03-31-2013 08:31 PM

إلى جماهير شعبنا الأبي
التحية لجماهير شعبنا الصابرة، والتحية للشرفاء من أبناء الإقليم، الذين ظلوا على مدى سنين عديدة رافعين لراية النضال الثوري، من أجل القضاء على التهميش وبناء دولة المؤسسات، الذين لم يكلّوا، ولم يملّوا، بل ظلوا يبعثون الأمل في نفوس الآخرين، يبشرونهم بيوم النصر العظيم، يوم القضاء على الظلم والظالمين، الذي بدأت بشائره تلوح في الأفق القريب.
من هؤلاء الجنرال محمد البليل أمين إقليم كردفان ونائب رئيس حركة العدل والمساواة، الذي وجه تحذيراً إلى ولاة إقليم كردفان، يطالبهم فيه بعدم دعم المخططات الشريرة للمؤتمر الوطني الهادفة إلى تكريس تهميش الإقليم من خلال تجييش البسطاء والزج بالشباب في حملات التجنيد الإجباري لمواجهة، اخوتنا ثوار الجبهة الثورية الذين يناضلون من أجل الحرية والعدالة الاجتماعية.
إن تجمع كردفان للتنمية، يشيد بهذا الموقف التاريخي والمشرف للجنرال البليل، ويضم صوته إليه، ويطالب ليس الولاة المعنيين فحسب، بل كل من تبوأ مسؤولية في الإقليم أن يراجع نفسه فأيام الإنقاذ قد شارفت على نهايتها. لذلك يستنكر الموقف المخزي لما يسمى بنواب كردفان الذين يطالبون مجرم الحرب، عمر البشير، وسارق الديمقراطية، ومخرب البلاد ومزيف إرادة العباد، بتجديد ترشحه، ونقول لهؤلاء إن موقفكم الذليل هذا، لا يشبه مواقف أهلنا وتاريخهم الناصع، إنكم لا تمثلون إلا أنفسكم التي تخلت عن قيم الشرف والعزة والكبرياء، وراحت تبيع نفسها وكرامتها للطغاة بل وتستجيدهم للبقاء في السلطة، راجين ان يرضى عنكم الطاغية بتحقيركم الذليل لأنفسكم بهكذا مواقف ذليلة، ونحن في تجمع كردفان للتنمية ، نقول لكم إن الموقف الصحيح والمشرف هو أن تقولوا إن ذهاب البشير، لا يمثل سوى خطوة متواضعة في الاتجاه الصحيح، وإن الخطوة العملاقة هي أن يذهب البشير ونظامه وما يحويه من مجرمين وفاسدين ومستكبرين إلى مذبلة التاريخ غير مأسوف عليه. وحتى يحقق ذلك، سيظل الشرفاء من أبناء هذا الوطن ضد أية محاولة لإعادة إنتاج نظام الإنقاذ، بأي شكل من الأشكال، باذلين الغالي والنفيس، بلوغاً لفجر الحرية والعزة والكرامة، وبناء دولة المواطنة القائمة على المؤسسات الشرعية التي مرجعيتها صناديق الانتخابات الحرة.
التحية للشرفاء من أبناء الإقليم، والتحية للشرفاء من السودان
عاش السودان، وإلى الأمام، حتى يوم النصر العظيم
السكرتير الإعلامي، والناطق الرسمي
السر صديق محمد أحمد
2013/3/31

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1153

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#625001 [نصرالله]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 10:53 PM
مبروك صديق فقد ظللنا عطشى لزمان طويل لمثل هذا البيان الواضح الشجاع من ابناء كردفان--وتبريكاتنا من بعد للجنرال بليل وتحية خاصة للقابضين على الزناد وعلى جمر القضية -- ونضم صوتنا اليكم -- ناصحين ومنذرين لولاة ولاياتنا وزمرتهم المجرمة اذناب المركز المنتمين للمؤتمر المتامر دائما علي ولاياتنا وشعبها-- يحلب مواردها ويصبها صافية بعد ان تنضج بعرق الشرفاء من ابنائنا الصابرين -- يصبها صافية في شكل تنمية في البنية التحتية للاقليم الذي تنحدر منه هذه العصابة تعليما وصحة ووظائف كبيرة وسيطرة عسكرية وامنية بابنائهم الفاشلين الانانيين الباحثين عن مال السحت -- فلتكن الاولوية الان لتحييد ابنائنا في القوات المسلحة والامن والشرطة حتى لا يكونوا وقودا لحروب هذه المجموعة العنصرية النتنة التي لا ترعي حقوق الاخرين بل تعمل على سلبها وبجميع الطرق -- وتنوير اهلنا المساكين حتى لا يقعوا ضحية للمجرمين بانضمامهم الى ما يسمي زورا كتائب الجهاد --- من تجاهدونا ياحفدة من دمر المجاهدين في كررى ومن قبلها النخيلة- تحت قيادة سيدكم كتشنر وونجت -- من تجاهدون يا احفاد من استباح مدينة الابطال ام درمان البقعة المباركة لمدة ثلاث ايام وسمحتم لجيوش الكفر الانجليزى وجيش الخياة المصري بتدنيش شرف حرائر المدينة الوحيدة التي بنيت بدماء الشرف والعزة -- من تجاهدون يا احفاد جواسيس الانجليز والاستعمار البغيض--- المهم يجب ان يعلم كل شعبنا انه كان مستغلا استغلالا سيئا وبلا ضمير او وطنية من هذه الفئة العنصرية الباغية والا يستجيب لدعاويهم الفارغة فهم اخر من يتحدث عن السلم والاسلام والوطنية الحقة


تجمع كردفان للتنمية
تجمع كردفان للتنمية

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة