المقالات
السياسة
انها اخطاءكم وليست فقط كل اخطاءهم!..
انها اخطاءكم وليست فقط كل اخطاءهم!..
11-01-2013 10:03 AM


في تصريحات وحوارات لبعض قيادات في المؤتمر الوطني والحركة الاسلامية التي أيدت هذا النظام طوال هذه السنوات من حكمهم وشاركت ، امثال غازي صلاح الدين وحسن عثمان رزق و الدكتور حسن كي وان كان الاخير لم يتولى مناصب وزارية ولكنه تولي ادارة جامعة افريقيا ومتواجد في منظومة الإسلاميين والمؤتمرالوطني ، جاءت تصريحاتهم هذه في اعقاب التظاهرات التي اندلعت في البلاد فيما عرف بثورة سبتمبر والتي استهدفت تغيير النظام بعد ان ضاق الشعب السوداني به! وارتكزت علي إبراز اخطاء النظام! وقدلخصوها في الفساد وقتل المتظاهرين وتضييق الحريات وعدم التحقيق في محاولة اغتيال مبارك!كأنما هذه هي فقط كل اخطاء النظام او اعظمها! وكانهم لم يكونوا في الحكم او الحزب الحاكم! الآن فقط استيقظوا من سباتهم العميق بعد كل تلك السنوات! ومن قال لهم ان هذه هي فقط اخطاء النظام واعظمها! اليس كل التدهور الاقتصادي الحالي هو نتيجة لسياسات النظام! اليس فصل الجنوب هو من اكبر اخطاء النظام وأكبر جريمةفي حق البلد! اليس توسيع دائرة الحرب لتشمل دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق وجنوب كردفان هو نتيجة لسياسات النظام وطريقته في ادارة البلاد! وكل تلك الارواح التي قتلت من جراء هذه الحرب هي مسؤولية هذا النظام! اليس كل التشريد للصالح العام والالاف الذين فقدوا مصدر رزقهم وتشردوا هي من سياسات النظام ! اليس كل تلك الكفاءات التي اضطرت الهجرة من مختلف المجالات والشباب هو انعكاس طبيعي لكل الضيق الذي اوصلهم له النظام!.. اليس قتل وتصفية وتعذيب الكثيرين من أبناء الوطن من ضباط وجنود وخصوم سياسيين دونما محاكمات عادلة دونما حتي اخبار ذويهم بمكان دفنهم هو من صنع هذا النظام وفي وجود امثال غازي وحسن رزق وحسن مكي وغيرهم من الإسلاميين الذين يحاولون نفض ايدهم من هذا النظام بمثل ما فعل الترابي سي الذكر وصحبه في المؤتمر الشعبي!.. هذا النظام قد فعل من الفظايع والخطأ مايستوجب محاسبة كل الذين شاركوا فيه والقصاص لكل من قتلوا واستشهدوا وعذبوا واغتصبوا ودنس شرفهم من ذبانيتهم! القصاص من كل من نهبوا وسرقوا وظلموا وتستروا وتجبروا علي هذا الشعب الطيب واهانوه! .. لن ينسى لكم هذا الشعب يا غازي وصحبه ممن يدعون الاصلاح الآن وكل أرباب هذا النظام ومن شاركوا فيه من الإسلاميين وحزب المؤتمر الوطني وكل من يثبت انه اجرم في حق هذا الشعب ستتم محاسبته وينال جزاءه الذي يستحقه!...


[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 986

خدمات المحتوى


التعليقات
#815653 [الغريب]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2013 08:48 PM
والله لا نرضى بغير القصاص أبداً هذه جرائم لا تغتفر وليعلموا أن الطيبة السودانية قد أنتهت تماما وأن المواطن السوداني الآن غير مواطن الثمانينات التي غيرته الحركة الاإسلامية وافقدته كل تسامحه وكريم خصاله بعدماأذاقته الآمرين وليعلم كل الكلاب الكيزان أن أي من أجرم أو أسرف أو عاث في هذا البلد فسادا سوف يتم حسابه إن لم يكن قتله لأنها طغمة فاسدة وعينة رديئة دخيلة علينا وأن عفى الله عما سلف قد ماتت وشبعت موت


نضال عبد الوهاب
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة