في



المقالات
السياسة
يمدون لسانهم للبرلمان
يمدون لسانهم للبرلمان
08-04-2013 09:35 AM

بين يدي تشريع صادر من المجلس الوطني «البرلمان» تشريع الجدول الرابع رسوم وقوف المركبات في الساحات الخارجية. من قانون الطيران المدني لسنة 2009 م.
تكون رسوم المركبات في الساحات الخارجية لمطار الخرطوم: ساعة أو جزء منها واحد جنيه، ساعة إضافية أو جزء منها نصف جنيه، لمدة عام «50» جنيهاً.
مطارات الولايات «50%» من الأسعار أعلاه.
تُرى كم هي هذه الرسوم اليوم، وهل وافق البرلمان على ما طرأ من زيادات أم لم يستشره أحد، والجماعة عملوا ما عملوا على طريقة «هو البرلمان جائب خبر؟» ما هو تشريع والسلام.
بين يدي أيضاًً خطاب من مدير الإدارة العامة لمطار الخرطوم صلاح الدين سلام مهنا، إلى المدير العام لسلطة الطيران المدني يعرض له طلب شركة «الوثبة» ومبرراتها التي منها التضخم، وتكلفة التشغيل، وارتفاع ضريبة القيمة المضافة من «15 %» إلى «17%» لهذه المبررات والتشغيل الآلي الذي تطلب زيادة عمالة «صراحة هذه لم تدخل دماغي أبداً إذ العكس دائماً هو الصحيح كلما استخدمت برامج وآلات قلت العمالة». لكل هذه الأسباب وأخرى تطلب شركة «الوثبة»، التي شيدت المظلات بنظام البوت، تطلب رفع قيمة الساعة الأولى من جنيهين إلى ثلاثة جنيهات. وهنا نسأل متى صارت جنيهين، وكيف وهل يعلم البرلمان بهذه الزيادة، وهل أجرى تعديلاً في تشريعه أم هو على طريقة الأفلام المصرية.. آخر من يعلم.
وتطلب رفع أجرة المسار من «500» جنيه إلى «800» جنيه، والمسار خارج المطار من «500» جنيه إلى «1000» جنيه. ومواقف خارج المطار من «1800» جنيه إلى «2200» جنيه. صلاح كان حنيناً مع شعبه، إذ طلب بعد التفاوض مع شركة «الوثبة» أن تقتنع بدلاً من «2200» فقط تخفضها إلى «2000» جنيه، والمسار الخارجي من «1000» إلى «950» جنيهاً. أما سيارات المواطنين عليهم دفع مبلغ «3» جنيهات على الساعة الواحدة ثمناً لوقوفها في حوض الكوثر المطاري، وهو مواقف المطار سائبة، ما هو الذي يدخلها مضطر ولا بدائل له لذا وجب عليه أن يدفع ما تراه شركة الوثبة، بلا برلمان بلا لمة.
إذا اتضح أن ما ذكرناه لم يمر على البرلمان للتعديل، فتلك مصيبة ولا معنى لتشريع غير مطبق «هو نحنا عندنا فائض حبر» وعلى البرلمان أن يأخذ إجازة أبدية إذا كانت قوانينه وتشريعاته لا تُحترم.
أما إذا ما عدل البرلمان هذه الزيادات واعتمدها بناء على هذه الأعذار وخصوصاً زيادة القيمة المضافة، فعليه أن يرى كيف يستفيد السوق من رفع القيمة المضافة، القيمة المضافة «2%» السوق رفع «50 %». وهذا من القرارات غير المدروسة بعناية أو هي من استسهال التشريعات الكسولة التي لا تعرف إلا الإيرادات السهلة.
نريد أن نعرف ماذا تقدم شركة «الوثبة» مقابل هذه الرسوم للسيارة، علف يعني؟ مربط؟ ما هي شمس ربنا تصقع في السيارة إلى أن يعود صاحبها!



احمد المصطفى ابراهيم
[email protected]





تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1273

خدمات المحتوى


التعليقات
#737372 [ود الباشا]
3.00/5 (1 صوت)

08-05-2013 01:43 AM
بعد شوية حايعملوا الرسوم على النفر يعنى لو السيارة فيها 5 اشخاص اضرب القيمه فى خمسة انتوا مالكم الناس مش راضية بعدين يعنى شركة الوثبة سيدا حايكون منو يعنى يعمل العايزو مافى واحد يقول بغم ولا حتى نواب البرطمان البمثلوا الحكومة وليس الشعب ما كلهم اخوات بعض


#737239 [كومارو]
1.50/5 (2 صوت)

08-04-2013 11:22 PM
مازلت تخدم مصالحك الخاصة فهذا المقال مساحة يتربع عليها ابنك الذي يعمل في احد شركات الطيران
وزيدني من دلك شوية وكار الاشواق عليا


#737073 [سودانى اطلاقا ما منفرج الأسارير]
4.50/5 (2 صوت)

08-04-2013 07:41 PM
ايا استاذ الأجيال يا صاحب ألأستفهامات... العيد مبارك عليك وتعود عليك ايامو بما كانت عليه الخوالى منها من وافر الاشراق والابتهاج..فاض مقالك اليوم بالوفير من الأرقام ..واصبح علينا من العسير متابعة منابعها.. هووّا يعنى الزيادات اللى بتقول عليها عايزا موافقة البرلمان ؟ ليه؟ طالما الناس بيدفعوها رضوا ام ابوا.. وما فى زول رفض الدفع او احتج .. "لمن يشكون عنت الليالى .. االى العباس ام عبدالحميد؟" ... "طبعا" السايق العربيه ودخل الموقف بيطالبوه بالدفع عند الخروج من المطار.."مو هيك" طبيعى حيدفع وهو صاغر.. وحتى لو عرف عند الدخول انه سيدفع 10 جنيه على الساعه برضو حيقيف لأنو بيكون اتورّط ودخل الموقف ولا بد مما ليس منه بد ..
ثم انّو هل نواب البرلمان حتى فى ساعة صحيانهم بيتابعو ما يدور تحت القبه؟؟ ناهيك عن انهم بياخدو "الغمده" لأنو طبعا "النوم سلطان" وتصعب مقاومته تحت البروده الناعمه.. وانت سيد العارفين من واقع عملك بين المنصات وصفوف الطلاب ألآ بد لبعض الطلاب من الدقسه التى لا تؤخّر اذا جاء اجلها مهما كان المعلم يفيض حيوية ونشاطا والدرس جاذبا..وحتى لو كان سقف الفصل بالزنك بدون تلقيم .. ويقعلو عامر.


#736988 [hajabbakar]
4.00/5 (1 صوت)

08-04-2013 05:28 PM
اخى الكريم ابحث عن المالك الحقيقى لشركة الوثبة وستزول علامات استفهامك
افتنا الفساد والتمكين وهدا ماوقف ضده ورفضه الاخوة المصريون والا فان رماد حماد قد كالهم
كما كالناومزق اوصالنا


#736665 [رضوان الصافى]
3.00/5 (1 صوت)

08-04-2013 11:56 AM
اخى احمد .. كل عام وانت بخير والوطن والامة الاسلامية على خير وخير
اما زلت تأمل على البرلمان ؟ فهذا برلمان يمد لسانه للشعب باكمله فدعهم يمدون ألسنتهم عليه ..
هذا برلمان مكتف بسلاسل الحزب والسلطة التنفيذية ..
بربك رايت برلمان واحدا في كل انحاء الدنيا يصفق لزيادة اسعار البنزين ..
انه برلمان الحكومة ضد الشعب .
دعهم اخى احمد يمدون السنتهم .. فانه برلمان لا يستحق الا هذه الالسنه .


احمد المصطفى ابراهيم
احمد المصطفى ابراهيم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة