المقالات
السياسة
السلام الجمهوري لكسلا..!!
السلام الجمهوري لكسلا..!!
11-20-2015 08:32 PM

قبل سنوات فوجئت ولاية البحر الأحمر بقافلة من السيارات تتسلل عبر الحدود.. الموكب المريب لم يكن سوى قافلة الرئيس الأريتري المشارك في مهرجان السياحة.. محمد طاهر إيلا والي البحر الأحمر في ذاك الوقت استشعر الحرج فاستوقف الرئيس الزائر في إحدى الإستراحات خارج بورسودان حتى وصول الرئيس البشير ليكون في استقباله في مشارف المدينة.
ولاية الخرطوم مضت خطوات للأمام وافتتحت سفارة في دولة جزر القمر .. علم السودان كان يرفرف في مبنيين في تلك الجمهورية البعيدة.. حينما زار عبدالرحمن الخضر الوالي السابق جمهورية جزر القمر على رأس وفد كبير تم استقباله استقبال الرؤساء.. الوالي الخضر لم يكن ينقصه سوى سلام جمهوري خاص بالخرطوم.. والي سابق تعود أن يهبط مطار الدوحة دون سابق إخطار.. الوالي يسأل أهل الدوحة الأكارم إلحاحاً.. اضطرت سفارتنا هنالك لتخاطب رئاسة الجمهورية حتى تمنع قدوم ذاك الوالي.
إلى وقت قريب كنت أظن أن فكرة إقامة علاقات خارجية للولايات بعيدة عن مظلة وزارة الخارجية مجرد تفلتات ولاة لا يعرفون حدودهم.. لكن بالأمس قرات خبراً في الزميلة السياسي يفيد أن إبراهيم محمود مساعد رئيس الحمهورية استقبل في مكتبه بالخرطوم آدم جماع والي كسلا.. المهندس محمود أوصى الوالي الجديد بضرورة إقامة علاقات خاصة مع دولة أريتريا.. المساعد وجه الوالي بضرورة التنسيق الأمني مع الأقاليم الأريترية المجاورة.
في تقديري يخطئ مساعد الرئيس إن أطلق يد ولاة الولايات في إقامة علاقات عابرة للحدود.. ويرتكب الأستاذ إبراهيم خطء لا يليق بوزير داخلية سابق حينما يطلب من والي التدخل في الترتيبات الأمنية والعسكرية في الحدود.. الحكم الاتحادي مازال تجربة هشة تتنكب الطريق.. وجود تداخل قبلي بين السودان وجيرانه يستدعي الحذر في جعل ملف الحدود ملفاً ولائياً.. التكتلات السياسية والاحتقانات القبلية ربما تجعل الحكومة الإقليمية أو المكونات الاجتماعية تستنجد بذوي القربى والاصرة القبلية حتى ولو كانوا من خارج الحدود.
في تقديري.. أن الولايات يجب أن تشغل نفسها بما يليها من شؤون الحكم المحلي.. السياسة الخارجية في كل دولة محترمة تكون شأناً اتحادياً بين يدي رأس الدولة وتعبر عنه وزارة الخارجية.. قبل أيام ارتكبت حكومة البحر الأحمر خطأ فادحاً، حينما سمحت لعشرات الجرافات المصرية بالصيد في المياه السودانية.. مقابل أربعمائة ألف دولار سمحت حكومة بورسودان لشركات خاصة أجنبية بتدمير بيئة البحر الأحمر.. سفارة السودان في مصر أكدت أنها لا تعلم تفاصيل الصفقة الولائية.. حدث هذا الخطأ القاتل بسبب قلة الخبرة الدبلوماسية لحكومة إقليمية.
بصراحة.. مطلوب توجيه رئاسي وربما قرار برلماني يحدد بوضوح أن العمل الدبلوماسي قاصر على وزارة الخارجية السودانية وأن الحدود يحرسها الجيش السوداني.
اخر لحظة

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3409

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1373541 [ابورشاد]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2015 05:24 PM
السودان حارسو الله عشان فيه ناس مساكين لاذم. يفتحو كلية لتعليم الوزارة والقادة


#1373009 [فريد عبد الكريم محمد]
3.00/5 (2 صوت)

11-21-2015 03:20 PM
لا يحتاج أبراهيم محمود للوصية فهو الإرتري الأصل الذي وصل بقدرة قادر إلى منصب الفاعل الأول في حزب المؤتمر الوطني ومساعد الرئيس لم يكن ذلك يتم لولا دعم الحكومة الارترية عبر أجهزة إستخباراتها المتواصل له فلماذا نستكثر عليه كسر البرتوكول وسداد الدين لأهله في ارتريا


ردود على فريد عبد الكريم محمد
[الاصلي] 11-21-2015 06:13 PM
يافريد الفريد انت ماعضو في المؤتمر الوطني دخلك شنو ابراهيم يبقى مسئول ولا غفير بعدين الصحفي لف الكلام عشان يقول ابراهيم ارتري وحتى لو ارتري والله شرف ليهو انتوا ماحسن من الارترين ثانيا جربوا الارترين تخسروا شنو من 56 البلد راجعا والله اتمتنى ابراهيميبقى رئيس السودان مش الحزب ى لانواراجل شجاع مابناع جعجعهو ماعندو جد جرى واهم نقطه ماحرامي وعيونوا قويه ذي جماعتك . سيبك من الكلام الفارغ بتاع ارتري وسوداني وورينا حتعمل شنو للبلد


#1372749 [راسه دايش و رقبته معسمة]
3.00/5 (2 صوت)

11-20-2015 09:14 PM
ديار من فؤادي كنت فيها .... وكان أبي وكان بنو لساني


#1372736 [الحقيقة]
0.00/5 (0 صوت)

11-20-2015 08:45 PM
((قبل أيام ارتكبت حكومة البحر الأحمر خطأ فادحاً، حينما سمحت لعشرات الجرافات المصرية بالصيد في المياه السودانية.. مقابل أربعمائة ألف دولار سمحت حكومة بورسودان لشركات خاصة أجنبية بتدمير بيئة البحر الأحمر.. سفارة السودان في مصر أكدت أنها لا تعلم تفاصيل الصفقة الولائية.. حدث هذا الخطأ القاتل بسبب قلة الخبرة الدبلوماسية لحكومة إقليمية.))

دى مصيبة والله وما خفى أعظم


ردود على الحقيقة
[ابورشاد] 11-22-2015 05:31 PM
مادمر السودان غير كلام الجهوية الواحد لمن يشتغل يحبو يخربو سمعتو ومصر ماخدة حلايب في واحد حرك ساكن


عبد الباقى الظافر
 عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية
تقييم
7.33/10 (86 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة