ديوان الزكاة ... معقباً..!!
10-26-2013 02:06 PM


:: قبل عيد الأضحى بأسبوع ونيف، كتبت زاوية بعنوان ( مواطن العفة)، وكانت سرداً موثقاً لوقائع إختلاسات بديوان الزكاة طالت أموال المرضى الذين يتعالجون بالخارج، وقلت فيما قلت أن تاريخ الوقائع يعود إلى العام 2009، ومع ذلك لم تقل العدالة الناجزة كلمتها في هذه القضية إلى يومنا هذا، علماً أن الناجزة تعني في هذا المقام ( السرعة والدقة)، وليست السلحفائية ..ثم، تلت تلك الزاوية زاوية أخرى بعنوان (زكاة النهب)، وكانت أيضاً سرداً موثقاً لوقائع ظلم طال بعض تجار الأمباز بغرب دارفور، حيث أرغمتهم إدارة ديوان الزكاة هناك على دفع زكاة الأمباز ك (زكاة زروع)، رغم أن الأمباز ليس بزرع..أدناه، تعقيب الأمانة العامة لديوان الزكاة على تلكما الزاويتين، وأن يأتي التعقيب أخيراً - بعد ثلاثة أسابيع - خير من ألا يأتي..( نهائياً)..!!

:: الاخ الكريم رئيس تحرير صحيفة السوداني، لعناية الاستاذ الطاهر ساتي ..السلام عليكم ورحمة الله وتعالي وبركاته .. في البدء نشكر لكم اهتمامكم بأمر شعيرة الزكاة والاهتمام بالمال العام خاصة اموال الفقراء والمساكين وبالاشارة الي مقالكم بعنوان (مواطن العفة) بصحيفة السوداني ( بتاريخ 24/9/ 2013 العدد 2788)، لقد تم فتح بلاغ بنيابة امن الدولة بتاريخ 9/7/2009 ، وقامت الادارة القانونية بمتابعة البلاغ اعلاه حتي التحري فيه وتحويله الي المحكمة بتاريخ( 11/8/2011 ) بالرقم (3358) لسنة 2011 م، ومازال الامر قيد محكمة الخرطوم شمال..ولايمكن البت او التدخل باي اجراء ما لم يتم الفصل في القضية وتثبيت الادانة..!!

:: وكذلك نشكر لكم اهتمامكم بأمر شعيرة الزكاة وتحقيق العدالة في اخذها جباياها وصرفها، ونشير الي مقالكم في صحيفة السوداني بتاريخ( 12/9/2013 م بالعدد 2776)، تحت عنوان (زكاة النهب )، نفيدكم بأن الامانة العامة لديوان الزكاة خاطبت رسميا الاخ امين زكاة ولاية غرب دارفور بعدم اخذ ( زكاة الامباز) كزروع، بل تعامل كعروض تجارة بعد حولان الحول والنصاب الشرعي، وذلك حسب الفتوي الصادرة من لجنة الفتوي بديوان الزكاة..وهي لجنة مختصة وفتواها ملزمة لديوان الزكاة في جباية الاموال من المكلفين..اما بخصوص استرداد المبالغ التي دفعت لديوان الزكاة بالولاية فالديوان علي استعداد تنفيذ توجيهات وزارة العدل بإسترداد الاموال الي اصحابها متي ماحضروا الي الديوان..وفي الختام، نؤكد لكم حرصنا نحن علي اخذ الزكاة بضوابطها الشرعية وتوزيعها لمستحقي الزكاة، و نتمني ان يجد ردنا هذا الفرصة في النشر، والله الموفق..
ايوب ابراهيم محمد، مدير عام خطاب الزكاة المكلف )

:: من إليكم ..
شكراً للأمانة العامة لديوان الزكاة على المتابعة والتعقيب، وبخصوص الواقعة الأولى ليس في تعقيب الديوان جديد، بل تأكيد بأن القضية منذ العام 2009 - وإلى يومنا هذا- لاتزال في (مرحلة التقاضي)، لماذا؟..في بلادنا، تلقى الشرطة بالقبض على الفتاة ليلاً بتهمة التعرى لتجلدها المحكمة مع أول الفجر، فلماذا يتلاشى هذا الحماس أمام قضايا نهب أموال الناس من قبل النافذين بالحزب حكومته..؟؟
أماالواقعة الثانية، إستلام الزكاة من تجار الزكاة بالإكراه، لقد تردد التجار كثيراً على أمانة الزكاة لإسترداد أموالهم بعد أن أفتت لهم وزارة العدل بذلك وكذلك مجمع الفقه الاسلامي وهيئة علماء السودان، ولكن تلكأت الإدارة المعنية بالإسترداد ولذلك قصدوا هذه الزاوية ب ( عرضحالهم)..المهم، ( خير وبركة)، و أن يستردوا أموالهم من ديوان الزكاة أخيراً - عبر هذا التعقيب - خير من عدم الإسترداد نهائياً..ولكم الشكر، ساتي ..!!

[email protected]

تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 4427

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#811217 [غلي سنهوري]
0.00/5 (0 صوت)

10-27-2013 04:40 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل وقاتل الله الترابي . رأس الفتنة . هؤلاء التنابلة ال>ين يدعون تفقههم في الدين زادهم الله في غيهم .
الناس تزداد فقراً والربط المقرر يزداد أرقاماً . إن دواوين الزكاة تتطاول بالبنيان وتتردى المستشفيات . الرجالة هي أزمة هؤلاء .


#811153 [عبد الواحد الميت من الاستغراب ولا معين!!]
0.00/5 (0 صوت)

10-27-2013 03:17 PM
عزيزى الطاهر ساتى يؤسفنى أن أقول لكم بأن ديوان الزكاة الذى أشدتم برده عليكم أن هذا الديوان من أكبر البؤر الاجراميه التابعه للجماعه المجرمه، وكلنا يعرف أن ديوان الزكاة كان قد أنشئته جماعة الاخوان المجرمون فى عهد الرئيس جعفر نميرى بقية إسقاط نظامه وذلك بأن نصحوه أن يلقى الضرائب لان فكرة الضرائب فى أصلها غير إسلاميه ونظام جلبه لنا (النصارى) وطلبوا منه أن يستعيض عتها بجباية الزكاة لما لها من فوائد دنيويه وأخرويه وقدموا له دراسة مفادها بأن الزكاة تحقق عوائد تفوق الضرائب !!ويمكن لاى باحث أن يرجع لتلك الفتره وسوف يجد أن الدراسة كانت مرفقة بها عمليات حسابيه مقنعه !!ولم يصدق جعفر نميرى الذى كان قد (تصوف)فى تلك الفتره واراد أن يبيع الدنيا ويشترى الاخره ولم يدرك إنه وقع بقدميه فى سوق نخاسة من لا يخشون الله وقال لهم (هلموا وأنا من إيدكم دى لايدكم دى!!)وربما يتذكر البعض إنها ذات الفتره التى شهدة إنشاء بنك فيصل الاسلامى ثم تبعه تطبيق الشريعه الاخوانيه وكان هدف الجماعه إسقاط نظام نميرى ليحلوا محله ثم ألقوا تبعات جرائمهم التى اوصوا بها لبعض الافراد النكرات من أمثال المكاشفى طه الكباشى والنيل ابو قرون وبدريه سليمان وغيرهم ليطبقوها بحزافيرها!! ولم تمضى فتره طويله حتى إكتشف نميرى الاعيبهم ورجسهم وقبض عليهم والقى بهم فى السجون (نفس السيناريو مع الفارق فى بعض التفاصيل التى حدثت مع جماعة الاخوان الشيطانيه فى مصر..يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين..)!!
وعلى طريقة إخوان مصر إستطاعوا أن يركبوا ثورة الشعب فى إبريل عام 85وطفقوا يزاحمون الحزبان الكبيران وقتها وإستفادوا من الصراعات التى كانت دائره بينهما بجانب توفر الاموال التى مدهم بها التنظيم العالمى لجماعة الاخوان الذى كان قد شهد نموا وإزدهارا بجانب المدد الذى وجدوه من بعض شيوخ الخليج !! ثم كان إنقلابهم بسبب غفلة حزب الامه بقيادة الصادق المهدى !!والملاحظ والحديث هنا عن الزاكاة والتى صارت تجبى عنوه من القادر وغير القادر وهى الشريحه الكبرى داخل المجتمع والنظام المتأسلم يصر على فرضها وآخذها غصبا ولا ترى إنها فريضه كسائر الفرائض التى يجب أن يتطلع بها الانسان المسلم بإرادته الحره لكى يدخل الجنه وأرادها أن تكون الفريضه الاجباريه الوحيده التى يجب أن يلتزم بها الفرد المسلم إن لم تكن بالحسنى فالقوه الجبريه له بالمرصاد حتى ولو لم يك يطبق على نفسه بقية الفرائض وهذا يوضح لنا بأن هدف النظام فى ألاخر الجبايه ولا شىء آخر غيرها لتسرق وتنهب بمعرفة وموافقة ورضى (آئمة الاسلام)،ومن هنا ارجو أن انبه كافة العاملين فى ذلك الديوان اللعين وأقول لهم سوف لن يشفع لكم بعض الدريهمات التى تتقاضوها نتيجة جهد تبزلونه فى جبايتها قسرا من الناس ولن يغنيكم من الله قولكم بأنكم مأمورون وأنكم تنفذون اوامر رؤسائكم فى العمل والقوانين التى وضعت وأنتم أعلم من غيركم بأنها قوانين جائره وظالمه لم يأتى بها الله فى كتابه المنير ولا هى من اقوال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما هى قوانين وضعها النظام ليظلم بها عباد الله وتذكروا أن سبحانه وتعالى أجاز (الرق) ولم يضع له ضوابط او قوانين وفرض الصوم وحج البيت وترك تطبيقهما لتقدير وإستطاعه المكلف وحده!! وأعلموا يا ساده بأن كل واحد منكم سوف يلقى ربه فردا وسيجد كتابه منشورا أمام عينيه!!ونصيحتى اليكم بأن تتمردوا على هذا النظام الفاشل فى كل شىء حتى فى تطبيقه لشرع الله ولو بشكل أقرب الى الصواب وتوصيفهم الصحيح إنها جماعه شريره ومجرمه ومفارقه للاسلام وشرعه الحنيف وسائر المسلمين .


#810897 [ابو البنات]
0.00/5 (0 صوت)

10-27-2013 10:41 AM
السلام عليكم اخي الطاهر ومتعك الله بالصحة والعافية واثابك علي قدر مجهودك...واكثر
الرجاء التطرق لموضوع زكاة المغتربين من حيث مشروعيتها واظرف ما في الموضوع العام الحالي عندما >هبت اخبروني بانهم قد زادوا الزكاة للكل واكيد لا احد منهم يسال نفسه هل زادت المرتبات؟؟؟


#810762 [مشروع حضاري]
0.00/5 (0 صوت)

10-27-2013 08:32 AM
نشكر تكرم ديوان الزكاة بالرد (اقول تكرم) وهذا كرم حاتمي لمجرد الرد على ما يثار في الصحف ودي سنة حميدة نشكر لها الديوان ولكن كما عرفت منك لأنك متابع الموضوع ان ردهم ناقص وما كان على الديوان الذي تكرم بالردان يرد ردا ناقصا لان الرد الناقص يعنى محاولة لبتر الحقيقة واخفاء شئ ما وهو ما نربأ بجهة مسئولة عن شعيرة من صميم الدين واركان الاسلام الوقوع فيه وعلى الديوان تحبيب الناس في شعيرة الزكاة وليس تنفيرهم منها لأنها قبل ان تكون جباية وتكثير اموال الزكاة هي شعيرة اسلامية اي فريضة.. ولن يتأتي ذلك الا ان يقوم الديوان بخطوات كثيرة يشعر فيها المسكين ان الديوان معه وليس مع الحكومة لتلميع سياسات الحكومة ويشعر الغنى ان الديوان يسعى لتطهير ماله ويأتي طائعا بنفسه ويدفع ما عليه من زكاة فهل الديوان كذلك؟ وهل يعمل الديوان لذلك .. اعتقد ان الديوان مطالب بخطوات هو يعرفها حق المعرفةاولها بأن يكون ناس ديوان الزكاة من الطهر والعفة والتقوى ما لا يتوفر في غيرهم من الناس وان يتم اختيارهم من البرلمان بعد ان تعرض سيرهم الزاتية في المجلس الوطني ويخضع مدير كل قطاع في الديوان للمسائلة مثل ما يفعل الكونغرس الامريكي عندمايتم تعيين ذو منصب في الدولة حيث يقوم الكونغرس بجمع المعلومات عن الشخص المعنى وخضوعه للمسائلة حتى في الاشياء التي عملها وهو شاب او صغير في السن والقصد من سؤاله عن تلك الاشياء لمعرفة تبريره ورده وعما اذا كان رده منطقيا ومسئولا ام لا يزال على ضلاله القديم..
انا لا اريدان استرسل في الخطوات الاخرى وامل ان يوفقنى الله ان اذكرها في مقال للفائدة خاصة بعد ان علمت بإستجابة الديوان بالرد على الطاهر ساتي


#810673 [khalid bushra]
0.00/5 (0 صوت)

10-27-2013 01:04 AM
ليتم تنويرنا عن زكاة المغتربين ومشروعيتها من حيث الحول والنصاب ومايسمى بزكاة الدخل الشخصي وكيف أن المغتربين يعول عدد من الاسر وتفاصيل كثيرة


#810577 [ابو محمد]
5.00/5 (3 صوت)

10-26-2013 09:18 PM
الاستاذ ساتي متعك الله بالصحة والعافية ونحي فيك حبك لبدك ووقوفك القوي الى جانب المظلومين والغلابه
ولكن لي سؤال مهم هل يا ترى اموال زكاة الامباز التي سترد هل تساوي نفس قيمتهامع هرولة الدولاروصعوده المستمر - بكل تاكيدفقدت الكثير ن قيمتها


#810496 [hassan]
5.00/5 (2 صوت)

10-26-2013 07:05 PM
الصحيح يا استاذ ساتي ان اي قضيه يكون الطرف المتهم فيها من جانب الحكومه مؤسسه كانت او فرد لا يفصل فيها بالعداله المطلوبه ، هذا اذا فصلت فيها المحكمه اصلا .. واذا كان الشاكي محظوظا ووجد الظروف في صالحه كما في موضوع القاصر التي اعتدي عليها احد الكوادر المتأسلمه .. تجد رئيس الجمهوريه يقف كأكبر عقبه امام تنفيذ العداله .. هذه دولة تحكمها مافيا تعرف كيف تحمي مصالحها وتعرف كيف تجمع الاتاوات عبر وسائلها وابرزها مثل هذا الديوان الذي نسب باطلا لهذه الشعيره .. فالممارسات التي حرم فيها الكثيرين الاستفاده من خدمات ديوان الزكاة وهو حق اصيل تدفعني لهذا الاتهام وهذه ليس فريه .


#810417 [عبدالاله]
5.00/5 (2 صوت)

10-26-2013 05:22 PM
انه ديوان النصب والنهب والمحسوبية وقد سخر وفعل فيه فقط بند العاملين عليها - اما طوابير الفقراء والمساكين والمرضى فلهم فتات موائد العاملين عليها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#810393 [سيمو]
5.00/5 (2 صوت)

10-26-2013 04:58 PM
مصارف الزكاة فى القراآن الكريم 8 منها (وفى سبيل الله)،،

لكن لصوص الإنقاذ جعلوا هذا البند أهم البنود تستحوذ على 75 بالمائة من الأموال الموردة وتذهب معظمها فى دهاليز الفساد،،


ردود على سيمو
[mujeeb alrahman] 10-26-2013 07:08 PM
وفي سبيل الله ده بفسروه هم ولا حسب التفسير المجمع عليهو؟


#810387 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

10-26-2013 04:51 PM
وان لم ترد لهم أموالهم فرجاءً ان لاترفع عنهم قلمك أخ ساتي حتى يعرف الناس مواطن وبواطن الفساد فى هذا الديوان ولك تحياتي


#810344 [اسد]
4.00/5 (3 صوت)

10-26-2013 03:26 PM
للأسف هذا الديوان انما جعل لجمع المال خارج اطار وزارة المالية ليتحكم فيه نفر بدون حسيب ولا رقيب . وهي ليست شعيرة ولا يحزنون فالاسماء تجافيها الافعال . كيف يكون العمل في الاسلام بدون نية ؟ الا تاخذ حكومتنا الضرائب على اختلاف انواعها بالقوة الجبرية فكيف تاتي وتاخذ المال بحكم التعبد ؟ سبحان الله .
مشكلة هذه الزكاة انها مجال واسع للسرقة وفساد ذمم الموظفين والعاملين عليها ، وعند الدولة الخبر اليقين ، فأكرم للدولة الا تجمع الزكاة وتضرب الضرائب على الناس ، بدل هذا الكم من الفساد باسم الاسلام .


#810316 [الزول الكان سمح]
5.00/5 (1 صوت)

10-26-2013 02:36 PM
هم لما يتزنقوا بيبقوا زى الكلب الكديس الدخ قفص الحمام وحسوا بيهو ناس البيت


الطاهر ساتي
 الطاهر ساتي

مساحة اعلانية
تقييم
9.85/10 (8 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة