المقالات
السياسة
أذن أعلموا السبب… الحكومة تُسرطن الشعب !
أذن أعلموا السبب… الحكومة تُسرطن الشعب !
07-09-2013 11:54 AM


كشف تقرير المراجع العام البيئى بولاية الخرطوم 2011 عن استخدام هيئة مياه الخرطوم لمواد ضارة ومسرطنة، وأوضح أن الهيئة تستخدم مواد لتنقية المياه تشتمل على الحديد والزنك والنحاس الرصاص الكروم والمانجنيز، واتهم المراجع العام مسؤولين سابقين بالهيئة بالتستر والتضليل وعدم تقديم مستندات عن مواصفات لبعض المواد للمواصفات والمقاييس مما تسبب في إفراج هيئة المواصفات عن شحنات غير مطابقة للمواصفات.

وفي وقت سابق من هذا العام قال وزير مجلس الوزراء إن بلادنا صارت (مكبا) لنفايات بعض الدول ، وأشار إلى ارتفاع حجم الإصابة بمرض السرطان نتيجة لدخول السلع المسرطنة … فيما تقوم الإدارة العامة للجمارك وبشكل راتب بإبادة حاويات من المواد الاستهلاكية والغذائية منتهية الصلاحية وكميات كبيرة من مستحضرات التجميل والملابس المستعملة ومدخلات الإنتاج غير المطابقة للمواصفات والتي تضر بصحة المواطن والتي تقدر قيمتها بملايين الجنيهات!! إذن الصورة واضحة المجرم والجريمة والمجني عليه لوحة مكتملة الأركان من ناحية قانونية، ينقصها فقط الفعل المثابر لأجل أن ينال الجاني القصاص الرادع، الحكومة السودانية تسرطن شعب السودان، هذا ليس حديث( الطابور الخامس)، بل حديث أحد أجهزتها والواقع يقدم دليل صحة ماجاء في التقرير.

لا أفهم أن نعارض (بطق الحنك ) قضايا جاهزة تتطلب الدفع بها لساحة القضاء . إنها الصحة وحق الحياة الآمنة، قضايا لا تتحمل انتظار الحصول على أذن أو تصديق، تعبئة المتضررين من تلوث المياه لا تحتاج لعقد اجتماعات أو إجراء مشاورات إو الوصول لحد أدنى من الوفاق، المعلومات وافرة والقضايا واضحة ، المعارضة تحتاج أن تقوم بأفعال نوعية تخترق بها حالة الجمود، شعب السودان إرتقت قدراته على إثارة قضايا محددة ويرفع شعارات دقيقة ومحددة ضد سد الشريك. ضد نزع أراضي المزارعين. ضد تجفيف مشروع الجزيرة. ضد القتل على أساس إثني وديني وضد النزاعات القبلية .. أنه يمضي في مسيرته بخطى وطيدة . كل المطلوب حشد الطاقات وتجميع أجزاء الصورة المتناثرة لتحقيق هدف التغيير الجذري.

الميدان

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1155

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مديحة عبدالله
مديحة  عبدالله

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة