الشينة منكورة!! (1-2)
02-21-2013 05:27 PM

معجزة القرن أن الأمانة العامة لحكومة ولاية الخرطوم خرجت من صمت القبور ليقول الخبر: (أكدت الأمانة لحكومة ولاية الخرطوم استمرار نقل الخدمات الطبية للمواطنين بمواقع سكنهم.. وأشارت إلى أن هناك [5] أشخاص وراء الضجة الحادثة بمستشفى جعفر بن عوف ينفذون أجندة معلومة للسلطات [ورفضت] الأمانة العامة أية وسائل للإحتجاج والخروج عن الأطر العلمية والقانونية التي يجب أن تناقش فيها قضايا الصحة وإتخاذها مطية لتنفيذ أجندة سياسية..
ليت الأمانة العامة للحكومة ظلت في بياتها الشتوي.. فإنها قد صمتت دهراً.. ونطقت بما لا يعنيها ولا ينبغي لها.. ولا تملك لها المعلومات الكافية.. فهي تقول كأنها من العالمين بأن وراء الضجة الحادثة بمستشفى جعفر بن عوف [5] أشخاص.. وفي محاولة لإرهابهم تضيف (ينفذون أجندة معلومة للسلطات) وأخذت لنفسها مساحة أكبر من العجرفة عندما يقول الخبر (ورفضت أية وسائل للإحتجاج والخروج عن الأطر العلمية والقانونية التي يجب أن تناقش فيها قضايا الصحة وإتخاذها مطية لأجندة سياسية).
وأول عدم دراية أمانة حكومة الخرطوم هو أن من وراء الضجة (ثلاثة أشخاص) منهم كاتب هذه السطور وليس خمسة.. وعدم الحصافة السياسية هو أن الأمانة العامة قد وضعت الحكومة في مأزق عندما يكون (5) أشخاص وبالأحرى ثلاثة أشخاص (يثيرون ضجة) لحكومة بكل صولجانها وذهب معزها وسيف غيره.. ألا ترى أمانة الحكومة بأنها قد أظهرت الحكومة في منظر بائس؟ وتواصل السذاجة السياسية وهي وتقول (وأنهم ينفذون أجندة معلومة للسلطات) فإذا كانت السلطات تعلم أنهم ينفذون أجندة فهل هي في إنتظار أمانة الحكومة لتنبهها لهذا الأمر؟ يبدو أن الناطق الرسمي للأمانة العامة للحكومة- والذي لم يسمع به أحد- يبدو إنه يدمن مشاهدة الأفلام المصرية والتي يمارس فيها القتل والتدمير والنهب والسرقة والإرهاب ثم تلقي الشرطة القبض على البطل ويصرخ فيه الضابط وهو يضع الحديد في يديه (ده إحنا كنا متابعنك من زمان) والأمانة العامة يبدو أنها لا تتطور ولا قابلة للتطور فهي لازالت متشرنقة في حلقة نظرية المؤامرة وأجندة معلومة للسلطات.. فلماذا لا ينصرفون لأعمالهم تاركين ماللسلطات للسلطات؟! ولماذا هذا التضخم الذي يحكي صولة الأسد والأسد منه براء؟!
الأمر يا أمانة الحكومة لا يحوي أجندات ولا مؤامرات ولأن السلطات تعلم أن حديثكم هذا بعيداً عن الواقع وأنكم هائمون في أبراجكم العاجية ولا تدرون ما يحدث فلقد جاء توجيه السيد الوالي بأن يعبِّر المحتجون عن إعتراضهم وكان المحتجون على درجة من الوعي لا يصله تصوركم فرسموا لوحة بديعة في التجانس بين الشرطة والأمن والشعب دون الحاجة ولا حتى لكلمة نابية بل الوداع للوقفة كانت الهتافات التي تحيي الشرطة وموقفها والإبتسامات المتبادلة بين الطرفين.. فأين كانت أمانة الحكومة من هذه اللوحة السودانية البديعة؟! أما أن ترفض الأمانة العامة الإحتجاجات فهذا شأنها الذي لن يغيِّر موقف المحتجين.. وإذا كانت أقرب لنبض الناس لخرجت علينا ببيان يقول: إن إغلاق مستشفى جعفر بن عوف يتطابق وجريمة القتل العمد للأطفال.. وأن نقل الخدمات الصحية للمواطنين في مساكنهم يقتضي تغذية المستشفيات المرجعية.. وأننا كأمانة حكومة سنكون مع المحتجين لتنفيذ هذا المطلب.. هذا هو المتوقع من أمانة الحكومة.. وإلا سنظل ندق على رأس هذه الأمانة سائلين ما معنى الأطر العلمية والقانونية؟! وما معنى أجندة سياسية.. وأين كانت الأمانة العامة للحكومة طيلة الفترة الماضية.. والسودانيون مثلهم الدارج يرسلها.. الشينة منكورة..
وسلام يا وطن
حيدر أحمد خير الله
haideraty@gmail.com





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1206

خدمات المحتوى


التعليقات
#592268 [ممغوس من الوالي]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2013 01:45 PM
الاستاذ حيدر
الوالي ووزير الصحة مصلحتهم في تجفيف مستشفى الخرطوم والاسنان وجعفر ابنعوف
لانه ببساطة لديهم استثمارات في المنطقة دي الزيتونة للوزير وانطاليا للوالي وكير شارع المستشفى
ليهم برضو
ومستشفى الخرطوم خالقة زحمة ليهم علشان كدا
افضل حاجة يقفلوها ومش مهم المواطن يموت ولة يحرق
وبالمناسبة معدات مستشفة سلامات تم تحويلها للاكاديمي والوزير بيقول الاكاديمي حقتي يعني ملايين الدولارات تم تحويلها من سلامات للاكاديمي ولا حسيب
سلام يا وطنين ...........


#591950 [واحد]
5.00/5 (1 صوت)

02-22-2013 05:53 AM
اولأ التحيه لدكتور جعفر بنعوف واوجه من هنا انذار الي كل من معز حسن بخيت وحسين ملاسي وهاكم ضربة البدايه وان عدتم عدنا
الي ملاسي بروف جعفر تتلمذ علي يديه الاف من الاطباء منتشرون في كل بقاع الدنيا وعارفي فضله ومن عايشوه طلاب علم واطباء يرون بعين الحق والعلم ولقد اعطي المعرفه بتجرد = يشهد لك يا بروف سي 15 = لم نحبه لانه = قريب ملاسي الاخر ولا الصحفي الاخر وناس الدستور فرع حوش بانقا = واذكر واذكر اننا نعرف ما هو اعمق ومن هنا ابعث بالتحيه لدكتور سيد محمد عبدالله من اعتقه تضامن الاطباء من مشنقة الجلاد والتحيه ل خالد شاع الدين اول من اعلن الاضراب والعصيان المدني من قاعة بروفسور داؤود مصطفي ويا ملاسي انحيازنا للوطن السودان ولن يعصمك انتماء لحزب او قرابة .
اما المعز فنرجو منك ان تكف وكفي.


حيدر أحمد خير الله
حيدر أحمد خير الله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة