07-17-2013 01:33 AM


· البعض يريدنا أن نتحدث عن معناة الشعب ونترك الحديث عن الجماعات الإرهابية ، ويريدنا أن نتحدث عن التجاوزات المالية وعدم المسؤولية التي أصبحت سمة أساسية للدولة ، ونترك الحديث في السياسة ..!!



· نعم لاخلاف في أن للمعناة اليومية الأولوية ، ولا جدال في أن فضح الفساد والمفسدين هو الهدف السامي للصحافة ، ولا خلاف في أن الغلاء وصعوبة المواصلات وإنعدام الخدمات الطبية وأكوام القمامة هي مسائل في غاية الأهمية يجب أن نتناولها يومياً ..



· ولكن أيضاً يجب أن لا يكون هناك خلاف في أن كل هذه المعناة التي يعاني منها الناس هي معناة سياسية ، ويجب أن لايكون هناك خلاف أيضاً في أن هذه الجماعات الإرهابية هي سبب معظم هذه التوترات داخلية كانت أو إقليمية ، وهي سبب عدم الإستقرار السياسي للدولة وبالنتيجة هي سبب عدم الإستقرار الإقتصادي ..!!



· نعم سنتحدث عن معناة معظم أحياء الخرطوم إن لم يكن كلها من قطوعات المياه والكهرباء المستمرة ، ولا تخلو حارة أو يخلو حي أو مربع من هذه المأساة ، وفي حالة تناولنا لقضية المياه لا بد أن نتحدث عن هيئة المياه والتي تتبع للوالي الخضر والذي يتبع للمؤتمر الوطني الذي يتبع للحركة الإسلامية التي تحكم السودان فعلياً ، وإذا تحدثنا عن الحركة الإسلامية لا بد أن نتحدث عن إنقلابها على الشرعية ، وبذلك نكون قد بدأنا الخوض في السياسة والجماعات الإسلامية ..!!



· وإذا أردنا أن نتحدث عن تذبذب التيار الكهربائي ، والقطوعات اليومية والتي تتسبب في إحراق أجهزتنا الكهربائية وتعطل أعمال الكثيريين ، لا بد أن نتحدث عن هيئة الكهرباء التي تتبع للوزير اسامة عبدالله الذي يتبع للمؤتمر الوطني الذي يترأسه البشير واللذان يتبعان للحركة الإسلامية التي جاءت بإنقلاب عسكري ، وبذلك سنتحدث عن الجيش والسياسة والجماعات الإسلامية ..!!



· وعليه إذا أراد الشعب كهرباء ومياه وصحة وتعليم ، لابد أن نتحدث عن الأسباب الحقيقية وراء إنعدام هذه الخدمات ، ولابد بالتالي أن نتحدث عن الحزب الحاكم وبالتالي لا بد أن نتحدث عن فكر وتوجه هذا الحزب ، وإذا أراد الشعب كهرباء ومياه ، لابد أن تمر هذه الإرادة بإرادة التغيير ، هذه الإرادة التي تحمل مفاتيح جميع الحلول ..!!



ولكم ودي ..

[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1063

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#723357 [سوداني علي وطنو]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2013 07:22 AM
هههههههههههههه الشعب بخاف ان يموت


نورالدين عثمان‎
نورالدين عثمان‎

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة