09-14-2013 07:36 AM



حتي متي ايها الوطن الجميل يصعر لنا أبوالعفين خدهوتحكم في رقابنا قطط الانقاذ الوسخي.
حتي متي نستجدي كسرة خبز وقطرة ماء وجرعة دواء وتهوي بنا الانقاذ من هوان الي هوان وتمعن في الاذلال.
حتي متي يها الوطن النبيل ننكس رؤسنا ونكتم صراخنا ..وتلجمنا قيود الخوف والوهن ..حتي متي نبيع سنوات العمر ومستقبل الاطفال. وتغلق علينا الانقاذ كل منافذ الضوء وسبل الحريه والعيش الكريم وتسلبنا كل الحقوق حتي حرية التزيئ بما نشاء وكيف نشاء ومتي نشاء
حتي متي يها الشعب الكريم …تنهشنا كلاب الانقاذ باسم الله وباسم الدين وباسم المال وباسم الدنيا والشيطان
حتي متي لا تهتز لنا قصبه ولا يبزق لنا فجر ثوره وقد تطاول ليلنا مثقبه وجوع
وتمادت الانقاذ منا واذي وتفننت عسفا واذلالا فما رحمت صغير ولا وقرت كبير وما راعت حرمة اهل ولا دين فبات الوطن كل الوطن بما فيه ومن فيه ضيعه لازلامها وكهنتها وغلمانها
فجعلوا اعزة هذا الوطن اذلاء وحرائره اماء واغرقته في لجه من الفساد والافساد لا يعلم مداها الا الله وكهنه الانقاذ
حتي متي ايها الشعب الكريم ينسرب من بين ايدينا الوطن شبرا فشبرا وابناؤنا اوتاد تخترق الحدود مطاريد يضربون في كبد الارض يموتون في طريق البحث عن المجهول حرقا وغرقا تكبلهم قيود الهجره ومذلة الاغتراب والوطن تنهشه الكلاب
حتي متي تهجر العقول قسرا وتجفف بؤر الضوء والاستناره وتستنزف الموارد بلا طائل والفساد قد تتطاول وافرخ حتي راع سدنة الانقاذ وعرابها ومؤلف سحرها وحار حتي رئيسها في مخرج يغسل به يده من دماء ابناء وبنات الوطن الابرياء الذين تسلط عليهم ذات ليل فاوردهم المهالك واذاقهم العسف و كرع من دمائهم حتي الثماله
بني وطني فيما الانتظار وقد بات الطريق بائننا وواضحا فلا مخلص من القيود الا تحطيمها ولا فكاك من الانقاذ الابنسفها
الا أيها الشعب الكريم فأغضب فاما حياة تسر الصديق واما ممات يغيظ العدا فما النصر الاساعة صبر تبدأ بابوجنزير وتنتهي في القصر
[email protected]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1283

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




الحارث الحاج
مساحة اعلانية
تقييم
8.75/10 (27 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة