05-20-2013 02:23 AM


أمس الأول ارتسمت ابتسامة عريضة على محيا الاستاذ محمد الحسن الأمين..رئيس لجنة الدفاع والعلاقات الخارجية لم يجد مكانا انسب يجلس فيه داخل سرادق الفرح الممتد غير ان يكون على يمين الشيخ الترابي..ومن قبله كان عثمان الهادي القيادي بالحركة الاسلامية قد حجز مقعدا على مائدة الشيخ الترابي..في خواتيم زواج نجل الدكتور عثمان عبدالوهاب تصدق نافع بابتسامة رضا حينما هم بمصافحة الشيخ الترابي.
لم يكن المشهد السابق حنين للمرجعيات القديمة بقدر ماكان تعبير عن المزاج السوداني المتصالح..ذات المشهد يتكرر بشكل ثابت عبر الانسجام بين الرئيس البشير ونائبه الدكتور الحاج ادم يوسف..قبل سنوات قليلة كانت تقديرات السياسة تصنع جدارا عاليا بين الرجلين اللذيين لم يسعهما وطن واحد..في هذه اللحظة لا أحد في مؤسسة الرئاسة يفهم المشير البشير بقدر العقيد عبدالرحمن المهدي..وقبل سنوات قليلة كان الرجلان على شفا نقيض في الممارسة السياسية.
قدرة السودانيين على التصافي كانت دائما فعلا مدهشا للاخرين..الان رقم ضبابية الموقف الا اننا بالامكان استدعاء المزاج السوداني للخروج من الازمة..تعبير ازمة تشير اليه تصريحات السياسيين مثل والي الخرطوم الذي يؤكد ان الخرطوم امنة..وتحذيرات البروفسور غندور الذي أكد ان الدم سيصل الركب ان حاولت الحركات المسلحة دخول الخرطوم..هذه التصريحات غير المسئولة تبث قدرا كبيرا من الخوف والهلع في نفوس المواطنين..الان بدأ قادتنا (المدنيين) يتحدثون عن امكانية الا تكون الخرطوم امنة.
في مثل هذا الظرف مطلوب نقل الكرة الى الجزء الاخر من الملعب..استراتيجية يستخدمها مدربو كرة القدم كثيرا..مطلوب منا ان نفكر في الغد..رجال الجيش سيؤمنون حاضرنا..هذا عهدنا بهم من زمن طويل..فقط مطلوب من المدنيين ان يتحدثوا فيما يليهم حتى لا نضطر للمطالبة بحاكم عسكري للخرطوم.
الجزء الاخر من الملعب يظهر فيه مولانا محمد الحسن الميرغني..الحزب الاتحادي المح عن نيته ترشيح نجل الميرغني واليا على الشمالية..حسنا ..الحزب الحاكم صرح مؤخرا عن نيته في اجراء عملية توسعة شرايين تسمح بضخ دماء جديدة في الساحة..هنا علينا ان ننظر للساحة بمختلف مكوناتها..هنالك اتهام ان الحزب الحاكم يجعل شركائه صحبة راكب..الان اذا اعلن الحزب الحاكم انه لن يرشح ممثلا له في انتخابات الشمالية يكون قد تمكن من نقل الكرة الى الجزء الاخر من الملعب.
ادارة حوار صريح مع المعارضة المدنية يعيد خلط اوراق اللعب..اتخاذ قرارات صعبة في الوقت المناسب اهم من المكابرة وانكار الحقائق..السماح لاي قوى سياسية جهوية بتحقيق انتصارات يجعل بلدنا في مهب الريح..هذه المعادلة تتطلب تقديم تنازلات تصل حد التفكير في حكومة انتقالية ان كانت تمثل مخرجا امنا..فريق عمل قومي يكمل به الرئيس البشير دورته الانتخابية الحالية..الحكومة الانتقالية يكون همها الأول تهيئة الساحة الى انتخابات تعيد وزن القوى السياسية.
النظر الى المستقبل افضل علاج لحالة الاحباط السائدة هذه الايام.

الاهرام اليوم
www.facebook.com/traseem
[email protected]





تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2219

خدمات المحتوى


التعليقات
#672070 [الغضنفر]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2013 02:20 PM
أولاً ، يلزمك تحسين لغتك العربية
رقم = رغم ( كنت اعتقد أنك تخلط بين الغين و القاف في النطق فقط ، و لكنك في الكتابة أيضاً تبشتن هذين الحرفين ) إنا لله.

الآن بدأ قادتنا المدنيين = المدنيون
الحاكم يجعل شركائه صحبة راكب = شركاءه

ثانياً، بطل النفاق

ثالثاً ، و هو الأهم : لم أتألم كما تألمت ليلة البارحة و أنا انتظر برنامج ( صالة تحرير) للأستاذ اللامع خالد ساتي فإذا بك تطل من نافذة الصالة مع أحد أبشع رجل يمكن أن يسمعه أو يراه الناس و هو ربيع عبد العاطي الدجال الذي لا يفقه شيئاً.

ثم كانت الطامة عندما طفقت تسأله أثناء الحوار عن توافه و سقفاسف مثل : نسبة الطبيبات المدخنات و الزواج العرفي و اعتزال لاعب كرة القدم العجب. و الله خسارة يدوك فرصة ساعة كاملة في التليفزيون عشان تتكلم في مثل هذه المواضيع الهايفة ، كمان في قناة أم درمان الفضائية.

آخ يا فشفاشي


#671604 [كاره الإنقاذ والمطبلين]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2013 08:49 AM
مقالك ركيك وقمة الغباء ان تحاول خدع عقول الشعب السوداني الواعي بما يدور حوله من تجار الدين والماسونية الذين ينهبون اموال الشعب السوداني تحت مسميات كثيرة وقد دنت ساعة ثورة الجياع والحساب ولد يا مطبلاتي الإنقاذ


#671097 [قرفان]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2013 08:59 PM
مقال الواحد عشان يكمله لازم يقرش ليهو ليمونة من كم التملق و الدهنسة يعني يا الأسمك الظافر تقاتل باظافرك عشان تلقي مخرج للحكومة من مصيرها البقي علي الأبواب حكومة انتقالية و نافع يبتسم للترابي و الحسن جلس يمين الترابي بالنسبة كلهم و انت أولهم ملة واحدة فاسدة و مفسدة و يجب ان تغوروا في ستين داهية بلا يخمكم


#671034 [عثمان خلف الله]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2013 07:44 PM
فعلا الحكومه الانتقاليه فى هذا الوقت اصبحت ضرورة
المشكله المؤتمر الوطنى كأن لم يسمعو بمصطلح انتخابات مبكرة ولا يوجد فى قاموسهم تنازلات مؤلمه
السودان الان فى اشد الحوجه للتصالح الان خصوصا مع المعارضه الداخليه لضمان وحدة الصف23


#670727 [Rebel]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2013 01:37 PM
* فيم مضى, كنت اعلم انك ارزقى, يا الظافر.

* و لقد تاكد لى الآن انك جهوى عنصري بغيض, كاذب و منافق ايضا".

** الجبهة الثوريه سوف تنتصر و قريبا جدا, و سيتم ازالة نظام الجهويه و العنصريه و الظلم و البطش. و ستتم محاسبتهم فردا فردا على ما ارتكبوه من جرائم فى حق الوطن و المواطن.
انا انصحك ان توفق اوضاعك فورا, فالمحاسبه ستطول كل الذين نافقوا لإطالة عمر هذا النظام الفاسد.


#670503 [abdo]
5.00/5 (2 صوت)

05-20-2013 10:44 AM
عليكم الله ده صحفى ولا ده مقال ؟ معقولة شفت فلان يتبسم لفلان وفلان بهبش فى علان ...ده صحفى ولا مشاطة ؟


#670472 [طبيب عاطل من ارض الهامش]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2013 10:15 AM
أنت في دي غلطان ، حكومة " التضامن النيلي " اكثر واعمق جهوية من الشتات الذين يحاربون الحاكمين في الخرطوم وهم خليط ينتمون الى المهمشين من بورسودان الى الجنينة. سجل زيارة الى ارض الهامش واجلس مع المهمشيين في تلك المناطق ومر على مؤسسات الدولة والبنوك وتاكد كيف يكون التوظيف ، صدقني انا اعرف ناس من اهل "التضامن النيلي " استلموا وظائفهم وقبضوا الراتب قبل ان يستلموا الشهادة الجامعية. اذا قلت ليس هناك ظلم اذا انت ظالم،فالظلم على الهامشيين بين كالشمس او اشـد مثل السماء في النهار. ولا تنسى حساب الله ، إنـه حساب فردي ، فلن يدافع عنك احد من اهل " التضامن النيلي يوم الحساب"


#670182 [سايكو]
5.00/5 (1 صوت)

05-20-2013 06:26 AM
تطبيل وتزمير و كسير تلج تعودنا عليه من الكتب و في الاخر كلام فارغ ما عنده معني .
و الاغرب كمان حكايه الحركات الجهويه
لو افترضنا انه الجبهه الثوربه حركه جهويه و عنصريه
المؤتمر الوطني زأتو حركه جهويه و عنصريه و اقرب مثال جهاز الامن المكون من 3 و لا 4 قبائل بس في بلد فيه 600 قبيله
طبعا دا غير الوزارت و خصوصا السياديه منها زي وزأره الطاقه و الماليه و الخارجيه و غيرها كتير .
النظأم عنصري حتي النخاع و الناس ديل مجرمين توغلوا في سفك الدماء و يومهم قرب خليهم يحصدوا الزرعوه
و كل نفس بما اكتسبت رهينه


عبدالباقي الظافر
عبدالباقي الظافر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة