05-09-2013 06:43 PM

عندما كنت صغيراً ... هه وجميلاً
كنت أحيا بإهتمام الجميع بي,قبلات الجميلات وأكواب الحليب.
لم يضايقني جهلي بالعديد من الأشياء,ولا تلك الرموز الهيروغليفية والتي يقولون أنها كيفية كتابة إسمي على الورق.ما كان يضايقني هو ظهور إمرأة مجهولة من كل حينٍ لآخر وهي تهتف بحماس:
هَي يا حناني ... تعال أسلم عليك.
وقبل أن تصدر مني بنت شفة,أو أي إعلان عن الموافقة أو الرفض إذ بقوة عنيفة تعتصر وجهي وضلوعي, وفي أحيانٍ أُخر, بعض أطرافي.وما إن تصدر زفرة الخلاص حتى كنتُ أكتشف أن هنالك جلسة مساج أخرى من إمرأة من فئة المجهولين لدي,وهي تهتف بحماس أكبر:
تعال لي أنا حبوبتك ... تعال أشُمك !
في دواخلي كنت أُزمجر: (ياخي أنا داير أكبر عشان ما اتباس ولا أتشم .. أنا ما فتيل )
لا الممانعة تجدي,ولا البكاء يجدي !
وحده الإذعان ! ... إلى أن كبِرت.
توقفت خدمات المساج والشم والقبلات المُعدية و غيرها, ولكن كَبُر معي (البعاتي),(ود أم بعلو),(الدودو) وغيرهم من هادمي اللذات ومفرقي الجماعات.حقيقةً لم أخشى المذكورين آنفاً لفترة طويلة ,فسرعان ما ساعدني برنامج محوالأمية و بإحلال أسماء مُحترمة كالجن والعفاريت وشخصيات أُخرى أجدر بالمهابة.ولكن للأسف غيري ما زالوا يخشون.. وأطفالنا ما زالوا يسمعون نفس الأحاجي والخُرافات.
ما أجمل أن نُربي أطفالنا على الترغيب والتحفيز والمنع عند الضرورة,بدلاً عن زرع الشك والمخاوف في مخيلاتهم .وإن لم يكن هنالك مفرمن التخويف,فالمسيح الدجال وإبليس أولى بأخذ أدوار البطولة في أحاجينا.


د. هوازن عباس
[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1179

خدمات المحتوى


التعليقات
#661761 [نونة المجنونة]
5.00/5 (3 صوت)

05-10-2013 09:07 PM
دلفت الي مقالك و في ذهني الشمام البرلماني دفع الله حسب الرسول ..
و حمدت الله انها شمومة حبوبات ....


#661140 [التــــــــــــــــــــــــــــــــــــائــــــــه]
0.00/5 (0 صوت)

05-09-2013 10:29 PM
حلـــــــــــــيــل زمــــــــــــــــن الحـــــــــنان يـــــــــــابـا


د. هوازن عباس
د. هوازن عباس

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة