المقالات
السياسة
حوار أم هذارأم كوار ... أنماط شورىّ الدولة الشعبوية؟!
حوار أم هذارأم كوار ... أنماط شورىّ الدولة الشعبوية؟!
09-19-2013 09:36 AM

دلف مساعد رئيس جمهورية السودان عبدالرحمن الصادق بمعية مدير بيت المال ,أي بالأحرى وزير المالية والاقتصاد السودانى على محمود لمقابلة القوى السودانية المعارضة بغرض الشورى في شان أقتصاد السودان المنهار حيث يبلغ دين السودان ثلآثة واربعين مليار دولآر,بقصد "تطبيق الحكومة لحزمة اصلاحات اقتصادية" من ضمنها رفع الدعم عن المحروقات كي" لا يجعل الحكومة أن تلجأ للشحدة" كما جاء على لسان دمصطفى عثمان اسماعيل .حيث التقى الجمع الرئاسي بدءاً بالأمين العام للمؤتمر الشعبي دحسن الترابي بصالونه بالمنشية و برفقته الاستاذ كمال عمر و الأقتصادي حسن ساتي , حيث قدم جمع الحكومة مخططهم و مكتوبهم لهم, و على ذات المنحى صرح أمين المؤتمر الشعبي بان ردهم "اذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها , أو ردوها "الراكوبة149
يصبو لقاء ممثلي المشير, مساعد رئيس الجمهورية عبد الرحمن الصادق ووزير الاقتصاد علي محمود "ليس الحوار لرؤى محدده في برنامج الاصلاح الاقتصادي الآن أو المؤتمر المزمع عقده في أكتوبر ودعواهم للقوى السياسية المعارضة للمشاركة فيه, بل ليمتد من القضية الأقتصادية," وبعدشوية سيكون تشاور في قضية الدستور ." الراكوبة تحرير طلال اسماعيل 1492013, انه الحوار الانتهازي الصوري,أخذ المعطيات خارج حسبان الخطة اي نجاعة الخطة و دلق أسفين الافشال في الأمور غير المستحسنة لدي الساعي.
مشاركة المراكبية,ودون أعتراض ,أو ااعتراض فرعي , ليكون المردود في حالة الخذلان أو الفشل و الانهيار , يات الدفع لم يكن بيدى وحدي بل معي زيد و عبيد.!!
ينبهم العام مع الخاص , في ظل الدولة الشعبوية ,فتوضع الخطط بعد الأعتكافات الرئاسية , و الحضره, و قراءة الخيرة والأستخارة, وصلاة الأستسقاء للوفرة و تجتمع القيادات السياسية و الاقتصادية للشورىّ و المفاكرة في "المنازل الاهلية",بالملازمين , أو المنشية, لابأس أيضاً الاجتماع في رهيد البردي , أو قيملاية أو سفاهة أو في أي سرف , ابو كارنكا , الدمازين لا المعذرة في الحاج يوسف فهو أقرب .فقط الحدر من استجلأب الفكى الاجنبى ,كما دهب اليه موسي هلآل!!
أنه التأصيل الجديد بعد ربع قرن للطرائقية و الشورى, بل الحوارالشورى و بأدق العبارة فقد وصفه الدكتور الهمام مصطفي عثمان اسماعيل هذا الأصلاح الاقتصادي "بالفطام الصعب" درءاًللتسول و المنة (ما بنشيل قرعتنا و نلف بيها)
وقد رفض الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي الأستاذ كمال عمر "الميزانية المعجزة" التي أتى يحملها كل من وزير المالية و مساعد رئيس الجمهورية بأعتبارهم حزب المؤتمر الوطنى و هو المسئول عن تدهور الاقتصاد بالبلاد.
أما الحزب الديمقراطي مولانا محمد عثمان الميرغني أعلن عن نفض يده عن رفع الدعم عن الوقود و السلع و يدرس الآن فض شراكته مع الحكومة و حزبها , ذات الخطى افصح عنها السيدنجيب الخير مسئول العلاقات الخارجية في حزب الأمة,والآستاد على الريح السنهورى عضو القيادة القومية لحزب البعث . أما مواقف السيد مبارك المهدي بتاريح1392013 فجليّ"بان الأصلاح الاقتصادي و النظام الشمولي متلازمان لا ينفصلان, و عليه يبدأ الاصلاح السياسيي بأنهاء النظام الشمولي القائم, و تأسيس نظام ديمقراطي تعددي يحقق السلام والعدالة والحرية"
و في تصريح الأستاذ فاروق أبو عيسى رئيس الهيئة العامة لقوى الأجماع الوطني,شجب مسعى الحكومة في أن يسير الشعب دولاب الحكومة على حساب أكله ومشربه, وأن سياسة الدولة الطفيلية هي التي أوصلت ألي أفقار ابناء وبنات السودان نسبة وصلت 95%بسبب سياسات تقنين نهب مؤسسات الدولة و بيع الأراضي الغالية و الخصبة للمستثمرين من الأجانب و المحليين.
كما و قد رفض الحزب الشيوعي السوداني الأجتماع مع ذات مناديب حكومة المشير عمر البشير المكونة من مساعد البشير عبد الرحمن الصادق , ومدير بيت مال السودان و بالأحرى وزير المالية علي محمود, و محافظ خزينة السودان المركزية, أو بالأحرى بنك السودان محمد خير, المزمع عقده بمنزل الأستاذ صديق يوسف, بسبب أن الأجتماع صار غير ذو معنى بعد أن اجازت قيادات المؤتمر الوطني زيادة الأسعار.
طرائقية , الحوار
في الواقع هذا ليس بحوار, بل هو مجرد مشاورة, أو مناورة او كوار بالسوداني البلدي, و ليس شورىّ حتى لا ندخل في ألزاميتها من عدمها, كما يذهب المفسرون ملزمة أم خيار _و المفارقة لأي حوار أو شورىّ أجندة مسبقة تقدم بدءاً
قبل تعيين وقت الحوار و موقفه و اطرافه, وتتاح لكافة الأطراف دراسة ما يقدم _الأفصاح_كما في الفقه القانوني أو السياسي وليس بالأخد بغتة او فجأة بسبب الورطة او الكارثة المحدقة
صحيح ان كافة الانظم المتمدينة تركن الى مبدأ المشاركة و رأي الآخر المختلف , لكن ليس فهلوة, بسبر منطور الأخرين فان اتسق مع مسعى الساعين اخد به وإلا استعان على اجهاضه , ووضع بدائل مناهضتة اعتماداً على ما حوىّ و ما اعطىّ بدءاً؟ ما بنشيل قرعتنا ونلف بيها حتى ضرب الامثلة توري أسفاف اللغة , وتدني الخطاب العادي دع عنك الدبلوماسي , ليت الدكتور العالم منصور خالد قراك, لااعنى قرعك او قرظك قى الميزانية المعجزة. !!
المؤتمر الوطني خلاف الحكومة؟!
على ذات السياق اضاف وزير المالية ’بأن أجازة المكتب القيادي للمؤتمر الوطني برئاسة المشير البشير لرفع الدعم قرار الحزب و ليس الحكومة؟؟!!
فمنذ متى و طنت دولة الحكم الشعبوي هذا الفصل السياسي بين السلطات و المهام و الأختصاصات في دولتها الشمولية؟
و بعد شوية , بعد حوار الأصلاح الاقتصادي , يدعون القوى السياسية المعارضة للتشاور في قضية الدستور "
يا ترى أهذا حوار أم هذار ام كوار؟؟!!
تورنتو1692013


بدوي تاجو المحامي





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 584

خدمات المحتوى


بدوي تاجو المحامي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة