05-30-2013 08:42 AM


طوال يوم الاثنين الماضي والثلاثاء والاربعاء ظللنا نعاني من انعدام المياه تماماً بمدينة الثورة الحارة السابعة... وقبلنا شكا مواطنو عدد من أحياء الولاية من شح المياه في مناطقهم، وأوضحوا خلال جولة واسعة قامت بها (smc) استمرار انقطاع وشح المياه في معظم ساعات اليوم خاصة النهار ولعدة أيام مما تسبب في معاناة كبيرة للأسر للحصول على المياه، وقالوا إن دخول فصل الصيف الذي يشهد استهلاكاً أكبر من المياه فاقم من معاناتهم.
وطالب المواطنون بأحياء الفتيحاب، الكلاكلات، الديوم الغربية، اللاماب، الحلفايا والحاج يوسف هيئة المياه بتوضيح أسباب المشكلة والعمل على معالجتها خاصة أن الهيئة قامت بربط فاتورة المياه بالكهرباء وقيام المواطنين بدفع الرسوم بانتظام مما يمنع انتفاء أي مبررات للتقصير في تقديم الخدمة.
لا نريد التعليق اكثر ولكن نقف عند هذه التصريحات:
أعلن د. عبد الرحمن الخضر أن العام الحالي هو عام إحلال شبكات المياه بالولاية، مشيداً بالزيادة المضطردة في كمية المياه المنتجة من المصادر، مبيناً أن المياه المنتجة حالياً تقدر بنحو مليون وثلاثمائة ألف متر مكعب في اليوم تفيض عن حاجة المواطن.
ودعا خلال لقائه بقيادة هيئة مياه الخرطوم بحضور المهندس جودة الله المدير العام للهيئة إلى ضرورة معالجة البؤر الساخنة فى بعض مناطق الولاية التي تعاني من شح المياه، وحدد أسبوعاً لحصر كافة المناطق المتأثرة، مؤكداً سعي الولاية إلى رفع إنتاجية المياه خلال العامين القادمين إلى (2) مليون متر مكعب فى اليوم، مشدداً على إكمال إحلال الشبكات بنهاية العامين القادمين.
من جانبه قال المهندس جودة الله إن خطة الصيف تستهدف إنتاج المياه وتحسين الشبكات، موضحاً أن الهيئة زادت الطاقة الانتاجية لـ(10) محطات نيلية خلال شهري أبريل ومايو بما يفوق المعدل، مشيراً إلى أن محطة المنارة زادت إنتاجيتها من (150) ألف متر مكعب في اليوم إلى (170) ألف متر مكعب في اليوم بزيادة 20 ألف متر مكعب تتوزع ما بين مناطق أم درمان القديمة ومنطقة دار السلام.
وأشار إلى زيادة إنتاجية محطات سوبا والمقرن وبحري، موضحاً أن الهيئة طرحت هذا العام (115) بئر في برنامج التنمية بجانب ثلاث محطات ( الوادي الأبيض، واوستي، برى2) بجانب (188) شبكة مياه مشيداً بجهود حكومة الولاية ودعمها المتواصل لمشروعات المياه.
كشفت هيئة مياه ولاية الخرطوم عن تشييد وتأهيل أكثر من (100) بئر للمياه وإدخالها الخدمة خلال هذا العام بجانب زيادة الطاقة الإنتاجية للمحطات بما يفوق الـ20% عن موسم الشتاء لتغطية الطلب المتزايد للمياه في الصيف. وأكد المهندس جودة الله عثمان مدير الهيئة أن العام الحالي شهد استقراراً كبيراً في الإمداد المائي بالولاية، مبيناً أن كثرة الكسورات في بعض الخطوط خير دليل على زيادة كميات المياه التي ضخت في الشبكات، كاشفاً عن اتجاه الهيئة لزيادة إنتاجية مياه محطة المنارة خلال شهرين إلى (200) ألف متر مكعب بدلاً عن (170) ألف متر مكعب وزيادة مياه بحري إلى (70) ألف متر مكعب في اليوم، مجدداً التزام الهيئة وجاهزيتها لمعالجة أي بلاغات تصل إليهم عبر قنواتها المعروفة.
والله من وراء القصد

[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 841

خدمات المحتوى


د.عبداللطيف محمد سعيد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة