11-07-2010 02:43 PM

حديث المدينة

والكبير .. كبير.. !!

عثمان ميرغني

أُصدقكم القول.. وبكل أسف أن آخر ما وصلت إليه من تدهور فنّي - أنا شخصياً كاتب هذ السطور - هو أن أغنيتي المفضلة صارت (والكبير.. كبير).. والتي يقول مطلعها : والكبير كبير يا حبيبى وأنا عيبي مش هنسى يومها انك طلّعت عيني ولعلمك أنا مش هموت عليك أنا عندي خمسه سته يضايقوا فيك يشفوهم جنبي يقولوا راحت عليك ما خلاص راحت علييييييييييييييييييييييييك كنت أبدأ صباحي في السيارة بإدارة المؤشر على إذاعة البي بي سي العربية.. تزودني بآخر مستجدات الأوضاع في كل أنحاء العالم.. وتحليلات متقنة تحاول أن تستكشف فيها خبايا الأحداث.. وعندما أصل إلى مكتبي أكون تناولت جرعة ولا أشبع من الأخبار والتحليلات.. لكن بعد أن أكملت الحكومة بنجاح إغلاق محطة (البي بي سي) العربية في الخرطوم وبقية مدن الشمال.. ثم ألحقت بها إذاعة (مونت كارلو) لم يبق لنا إلاّ راديو (سوا) .. لكن المشكلة أن (سوا) تُغني ثلاث ساعات ثم تقدم نشرة أخبار لمدة ثلاث دقائق.. فلم يعد بإمكاني – في انتظار الثلاث دقائق كل ثلاث ساعات – سوى أن أسمع آخر ما أنتجه نانسي عجرم وعمرو مصطفى صاحب الأغنية التي ذكرتها لكم في مطلع هذه السطور.. على ماذا تراهن الحكومة في قرار إغلاق الإذاعة الرصينة (بي بي سي) والإبقاء فقط على إذاعات (سطوحي فوق الشجرة).. إذا كانت الحكومة تخشى من تأثير هذه الإذاعات على الرسالة الإعلامية التي تود بثها للرأي العام.. لماذا لا تنافس الحكومة في تقديم الرسالة الإعلامية المؤثرة القوية.. إذا كانت الحكومة تدرك أن إعلامها الرسمي مُكبل ومُقيد بصورة لا تجعله يقنع نملة.. فلماذا لا تفك أسره وتقوّي ضميره وتطلب منه أن يمارس الإعلام بكل مهنية ودقة لإقناع الرأي العام؟. التعويل على (الجهل) .. جهل الناس.. ليس حكيماً.. كما أنه مُجرّب.. جربته دول كثيرة وكانت النهاية واحدة.. انهيار حائط الجهل مهما كان قوياً ومُحصناً بالأسمنت والتسليح.. ألا تلاحظون أن الأثير السوداني لم يعد فيه سوى إما محطات إعلامية رسمية.. أو بعض الإذاعات (الأجنبية) الخاصة التي تمارس سطحية في البرامج والأغاني والفكرة.. محطات إذاعية أجنبية تحرق الوجدان السوداني وتستبدله بوجدان غريب.. على مدار الساعة تبث أسخف الأغاني العربية وأعجب منها أغاني باللغة الإنجليزية أراهن أن أحداً لا يراقب كلماتها .. أمس عصراً سمعت في إحدى هذه الإذاعات أغنية باللغة الإنجليزية غاية في الإباحية .. كلماتها مُمعنة في الفجور والرذيلة.. وأنا على يقين أنه ليس هناك من يراقبها أو حتى يهتم بما تحدثه في السامعين من جمهورها السوداني.. على كل حال البركة في فناني المُفضل الجديد (عمرو مصطفى) : يا ما شفت خير على إيدي ويا سيدي هنقول إيه قصر وفر كلامك بالسلامه خدت يومينك بينى وبينك أنا ممكن بكره اعرفك مقامك والكبير كبير..!! وهذه تكملة الأغنية التي بدأت لكم بها العمود..

التيار

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2504

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#44185 [حامدابوعبدالمجيد]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2010 05:01 PM
مسساكم عافيه
سمعنا كمان حيقفلو الفيس بوك عقبال الملالى واية الله والطالبانى ياربى النبؤه حقت غازى سلمان المتزمزغ صحيحه قال بعد الانفصال حيكون عندنا طالبان السودانيه
عليكم باسبيس تون وطيور الجنه وخصوصا دى بتاعت الجنه لانها متوافقه مع المشروع الرسالى للانقاذ وكللكم تكوركو معاها اسنانى واوا واوا
مرة بدويى سعودى بيسالنى الراعى السودانى ويش يبى بالراديو بلشونى الرعيان نبي راديو نسمع الاخبار نبى راديو نسمع الاخبار زين ها الثقافه العندكم ياسوادنه راعى ويبى راديو لو صرت مدرس ويش اجيبلك
....................تصبحوا على وطن


#44155 [mohammed mansour]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2010 03:35 PM
ود ميرغني و الله العظيم إنت بتتكلم ساكت ....... سمعة أغنية بالإنجليزي و عرفت كلماتها بذيئة كمان ؟؟؟؟؟ ياأخي الله ينور ,,,,, إنت فاكر كل الناس مثقفين و بفهموا في اللغه كمان و لغة أجنبية ؟؟؟ و الله إنت بتحلم .... ديل يفهموا في كلام شين بس ؟ يعتقلوا صحفيين ,,,, محاميين و أساتذة جامعات ,,,, ممكن يتشطروا علي البي بي سي و مونتكارلو ,,,, حتى الدبتقا ما سلمت منهم ,,,

الله يقفل بصيرتهم يا رب العالمين و يحشرهم يوم القيامة عميانا .


#44153 [واحد مستغرب]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2010 03:28 PM
,والله يا ابو عفان انا ذاتى مكلوم زيك،وآيه رايك ما كان بيحلوا لى النوم إلا و(البى00بى سى) شغالة فى راسى ،و كنت بعتمد عليها فى الصحيان لاداء صلاة الصبح!!وما بنسمع الاذان لاننا داخل الغرف المحكمة الاغلاق إتقاء الحرامية والباعوض و(طبعا كل واحد أخطر من التانى)ومبرر حاضر عشان الجماعة ما يكتشفوا (جبن أخوك!!) ونحن الانقاذ خلى فينا حيل نواجه بيه الحرامية،والباعوض مقدور عليه(بشوة بف باف) وبعدما ننوم اليعمل الداير يعملو00والحمد لله الذى لايحمد لمكروه سواه00الانقاذ مصت دمنا وخلت البعوض(يغزل)،وانت عارف ليه السلطات اغلقت البى بى سى ؟! انا عارف وده سر أخصك بيه!!هل تعلم بأن معظم المستمعين الذين يتفاعلون مع الاذاعة المذكورة هم سودانيون !!كان من خارج السودان او لسوء الحظ (سودانى الداخل) وهم يفشون غلهم فى هذه الاذاعة العريقة00وتقولى منو 00تقولى شنو؟ مع ناس (زعيط ومعيط (ونحن ما مجبورين عليهم **هم مجبورين علينا) وربنا ما كريم و الذى آالهم الخواجات وخلاهم يصنعوا لينا البدائل وجعلنا نضيف دعوة الخروج من ال(W.C)او بيت الادب لا مؤاخذة عندما نعزم على تحويل المؤشر او تغيير القناة من الى بالى بالك!!0


#44149 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2010 03:24 PM
\"جهل\" شعبك يتبعك....في زمن الفضائيات و الانترنت ما زالت حكومتنا تسير علي هدي ديكتاتوريات القرن التاسع عشر في اغلاق الصحف و المراقبة القبلية و اقفال الاذاعات في وقت صار فيه في كل بيت تقريبا تلفزيون و مستقبل فضائي و خدمات الانترنت علي قفا من يشيل و حركة الناس الداخلين من الخارج و اتصالاتهم تزود بالاخبار من لم تزود... و اعتقد ان البي بي سي و مونتكارلو مازالتا تبثان علي الموجة القصيرة.
الاذاعات \"المسموح\" لها و الاعلام الرسمي و مناهج التعليم من الاساس الي ما بعد الجامعي تعمل علي \"اعادة صياغة الانسان السوداني\" كما جاء في منفستو الانقاذ! اعادة الصياغة من شعب ذكي و ملهم و معلم للشعوب الي شعب جاهل و دلدول حتي يسهل قياده!
اساليب الاعلام الرسمي و البروباقاندا المباشرة لم تعد تقنع حتي من يقوم عليها ... حفلات الخطابة و سل الحلاقيم و التهليل و الرقص لم تعد تجدي حتي الماجورين لها و العاملين عليها فتركها سعادة الرئيس..
متي ينعم الله علينا بحكومة \"عاقلة \" و \"رشيدة\"


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية
تقييم
5.50/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة