10-22-2013 01:04 PM



· تعجبني جداً كتابات الزميل المحترم أبو عاقلة أماسا الذي ينطق بالحق على خلاف الكثير جداً من كتاب صحافتنا الرياضية.

· وقد طالعت له اليوم مقالاً ساخناً وصريحاً تناول آخر جمعية عمومية للمريخ وأسهب في وصف مواطن الخلل في مثل هذه الجمعيات (المضروبة).

· لكنني اختلفت خاتمة المقال، حيث طالب أبو عاقلة رئيس النادي جمال الوالي بتصحيح الأوضاع حتى يستفيد المريخ من قاعدته الجماهيرية الواسعة.

· والواقع أن جمالاً لا يمكن أن يصحح أي وضع في المريخ لأنه ببساطة أحد أهم وأكبر أسباب هذه الأوضاع غير السليمة السائدة في النادي الأحمر منذ سنوات عديدة.

· جمال يا عزيزي أماسا جزء لا يتجزأ من نظام لم نعرف لمسئوليه سوى الفساد والمحاباة والضحك على عقول الناس منذ أول يوم تولوا فيه أمر هذه البلد.

· جمال هو من رتب وخطط ودفع جزءاً عزيزاً من أموال الشعب السوداني لاختيار نفسه كأفضل رئيس نادي عربي.

· جمال هو مهندس صفقة اختيار حرم رئيس الجمهورية كسيدة العرب الأولى للعام الحالي.

· جمال هو من انفق الكثير من الأموال في صفقات خاسرة خلال أكثر من عقد مضى.

· جمال هو من بدد الكثير من الموارد في احتفالات وبطولات لم يجن منها المريخ أو كرة القدم السودانية شيئاً.

· والهدف كما هو معلوم كان ولا يزال هو تخدير جماهير المريخ.

· المخدر الحقيقي يقدمه أمثال جمال ومن يهللون ويطبلون لهم ( أبو عاقلة قطع شك ليس واحداً من هؤلاء).

· المفارقة أن هناك من شكك في القوة العقلية للمتظاهرين قبل أيام واتهمهم بتعاطي المخدرات، مع أن التخدير الحقيقي يقوم بها كتاب الغفلة من أنصار الإداريين وأصحاب المال.

· من يفعل كل ما تقدم لا يمكنه أن يصحح الأوضاع في المريخ يا عزيزي أماسا، بل العكس هو ما يحدث.

· حراميها لا يمكن أن يصبح حاميها والعكس صحيح دائماً.

· الوضع الحالي من عضوية مستجلبة وشلليات يسعد أمثال جمال.

· وحتى نكون منصفين لابد أن نؤكد على أن هذا هو واقع معظم انديتنا الكبيرة منها والصغيرة وليس المريخ وحده.

· وينسحب نفس الوضع على الاتحادات وغيرها من مؤسساتنا.

· فليس هناك ديمقراطية حقيقية في أي منها.

· معظم الأندية تلجأ لخيار العضوية المستجلبة حتى تضمن فوز من يحققون مصالح بعض ضعاف النفوس من صحفيين وحاشية.

· هو موضوع كتبنا عنه كثيراً دون أن يجد ما نسطره أذاناً صاغية لأن أصحاب المصالح كما ذكر الأخ أبو عاقلة يريدون لهذا الوضع أن يستمر حتى لا تتضرر مصالحهم.

· لكن يبقى السؤال: ماذا عن جماهير الأندية؟!

· لماذا لا تثور هذه الجماهير وترفض العبث؟!

· لماذا تسمح الملايين التي تناصر الأندية لثلة من المنتفعين بهكذا تلاعب؟!

· أليس مخجلاً ألا تتعدى العضوية التي تنتخب المجالس في الهلال والمريخ المئات؟!

· إلى متى سيستمر هذا الوضع البائس المخجل؟!

· وإلى متى ستواصل جماهير الناديين سلبيتها مكتفية بالهتاف للاعبين وحمل الجدد منهم على الأعناق مع بداية موسم التسجيلات من كل عام؟!

· بلغ السيل الزبى حقيقة في هذا الشأن، وعلى جماهير الناديين الكبيرين على وجه الخصوص أن تصحو من غفوتها وتقول لا لأصحاب المصالح.

· فهذه الأندية ليست ملكاً لمجموعات بعينها.

· بل يفترض أن تكون ملكاً لهذه الملايين التي تتابع التمارين والمباريات وتدفع بسخاء من أجل مشاهدة لاعبيها.

· لكن تظل عبارة " النادي ملك جماهيره" مجرد حديث نظري إلى أن يأتي يوم تهب فيه هذه الجماهير وتفرض على إدارات الأندية واقعاً جديداً اسمه " عهد الجماهير".

· لابد من ثورة في وجه كل منتفع دنيء عديم الضمير لأن مؤسساتنا لا يمكن أن تكون محترمة طالما أننا نتركها فريسة سهلة لمثل هؤلاء البشر الذين لا يهمهم سوى ما يدخل جيوبهم.

· لو ثارت جماهير الناديين الكبيرين واستردت حقها المسلوب، لربما ساعد ذلك في استرداد الشعب السوداني لحقوقه الأكبر المسلوبة أيضاً.

[email protected]

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3390

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#808363 [صلاح محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2013 10:19 AM
عزيزي كمال

أولاً كل سنة وانت طيب
ثانياً برد نفسك شوية فكلنا نتفق على ألهرجلة في إدارة كل شئوننا وليس الأندية فقط وشيلني وأشيلك هي ما يحكمناوالمصيبة إنها صارت ثقافة من الإعلام وحتى أصغر بيزنس

ثالثاً كيف لنا وقداتنزوا المال وصار في أيدي قلة أن نطور شيئاً لا يريدون له أن يتطور لا تنادي الجماهير بل أكتب لنا كيف السبيل للخروج من ربقة هذه الزمرة وكيف نصرف على هذه الأندية.

أنا معك في أن ننادي دون كلل أو ملل للجماهير للتسجيل ودفع الإشتراكات ولكن هذا الموضوع يحتاج أن يصحو الإعلام ويقوم بهذه المناداة يوماً بعد يوم ونأتي لثالثة الأثافي... الإعلام وهم في أيدي الزمرة الطيبة هل تعتقد أنهم سيقومون بهكذا صحوة؟؟؟


#807021 [ابو البــــــــــــــنات]
0.00/5 (0 صوت)

10-22-2013 09:44 PM
انشاء الله هذا الفيلم يكون عندو نهايه ولو انى اشك فى ذلك.


#806846 [البشير]
0.00/5 (0 صوت)

10-22-2013 04:39 PM
جمال حرامى ونص وخمسة انا بعرفه منذ ان كان طالبا بالاسكندرية كان الناس بزوغو يوم يكون الميز عليه لانه بياكل لحمة فى المطاعم وبعمل للناس عدس اما قصته مع الحضرى وابو تريكة فقد كلفت السودان مليارات الجنيهات المصرية التى يرقد تحتها اولاد بمبا قريبا سافتح هذا الملف وهو كفيل بهروب الوالى المشغول هذه الايام برشوة السعوديين مرة اخرى لفك اسر عديله الارباب


#806807 [InHasmb Alam]
0.00/5 (0 صوت)

10-22-2013 04:02 PM
ما حدث أمام عيني كان ثوره سلميه ميه ألمسه امن النظام هو من قام بالحرق ونهب الممتلكات كثير من رجال الأمن أندسًوا بين الشعب أنا أؤكد أن الشعب علي قلب رجل واحد لإسقاط النظام سترون بأعينهم خلال الأيام القادمه ذلك


كمال الهدي
كمال  الهدي

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة