03-16-2013 07:53 PM

جلست مصلوبا أمام شاشة قناة الشروق لمدة ساعتين مساء الأربعاء الماضي أتابع برنامج "المحطة الوسطى" الذي يفترض أن يناقش موضوع بيع خط هيثرو مع الشريف أحمد عمر بدر، رئيس مجلس الإدارة السابق للخطوط الجوية السودانية. أهدرت وقتا وجهدا كبيرين، أهملت رنات جهاز التليفون، وتركت عادة القراءة الثانية للصحف لأتفرغ لمتابعة الحلقة بحثا وراء المعلومات. لكني خرجت بمعلومة واحدة فقط، وهي أن الكويتيين يحبون السودانيين، استمعت لكلمات الحب والوجد والهوى هذه حوالي عشر مرات، وكأني أتابع مسلسل "مهند ونور".
ظل الشريف بدر يراوغ زميلنا وصديقنا طلال مدثر طوال الساعتين، يدخل من الباب ليخرج من الشباك، ويطل من شباك جديد ليخرج من فتحة المكيف، لم يجاوب على سؤال واحد، ولم يفدنا بأي معلومة، ولم يرد على أي اتهام. وقد سمح طلال للشريف بالمراوغة والتطويل وفتح قضايا جانبية تهربا من الأسئلة الرئيسية، وتخلى عن دور أساسي للمقدم ليضبط مسار الحلقة.
كانت الأسئلة المطروحة تشمل عملية خصخصة سودانير، كيف تمت، وكيف دخلت شركة عارف، ولماذا هي بالذات، وكيف جاءت شركة الفيحاء، ولماذا لم تكمل التزاماتها. ثم كان السؤال المتفجر عن من باع خط هيثرو وكيف وأين وبكم؟. لكن ظلت هذه الأسئلة تحلق في الفراغ، ولولا التدخل القوي من الكاتب الصحفي الفاتح جبرا والمعلومات التي تدفقت على لسانه لاستمر الشريف بدر "يخوجل" في شاشة الشروق حتى الصباح.
ظل الشريف يتهرب من مسؤولية إدخال شركة عارف في الشراكة، ويقول إنه لم يتخذ قرار الخصخصة ولم ينفذها، لكنه يعود ليعطينا محاضرات مطولة عن الشركة ومشاريعها " التي كانت تريد تنفيذها في السودان"، ولم تفعل، ثم يعود لموضوع محبتهم للسودان. وكان يمكن للمعدين متابعة فترة عمله كوزير للاستثمار، وهو بالتالي يتولى الدعوة والتعامل مع المستثمرين الأجانب باسم الحكومة، وكيف قفز منها للجانب الآخر ليكون ممثلا لشركة عارف ورئيسا لمجلس الإدارة. كان يمكن مراجعة القواعد السياسية والقانونية والاخلاقية لمعرفة مدى ملاءمة قفز الوزير المسؤول عن دعوة المستثمرين إلى العمل لديهم موظفا وممثلا في مواجهة الدولة.
واستمر رئيس مجلس الإدارة يراوغ ويتهرب حول موضوع خط هيثرو ليمط الحلقة لجزئين وثلاثة حتى تتم عملية تمييع الموضوع وإغراقه في مطاولات وتفريعات لا علاقة لها بأصل الموضوع.
لكن تتحمل قناة الشروق مسؤولية كبيرة في ضعف الحلقة وتحويلها لمسرح رجل واحد يؤدي فيه الشريف بدر مونولوج طويل ممل ومكرر، بسبب ضعف الإعداد. ليس لدي شك في قدرات طلال مدثر الحوارية، لكنه يبقى بدون قدرات حقيقية إذا لم يساعده تيم الإعداد. وقوة الإعداد تظهر في إمداد مقدم البرناج بمعلومات ووثائق يمكن أن يستخدمها في مواجهة الضيف، وتفجير كثير من الأسئلة، لهذا ظل كمثل الفارس الأعزل.
ليس للقناة من عذر في ضعف الإعداد، فقد تحول البرنامج للبث الاسبوعي، وصار هناك وقت كافي للإعداد الجيد واستنطاق الخبراء ووجهات النظر المختلفة، بعد ان استهلك رهق العمل اليومي البرنامج في السابق. وليتها تفعل ذلك في الجزء الثاني، وألا تتركنا رهينة لدى "ود الموية".

أفق بعيد
فيصل محمد صالح
[email protected]
جريدة الخرطوم- الخميس14 مارس

تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2450

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#612834 [حقانى الثانى]
0.00/5 (0 صوت)

03-18-2013 03:08 PM
الاخ الاستاذ فيصل ( الرجل الراقى) الا تراك قد جاملت مقدم البرنامج طلال مدثر كثيرا فى هذا المقال ورميت بالائمة على معدى البرنامج ؟؟ هل يحتاج ضبط الحديث وتوجيه المتحدث للاجابة عن الاسئلة المطروحة هل يحتاج ذلك الى وثائق ومستندات ؟؟ الذى ( فقع مرارتنا)ليس الوزير (ود الموية) وانما مقدم البرنامج الضعيف الذى لم ترك له الحبل على القارب ليحكى قصصه المملة ليهرب بها عن صلب الموضوع .. اخى فيصل لا تجاملوا مقدمى البرامج ولا ترحموا ضعفهم حتى لا يصبحوا اداة للوزراء الفاسدين لتلميع صورهم القبيحة ...


#612014 [Kalifa Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2013 02:02 PM
سؤال موجه لود الموية عمر ود بدر...كم إستلمت من مستثمري مشروع زايد الخير الاماراتيين؟؟؟ الذين لم يبخلوا في دفع التعويضات للأهالي وناس المنطقة ولقد فاجاتهم بطلبك الغريب بأنك عايز 150 الف دولار لشخصك كأتعاب متابعة للمشروع...لقد منعهم الحياء والأدب من رفض طلبك الغريب عليهم ودفعوا لك المبلغ وهم في غاية الحزن على بلد شقيق يقوده لصوص....هنالك أشخاص أحياء تمت هذة الواقعة قربهم ونتحدي نفيك لها !!!!!!


#611590 [ليث]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2013 12:12 AM
اذا كان الكوايتة فعلا بحبونا كان علي الاقل عملوا حاجة تنفع البلد مش يدمروها .الشريف ذات نفسوا حب واحدة عمل ليها ظلط (شارع سماح) ولا حب الكوايتة من نوع تاني


ردود على ليث
United States [أبوالكجص] 03-17-2013 08:12 PM
سموه شارع سحر (على إسم المحبوبة) وليس شارع سماح ياليث أخوي.


#611525 [الفاتح مقبول]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2013 10:32 PM
(يخوجل)
النسب الى خوجلى ابو الجاز
والقول بحسب حبوباتنا رحمهم الله
(تدخل بحمد وتمرق بخوجلى)
كناية عن تأخر احداهن فى الخروج
ولكن (ودبدر) (تخوجل) فى خط (هيثرو)
ورفض الخروج من دوائر ليست ذات صلة
بموضوع البحث ..
الحلقة دى الرئيس يكون شاهدها لانو
هو الأكثر دفاعا عن دعاوى الفسادالتى
تقال عن نظامه..
والله نميرى كان موجود وحصلت المسخرة دى
فى عهدو كان جاء (ودق) الزول ده داخل
الاستديو وعلى الهواء مباشرة


#611498 [البعاتي]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2013 10:03 PM
المشكلة ما في (الشروق) ولا في (ود المويه) المشكله في فيصل محمد صالح .
بالله يا فيصل انتوا لسّه بتثقوا في الناس دي ؟؟ ومنتظر من ناس (الشروق) اعداد جيد في الجزء الثاني ؟؟ عجيب .


#611479 [مواطن حر]
5.00/5 (3 صوت)

03-16-2013 09:41 PM
أنا ماقادر أفهم مسألة حب الشعوب لنا ومافاههم مسألة ألعواطف الجياشه نحونا من ألأخرين .. دي وهمه غريبه جدأ.


#611429 [ابوعلامة]
5.00/5 (1 صوت)

03-16-2013 08:53 PM
أستاذي فيصل محمدصالح اي مسئول إنقاذي لو سألته عن مشكلة ما و محددة

يستطيع ان يتكلم ساعة كاملة عن اي شي إلا المشكلة !!!!! .


الكلام ده بزكرني بحالة (ود طهور ) عندما فك البنج وصار يصرخ متألما

فقامت والدته بقراءة القران له مرة على جبهته!! ومرة على صدره!!! ومرة على

راسه !!!! فماكان منه إلا ان صرخ فيها (يمه الوجع هنا هنا هنا) مشيرا

لها بيده لمكان الألم !!!!! .


ردود على ابوعلامة
United States [يحيي العدل] 03-17-2013 09:19 AM
تعليق تحفة


#611401 [أبوعلي]
5.00/5 (1 صوت)

03-16-2013 08:23 PM
أخي فيصل
أراك مندهشا لمراوغة وكذب مثل هذا النكرة
متى كان من هؤلاء من يتّصف بالصدق والشفافيّة
مثل هذا وغيره من السقوط الأخلاقي ، هو ثقافتهم ودينهم
مهمـا تجمّلوا ونافقوا وراوغوا فإنّهم سرعان ما ينفضحون
لا تتوقّع من قنواتهم أن تبحث عن الحقائق في تجرّد وحياد
هذه طبائعهم ، والطبع يغلب التطبّع


فيصل محمد صالح
فيصل محمد صالح

مساحة اعلانية
تقييم
7.25/10 (4 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة