02-27-2013 08:18 PM

رحم الله الحاجة الزينة .. وهى تمضى لرحاب ربها راضية مرضية ،تاركة فى الحلوق غصة وفى رجولتنا إنكسار ..فقد قدمت أحشاؤها المنفصلة عن الجسد الطاهر اربعين يوماً ونيف ،وهى تمتص الألم الذى يعتصرها وتحيله الى إبتسامة وضيئة تشع فى ظلامات خيبتنا الممتدة التى ضعُفت عن ان تقف فى وجه سلطان وزير صحتنا الجائر..ومافتئت مسجاة كماشاهد على أننا اصبحنا لانحس إلا مايصيب أسلاخنا..وكل المارة من السابلة داخل المستشفى الفخيمة مبانيها.. المنحصرة معانيها فى إطار هل دفعت؟ان جاءت الإجابة :بنعم تقفز تلك الإبتسامة اللزجة التى تمزج الشره برغائب الكنز فى نفس كلماتحسبها إمتلأت تجدها تفِحُ فحيحاً فى حنايا صاحبها صائحة :هل من مزيد؟!ويدفع اولاد الزينة رسوم المدارس ومونة السنة وحليب العيال ويبتلعه المستشفى الذى لا يشبع ولايرحم ..بل ويعكس الصورة القاتمة عن نمازج للطبيب قلّما تجد له ضريب..من حيث الأنانية وحب الذات وجمع الأموال الممزوجة بدم الزينة مستأنسين بفعلهم الفظيع..ولما لم يبقى فى المحفظة درهماً..يلجأ الأبناء الأفاضل الى صاحب الزيتونة وهو وزير الصحة ..فإغتال الأبناء قبل الأم وهو يقول :قالوا ليكم شنو؟ اجاب الطيبون ابناء الطيبة :قالوا :إتصرفوا..علق وهو ماض على عجلة من امره ..طيب ماتتصرفوا..هذا هو طبيب الباطنية واستاذ الطب ومالك المستشفيات وصاحب جامعة العلوم الطبية ووزير الصحة وماخُفي ..لم يجد مايقوله غير إتصرفوا..المطلوب من وجهة نظره ان يتصرف هؤلاء الذين سحبت الزيتونة كل اموالهم ومدخراتهم وخبز عيالهم ويرفض وهو بكل الصفات التى ذكرناهاان يتصرف؟؟هل عرفتم قيمة الإنسان عند بروف حميدة؟؟دعك من كل هذا لماذا لايتصرف وهو الوزيرويدفع للزيتونة حساب الزينة؟ الم يدفع من وزارة الصحة (9)مليارجنيه لمنشاءآت المستشفى الأكاديمى الذى يملكه؟ ولماذا لم يدفع لها من رسوم المشرحة التى تدفعها الجامعات وتستثنى منها جامعته؟ ولماذا لم يدفعها من الإعلانات التى تروج لسيادته بملايين الجنيهات وتدفعها وزارة الصحة المنكوبة؟ الوزير لايدفع .. ليس فقراً لكنه فى المقام الأول شرهاً..وثانياً:إنه يرانا بشراً أدنى منه عنصراً فان نكون بباطن الأرض خيرٌ له من ان نكون بظاهرها..خاصة واننا لا نملك الأموال التى تملأ خزائن الزيتونة ..وهنايبرز السؤال ؟متى ستصحو الحكومة من سباتها العميق لتقوم بمسئولياتها تجاه شعبها؟ولماذا تصر الحكومة على ان تكون حكومة رجال اعمال؟ ومالمانع فى ان تصدر الحكومة قراراً يقضى بإغلاق هذه البقالات الطبية التى تسمى المستشفيات الخاصة او حتى مصادرتها؟والى متى ستظل الدولة تأخذ موقف المتفرٍّج مما يجرى فى القطاع الصحى؟ثم اليس من المثير للإنزعاج ان يظل هذا المستثمر وزيراً للصحة ؟ومنطقه الذى تحدث به (إتصرفوا) هل هذا منطق وزير ؟رجل يريد ان يحول بلادنا المحفوظة الى غابة؟ من لايستطيع عليه ان يلجأ الى (فقه إتصرفوا) وسنبحث عن الكيفية الت (يتصرف)بهاالبروف حميدة من قبل وبعد ان أصبح وزيراً ؟ونخشى ان نجد خلف لافتة (إتصرفوا) اشياء لاتصلح للنشر إلا بشق الأنفس .. لقد ادخلت المرحومة الزينة برحيلها وزير صحة د.الخضر فى نفق مظلم برغم ماقاله عنه (إن مامون خط احمر)فهاهو الخط الاحمر داخل دائرة امتحان الأخلاق فإن اجرى د.ابوسن العملية وهو لازال رهن الإيقاف فيكون وزيرك فى موقف اسوأمن ابوسن وإن عينه بعد إنتهاء الإيقاف فمالذى يجبره على تعيين طبيب قامت شهرته على القيمة الاعلامية على حساب القيمة العلمية؟ولأن البروف الفاضل قد فاق سوء الظن بمراحل فاننا ننظر مع شعبنا الى ان هذه المؤسسة تمارس الإبادة المنظمة لشعبنا.. وعليك سيدى الوالى إقالة هذا الوزير لإفساح المجال لياخذ المجلس الطبى قراره بلا أية مؤثرات؟ ولتأخذ المحكمة فرصتها بدون مماطلات رفع الحصانة ومراعاة مشاعر (اخوان_اخوان) حتى يسقط الموضوع بالتقادم.. وسنلاحقه بدون توقف..تبقى روح المرحومة الزينة ترقب من عليائها موقف اختصاصيوا واطباء وكوادر طبية وموظفوا وعمال الزيتونة ان يأخذوا موقفاً موحداً تجاه هذه المؤسسة التى اهدرت روح الزينة بدم بارد.. عليهم ان يغادروا هذا المستشفى وهم موقنون ان الأرزاق بيد الله.. قبل ان تلحقهم لعنة الزينة للزيتونة .. حقاً: ان المرحومة الزينة وهى تقدم روحها تنبيهاً لتقاعسنا فقد سقتنا جميعاً كؤوس الحرج ..
وسلام يا وطن
حيدر احمد خيرالله
[email protected]


جريدة الجريدة الخميس28/2/2013

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1988

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#598462 [الشايله هم البلد]
0.00/5 (0 صوت)

02-28-2013 08:47 PM
رحمها الله رحمه واسعه لكن والله لو دي امي كنت مسكته دقيته دقه اخفها تسبب ليه عاهه جسديه علي العاهه الفكريه والنفسيه العندو طالما البلد حاميها حراميها ودا الرد المناسب علي اسلوبه بتاع اتصرفوا


#597939 [محموم جدا]
5.00/5 (1 صوت)

02-28-2013 08:23 AM
أسد يا ود أحمد خير الله لأن هذا المستأسدعلى الاطباء نعامة ربداء تجفل من صفير الصافر و هو عالم اسير المال و في الحكمة المال و العلم لا يمشيان الحجل بالرجل بل فراق الطريفي لي جمله وهذا ما يتناقض مع سلوك هذا الرجل الذي أصبح شرها لا يشبع من جمع المال شئ بالدولار و المحلي و يمتلك السلطة و الاعلام ببرنامج طرد منه الطبيب النابه الشاعر دكتور عمر محمود - و تجتمع فيه الفرعونية و الهامانية و القارونية- حسبنا الله و نعم الوكيل و نستغفر الله من حقوق الناس لكن كل ما دعانا لهذا و ما كتبناه من قبل من تعليقات بخصوص الحاجة الزينة رحمها الله إلا لإحساس عميق بأن الحاجة الزينة هي أمي و أمك و أم كل سوداني أحس بوجعها و ألم أبنائها و هم يحاولون بكل ما ملكت يداهم إنقاذها من ما ألم بها و الحق أقول يا حيدر هذه قضية لا يسكت عنها إلا شيطان أخرس و ليت الرئيس و الوالي و المجلس الطبي و الوزير والجراح يدلو بدلوهم كل حسب مسئوليته امام الله و الشعب و أهل الحاجة الزينة و هم شهود أمام الله يوم يختم على الافواه و تتكلم الايدي و الأرجل بما كانوا يكسبون... الموت حق لكن الاهمال في حقوق المواطن مسئولية يجب أن نعرف كيف نعطيها التقدير و الإحترام اللازم و أن نتعلم هذا السلوك فهو ما يعمق لممارسة العدل و تبني قيم دستورية عليا تحترم حق المواطنة و ليتهم يصحوا !!!


#597916 [عادل]
0.00/5 (0 صوت)

02-28-2013 06:45 AM
رحم الله الزينةوتقبلها بواسع رحمته فقد سبقتها عمتي منذ شهر واحد والتي توفاها الله في مستشفى عطبرة. عندماأتى بها إلى المستشفى بجلطة دماغ لم تكن الأخصائية المناوبة موجودة فاتصل بها أخي لكي تحضر فما كان إلا أن اغلقت هاتفها. شاء الله أن تموت عمتي ولكن تالمت أكثر حينما علمت أن الأخصائيةكانت في عيادتها تجمع الملايين في زمن مناوبتها والناس تموت. هذه هي ثقافة أطباء الانقاذ.


#597815 [حسن ودبرى]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2013 11:19 PM
رحمة الله عليك أمنا الزينة وربنا يوسدك الباردة ويدخلك فى رحمته ويسكنك أعالى الجنان أمييييييييييين اما اطبائنا السماسرة وعلى رأسهم وزير صحة الولاية كبير السماسرة أينا ايكى أكوى هوسا وأبوسن وأبوسنين كلهم ستقابليهم عند مليك مقتدر فى محكمته وهو يوم حساب بلا عمل بعد ان فارقتيهم فى يوم عمل بلا حساب فى اليوم العظيم داك يقتص للشاة من أختها لو نطحتها فما بالك بالبشر المكرم من خالقه...... فأبشرى أمنا الزينة انشاءالله فى ميزان حسناتك وألهم أهلك الضبر والسلوان وأنا لله وأنا اليه راجعون....


#597796 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2013 10:56 PM
وعليك سيدى الوالى إقالة هذا الوزير لإفساح المجال لياخذ المجلس الطبى قراره بلا أية مؤثرات؟ ولتأخذ المحكمة فرصتها بدون مماطلات رفع الحصانة ومراعاة مشاعر (اخوان_اخوان) حتى يسقط الموضوع بالتقادم)
اذا كانت هذه البلاد تحترم فيها المؤسسات فالمجلس الطبي هيئة مستقلة لا تتبع لوزير الصحة حتي يؤثر عليها فأي قرار صادر من المجلس الطبي كأنه صادر من محكمة حينما يقوم وزير الصحة بالقفز فوق قرار المجلس الطبي وترك طبيب موقوف ان يعمل فإذا كان الوزير يعلم بايقاف الطبيب فتلك مصيبة واذا كان لا يعلم فالمصيبة اعظم والوزير قبل كل هذا طبيب عليه احترام المجلس الموقر محل تقدير الاطباء *


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة