المقالات
السياسة
ليس حلايب وحدها بل ونتوء حلفا
ليس حلايب وحدها بل ونتوء حلفا
05-05-2013 04:37 AM

عندما صرح السيد/ موسى محمد أحمد مساعد رئيس الجمهورية بعد لقائه رئيس جمهورية مصر العربية بأنه طلب من رئيس مصر إعادة الوضع الى ما كان عليه قبل عام 1995 .فوعده بذلك،اندلعت موجة من الهستيريا فى كل إعلام المعارضة المرئية والمقروءة. ونفى ذلك حزب السلطة ورئاسة الجمهورية.
فماذا كان رد الفعل هنا فى السودان,إنه صمت القبور من السلطات وأحدهم يصف طلب إرجاع الأرض المغتصبة بأنه طلب عنصرى ! وآخر يصف حدود السودان بالاسكندرية وحدود مصر أقصى الجنوب الجديد ، فيا لها من انبطاحة واستخفاف بعقول أبناْء وبنات شعبنا. والجدير بالذكر أن مقالة الدكتور/ سليمان محمد أحمد سليمان فى جريدة القرار16إبريل 2013 تناولت المسألة بموضوعية وقدمت نبذة تاريخية تؤكد سودانية حلايب.
وإنطلاقا من مقالة الدكتور ومقالات الأستاذ/ فكرى أبو القاسم بجريدة آخر لحظة وما أدلى به الاستاذ /فكرى عبدون فى مهرجان السياحة بوادى حلفا أضيف:
1. أن حدود مملكة النوبة هي أسوان شمالاً حسب اتفاقيه مبرمة بين ملك النوبة والمملكة المصرية قبل التاريخ الميلادي.
2. بعد الاستعمار المصرى التركى الذى إستمر من 1821 إلى 1885م لم تسطع السلطة الجديدة فى السودان تعيين الحدود فى كل الجبهات وانهارت فى 1898م.
3. إتفاقية الحكم الثنائئ حددت الحدود الشماليه للسودان بخط عرض 22 شما ل ولم يكن الشعب السودانى طرفا فى هذا التحديد لأنه كان تحت الاحتلال الإنجليزى المصرى وتم ذلك فى1899م.
4. الإدارة الجديدة الإنجليزية المصرية هى التى عدلت الحدود عام 1902م لصعوبة إدارتها من مصر لظرو ف طبوغرافية وديموغرافية (سكانية) بإضافة مثلث حلايب ونتوء وادى حلفا إلى السودان وسميت حدود إدارية ،فعندما انشيئت مصلحة المساحة السودانية بدأت فى تأسيس البنيات الاساسية لصناعة الخرط،فكانت المرجعية فى نقطة اساسية فى منطقة ادندان والتى تقع فى اعلى نتوء حلفا وهى تعتبر الحدود الشمالية للسودان و الجنوبية لمصر،ومنها انطلقت جنوبا،شرقا وغربا،كذلك فى بناء شبكة المثلثات بدأت من حلفا الى شلاتين ثم حلايب وبنيت النقاط التى تحمل الاحداثيات المرجعية والتى تعتمد عليها كل الخرط. وبقى هذا الحال إلى إتفاقية تقرير المصير فى ديسمبر1953م وأجريت انتخابات برلمانية وأتى نائب من حلفا وهو الاستاذ المرحوم /محمد نور الدين ،ونائُب من حلايب و هو السيد/ محمد كرار كجر(الدائرة رقم 70) و وقررا مصير السودان مع النواب الآخرين فى 19 ديسمبر 1955م .
5. لم تعترض الحكومة المصرية فى ذلك الوقت على إجراء الإنتخابات فى أراضيها وبين مواطنيها!! بل منحت السودانيين الذين يعملون بمصر إجازة حكوميه 3 ثلاثة شهور,لأنها كانت تأمل فى الوحدة بين البلدين ليصوتوا للأحزاب الإتحادية ولم يتمكنوا من التصويت لأن قانون الإنتخابات كان ينص على إقامة الناخب ستة اشهر.
6. عندما أعلن الاستقلال أول يناير 1956 كان أول من اعترف بالدولة الجديده كل من مصر والمملكة المتحدة وفق الحدود المعروفة دوليا والتى تضم نتوء حلفا ومثلث حلايب
7. فى فبراير 1958م أثارت الحكومة المصرية مشكلة حلايب ونتوء حلفا وأرسلت كتائب لتسجيل المواطنين للإستفتاء لرئاسة الجمهورية فتم رفع شكوى لمجلس الأمن فسحبت مصر كتائبها المدنية والعسكرية (ولازالت الشكوى موجوده)،وبقيت الكتائب السودانية فى حلايب وحلفا،فى مارس1958 أجريت إنتخابات وأتت بنائبين من حلايب وحلفا.
8. فى 1959م أبرمت إتفاقية مياه النيل ..وغمرت المياه أكثر من 150 (مائة وخمسون) كيلومتر داخل الحدود السودانية و نتوء حلفا التى تضم عمودية دبيرة،عمودية إشكيت,عمودية سرة,عمودية فرص و عمودية جزيرة فرص (آرتى كرجو), والمشيخة الشمالية لعمودية أرقين كل هذه العموديات شما ل خط 22، كيف ياترى تستغنى الحكومة المصرية من مواطنيها بل توافق على ترحيلهم الى بلدآخر وتدفع التعويضات على قلتها.الجدير بالذكر أن تسجيلات أراضى الملك الحر فى تلك العموديات المذكوره أعلاه كانت بسجلات وادى حلفا وأنتقلت الى سجلات حلفا الجديدة.فكيف ياترى تكون هذه أراضى مصرية!!!إن الارض السودانية المغمورة بمياة السد العالى لنتوء حلفا لا تعطى الحق لمصر ولا تحول الملكية ولا تبدلها ,بل ستظل سودانية وللسودانيين الحق الكامل بالانتفاع بزراعة الجروف وصيد الاسماك وبما فى باطن الارض من خيرات.
9. أما حلايب فقد أجريت بها إنتخابات فى عام 1965،1968و1986م ولم تعترض الحكومة المصرية .
10. فى العام1992م تم إحتلال حلايب بالكامل عقب محاولة إغتيال حسنى مبارك وإتهام الحكومة السودانية بتدبير المحاولة وفرض عقوبات من مجلس الأمن على السودان.
11. إنتخابات2010لم تشمل حلايب المحتلة..وفى جنوب خط 22دائرة سكانها خمسة الف نسمة أجريت فيها إنتخابات بإسم حلايب..!!...
ليقرأ كل سودانى وكل مصرى رواية (كفاح طيبه) للأديب العالمى نجيب محفوظ..إنها رواية واقعيه تحكى عن المملكة المصرية ومقاومة الغزاة ، وكيف كانت مملكة النوبة ملاذا للمصريين
أرضا وسلاحا حتى يتمكنو من صد المعتدين وإسترداد سلطانهم.كما ارجو ان يقرأها الأستاذ/ إبرهيم عيسى صاحب فضائية القاهره والناس،ونقول له إنكم أحرار فى معارضة حكومتكم، لكن تأييد إجتياح حسنى مبارك لأراض سودانية غير مقبول على الإطلاق.
لقد إرتضينا بالحدود التى تم الإستقلال عليها بالرغم من تحديدها بواسطة الإستعمار.فلابد من تعويض النتوء شرقا وغربا أرضا ثم بعد ذلك يتم بناء المعابر بين البلدين.
عند زيارة حسنى مبارك للسودان بعد الإنتفاضة وإجتماعه برؤساء الأحزاب ,أثار المناضل الراحل/ محمد إبراهيم نقد مسالة الحدودعام 1986فكلف السيد/ الصادق المهدى مصلحة المساحة بإعداد دراسة حول الحدود الشمالية وأعد الدراسة مهندس المساحة/ هاشم محمد خير،والدراسة موجودة بإرشيف مجلس الوزراء. إن حفظ مثل هذه الوثائق مهم وحيوى.
إن حدود السودان المستقل يتضمن نتوء حلفا و حلايب والتى إعترفت بها منظمة الوحدة الإفريقية وقررت أن لا تمس الحدود التى تركها الإستعمار وأستقلت الدول عليها لتجنب نزاعات الحدود ، وهنا أذكر أن السيد/ إسماعيل الأزهرى قام بتسليم منطقة جمبيلا للحكومة الإثيوبية لأنها كانت تدار من السودان قبل الإستقلال .
فى تصريح لوزير الخارجية قدم ثلاثة بدائل : التحكيم’ الإستفتاء أوالتكامل هذه البدائل تنازل عن حق الشعب السودانى فى أرضه . وهى ليست منطقة نزاع حتى نذهب للتحكيم! والتحكيم يتم بموافقة الطرفين وهذا لن يتم لأن الطرف الثانى إجتاح وإحتل .أما عن الإستفتاء ,فمن الذى يقرر؟ خلال 18 عاما من الإجتياح ما الذى حدث فى التركيبة السكانية والخدمات؟أما التكامل أوتغيير الإسم (حبايب) بدلا عن حلايب لا يستحق التعليق لأنه تفريط فى الأرض .إن قضية الحدود مسألة مركزية تهم الشعب بأجمعه لذا لابد من تمليكه بكل التفاصيل.إن الحكومة التى تملك سندا شعبيا هى التى تسطيع إثارة مثل هذه القضايا، ليهب عن إقتناع للدفاع عن الأرض وإسترداد المناطق المحتلة ، لقد أبتلى شعبنا بحكومات لا تحافظ على الأرض و الكبرياء..بدأت بقتل المزارعين فى جوده!والتنازل المذل فى إتفاقية مياه النيل 1959م!والصمت عند إجتياح حلايب ونتوء حلفا وفقدان ثلث البلد وحروب أهلية لا تتوقف..56 عاما من الضياع.
جدير بالذكر أن الحكومة التى تملك سندا شعبيا هى التى تسطيع إثارة مثل هذه القضايا .
*مهندس/ مساحة بالمعاش-مصلحة المساحة السودانية سابقا
24 إبريل2013
تنبيه: أن جمبيلا كانت مؤجره من قبل الحكم الثنائى من أثبوبيا.

[email protected]

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2161

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#657660 [أنور محمدين]
0.00/5 (0 صوت)

05-06-2013 11:40 AM
شكرا وعرض جيد ولكن إن تأخرنا في اللجوء للعدالة الدولية ستعمل مصر علي تمصيرها ونكون أمام الأمر الواقع!! وجيشنا ما فاضي!


#657252 [هيكل]
0.00/5 (0 صوت)

05-06-2013 06:17 AM
حكومه لاتحترم الشعب الذي تحكمه بالقهر والظلم لاتحترم ارضه.
كسره:-
بعد تطهير السودان من احتلال الانقاذ عندها حتنسحب مصر والاعتذار علي احتلال اراضي سودانيه لانها سوف تجد رجال لايهابون الموت
واخر الكلام سيناء اسرائليه والماعجبو يشرب يشرب من البحر المتوسط


#656852 [Ashshafo Khalo]
0.00/5 (0 صوت)

05-05-2013 04:24 PM
حلایب سودانیه والله مصریه دا کان زامان. الحکومه فی مصر والسودان حکومات اخوان مسلمین. ای بلد فی البلدین بلد (روکه) ومافی حدود کلها تبع الخلافه الاسلامیه. مافی حاجه اسمها الحدود السودانیهوالحدود المصریه. توجد حدود الخلافه الاسلامیهوهی تشمل اماره السودان - اماره مصر - اماره غزه - اماره قطر (وهی بیت مال المسلمین) اماره تونس - اماره کذا وکذا و امیر المومنین الظواهری رضی الله عنه. فتحوا عیونکم واتغدا بالاخوان قبل یتعشوا بیکم


#656293 [omer ali]
5.00/5 (1 صوت)

05-05-2013 09:32 AM
فلنجعل اقلامنا خنجرا في خاصرة من ارادوا بيع وطننا والتنازل عنه لمصر

حلايب وشلاتين ووادي حلفا والقري شمال الوادي والجزء السوداني من جبل عوينات كلها اراضي ترزح تحت الاحتلال المصري وبموافقة سفلة الانقاذ بل الاخطر من ذلك انهم ماضون في غيهم وانبطاحهم لمصر ويخططون لتسليم ارض الولايه الشماليه كلها لمصر كما افادنا بذلك كبير سحرة فرعون الكاروري

انا لا اري حلا لهذه المشاكل مع مصر خاصة في زمن الهوان الانقاذي والدبلوماسيه المنفقسه تجاه مصر التي ابتدعها المملوكي مصطفي اسماعيل سوي رفع السلاح ومقاومة الاحتلال المصري لارضنا,, يجب ان يدمر اي مشروع زراعي مصري في الشماليه وان يتم اصطياد اي عامل او مستثمر مصري تطاْ قدماه ارض بلادنا

المصريون لايعرفون لغة الحوار والاحتكام للعقل خاصه مع السودان فهم شعب يخاف ولايختشي واهلنا في بلاد النوبه المحتله مصريا فطنوا لذلك وقاموا بانشاء حركة كتاله المسلحه حتي يعودا لارضهم التي التاريخيه قبل ان تمتلئ بفلاحي وصعايدة مصر

شعبنا مغيب تماما ولايدري ما يجري خلف الكواليس بين سفلة الانقاذ وحكام مصر الذين يدبرون المكائد والمؤامرات ضد بلادنا حتي تصبح ضيعه مصريه ونصبح نحن اهل السودان مواطنيين من الدرجه الثانيه في بلادنا


#656250 [مندكورو]
0.00/5 (0 صوت)

05-05-2013 09:00 AM
اصبحت السمؤولية الان في اعناق الشعب السوداني فقد ثبت ويما لايدع مجالا للشك ان الحكومة الخائرة الخائبة والتي لانعرفهاولا تمثلنا قد قبضت الثمن ولاعذر لنا بعد اليوم ان تخاذلنا وتركنا ارضنا نهبا لكل طامع فيها...


مهندس / مصطفى عبده داوؤد
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة