10-09-2013 03:46 PM



كان صديقي يهاتفني راجيا حضوري لاجتماع مهم *يترأسه الدكتور الجزولي دفع الله..اعتذرت له لان والدتي بالمستشفى..أبدى الرجل تفهما..صديق اخر نبهني ان الاجتماع ربما يفشل لقلة الحضور.. *الطبيب طلب منى احضار (شوربة) وعصير طازج *لامي ..كانت تلك إشارة ان والدتي بخير..*نظرت لامي التي ترقد على سرير المرض *وكانني استاذنها..قلت لنفسي ريثما يتم اعداد المطلوب بامكاني ات احضر جزء من ذاك الاجتماع المهم الذي التام بجوار منزلي ..كنت متأكد ان هذه الفكرة ستروق لامي التي غرست في دمي حب الوطن .
الان أنا في طريقي لمشفى جامعة الخرطوم ..الشارع على غير العادة مزدحم..احد مرافقي أمي يسألني ان اسرع الخطي..هل أمي بخير كما تركتها..مشكلتي انني لم أتصور ان الايام ستفرق بيننا ..كان دائماً صوتها وهى تقاوم المرض يرن في أذني..قصتي وامي غريبة وعميقة.. دائماً كانت تتذكر الموت على الاقل في اخر عامين ..كانت تراه يقترب منها..كنا نضحك ونصفها بالخوف..في الايام الاخيرة كانت تنادي الموتى في يقظتها ومنامها..لم نصدق انها باتت على مرمي حجر..الاطباء يظنون ان تلك مجرد كوابيس تستحق الدواء.
عندما توقفت عربتي امام المستشفى وجدت عشيرة الأقربين تتجمع امام البوابة الخارجية..قبل ان ارتجل جاءني الخبر حاجة *زينب ماتت..ربما أصعب لحظات حياتي.. من المؤكد انها الأصعب ..لم تعد أرجلي تقوي على حملي..انهمرت الدموع من غير إذن ..كنت من قبل أظن انني بارد وجاف وعقلاني..هل سأعود هذه المرة للبيت وحيدا ..اخرً مرة قبل ان تأتي والدتي *للمستشفى نبهتني ان جلبابي متسخ..أكثر من مرة كانت تعلق على شعر راسي الذي يحتاج ان ازور الحلاق..كانت دوما تراني شاحبا وضعيفا ومرهقا.
طلب مني احدهم ان اذهب وأودع حبيبتي قبل ان يغادر الجثمان المستشفى ..لم استطيع ..اردت ان احتفظ بصورة أمي وهي تقاوم ..كان عقلي الباطن يرفض ان يري حاجة زينب وقد أغمضت عينيها للمرة الاخيرة ..الفرصة الثانية للوداع جاءت حينما دعوني للمشاركة في غسلها توطئة لمواراتها الثرى..اكتشفت عندها انني جبان كنت ارتعش مثل عصفور غض الجناح تركته امه في زمهرير البرد.
حينما غطوا وجهها بالقماش الابيض وطرحوا جسدها الناحل على العنقريب بدات استشعر الواقع..حتى المقابر حددتها قبل موتها..طلبت مني قبل اشهر ان انتقل الى بيت إيجار رحيب يسع المعزيين .. كانت تدرك قرب الفراق ..بعد ان عدت من المقابر تذكرت انني تركت سيارتي والمفتاح بداخلها وبعض الأغراض القيمة امام بوابة المستشفي.
لم أنم ليلتي الاولى ..صورة وجه أمي شاخصة أمامي..منذ سنوات وانا أعيد تريب حياتي بما يتناسب مع ظرف أمي..كان دائماً على ان اكون الابن والابنة..ليست لامي بنات..لم ارغب في مواصلة الهجرة فيما وراء المحيط عندما رأيت أمي وقد احدودب الظهر وبانت معالم العجز ..كنت أتوقع ان اكون حضورا في هذه اللحظة ولكن يشاء الله غير ذلك..أرجوكم قرائي الأعزاء ان ترفعوا أكفكم بصالح الدعاء لوالدتي زينب سيداحمد ولنا عودة.

[email protected]

تعليقات 30 | إهداء 0 | زيارات 3475

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#798027 [نوارة]
0.00/5 (0 صوت)

10-11-2013 12:02 PM
لها الرحمة والمغفرة اللهم ارحمها رحمة واسعة وامهاتنا وجميع المسلمين لايوجد شئ اصعب من فقدان الولدين ام او اب ماتت امي عام 98 والله كنت ابكيها طول الليل لم اخلد الي الفراش والا صورة امي امامي وهي تطبخ تعوس تكنس تغسل مقابلة الضيوف في البيت حل مشاكل الناس كلام الناس عنها بعد وفاتها كيف صار حالنا بعدها الحزن الذي يعصرنا انا واخواتي بعد فراقها اذا فرحنا نبكي لانها ليس معنا لتحضر فرحنا وكذلك اذا حزنا لم انس امي الا بعد وفاة ابي
والطامة الكبرى اتتنا عام 2011 توفى ابي الي رحمة مولاه ويااخوتي الحزن عليه والفراق كان مر وثاسي لانه كان الام والاب ومن وفاته وانا لم اذق لحياة طعم وصارت الدنيا عندي كئيبة وباهته ليس لديه طعم بعد فراق اغلى الحبايب لهم الرحمة والمغفرة واللهم اجمعنا بهم في علييين وفي الفردوس الاعلى وانا لله وانا اليه راجعون
والبركة فيكو الاخ عبد الباقي


#797748 [صعب عطبره]
0.00/5 (0 صوت)

10-11-2013 02:10 AM
اللهم ارحمها واغفر لها وادخلها جناتك مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا انك غفور رحيم ا.امييييييييييييييييييييين يا رحم الراحمين


#797530 [omer moanza]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 07:46 PM
Condolence
I felt sorry when I heard the news of your mother's death and I am not able to get your cell phone number nor your brother –Awadallah' mobile phone's number. I do remember your mother. She was a real mother, kind, friendly . generous and pious. I do not what to say but I do feel sorry and sorry for her. I hope she will be paradise . Be away from Sudan nothing to do only supplicate Allah to approve her superb approval and reside her in paradise. In Hajj, I will supplicate Allah for the sake of her.

My deepest graveness condolences


#797377 [سيداحمد ميرغني]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 03:52 PM
اللهم أغفر لها وأرحمها بواسع الرحمة واجعل الجنة متقلبها ومثواها واجعل قبرها
روضاً من رياض الجنة والعزاء لك ولجميع الاهل


#797106 [abdallatif]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 11:24 AM
اللهم ارحمها واغفر لها وارحم والدتى ووالدى وادخلهم فسيح جناتك يارب ياسميع الدعاء


#797037 [ابو البنات]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 10:31 AM
إنا لله وإنا اليه راجعون...اللهم ارحمها رحمة واسعة واجعل الجنة مثواها وارحمنا وموتي المسلمين. اللهم اجعل بر ابنها بها رحمة بها وبه...آمين يا رب العالمين.


#796768 [Ehab]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 06:41 AM
البركه فيكم الأخ الظافر واحسن الله عزائكم .. ربنا يرحمها ويغفر لها ويتقبلها قبول حسن إن شاء الله


#796758 [الرمنتـــــوج]
3.00/5 (1 صوت)

10-10-2013 06:07 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون

رحمها الله رحمة واسعه وجميع أمهاتنا وآبائنا وأحبائنا وتغمدهم بواسع رحمته


#796715 [mujeeb alrahman]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 03:03 AM
رحمها الله رحمة واسعه واسكنها الفردوس ، في الموت دائما عبرة لأولي الالباب اصلح الله خطانا جميعا وجعلنا جنودا للحق قولا وفعلا .


#796699 [atif]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2013 01:51 AM
آمين يارب وكل امهات المؤمنين


#796638 [الفاتح ود امنه]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 11:23 PM
لها الرحمه ولنا و الجميع


#796625 [صلاح يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 10:50 PM
نسأل الله أن يرحمها ويغفر لها ويتقبلها قبولا حسنا
ومعذرة أخي عبد الباقي الظافر لعدم علمي بهذا الفقد الجلل إلا من خلال مقالك
وارجو أن تتقبل هذا العزاء وإن جاء متأخرا وعبر هذه الوسيلة إلى أن التقيك

صلاح يوسف


#796595 [أم محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 09:58 PM
رحمها الله رحمة واسعه وجميع أمهاتنا وآبائنا وتغمدهم بواسع رحمته


#796590 [ابوماريقة ود المنهاج]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 09:55 PM
اللهم اغفر وارحم الحاجة زينب والدة الظافر رحمة واسعة وتقبلها قبولا حسنا واسكنها فسيح جناتك مع الصديقين والشهداء وحسن اولائك رفيقا .. اللهم ارحم جميع اماتنا وامات المسلمين يا رب العالمين.


#796525 [Abu sami]
5.00/5 (1 صوت)

10-09-2013 08:48 PM
أنت ابن بار . كنت و أنا أقرأ مقالك أقارن نفسى بك . و الله العظيم منذ أن توفيت امى عام 1998 و حتى هذه اللحظه قلبى يتمزق الما لفراقها رغمانى قد دنوت من الستين و رغم أن زوجتى و جميع اولادى بجانبى.الأم شيئ مختلف. الأم هى لذة الحياة بعدها و الله العظيم الحياة ليست لها أى طعم. الا رحم الله امهاتنا رحمة واسعة و أدخلهن فسيح جناته. لا اله الا الله و لا حول و لا قوة الا بالله.


#796450 [عمر (على وزن عمر البشير)]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 07:33 PM
نسال الله سبحانه وتعالي لها الرحمة والمغفرة وان يجعل قبرها روضة من رياض الجنة وان ينور لها قبرها وان يجعل الجنة مثواها مع الصديقين والشهداء


#796386 [habbani]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 06:24 PM
الهم أرحمها وأحسن إليها وأسكنها فسيح جناتك مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا
نعم الوالدة فقد أهدتنا قلم حق لا يباع ولا يشترى وأنا من المداومين على قراءة كتاباتك


#796324 [عدو الكذابين]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 05:40 PM
اللهم تقبلها عندك وإنزلها منزلة الصديقين والشهداء وجميع أمهاتنا وآبائنا برحمتك يا غفور يا غفار.


#796315 [سعيد الياس]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 05:34 PM
اللهم اغفر لها وارحمها واجعلها من اصحاب اليمين ..اللهم نقها من الذنوب والخطايا كما ينقي الثوب الابيض من الدنس .. اللهم ابدلها دارا خيرا من دارها واهلا خير من اهلها ووسع لها في قبرها يا رب العالمين وكل امواتنا واموات المسلمين .


#796314 [أبوعلي]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 05:33 PM
اللّهم ربي أقفر لها وأرحمها وأدخلها جنّاتك
وأجعل إبنها نورا لها في الدنيا بأعماله وكفاحه
وأن يحقّق لا أمانيّها بخدمة الوطن والمواطن
وأجعله يارب معضّدا للحقّ مغوارا ضد الظلم والفساد
أرقدي مرتاحة البال فإن كلّ بناتك أبنائك السودانيين
ينا ضلون من أجل كلّ الأمهات والآباء من قضوا والأحياء
لتحقيق كلّ ما كنتم تطمحون إليه من حريّات ورغد عيش
وليجعلنّ الله إبنك ( الظافر) بارا لوطنه بقلمه وسيفه ضد الظلم


ردود على أبوعلي
European Union [أبوعلي] 10-09-2013 06:58 PM
آسف للخطا في (أغفر لها)


#796310 [Alczeeky]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 05:30 PM
اللهم ارحمها واغفر لها ولكل موتانا من المسلمين والمسلمات, اللهم اجعل قبرها روضه من رياض الجنه وكل من جاورها, اللهم لك الحمد والشكر فدم علينا نعمه الايمان والاستغفار والدعاء الصالح لموتانا


#796299 [تينا]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 05:13 PM
والله العظيم أستاذ الظافر نزلت الدموع من عيونى وأنا بقرأ فى قصتك . سبحان الله يقدر الله لأشخاص عدم حضور موت والديهم وزى ما بقولوا أهلنا فلان ماليهو حضرة نسأل الله أن يصبرك . اللهم أرحم الوالدة ذينب سيد احمد رحمة واسعة واسكنها فسيح جناتك مع الصديقين والشهداء . اللهم جازها بالحسنات احسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا . اللهم نقها من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس . اللهم اغسل جسمها بالماء والثلج والبرد . اللهم اجعلها من اصحاب اليمين . انا لله وانا اليه راجعون .


#796283 [لتسألن]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:59 PM
اللهم ارحم الحاجة زينب أم الظافر و تقبلها في الصالحين و اجعلها من اصحاب اليمين؛ اللهم إن كانت محسنة فزد في إحسانها و إن كانت مسيئة فتجاوز عن سيئاتها. اللهم ابدلها أهلا خيرا من أهلها و دارا خيرا من دارها؛ اللهم لا تحرمنا أجرها و لا تفتنا بعدها و ارحمنا إذا ما صرنا إلي ما صارت إلية.


#796241 [محمد آدم]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:29 PM
اللهم تقبلها قبولا حسنا واكرم نزلها ...وأجعل الجنة مرتعها ..وأسقها اللهم من حوض الكوثر يارب


#796233 [فارس عبدالرحمن]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:27 PM
رحمها الله رحمة واسعة واسكنها فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا


#796230 [الخضر دالوم]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:26 PM
نسأل الله لها الرحمة و المغفرة و يسكنها فسيح جناته. ويجعل لسانك يلهج لها بالدعاء والعمل الصالح طول عمرك المديد بإذن الله.


#796210 [السيــــــــــــــــــــــــــــــول]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:05 PM
اللهم ارحم الحاجة زينب سيد احمد واجعل قبرها روضه من رياض الجنان
اتمنى ان يكون الاجتماع عاد بالفائدة على المواطن
الغلبان التعبان ...


#796207 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:02 PM
اللهم ارحم الحاجة زينب سيد أحمد وموتانا وموتى المسلمين ،،


#796205 [زهجان من الغربة.. ما تمشوا خلونا نرجع]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2013 04:02 PM
اللهم احرمها واغفر اليها وادخلها الجنة


ردود على زهجان من الغربة.. ما تمشوا خلونا نرجع
United States [معاذ عبد الجليل سعد] 10-10-2013 04:42 AM
اللهم ارحمها واغفر لها واسال العلي القدير ان يكرمها بجنة الفردوس وان يجعل قبرها روضة من رياض الجنه٠وان يلزمكم الصبر واشهد الله ان ادعو لها في صلاتي باذن الله تعالي٠ والله ان عيناي دفرت دمعا من ما سردت اخي الظافر
اخوك معاذ عبد الجليل سعد


عبدالباقي الظافر
عبدالباقي الظافر

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة