المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
مناشدة للضمير العالمي لوقف مؤتمر المانحين بالدوحة:
مناشدة للضمير العالمي لوقف مؤتمر المانحين بالدوحة:
04-04-2013 11:33 AM

حركة امبيبي للتغيير Ambebi Movement for Change
مناشدة للضمير العالمي لوقف مؤتمر المانحين بالدوحة:

بعد مرور عشرة سنوات من استفحال الأزمة السودانية في إقليم دارفور ،وبعد ان بلغ المشهد الإنساني لحالة تنذر بالخطر والتهديد للمجتمع الإنساني بأسره ،مما يستدعي ان يعرض الضمير العالمي لمحك التساؤل،وبعد ان أصبحت المعاناة سمة ومتلازمة لانسان دارفور بفعل السياسيات التي ينتهجها نظام الخرطوم ،تسعي بعض الدول لعقد مؤتمر لدعم صانعي ومسببي الالم في الجسم الدار فوري ،وهذه هي المفارقة!ّ.
ومما هو معطي في الفضاء السياسي ،بل هو محل حديث في الرأي العالمي والإقليمي والمحلي ،هو ما يسمي بمؤتمر المانحين الذي ينعقد بالدوحة في يوم 5،6،7 وبذالك سعيا لنفخ الروح في اتفاقية الدوحة التي ولدت ميتا ! ولكن السؤال الجوهري الذي يستفهم ذاته بهذا الصدد: اين هو الضمير العالمي الإنساني حيال هذه المحنة الكبرى لاقليم ولإنسان دارفور؟! لماذا يساهم بعض الدول في استمرار المعاناة لأهلنا في الاقليم مع العلم التام ان هذه المؤتمرات الزائفة لا تزيد الا وبالا وخبالا لاهلنا؟! الا يعلمون هؤلاء المؤتمرين ان هذه المؤتمرات لا تضيف شيئا في واقع الاقليم ،الا فقط تساهم في زيادة موارد طفيلي ابناء دارفور بالمزيد من العربات الفارهة والفلل في الخرطوم والاقتران بالنساء وغيرها من المسائل الذاتية لبعض انتهازي ابناء دارفور؟

إذ نحن نناشد كل الدول المانحة والمجتمع الدولي إيقاف هذه المسرحيات، وأن يرفعوا أيديهم من الذين تواطئوا مع نظام المؤتمر الوطني من اجل معاناة أهلنا في الإقليم واستمرار الإبادة بإشكالها المختلفة ،وان توجه كل المبادرات والجهود من اجل الوصول لتسوية سياسية شاملة ولذالك لإخراج البلاد من هذا المازق التاريخي بدل دعم المؤتمرات والمناسبات السياسية التي لا تشبع من جوع ولا تروي من عطش!.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 555

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حركة امبيبي للتغيي
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة