى الامور بعين الحقيقة في السودان و ليس اعتمادا على الشعارات و الهذيان يدرك تماما أن حكومة البشير قد فصلت الدين عن الدولة و لذا الاسلاميون القادمون في السودان سيعيدون الدولة الى الدين فابشر يا باغي الخير و اخسا يا باغي ) .. ؟؟؟؟؟

كيف تسمح لنفسك بان تصف شخص بالظلم وهو مظلوم ويطالب بحقوقة الفردية وحقوق المظلوميين وحقوق مسلمين السودانيين الجنوبيين (الذين اصبحو اقلية فى دولة اغلبها مسيجيين ؟؟) لكن الاغرب من ذلك بان دولة الجنوب المسيحية العلمانية اجرت طائرات لحجاها ذهبا وايابا ؟؟؟ وطبعا انت تعتقد بانة لو مجموعتك الطالبانية الوهابية لو كانت حاكمة سيبقى الجنوببين فى السودان الكبير وهم (صاغرون) وختى لو تاذو من سلوك وسلوكيات الدولة الاسلامية او الطالبانية الوهابية التى تبيح الصراخ وسط الاحياء بالمايكرفونات الساعة3 صباحا بحجة الوعظ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فماذا تبشرنا يا بن الحاجة ؟؟؟

ولكننا نبشرك ايضا بتمزيق ما يسمى بهذا السودان حتى تستطيع لا تحتاج ان تركب سيارة وانت تحمل المايكرفونات من اجل الوعط فقط عشرة دقائق ستجد نفسك فى دولة اخرة قد تجدهم سكرانيين او تجدهم (فى حلقة ذكر) وفى كل الاحوال يمكنك ان تمارس انت وجماعتك (لذة الانفجار او متعة الانتحار) وفى كل الاحوال كونك فى النار او الجنة دى بتعرفا لما تخش ود الاحد مثلما انناكمسلمين نريد ان نبعد عن ديننا شبح اللصوص وقطاعين الطرق الملتحيين المجرميين عن طريق قوانيين العلمانية المجربة وهى الوحيدة القادرة على (الكلاب الاسلامية السعرانة فى اققاص من حديد لذا لديكم الف عزر لكراهية العلمانية وكل من يطالب بها .. ونبشرك ايضا بانة فى حالة وصولكم بحرب ضروس رغم انكم لا تحبون الحرب ولكنكم تحبون الغدر .. وهى حرب ضد استعباد البشر باسم الدين .. فالدين رب يحمية ...

سؤال بريىء يا بن الحاجة كل الاسلاميين وانت منهم بالطبع وهذة الحكومة (تحتوى على كبار وكبار جدا من الحفظة والمفسرين والوعااظ والائمة يحملون شهادات عليا شىء دكتوراة وشى ماجستير وشى (فضيلة) الشيخ ووو ومنهم على سبيل المثال (عصام احمد البشير + احمد على الامام + الكارورى + وصادق عبد الماجدوشيخ ابوزيد والمرحوم سيد بتاع انصار السنة ومين عبد الماجد وسيىء الذكر عبد الحى يوسف ) كل الشرذمة دى لا اعتقد بانك اكثر علما منهم اذا كان من يحملونة فى ادمغتهم هو دين اسلامى او علم ... وحتى على سبيل الممارسة او الخبرة فهم اقلاها جربو واصبحو اعضاء فى الاخر فى قائمة المنافقين وذمرة المفسرين الذين يخدمون السلطان مثلهم وسلفهم من بنو امية وفقهاء نجد وملوك ال سعود ؟؟؟ فماذا ياترى تبشرنا وحتى وان صدقت نبوؤتك كلها سنة سنتين وونشاهدك فى احدى قنواتكم وانت تردتدى الذى السعودى وتحرم الخروج على امير المسلمين والصبر على ابتلاء الله والقبول بقضاء الله وما العيب فى السلطان وانماا كلما فى الامر هو (بعدنا عن ديننا) ؟؟؟ اقسم بالله يا ود الحاجة اى اسلامى مهما تاسلم وتزندق وتكبر وادعى الغيرة على الاسلام فى النهاية سينافق رغما عنة والسبب (هو شريعة لا يمكن تطبيقها فى عالم اليوم مهما فعلتم والسبب هو (عدم صلاحيتها البتة فهى قوانيين شرعت لذمن وشعب اخر وفقا لمفاهيمهم فكانت قمة العدل اما الامن فلايمكنها ان تكون عادلة والا اذا اردت ان تسخر من الاسلام والمسلميين .. وهى اى شريعتكم هذة الوهمية اشبة بالحليب الفاسد او منتهى الصلاحية فكلما شربتة ربما تسكر او تهلوس او او او اصابك مرض ما والدليل كل هذة الدول التى تعتد على (عبارة الشريعة ) يعمها الجهل والتخلف والانحلال المستتر وعدم القدرة على الابداع او الابتكار فيصبحون عالة على غيرهم ويتاذى منهم الجميع .. وفى اعتقادى بان معظم الحروب وسفك الدماء والجوعى والاجئيين فىكل الالم سببهم (هذة المجموعة التى تدعى تطبيق شرع الله وفكرهم الوهابى ) انظر الصومال بلد كلها وجلها مسلميين ؟؟ وانظر فايروس (شريعتكم هذة وبوادر الحمى كل من فى مصر وتونس وليبيا وبالطبع العراق واليمن ؟؟؟ فكلما تعاطيت (مع منتج خارج الصلاحية فانت عرضة للامراض المميتة ..


#587651 [واحد]
4.00/5 (2 صوت)

02-17-2013 02:45 PM
عمر البشير جابو الترابي لانو ما عندو طايوق وما عندو عز واهلو فقراء = جايب 49 % في الشهاده السودانيه وساكن في مزرعة كافوري وابوه بيشتغل بحلب الابقار =دي ما شتيمه ده وصف لحالة الضابط عمر حسن وتبيان مدي خسة الترابي واستغلاله للجماهير


#587586 [dudi]
3.00/5 (2 صوت)

02-17-2013 01:42 PM
اخي تاج السر محجوب انت وطني غيور علي السوداننين اشاءللة نكؤن اتحاد دولتين بعد زوال نظام البغيض قريباً الي امام من كتاباتك الفحيص


#587584 [ود توتي]
5.00/5 (1 صوت)

02-17-2013 01:38 PM
عفارم عليك والله لقد ضربت هذا التيس في راسه إن كان له رأس من اصله


تاج السر حسين
تاج السر حسين

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة